شارك Facebook Twitter Link

موسم الهجرة إلى الشمال

تأليف (تأليف)
عدت إلى أهلى يا سادتي بعد غيبة طويلة سبعة أعوام على وجه التحديد، كنت خلالها أتعلم في أوروبا. تعلمت الكثير وغاب عنى الكثير لكن تلك قصة أخرى. المهم إننى عدت وبي شوق عظيم إلى أهلى في تلك القرية الصغيرة عند منحنى النيل سبعة أعوام وأنا أحن إليهم وأحلم بهم، ولما جئتهم كانت لحظة عجيبة أن وجدتني حقيقة قائما بينهم فرحوا بي وضحوا حولى ولم يمض وقت طويل حتى أحسست كأن ثلجا يذوب في دخيلتي فكأنني مقرور طلعت عليه الشمس. ذاك دفء الحياة في العشيرة فقدته زمانا في بلاد "تموت من البرد حياتها". تعودت أذناى أصواتهم وألفت عيناي أشكالهم من كثرة ما فكرت فيهم في الغيبة. قام بيني وبينهم شئ مثل الضباب، أول وهلة رأيتهم لكن الضباب راح.
التصنيف
عن الطبعة
3.5 1938 تقييم
6142 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 136 مراجعة
  • 91 اقتباس
  • 1938 تقييم
  • 1685 قرؤوه
  • 1382 سيقرؤونه
  • 682 يقرؤونه
  • 184 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
0

من اسوأ ماقرأت

Facebook Twitter Link .
0 يوافقون
اضف تعليق
0

ينتقل الطيب صالح بين الشمال (الحضارة الغربية) والجنوب حيث جذورنا الإنسانية جميعا وانتمائنا السرمدي للفطرة بلا تعقيدات حياة الحداثة وبيروقراطيتها الخانقة برشاقة نحته للسرد بالفصحي والحوارات باللهجة المحلية

ويطرح تصورات اجيال عايشت الاستعمار المباشر وما نمي في أغوارها من غبن علي المستعمر ومجتمعاته وفي ذات الكدر التصويري ينقل لنا بحرفية صراع الحضارات بين الحداثة والفطرة والتعقيدات والبساطة بين المكعبات الإنسانية في الشمال البارد التي تعيش كجزر منعزلة والبازل الجنوبي المتشابك ومتداخل ومتعانق الساخن الي حد الانصهار وذوبان الخصوصية

تشعر حين التنقل بين دفتي الرواية من الإهداءات وصفحتها الأولي حتي اخر سطر بعبقرية الروائي وحرفيته العالية وأغوارها العميقة التي يثبرها لنا عبر سطوره ومفرداته ناقلا وجهة نظره حول الحياة برمتها في إطار رواية مشوقة الأحداث طارحا رمزيات الفطرة والحداثة والمرأة الوطن والجسد والنخيل والرجل والحرية والجسارة والثارات الكامنة بين جوانحه والنهر .. ثم يذوب بين لجته لينتقل بحرية بين الحقول وحواصل الطيور وأفواه وحلاقيم البشر والدواب وينساب بين جداول الأرض العطشي الحبلي ببذور غرزتها اجيال واجيال ليفضي اليها من ماء النهر بأسراره وأحلامه وحصيلة مشواره من الجنوب الي الشمال وبالعكس

Facebook Twitter Link .
1 يوافقون
اضف تعليق
4

أبرز ما يميز هذه الرواية هي قدرة الكاتب في أن يجعلك تعيش حالة من الحماس لمعرفة المزيد عن شخصيات الرواية و مصيرهم.

Facebook Twitter Link .
0 يوافقون
اضف تعليق
4

السرد الروائي عند المؤلف يجعله في الصف الأول من عمالقة، فهو يقف بجانب نجيب محفوظ ويوسف إدريس بلا شك.

Facebook Twitter Link .
1 يوافقون
1 تعليقات
5

موسم الهجرة للشمال رواية من أروع ما قرأت تكشف الكثير من صراعات الذات وأبعادها وعلاقة الجنوبي بمدن الشمال وتعري الواقع النفسي والاجتماعي لبعض الشخصيات الانسانية -حقا رواية رائعة جدا ، ولا اتفق مع من يرون بها بعض الاباحيات فقد جاءت موظفة داخل السرد بشكل متقن- رواية نفسية اجتماعية وتحكي عن بعض الموروث وسمات الشخصيات داخل السياق -ممتعة ولا نمل اعادة قراءتها شكرا لكم .

Facebook Twitter Link .
3 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين