مزرعة الحيوان > مراجعات رواية مزرعة الحيوان > مراجعة إنچى الأرناؤوطى

مزرعة الحيوان - جورج أورويل, محمد حسن علاوي
تحميل الكتاب

مزرعة الحيوان

تأليف (تأليف) (ترجمة) 4.2
تحميل الكتاب
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


5

!!عبقرية

هى ببساطة شديدة رواية تعكس الآمال العريضة التى تحرك أى ثورة، ثم خيبة الأمل التى ما تلبث أن تصيب الحالمين بالتغيير، صاغ أورويل أحداث القصة على ألسنة الحيوانات مما له دلالة واضحة تظهر فى المشهد الختامى للرواية.

يمكن بسهولة إسقاط أحداثها على أى ثورة قامت و تقوم حولنا ثم تُسرق، و لكن عند قرأتى لها وجدت الحقبة الناصرية ماثلة أمام عينى، و لولا أن القصة كتبها أورويل قبل ثورة يوليو 52 لكنت قطعت بأنه أستوحى أحداثها من الحقبة الناصرية، فهاهو:

الخنزير -نابويون- يرمز للديكتاتور الذى ركب على الثورة و أختلق عدو وهمى كان فيما سبق رفيق كفاح له- سنوبول- ليخيف به الشعب و يبرر دائما قبضته الأمنية - الكلاب- و يوهمهم بمشاريع وهمية- طاحونة الهواء- ليس لها أى عائد يرجع على الشعب، يستخدم بذلك بوق إعلامى يروج أكاذيب - سكويلر الخنزير- و مُرتزقة، هتّيفة تُمجد و تُسبح بحمد الديكتاتور- الأغنام- و يصبح العدو صديق، و الصديق عدو وفقا لمصالح النخبة الحاكمة التى أنقلبت على أهداف الثورة و زيفت وعى الشباب - بوكسر

و أصبحت أهداف الثورة بقايا ذكريات و الحقائق فقط هى التى يرددها الإعلام الكاذب

المشهد الختامى أكثر من رائع...و عند نهاية الرواية تذكرت عبارة وردت فى كتاب أصداء السيرة الذاتية لنجيب محفوظ على لسان ابن عبد ربه التائه يقول فيها: سألت الشيخ عبد ربه التائه: متى ينصلح حال البلد ؟ فأجاب: عندما يؤمن أهلها بأن عاقبة الجبن أوخم من عاقبة السلامة

Facebook Twitter Link .
9 يوافقون
4 تعليقات