فلتغفري > مراجعات رواية فلتغفري

مراجعات رواية فلتغفري

ماذا كان رأي القرّاء برواية فلتغفري؟ اقرأ مراجعات الرواية أو أضف مراجعتك الخاصة.

فلتغفري - أثير عبد الله النشمي
تحميل الكتاب

فلتغفري

تأليف (تأليف) 3.7
تحميل الكتاب
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم



مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    عبد العزيز مهووس

    أفضل لو لم يكن عنوان الكتاب فلتغفري لان عبد العزيز بغروره وتعجرفه لم يترك ذنباً إلا اقترفه ولا معصية إلا وخاض فيها وأنا لا أراه كان يطلب غفرانا بل كان في كل مرة يبرر أفعاله

    أعجبتني الرواية كثيرا فهي تكملة لاحببتك أكثر مما ينبغي، و غصت في احداثها كل مرة, أكملتها وكلي أمل أن افهم تصرفات عزيز لكني اكملت الرواية دون اقتناع باي عذر من اعذاره السخيفة

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    2

    (18) | 📖

    -

    فلتغفري ل أثير عبدلله النشمي.

    عدد الصفحات: 235

    -

    تتكلم الرواية عن حُب عبدالعزيز لتِلك الفتاة البريئة الطاهرة، ومع أنهُ كان سيئاً إلا أنها أحبته، لكِنه لم ولن يُقدر ما بين يداه. يترُكها وينتظر عودتها له. إنفصالٌ مُنتظر لا يأتي، دائِماً تعود إليه. أسيستمِر هذا للنهاية؟ ألن تضع جُمان كبريائها اولاً وتدوس على قلبها، للأسف لن تفعل.

    -

    الإثنين، ٢٣ يونيو.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    لعل هذا الكتاب الأجوبة لكثير من اللماذا في أحببتك أكثر مما ينبغي،،

    لعله الأسباب الكثيرة المنظرة لكي نغفر لعزيز الذي كم غفرت له جمانة،،

    كم من عزيز يجتاح قلوب جمانات!!

    كم من جمانة يتغافلها عزيزين،،

    كم من نقاء سيجرحه الخذلان!

    وكم من تمرد لن يتوقف،،

    أكرهك يا عزيز بقدر ما أنا متيقنه بوجودك،،

    وتقتليني يا جمانة بأملك اللامنتهي،،

    وأنتظر منك يا أثير نهاية منصفة،

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    رواية اخرى جميلة ... مرتبطة ب أحببتك أكثر مما ينبغي ... في نفس الزمان و المكان ... و بنفس الاحداث و بلسان عزيز هذه المرة ... يجب أن نسمع للطرفين ...

    فلتغفري .. أ ستغفري يا جمانة ...لو كنت مكانك لما غفرت ... لأنه رجل شرقي سيظل يعاملك بأنانية طيلة حياته ... لأنك استسلمت له بعد أن غفرت له ... سيظل عزيز هو عزيز لن يتغير أبدا

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    فلتغفري.. فهو عبارة عن مجموعة من المبررات الغير المقنعة فالحب هو شيء مقدس و

    ليس لعبة الشطرنج ..آه يا عزيز !

    “مكسور أنا " كعادتك" ،

    قاسيه أنتِ " كعادتي”

    . أخذت الكتاب على محمل جد ، بكل صراحة قصة مؤثرة رغم لبس عدة أمور و مواقف

    “ولا أدري كيف أعيشك وتعيشينني رغم بياضك ورغم سوادي، رغم ضوئك ورغم عتمتي.”

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    بالنسبة لي لم تضف على تصوري المسبق لعبد العزيز والتي كونتها من الرواية الأولى "أحببتك أكثر مما ينبغي".

    إذا أردت احياء نفس اللحظات التي عشتها في الرواية الأولى وبنفس الحرفية أدعوك عندها لقراءة هذه الرواية، عدا ذلك لا تستحق أن تخصص جزءا كبيرا من وقتك لقراءة معادة.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    الرواية لا تختلف كثيراً عن " احببتك اكثر مما ينبغي "

    لا اقول انها الجزء الثاني ولكن مكملة للجزء الاول ..

    في الجزء الاول تكملت جمان عن عزيز

    في الجزء الثاني تكلم عزيز عن جمان

    راقت لي فلتغفري أكثر من احببتك اكثر مما ينبغي

    روايتان اعتصرتا قلبي حقاً ..

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    المبررات غير منطقية ,,, تكرار واطالة من دون فائدة .

    توقعت ان تجد الكاتبة مبررات لما فعله بطل الرواية " عبدالعزيز" ولكن لا يوجد اي مبرر منطقي .

    علاقة عبدالعزيز بشيماء وقصة ريما وموت الجد كلها بهدف الاطالة وما اضافة شي للرواية .

    الرواية خيبت املي.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    تشبه تماما الرواية الأولى لكنها من وجهة نظر الشاب. لم ترق لي لدرجة أنني لم أستطع إكمال الرواية. روايات حب لا تسمن ولا تغني من جوع وليس لها أي نفع نهائيا سوى إغراق الشباب في أفكار وتخيلات وهمية لا طائل منها.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    رواية اصابتني بالملل ، حاولت البحث عن شئ ما يجذبني لأحداثها فلم اجد ! اعتبرها عبارة عن ثرثرة من طرف واحد ، ورغم ان جمانة بطلة القصة لكن لم يكن لها ذلك الوجود القوي والمؤثر فشخصية عبد العزيز هى من فرضت نفسها

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    رواية تجعلك ترى الجانب الاخر من حكاية عزيز و جمانة و تجعلك تفهم و تتفهم بعض الامور التي لم تفهمها في رواية احببتك اكثر مما ينبغي و تتعاطف و لو قليلا مع عزيز

    جميلة عموما احببتها

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    الرواية تكملة لرواية احببتك اكثر مما ينبغي ،هي غوص في تفاصيل الحكاية من وجهة نظر عزيز ،

    الرواية جيدة لانها بنفس الاسلوب لكني تمنيت لو كان هناك تقدم في الاحداث.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    قرأت رواية أحببتك أكثر مما ينبغِي، ثم بدأت بقراءة فلتغفري، لكنّي توقفت، بصراحة وجدتها تقريباً نسخة عن الرواية السابقة بطبعة رجولية..

    مع احترامي طبعاً..

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    رواية (فلتغفري) من منظور عزيز ، ولكن رواية ( أحببتك أكثر مما بنبغي ) من منظور جمانه و هي أقرب لمنظور القارئ و أكثر تشويقا في السرد من (فلتغفري)

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    الوطن للحمقى والحقيقة للمنفى.

    بعد أن تقرأ لأثير ستدرك بشكل قطعي لماذا منيف دُفِن في دمشق، والقصيمي دُفِن في مصر.

    قاتل ما وصلنا إليه.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    هذه الرواية مليئة بالاقتباسات الجميلة وعند القراءة قد تصاب بعقدات عبدالعزيز النفسية او تعطف على جمانة , لكن ستسمع في القراءة حقاً :)

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    الحب من وجهة نظرة الرجل الحب وتناقضات عبد العزيز في شخصيتو وطريقتو في الحب للتفاصيل أكتر قناتي في يوتيوب عالمي الأخضر

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    هي نفس رواية احببتك اكثر مما ينبغي و لكن المتحدث عزيز

    وليس جمانة احببت سرد جمانة اكثر من عزيز

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    كتاب خيب ظني كثيرا ؛ رغم اصراري على إكمال قراءته.

    لم يرفق أثير في كتابه هذا بالنسبة لي .

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    على انو الروايه التابعه له عدد صفحاتها اكتر الا انو الروايه دي فيها تفاصيل اكتر

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون