لعبة الملاك - كارلوس زافون, معاوية عبد المجيد
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

لعبة الملاك

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الرواية

شكّل رواية "لعبة الملاك" جزءًا من سلسلةٍ روائيّةٍ، ترتكز على "مقبرة الكتب المنسية" كثيمةٍ أدبيّة أساسيّة. ترتبط هذه الروايات بعضها ببعض عبْر الشخصيّات والمواضيع المتعددة؛ إلّا أنّ كلّ رواية منها مستقلّة عن الأخرى ومكتفية بذاتها. وقال أحد النقاد برهنت "لعبة الملاكط على براعة مؤلّفها في نسج حبكةٍ جارفة وغنيّة بالإثارة والتشويق. روايةٌ ممتعة بكلّ تفاصيلها، تمنح كارلوس زافون لقب "ديكنز البرشلونيّ" بلا منازع. تدور أحداث الرواية في برشلونة قبل عقدين من اندلاع الحرب الأهلية أي عشرينيات القرن الماضي وتوضح تفاصيل الظروف والإرهاصات التي أدت إلى اندلاع شرارة الحرب التي راح ضحيتها أكثر من نصف مليون شخص.
4.5 41 تقييم
398 مشاركة

اقتباسات من رواية لعبة الملاك

" دخلت إلى المكتبة واستنشقت عبير الكتب المكون من السحر والأوراق، واستغربت كيف لم يخطر على بال أحد حتى الآن أن يعبئه في زجاجة عطر."

مشاركة من أحمد فؤاد
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية لعبة الملاك

    43

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    4

    عندما أحب السفر عبر الزمن لرؤية الماضي، أشاهد فيلماً وثائقياً، وإن أردت رؤية تفاصيله من أماكن وشخوص أشاهد فيلماً سينمائيا، أما عندما أرغب أن أعيش داخله وسط شخصياته فإنني أقرأ رواية. أما إن قررت أن أظل حبيساً في ذلك العالم السحري لبرهة من الزمن فحتماً سأقرأ لكارلوس زافون.

    لعبة الملاك، الجزء الثاني من سلسلة "مقبرة الكتب المنسية"، يعود الكاتب كارلوس زافون بنا ليأسرنا بسرده الساحر في مدينة برشلونة القوطية، قبل حوالي العشرون عاماً قبل روايته الأولى "ظل الريح".

    ما زلت حبيساً في عالم كارلوس السحري المُكوّن من كلمات أثارت حيرتي إن كان ألقاها عليه وحي الإلهام أم وحي الإبداع! برشلونة التي أعشقها دون أن أسافر لها جسديّاً يوماً ما، رغم أنها في قائمة الدول التي أنوي زيارتها في يوم ما من أيام حياتي المتبقية في هذه الدنيا. سافرت إليها بروحي وخيالي للمرة الثانية مع زافون لكن السفر كان عبر الزمن، فرأيت برشلونة القوطية الكئيبة القاتمة الباردة الجميلة رغم كل السواد، ولا أفهم كيف أبدع هذا الكاتب في أن يجعلني أحب برشلونة وكأنني أزداد حُباً لتلك المدنية كُلما ازداد سوادها.! فاتحت الخريطة وفحصت الانترنت لأرى صوراً للأماكن التي يتنقل بينها الكاتب وتعيش فيها الشخصيات، من شارع راس رامبلاس مروراً بكنيسة سانتا ماريا دل مار وحتى منطقة ريبيرا. وكأنني أرتدي نظارة من نظارات الأبعاد الثلاثية تجعلني أرى تفاصيل كل شيء بوضوح في خيالي، المدينة التي تقبع في الضباب، تفاصيل المباني وتفاصيل الليل ومحطات الترام والقطارات، تهبّ عليّ نسمات من البحر تارة ويخنقني الجو الرطب تارة، وتكاد أطرافي تتجمّد من البرد القارص تارة أخرى، حتى شعرت بأنني شخص أعيش مع شخصيات الرواية بل وأكاد أخاطبهم بل وأصرخ كي أحذرهم أحياناً.

    لمن قرأ رواية ظل الريح، أود أن أخبره أنك لن تجد هذه الرواية مشابهة لما قد قرأته، باستثناء أسلوب السرد المُبهر، فالرواية مختلفة تماماً شكلاً ومضموناً، لهذا فهاك احتمال ألا تعجبك الرواية.

    رواية لعبة الملاك، غرائبية الأحداث، بها الكثير من الرعب الحقيقي، وبها الكثير جداً من الدماء والنهايات المروّعة والقاسية للشخصيات. هي رواية تعدد قصصها ما بين لعبة الكُتّاب ودور النشر التي تمتص دماءهم ومواهبهم، ولعبة الشيطان، ولعبة التلاعب بالأديان، عن صداقات غير متكافئة وصداقات رائعة، عن قصة حُب، عن مصائر متشابكة، عن الكتابة ذاتها.

    حبكة متشابكة مُبهرة، ونهاية تظل حتى آخر صفحات الكتاب تلتهم عيناك الحروف بنهم مجنون كي تعرفها رغم أنك قد لا تستطيع الوصول لها.!

    الرواية تنقسم إلى ثلاثة فصول

    الفصل الأول فيها قوي... الفصل الثاني منها كان به بعض التطويل... أما الفصل الأكثر إثارة ومتعة كان الفصل الثالث.

    الشخصيات... الشخصيات... الشخصيات، لن أتحدّث عنها كثيراً للأسف كي لا أحرق أحداث الرواية، ولأنني إن كتبت عنها فسأحتاج ضعف مساحة المراجعة كي أكتب عنها، مع العلم أنني لن أكتب عن شخصيتان تحديداً كونهما نقطتا التماس مع رواية ظل الريح، رغم جمال هاتان الشخصيتان.

    دافيد مارتين شخصية البطل الكاتب الذي يبلغ من العمر 30عاماً، وأحياناً تظن أنه يبلغ من العمر 50 عاماً وأحياناً أخرى تعتقد أنه يبلغ السبعون عاماً. رمادي الروح، تتألم من أجله، تتفهّم معاناته ومعنى الكآبة التي يدور في رحاها. أحببته وأشفقت عليه كثيراً، وأحببته عكس شخصية البطل دانيال في ظل الريح.

    إيزابيلاً... آه ثم آه ثم آه ثم آه من هذه الشخصية الآسرة، شخصية مُبهرة جداً، جميلة، تجرّ منك ابتسامة، وتجبرك على مواساتها، وقد تدفع عيناك إلى البكاء، شخصية تُحرك فيك مشاعر تكمن في جزء ما من روحك، كأب أو كزوج أو كابن أو كرجل.!.

    الرواية بها القليل جداً من المشاهد الإباحية، ولكنه على الأقل مذكور باقتضاب وبشكل غير جارح، وللأسف أفضل بكثير مما موجود في الروايات العربية تلك الأيام.

    هناك بعد عبارات الإلحاد المتناثرة بقوة في الرواية، والتي لا أتفق معها، يجعلني ذلك أن أُخفّض تقييمي للرواية بنجمة كاملة.

    هناك بعض الفجوات في الحبكة، أو قد تكون هذه الفجوات بسبب عدم وجود تفسير لدوافع الشخصيات لأفعالهم في بعض المواقف، وللأسف هناك بعض النهايات غير المفهومة ولك يتم التوضيح الكامل لها. لكن ما يعوّض هذا أن الجزء الرابع سيكون له نقطة تماس مع هذه الرواية والتي من المفترض أن توضح لنا أو تربط لنا الخيوط غير المفهومة.

    الرواية بها العديد من الرمزيات والتي قد لا تدركها إلا بعد التفكير فيها كثيراً، بها الكثير من الألغاز ولعلّ اللغز الأكبر هو السؤال الذي حار الجميع في إجابته، هل هي لعبة ملاك أم لعبة شيطان؟

    الترجمة...

    تحية إجلال للمترجم المُبدع معاوية عبد المجيد، الترجمة جداً جداً رائعة، وجميلة ومُعبّرة، وأعتقد أن المترجم عاني كثيراً كي يستطيع نقل هذا الجمال السردي المُبهر للغة العربية دون الإقلال من قيمته، مصطلحات سلسة و غنيّة. شعرت فعلاً بالمجهود الجبّار الذي بذله، وأشكره بشدة على هذا الإبداع كي نستطيع قراءة هذه الرواية الرائعة.

    رواية لعبة الملاك، رواية تدفعك دفعاً كي تنهي صفحاتها الـ 680 بكل حماس، رواية تأتيك في أحلامك كي تتفكّر فيها، وتقتحم عليك يقظتك، لتجد نفسك تردد بلا انقطاع أسماء شخصياتها. رواية ممتعة ومشوّقة جداً.

    وأخيراً ... إن قررت قراءة الرواية بعد مراجعتي هذه أيها القارئ، فنصيحتي لك أن تنتبه، فقد تظل حبيساً في عالمها لزمن لا يعلمه إلا الله.

    اقتباسات أعجبتني:

    “هل تعلم ما هي ميزة القلوب المحطمة؟ أنها تتحطم فعليا مرة واحدة، الباقي بعد لك مجرد خدوش”

    “لا أعتقد أن لديك العديد من الاصدقاء، ولا أنا أيضا. أنا لا أثق بأولئك الذين يقولون أن لديهم الكثير من الأصدقاء. أنها علامة مؤكدة أنهم لا يعرفون حقا أي أحد“

    “من المستحيل العيش في حالة مطولة من الواقع، علي الاقل بالنسبة للبشر. نحن نقضي وقت جيد من حياتنا نحلم، بالأخص بينما نحن مستيقظين”

    “كل شئ هو حكاية يا مارتن، ما نؤمن به، ما نعرفه، ما نتذكره، وحتي ما نحلمه. كل شئ هو قصة، رواية، أحداث مسلسلة بشخصيات تتواصل بمشاعر متضمنة. نحن فقط نقبل كحقيقة ما يمكن أن يروي”

    “الأمثال علمتنا أن الإنسان يتعلم ويستوعب الأفكار والمفاهيم والمبادئ من خلال الحكايات، من خلال القصص، ليس من خلال الدروس أو الخطب النظرية”

    " دخلت إلى المكتبة واستنشقت عبير الكتب المكون من السحر والأوراق، واستغربت كيف لم يخطر على بال أحد حتى الآن أن يعبئه في زجاجة عطر."

    " لو استطعنا رؤية حياتنا على حقيقتها، ليوم واحد فقط، من الفجر حتى الغروب، بكامل الوضوح، لانتحرنا أو فقدنا رشدنا."

    " إن الوقت يُصلح كل شيء، عدا الحقيقة.!"

    أحمد فؤاد

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    7 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    هل أنصح صديقي بقراءة رواية من 700 صفحة تقريبا؟

    رواية لعبة الملاك ضخمة الحجم للكاتب البرشلوني المقيم في أمريكا كارلوس زافون الصادرة بالعربية عن دار الجمل وترجمة المميز معاوية عبدالمجيد رواية فيها جميع عناصر الرواية وبنسب عالية السرد، الوصف الرائع، المدخل للرواية الحوار العميق المتداخل مع السردوالذي يشعرك أنك في خضم الرواية وتجيب وتسأل وأنت تقرأ صفحات الرواية. كما للتصوير السينمائي للمشهد دور رائع في عملية التفصيل التي تتلقاها عين القارئ وتشكل من خلالها صورا بانورامية ومسرحية ممتعة تُعيش القارئ في عالم ممتع بالإضافة للأصوات التي ترتفع وتيرتها ونغماتها بتصاعد الحدث لتغزو أنفك روائح نتنه تارة وعبقة زكية تارة أخرى مشغلة أحاسيس المتعمق مع صفحات هذه الرواية

    وقبل أن أجيب عن السؤال متصدر هذا المقال كان لابد من أخذ جولة لصفحات التواصل الأجتماعي عن أراء القراء تجاه الرواية جزء كبير معجب بالرواية والأغلب منهم بسبب العناصر الروائية المذكورة اعلاه، وجزء لابأس به غير معجب بها.

    من خلال قراءتي هناك عدة نقاط تضعف تقييمي للرواية وسؤال مهم يضاف للسؤال اعلاه عندما تريد التحدث أمام صديقك عنها

    عن ماذا تتحدث الرواية؟

    الرواية فيها عمق وهذا مهم جدا ذلك من خلال المعرفة والحكم والحديث عن الإنسان والتجارب الإنسانية ومآسي البشر والجهاد النفسي للعمل نحو أمر ما.

    لكن ماهية الرواية نفسها متأرجحة بين الإتجاه البوليسي المتصاعد والخرافي الإسطوري من جه وبين الإتجاه المعرفي الواقعي الملموس من جهة أخرى في كثير من صفحات الرواية تتوقف وتتساءل هل أكمل الرواية؟ وبالخصوص عندما يختتم قسم بحدث غير مقنع تشعر بأنك تسير في سراب بالإضافةإلى فجاجة بعض المقاطع البوليسية الشبيهه بالأفلام الهندية التي لاتقنعك وهذا يتكرر مع أحداث نهاية أغلب الشخصيات.

    شخصيات الرواية مميزة وهذا يحتسب للكاتب ولكن تقريبا أغلب الشخصيات ماتت بشكل غير طبيعي ومن خلال تلغيز أستخدم طوال الرواية لعمل تشويق ولكن تكراره وبالخصوص لمن قرأ رواية ظل الريح سيمل وربما يتوقف ولا يكمل الرواية.

    خاتمة الرواية وهو القسم الاخير المعنون ب"خاتمة 1945" جاء متوقعا ومبررا لماقبل النهاية البوليسية الغير احترافية ابدا والذي ختم فيه على جميع الشخصيات بالموت وبالخصوص الانتحار كما هي شخصية فيدال وقبلها كريستينا حبيبته التي اغرقت نفسها مصابة بجنون عندما لبستها شخصية اولعنة الكتاب كما ذكرت قبل اقدامها على الهرب من المصح النفسي وللأسف توصيل الكاتب لشخصية كريستينا لهذا الشكل قتل الرواية لعدم وجود مبرر مقنع وايضا شخصية المحامي المحترف ڤاليرا التي ختمت حياته بطريقة مبهمة وجود نقطة دم دمعة تنساب على وجنته؛ جاءت الخاتمة مبررا لكل الأحداث سوا رسالة ايزابيلا المميزة

    لعبة الملاك وكما تم الإشارة له في بداية الرواية امتداد لسلسلة روائية تركز على " مقبرة الكتب المنسية" ابتدأ الكاتب بها من خلال رواية ظل الريح وتلتها لعبة الملاك وروايتين أخرتين لم تترجم إلى العربية حتى الآن.

    هذه الرواية فيها الكثير من الأفكار والأحداث وهذا طبيعي لرواية بهذا الحجم ولكن يصعب اقناع شخص بقراءة رواية كبيرة فكرتها مكررة في رواية لنفس الكاتب وبحجم أكبر

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    كتاب مشوق شدني أحياناً لقراءة أكثر من 150 صفحة في جلسة واحدة، رغم طول الأحداث وتشعبها والحاجة الدائمة إلى التركيز أثناء القراءة.

    عمل روائي مفعم بالحكمة والأحداث المثيرة والأفكار الجريئة، صياغة لا تجعلك تفرق بين الواقع والخيال، أضاف إليها المترجم طابعاً خاصاً بترجمة متميزة حملت بأمانة روح الكتاب ومعانيه.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    بداية آسرة ونهاية رخوة أصابتني بالاحباط

    كنت اكافئ نفسي بصفحاته مساءا وأنتظر الخاتمة بحماس ، ومع تصاعد الأحداث اضطرب ، تتقلص معدتي ويصيبني الغثيان، ترقبت كثيرا ومثل من سقط في بركة ماء بارد كانت النهاية وأطفأت كل شعور جميل

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    " إنّ الطريقة الوحيدة للدخول إلى عقل الكاتب تكمن في تعقّب سيل الحبر الذي يخلّفه. يقول إنّ الشخص الذي نعتقد أنّنا نراه و نعرفه، ليس إلاّ شخصيّة فارغة، و إنّ الحقيقة تختبئ دومًا في الخيال. "

    ملخص الجزء الاول:

    الجزء الاول ظل الريح من 1945-1966 بمدينة برشلونة الاسبانية ذلك في أوائل صيف العام 1945. نحن نعرف احداث قبل هذا الزمن إذ كانت الحرب الأهلية الإسپانية حيث دارت من 17 يوليو 1936 حتى 1 أبريل 1939 بين الجمهوريين، الموالين للجمهورية الإسپانية، القوميين، جماعة متمردة بقيادة الجنرال فرانشيسكو فرانكو. انتصر القوميون، وحكم فرانكو إسپانيا ال36 عام التالية، من 1939 حتى وفاته ، و في ظل وجود حركة الأناركيين ( هي حركة سياسية فلسفية تدعو الى إحلال الفوضى كأداة حتمية لتنظيم المجتمع مرة أخرى) سادت الفوضى و القتل و الانتقامات على حد سواء أجواء أسبانيا .في هذا اليوم من صيف 1945 ذهب دانيال برفقة والده الى مقبرة الكتب المنسية ليختار كتاب يصبح صديقا له ويحميه من الضياع فاختار دانيال ظل الريح لتبدأ رحلته في محاولة فك ألغازها وحبكاتها المتتالية والتعرف على شخصياتها الرئيسيّة .ليتعرف على خوليان كراكاس الكاتب المبدع التي، لم تشتهر أو تُبَع سوى بعض نسخ من رواياته، وخاصة روايته الأشهر “ظل الريح”ليحاول أن يفك هذا اللغز فيكتشف لماذا لا توجد سوى نسخة واحدة من هذه الرواية بينما احترقت او اختفت بقية النسخ. وكلما وجد طرف خيط يعينه على اكتشاف السر ظهرت أسرار كثيرة وبدايات جديدة ونهايات غير متوقعة.

    وصف الكتاب:

    مرة اخرى يأخذنا كارلوس في في رباعية الكتب بأسلوب ممتع لا يشعرنا بالمل وكانت الترجمة جيدة أشعرتنا اننا نقرا العمل الأصلي الذي كتب بلغة الكاتب من منشورات دار الجمل وطبعة أولى 2017 وعدد صفحات679 صفحة نسخة ورقية لعبة الملاك

    ة

    شخصيات الرواية

    دافيد مارتين شخصية البطل الكاتب الذي يبلغ من العمر 30عاماً، وأحياناً تظن أنه يبلغ من العمر 50 عاماً وأحياناً أخرى تعتقد أنه يبلغ السبعون عاماً. رمادي الروح، تتألم من أجله، تتفهّم معاناته ومعنى الكآبة التي يدور في رحاها. أحببته وأشفقت عليه كثيراً، وأحببته عكس شخصية البطل دانيال في ظل الريح.

    إيزابيلاً... آه ثم آه ثم آه ثم آه من هذه الشخصية الآسرة، شخصية مُبهرة جداً، جميلة، تجرّ منك ابتسامة، وتجبرك على مواساتها، وقد تدفع عيناك إلى البكاء، شخصية تُحرك فيك مشاعر تكمن في جزء ما من روحك، كأب أو كزوج أو كابن أو كرجل.!. ويدور في فلك "مارتينط عدد كبير من الشخصيات الثانوية، مثل عائلة بائعي الكتب “سامبيري”، ، وشخصية “كريستينا”، مرآة مارتين الصادقة، “بيدرو بيدال”، مرشد البطل كي يسلك طريقه وسط الطبقة الراقية، وهو روائي محب للفنون والموسيقى، ولكنه شخص تعس. وغيرهم

    صفحات الكتاب :

    بثلاثة فصول وخاتمة نقل زافون ما أراد قوله ،عن الكتاب الثاني بمقبرة الكتب المنسية النور الابدي الذي أنقذه دافيد مارتين من ظروف صعبة لتمر بِنَا الأحداث بطريقة دراماتيكية فالكتاب الاول بمقبرة الكتب المنسية كان ظل الريح الذي أنقذه دانيال بالجزء الاول لذلك يوجد لدينا الان شخصيتان رئيسيتان وكتابنا بالسلسلة فكارلوس زافون يشتهر بعبقريته، لديه طريقة في السّرد تجعل من القارئ شريكا في الأحداث أي أنك قد تصبح في أي لحظة أحد شخصياتها، يستطيع القارئ أن يقرأها في ليلة واحدة مع توالي أحداثها غير المملّ، حيث لا تتوقف عن الدهشة.

    الشّخصية الرئيسيّة هي ديفيد لكل قصة شخصية محورية دانيال في ظل الريح جاء مارتن في لعبة الملاك وهناك كتابين ظل الريح الذي انقذه دانيال والنور الابدي الذي انقذه مارتن .

    تبدأ الرّواية بمتكلّم وحيد متمثّلا في الكاتب “ديفيد مارتين” كشخصية رئيسيّة، يعيش هذا الشّخص وحيدا بعد مقتل أبيه أمام عينيه، حيث عمل لمدّة من الزّمن كما تسرد بداية الرواية، في الجريدة الّتي فتحت أمامه باب كتابة قصصه البوليسية، بتزكية من “بيدرو فيذال” الّذي أصبح صديقه المقرّب.

    بعد نجاحه في تلك القصص، تلقّى دافيد رسالة من “أندرياس كوريالي” صاحب دار نشر النور في باريس، لتبدأ مرحلة جديدة.

    ز

    لا يهم أن يكون مارتن في مرحلة الشباب والنضج الفني، والقدرة الحسيّة، لكنه في أوج ذلك يضربه مرض مميت ــ مصادفة ــ فيعقد صفقة الخلود المزعومة منذ بداية التاريخ ــ شجرة المعرفة والإيهام بخلود أبدي ــ فيصبح الرجل ومدينته على استعداد تام لملاقاة فاوست بوجهه الجديد والانصياع لأوامره ونواهيه. هنا يبدو التناص مع أقدم مخطوط معتمد لدى السماء، ويبدو التوافق مع ما يزعم بأنه مقدس. الحكاية نفسها، والتفاعل مع تفاصيلها من خلال الكلمة المكتوبة والمدونة، رغم أن هناك العديد من المؤلفات الأكثر أهمية وجدوى في «مقبرة الكتب المنسية» هذا القصر أو البناء المتاهي، والذي بفضله فقط يعثر مارتن على كتاب حياته الخاص، الشخصي جداً والذي ينقذه في النهاية من الموت.

    حكاية مارتن

    يأمل مارتن بأن يكون كاتباً، رغم كونه مجرد عامل بسيط في جريدة متواضعة، يعيش وحيداً في نزل رخيص، وقد شهد في طفولته مآس لا تحصى، من أب عائد من الحرب، وقد هجرته زوجته، حتى أن مارتن شهد موت الأب أمام عينه، بمصادفة غاية في التفاهة، وقد افتدى الأب بدون قصد أحد الأثرياء بيدرو فيذال، صاحب الجريدة، ليكتشف مارتن في ما بعد سر اهتمامه به، وبأنه كأب روحي له ولمشروعه الأدبي. فيذال رغم سمو روحه، إلا أنه يغض الطرف عن استغلاله لمارتن، وقد أصبح الأخير يقوم بتنقيح أو إعادة كتابة رواية فيذال، الذي يرى في نفسه كاتباً له قيمته في الوسط الأدبي، رغم اعترافه بأن مثقفي صالونه الأدبي، لا يأتون إلا لكونه من الأثرياء، وكل ما يملكونه ــ كأغلب مثقفي الصالونات ــ هو مديح ربهم وثرثرتهم التي لا تنتهي. فيذال بدوره سجين سلطة أبيه والفئة الأرستقراطية التي ينتمي إليها، لذا كان يرى في مارتن هذا الحر المتشرد، الذي لن ولم يكنه أبداً.

    النور الابدي

    بعد نجاح مارتن في كتابة القصص، خاصة السلسلة القصصية المسماة بـ «مدينة الملاعين» وقد أصبح لديه من الجمهور ما يجعله قادرا على خلق فريق آخر من الأعداء كضريبة حتمية للنجاح، يتلقى رسالة من أندرياس كوريالي، صاحب دار نشر «النور» في باريس، لم يأبه مارتن في البداية لهذه الرسالة، لكنه يصاب بمرض مميت في المخ، وقد حدد له الطبيب ميعاد موته، إلا أنه وفي قمة يأسه يلتقي بأندرياس كوريالي، الذي يعده بحل مشكلته مع المرض، بل والموت نفسه، شريطة أن يقوم بتأليف كتاب من أجله. وبعد زيارات لأماكن عدة، وإيواء ابنة خباز، تتراوح علاقتها به ما بين طفلة لم ينجبها وعشيقة مُنتَظَرة، وحب محكوم عليه منذ بداياته بالفشل، يعشق مارتن كريستينا سكرتيرة فيذال وزوجته في ما بعد، يعرف مارتن مهمته جيداً، ويعرف كنه ومهمة صاحب دار «النور» للنشر، فسيهبه الخلود، بينما مارتن يهبه مؤلفاً عن ديانة جديدة ــ زمن الحرب والإبادة ــ ديانة جديدة تخرج الإنسان من هذه المتاهات، وتشعره بأهمية ما، بل وجدوى ما يحياه، فلابد وأن يجد مأوى في نهاية الرحلة، مهما كان مؤلفها، وحياً أو روحاً قدساً، أو حتى ابن غريب الأطوار العائد من الحرب والمقتول بالخطأ، فاقد أمه الهاربة مع عشيقها، وفاقد عشيقته المتزوجة من رب نعمته، المدعو دافيد مارتن

    ومن خلال العديد من المغامرات والضحايا التي يصبح مرتكبها صاحب أشهر الكتابات في المدينة، يصبح كتاب الديانة الجديدة أشبه بلعنة اللعنات، مؤلّف وحيد في مقبرة الكتب المنسية، لرجل تخلص من حياته كأضحية لما قام به، مارتن الذي طالته النجاة من هذا المصير، كان ملاك الملاعين معه أشد قسوة، فقد وهبه الخلود، وعادت حبيبته القديمة (طفلة) أتى بها إليه، وأخيراً اكتشف معنى صورة الطفلة التي تمسك بيد رجل لا تظهر ملامحه، ستكبر الطفلة وتصبح امرأة، وعلى دافيد أن يعيد نشأتها على هواه، كما أوصاه ملاك السماء، لكنه سيشهد أيضاً تقدمها في السن، وموتها ــ فقد يُتهم بقتلها كما حدث سابقاً ــ ولن يتبقى له في نهاية المطاف سوى خلوده المزعوم، حيث لا أحد يعرفه، وعليه اختراع شخوص وعوالم، كمحاولة لمواصلة عذابه الذي لن ينتهي. هكذا الرجل وهكذا المدينة التي لا تمل كل شمس من إعادة اختلاق نفسها وتاريخها، وقد تبدو من بعيد مشرقة ورائعة ومتباهية لأقصى حد، لكنها في الحقيقة عجوز وميتة منذ زمن، لذا فهي كالعاشق الذي تحطم قلبه، وما كل هذه التكرارات سوى خدوش في الروح، لا أكثر ولا أقل.

    الخاتمة

    تنتهي "لعبة الملاك" حيث تبدأ "ظل الريح" وتؤسس الثانية لحكاية الأولى، إذا كانت "ظل الريح" هي درب دانييل سيمبيري نحو الكتابة بقلم فيكتور هيجو، فلعبة الملاك هي طريق ديفيد مارتين المعبدة بالأسرار ومخاطر الكتابة. ولأن الأبطال سلسلة لا تنتهي يولد كل منهم تاريخ الآخر، ويرتبط به بشكل وثيق، إمّا عن طريق الكتب، أو عن طريق السر. لنتذكر حين تنتهي لعبة الملاك بأن دانييل سيمبيري سيفتح مجددًا الباب الخشبي الكبير لمقبرة الكتب المنسية، وبابًا آخر للتذكر والروي، بعد أن أغلقه ديفيد مارتين وأغلق معه قصته مع الكتابة، فتبدأ رحلة اكتشاف جديدة لكتب مدفونة وغامضة. وتصبح أول مرة وضع فيها ديفيد مارتين اسمه على قصة مكتوبة، لحظة في غاية التوريط والأهمية، كأول مرة ذهب فيها سيمبيري إلى مقبرة الكتب المنسية، وكأن تاريخ الكتب جعل من برشلونة أكثر غموضًا واضطرابًا.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    لن تتناول أسطري هذه عبقرية كارلوس زافون في فن السرد ، و لن تتناول أيضا تلك الحبكة المتقنة و التشويق المريع لروايته هذه (لعبة الملاك) ، و لن أتحدث أيضا عن شخصيات الرواية المرسومة بعناية، لا و لا عن السياق الزمنكاني للرواية و شوارع برشلونة التى لاحت الحرب الأهلية في أفق سمائها الضبابية فهذه زوايا تناولها العديد من القراء ، سأتحدث عن زاوية إلتقاط أخرى ربما تدور عليها الرواية بشكل خفي و جلي معاً أردت تسليط الضوء عليها لأنها ما أثارت انتباهي أكثر....

    ثلاثية: الكاتب، الناشر والقارئ ...

    الكتاب الأول...الحب الأول، كثيراً ما تتشابه أحاسيسُ الكاتب بأول كتاب خطه مع مشاعر حبه الأول، مشاعر قلق ،ترقب وشغف كلها أحاسيس تختلط في جنبات الكاتب، ربما يبوح بها وربما لا، لكنها تظهر رغم مداراته إياها، بل ونجد الكاتب يطلق على كتابه الأول لقب مولودي الأول، وهذا لا يعد مبالغة من طرفه بل نجد الكاتب قد كابد مخاضاً عسيرا أو حتى ولادة قيصرية من أجل وضع مولوده وإخراجه إلى النور، ثم لا يهدأ له بال حتى يراه طفلا محبوبا بين يدي قراءه، فماذا نتوقع أن يكون شعوره عند إمساكه بالنسخة الأولى من كتابه؟ ربما مع حفل توقيع، مع أول صدى لدى القراء يزداد معه تسارع النبض، تقول إيزابيل الليندي عن الهوس بالكتابة:(أحتاج أن أروي قصة، إنه هاجس، فكل قصةٍ هي بذرة في داخلي، تبدأ في النمو والنمو حتى تصبح كالجنين، ويجب عليّ أن أتعامل معها عاجلاً أو آجلاً).

    لكارلوس زافون في روايته هذه "لعبة الملاك " بعدٌ آخر أو زاوية أخرى لهذا الشغف بالكتابة إذ يقول على لسان بطله (دافيد مارتين) هذا الكاتب المغمور الذي كانت أكبر آماله من وراء الكتابة هو طبقٌ ساخن آخر النهار !!! (الكاتب لا ينسى أول مرة يحصل فيها على نقود أو ثناء مقابل قصة ألفها، لا ينسى أبدًا أول مرة يشعر فيها بسم الغرور العذب يسري في دمائه؛ فيحسب أنه قادر على إخفاء انعدام موهبته عن الجميع، وأن حلمه الأدبي سيؤمن له سقفًا فوق رأسه، وطبقًا ساخنًا في آخر النهار، وأشد ما يرغب فيه على الإطلاق: أن يرى اسمه مطبوعًا على غلاف ورقي بائس، سيعمر أكثر منه بلا شك، الكاتب محكوم بعدم نسيان تلك اللحظة، لأنها تتلاشى في أوانها يصبح لروحه ثمن ما)... سقف الآمال يرتفع من مجرد وجبة ساخنة آخر النهار إلى تخليد اسمه، فلا يمكن أن ينكر أي كاتب أن الحلم الذي يراوده دائما هو تخليد اسمه، فهو حلم يؤرقه كثيرا مهما كان وزنه وشهرته، يقول" أمبيرتو إيكو "(...حين يقول لك أحد الكتّاب بأنه لا يكترث بمصير كتبه، تأكد أنه ببساطة يكذب، وأنه يقول ذلك فقط ليُرضي غرور الصحفي الذي يسأله) تذكرت هنا قصة صديقة لي أرادت أن تشتغل بالصحافة فإلتحقت بإحدى الصحف المحلية و بدأت تجتهد في جلب المعلومات و كتابة المقالات لكن المقالات لم تظهر يوماً باسمها! بل بإسم آخر أو حتى إسم مستعار ، لعنة الإسم المستعار تطال الكثير و الكثير من الكتاب و طاردت أيضا بطل زافون (مارتين ) ، رغم لعنة الإسم المستعار يبقى الكاتب ينشد الخلود و والاستمرارية، فكل كائن بشري يحلم بالخلود وينشد إكسير الحياة، البقاء على قيد الحياة مدى الحياة، إنه شيء غريزي أن نصبو إلى الأبدية إلى المالانهاية، لهذا قد نتفهم- و لابد من ذلك- أن نتفهم الرغبة الجامحة للكاتب الذي يصبو إلى الشهرة، الخلود، الأبدية، أن يذكره الناس على مدى قرون وقرون، أن لا يموت اسمه، أن لا يكون نسياً منسياً بأي ثمن وبأي وسيلة، يقوده ذلك لنجاحات تلو النجاحات، للعبقرية، للاكتشاف وللطفرة التي تميز شخصا ما عن شخص آخر يجعله ببساطة عبقريا، مخترعا ، مجددا، عالميا وخالدا.

    #قِسْمَةٌ ضِيزَى!!!

    يقول إميل سيوران (الرغبة في الشهرة هي الرغبة في أن يموت المرء مكروها ولا يموت منسيا) إذا وقع الكاتب أسير شهوة الشهرة خاصة إذا كان كاتباً مبتدء فاقرأ على الأدب السلام، سيكون حتما عرضة للاستغلال من طرف الجميع، نفسه الطامحة للشهرة والأبدية، الناشر الذي يفرض أدباً خاصا ولوناً معينا وحتى رضوخه لميولات القراء وأهواءهم المتقلبة، لذلك يقع الكُّتاب ضحية هذه القسمة غير العادلة كما يراها الروائي السوداني طارق الطيب إذ يقول (القِسمة هكذا، المال للناشر والمَحبة للكاتب، الناشر يعيش من النشر والكاتب يعيش من عمل آخر) كارلوس زافون في روايته هذه جعل الكاتب الشاب (دافيد مارتين ) يقع تحت رحمة ناشر غير عادي، ناشر بنزوات خاصة وبشروط مبهمة غامضة غموض موضوع الرواية التي طالبه بكتابتها وبشاعة سلسلة جرائم القتل التي قاد ضحيته الأولى (دييغو مالارسكا) لارتكابها، وصولاً لرغبته في إحداث #دين-جديد للبشرية وفق هوس هذا الناشر الغامض والخالد، من جملة ما يؤمن به هذا الناشر يقول زافون (البقاء على قيد الحياة هذا ما ترتكز عليه طبيعتنا، الإيمان إجابتنا الوحيدة على مسائل وجودية يصعب تفسيرها: الفراغ الأخلاقي الذي نلمسه في الكون، حتمية الموت، ألغاز أصل الأشياء أو مغزى وجودنا وغيابنا، إنها مسائل بدائية وبسيطة للغاية لكن حدودنا نفسها تمنعنا من الإجابة عنها بوضوح، و لهذا السبب نسعى إلى الإنجاب و التكاثر ،كردة فعل دفاعية كإجابة عاطفية إنها محض بيولوجيا).

    #قوة الفن:

    رغم إضفاء زافون لطابع البوليسية و التشويق في روايته " لعبة الملاك " إلا أننا نجدها لا تخلو من حوارات فلسفية لاهوتية إن صح التعبير و تظهر خاصة في حوارات (مارتين ) مع صاحب دار النشر ،فحتى العنوان (لعبة الملاك ) يوحي بشيء من الرمزية يتساءل القارئ في نهايتها أهي لعبة الملاك (كشارة يضعها الناشر وساما على صدره) أم لعبة و لعنة شيطان ؟ من يدخل بيت البرج يقع تحت لعنة الكتابة من أجل المال و الشهرة ،ليتكشف بعدها أنه ضحية ناشر ملحد ينوي اختراع دين جديد عبر سلسلة جرائم قتل ، يقول صاحب الدار في حواره مع مارتين (... من المستحيل إجراء حوار عقلاني حول المعتقدات و المفاهيم مع شخص لم يكتسبها عن طريق العقل ، و هذا ينطبق على كلامنا حول الله و العرق و الأمجاد الوطنية ،لذا أنا محتاج لما هو أقوى من أي بيان بلاغي بسيط، أنا محتاج لقوة الفن و الإخراج، نحن ندعي أننا نفهم الأغاني لكن الموسيقى وحدها ما يجعل من كلماتها مفهومة ) ، قوة الفن إن امتلكها مجنون أو مهووس بدين جديد يضع العالم تحت رحمته، ربما وقعنا كلنا تحت رحمة دين جديد ليس بالضرورة أن يكون عبر الفن كما يقول زافون ربما عن طريق التكنولوجيا التي تتسارع اختراعاتها و ليس بالضرورة أن يكون دين بطقوس كالصلاة المعهودة، هو دين بطقوس أخرى، إله آخر معبود و ثواب و عقاب آخر ربما.....

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    🗝 قراءة في رواية "لعبة الملاك" للروائي الإسباني كارلوس ذافون 🇪🇸 بقلم: حسين قاطرجي

    كارلوس ذافون كاتبٌ حاذق، يعرف كيف يقدّم (سلعةً) أدبيةً لاتنتهي صلاحيتها، وأدبٌ هو أهلٌ لكل الأعمار والأزمان، "لعبة الملاك" هي الجزء الثاني من سلسلة "مقبرة الكتب المنسيّة" التي بدأها برواية "ظل الريح" وأتبعها بعملين آخرين هما "سجين السماء" و"متاهة الارواح"، ورغم أن الرباعيّة ترتبط ببعضها عبر الشخصيات والأماكن، إلا أن كل روايةٍ من هذه الروايات مكتفيةٌ بذاتها وتتمتع بوحدةٍ سرديّةٍ مستقلة يمكن قراءتها بمنأى عن أخواتها الثلاث.. وقد قرأتُها مدفوعاً بحماسٍ متّقد هو نتيجة حتمية لبراعة الكاتب في جذب القارئ حتى نهاية الرواية، وإيقاد حماسه لقراءة الرواية التي تليها وهكذا حتى نهاية السلسلة.

    شخصياً لا أحبّ الأعمال الأدبية المسلسلة، لأن الذوق السليم عند الكاتب الناجح يدفعه ليقول كلّ ما يريده في كتابٍ واحدٍ دون أن يضطّر قارئه لانتظار الإصدار الجديد لمتابعة الموضوع. سلسلة "مقبرة الكتب المنسية" لا تندرج ضمن هذا الإطار، فالكاتب لايُلزم أحداً بقراءة الرباعية تدرّجاً من إصدارها الأول، لكنّي وبعد قراءة الروايات الأربع أختارُ للقارئ أن يبدأ بلعبة الملاك، ثم ظلّ الريح، ثم سجين السماء، وأخيراً متاهة الأرواح؛ وهذا ترتيبٌ ذوقي خاصٌ بي، ونصيحةٌ أسديها لمن قرّر أن يدخل برشلونة من بوابة "كارلوس ذافون".

    💢 في الرواية: "دافيد مارتين" شابٌ صغير هو بطل الرواية، هذا الصغير كان يعيش مع أبيه الذي عاد عليلاً من حرب الفلبّين، زاد في علّته أنّ زوجته هجرته قبل عودته بسنتين. كان هذا الأب الطيّب يعمل حارساً في جريدة "صوت الصناعة" وكان يصطحب ابنه معه إلى عمله. وفي يومٍ كئيبٍ خرج مسلّحون ثلاثة، وبدافعٍ لم يشرحه الكاتب قتلوا الأب بدمٍ بارد وتركوا الصغير "دافيد مارتين" في عتماتٍ ثلاث هي: الليل والخوف والوحدة.

    💢 عَلِمَ الدّون "بيدرو فيدال" (احفظوا هذا الإسم جيّداً) وهو أبرز كاتبٍ في الجريدة، بقصة هذا الطفل اليتيم فمنحه فرصة العمل في قسم الخدمات في الجريدة والعيش في غرفة الحراسة. ثمّ رأى منه بشائر الموهبة الأدبية فشجّعه على الكتابة وعيّنه معاوناً له. لاحقاً كتب "مارتين" سلسلةً روائيةً نالت استحسان القرّاء فصار عنده دخلٌ ثابت حسّن به مستواه المعيشي وانتقل إلى نُزُلٍ أقلّ سوءاً من سابقه. وبعد فترةٍ تلقّى عرضاً جديداً من دار نشرٍ شهيرة هو أكثر سخاءً، يقضي بكتابة سلسلةٍ روائية جديدة بعنوان "مدينة الملاعين" فاستبشر بالعرض ووافق فانتعش جيبه وانتقل للعيش في برجٍ مهجورٍ بعد أن أجرى له بعض الإصلاحات، وهناك رَغِدَ بعيشٍ ملكّيٍ من الطراز الرفيع.. لكن ليس طويلاً!

    💢 تصل رسالةٌ غامضة إلى "دافيد مارتين" ممهورةٌ بتوقيع "اندرياس كوريلي" يطلب منه زيارته، وخلال اللقاء يعرض "كوريلي" على "مارتين" أن يوقع معه عقداً غريباً لمدة عام، ومضمون هذا العقد هو أن يضع "مارتين" ديناً جديداً يُقنع النّاس للإيمان به والعمل بمناسكه زاهدين بأديانهم التي اعتنقوها سابقاً. ورغم المال المغري الذي عرضه "كوريلي" أمام الكاتب الشاب إلا أنّه رفض الموافقة لإلتزامه بالسلسلة الروائية "مدينة الملاعين" التي وقّع عقدها مع دار النشر العريقة. لكنّ حريقاً مجهول السبب اندلع في مقر دار النشر أتى على أصحابها وموجوداتها؛ وهكذا تملّص الكاتب من عقده معهم وصار متفرّغاً لوضع الدين الجديد..

    💢 هذا (الكتاب/الدين) هو محور الرواية برمّتها، وسيتّضح للكاتب الشاب "مارتين" مدى تهوّره الأرعن عند قبوله الطلب، لأنّه ورّط نفسه بسلسلةٍ من المشاكل التي لاتنتهي، وسيكتشف "مارتين" أن "كوريلي" رجلٌ لايرحم، ولايقبل أنصاف الحلول، والماء والدم عنده سواء، كلّه في سبيل ابتكار هذا الدين الجديد، والكاتب المسكين "مارتين" غير قادرٍ على التملّص من العقد أو التخفّي بعيداً عن ملاحقة "كوريلي".

    💢 في الرواية أيضاً: يتردد مارتين إلى مكتبة "سيمبيري وأبناؤه" التي يعتبرها ملاذه الوحيد. وهناك يلتقي "بإيزابيلا جيسبرت" التي يشجعه "سيمبيري" أمين المكتبة على توظيفها كمساعدةٍ له تؤرشف أوراقه وتنظّم حياته، فيوافق "مارتين" على مضض، ويصحبها إلى بيته ويرشدها إلى عملها. مع الأيام تستفحل "بإيزابيلا" نيران الشهوة وتعرض نفسها على الكاتب الشاب لكنّه لم يبادلها شيئاً من ذاك الحب، وبقي أمامها كالعجينة الرخوة؛ لا تستحثّه غريزةٌ ولا يراوده غرام الوطء. وهي مع ذلك بقيت وفيةً، مخلصةً له ولعملها المتفاني في بيته.

    💢 لكن لاتظنّوا أنّ "مارتين" بليد المشاعر إلى هذا الحدّ، فقلبه مسلوبٌ عند فتاةٍ اسمها "كريستينا" كانت تعمل سكرتيرةً عند الدون "بيدرو فيدال" ملهمه الروحي (والذي طلبتُ منكم آنفاً أن تحفظوا اسمه جيّداً)، وفي أحداث الرواية تُرغم الفتاة على الزواج من مديرها، لكنّها تبقى أسيرة حبّها الأول "لمارتين" وتنشب بين الرجلين بوادر خلافاتٍ تحاول المسكينة أن تنأى بنفسها عنها كي لاتكون بين مطرقة الزوج وسندان الحبيب.

    💢 حبكة الرواية محكمة للغاية وفيها أحداثٌ تعزّز التشويق والغموض ويُضيف الكاتب شخصياتٍ عدة محوريةٌ تفيد العمل وتضفي عليه مزيداً من أسباب الإثارة كالمحقق "فيكتور غراندس" ومعاونيه "ماركوس وكاستيلو"، والأب "كولينيه"، والراقصة "ايرينا سابينو" المتهاونة في صون سُمعتها والتي تريد التواصل مع روح أمّها، و"داميان روريس" الذي يتمنى أن يتواصل مع روح ابنه هو الآخر، فيلتقي بالراقصة عند مُحضّر الأرواح اللص المحترف "دييغو مارلاسكا" وعلاقة كل ذلك "بمارتين" وعقد (الكتاب/الدين) الكارثي الذي وقّع على تأليفه.

    💢 إنّ الوقت الذي تستغرقه قراءة الرواية وقتٌ غير مهدور، فالمتعة حاضرةٌ في كل فصول الرواية والتي بلغت 25 فصلاً، وتسلسل الأحداث منطقيٌّ رغم ارتكاز الكاتب في غير مرة على (الفلاش باك) والعودة بالزمن إلى الوراء؛ هذه التقنية التي تشتّت القرّاء عادةً عندما لا يُحسنها الروائيّون.. ولكنّ قلم "ذافون" لا يخونه.. وكأنّه وقّع عهداً مع قرّائه بألا يُفقدهم بوصلة الرواية، وأن يبقى واضحاً معهم حتى السطر الأخير؛ وهذا ما يُفسّر انتشار رباعيته بين القرّاء باختلاف بيئاتهم وأعمارهم، وتفاوت خبراتهم في قراءة الأعمال الضخمة كهذه الرواية.

    💢 صدرت الترجمة العربية عن منشورات الجمل، وتقع في 680 صفحة من القطع المتوسط، ونقلها إلى العربية المترجم المحترف معاوية عبد المجيد الذي حافظ على بريق النص وأخلص له، ولا أنكر أن أكبر الفضل يعود له في تعريفنا بأدب الكبير الراحل "كارلوس ذافون".

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    كتاب رقم: 04 لسنة 2021

    اسم الكتاب: لعبة الملاك

    الكاتب: كارلوس زافون

    ترجمة: معاوية عبدالمجيد

    الناشر: منشورات الجمل

    عدد الصفحات: 679 صفحة

    مكان الشراء: المكتبة الوطنية - الرفاع

    تاريخ الشراء/الإهداء: 07 فبراير 2021

    سعر الشراء: 7.600 دينار بحريني

    الطبعة: الثانية وكانت الطبعة الاولى في 2017

    تاريخ بداية القراءة: 14 فبراير 2021

    تاريخ الانتهاء من القراءة: 20 فبراير 2021

    التقييم: 5/5

    الملخص:

    الجزء الثاني من مقبرة الكتب المنسية

    في نهاية الرواية اتضحت لي ان هذه الرواية ابتداء للرواية السابقة (ظل الريح) حيث كان سيمبيري الاب هو نفسه سيمبيري الابن في لعبة الملاك، تنتهي "لعبة الملاك" حيث تبدأ "ظل الريح" وتؤسس الثانية لحكاية الأولى، إذا كانت "ظل الريح" هي درب دانييل سيمبيري نحو الكتابة بقلم فيكتور هيجو، فلعبة الملاك هي طريق ديفيد مارتين المعبدة بالأسرار ومخاطر الكتابة.

    رواية تشد الجاذبية، الرواي والبطل فيها هو ديڤيد مارتين

    يبدأ هوسه بالكتابة فيحلم بأن يصبح كاتباً مرموقاً ولكن الحظ لا يتماشى معه فدائماً ما يتعثر بمنعطفات تجبره على الرضوخ لها ، وافق مُكرهاً على بيع اسمه وموهبته فامتهن الكتابة تحت الطلب مقابل أجور يتقاضاها ممثلاً الرضا وفي قرارة نفسه امتعاض شديد .

    تطارده لعنات عديدة ولا يستطيع الخلاص منها ولا التحرر من العقود التي أبرمها مع الناشرين الذين حاولو استغلاله فيلطخ يده بالجريمة تحت مبدأ الدفاع عن النفس والتحرر من براثن الرضوخ للآخرين .

    إبان الحرب الأهلية في برشلونة ، وانتقالاً لشوارعها وتفاصيلها ومبانيها يأخذنا الكاتب في رحلة أدبية ماتعة وبوتيرة أحداث متناسقة يتأرجح تسلسلها الهرمي صعوداً وانخفاضاً في أجواء الإثارة والرعب والتشويق والفانتازيا فيمزج الواقع بالخيال بشكل يجعل القارئ يستحضر تركيزه ودهشته المتجددة بل وحتى تساؤلاته في كل صفحة .

    يمتاز كارلوس بإتقانه لعبة السرد الروائي والحبكة المتزنة لتماشي الأحداث وصراعات الشخصيات .

    يروي مارتين قصته من البداية مع رائعة تشارلز ديكينز (آمال عظيمة) التي اهداه اياها صاحب مكتبة صغيرة _السيد سيمبيري، ومحاولة مارتين جاهداً التملص من عقاب ابيه الجاهل الحاقد على الكتب ومؤلفيها، وقراءة الكتاب بالخفية عنه في محاولةٍ منه للحفاظ عليه، يمر بنا مارتين بجوانب شتى من حياته المريرة الشائكة في صغره و شبابه، مستعيناً بتفاصيل المكان والزمان، وموضحاً ومفسراً للعديد من المواقف والأحداث، إلى أن يصل بنا إلى كتابةِ اول سلسلة قصصية بإسمه بعنوان مدينة الملاعين، التي كانت بدورها فتيل شهرته، ليعيش حياة الشهرة تحي اسم مستعار، وتحت رحمة عقد احتكار مقيت، يجبره على عدم التراجع، ومن هنا يظهر شبح الحكاية او الشيطان كما ورد ذكره في الرواية حاملاً اسم اندرياس كوريلي، الناشر الفرنسي الغامض في ملامحه وفي ظهوره و إختفاءه، والذي يطلب من مارتين طلباً غريباً مقابل حياة أبدية ومبلغاً طائلاً من المال، فيفتح شرارة البحث والتنقيب في حكايةٍ معقدة لا تحمل بداية ولا نهاية، و لا تبشر بالخير أبداً.

    رواية بديعة ذات أبعاد متعددة تبدأ بإسقاطات الكاتب الجليّة تجاه اهتمامه بالمكتبة والكتب وتنتهي بالفلسفة المعرفية اللامتناهية ، متقنة بلغتها وسردها وترجمتها ، تداخل الشخصيات فيها يخلق الإثارة ، الخط الزمني امتد بوتيرة واحدة على امتداد صفحاتها ماعدا في جزئها الأخير تقافز البعد الزمني لخمسة عشر عاماً بعد هروب ديڤيد مارتين وعودته مجدداً ليجد رسالة في انتظاره أجابت عن تساؤلاته .

    في نهاية الرواية اي بعد 15 سنة من مغادرته برشلونه يلمح ذلك الشيطان الذي لا يكبر ، كوريلي ، ومعه طفلة صغيرة ، سرعان ما يتذكر مارتن أنه قد رأى ذلك المشهد من قبل ، حين كان يقلب صورا لكريستينا ، ولم يعرف هو او كريستينا وقتها من هذا الرجل الذي يمسك بيدها في صغرها ، يأتي كوريلي ليهب مارتن نعمته بعد أن صار شيخا كبيرا ، ، ، يضع الطفلة بين أحضان مارتن ، ويخلصه من لعنته حين يخبره أنها كريستينا ، وأنها ستكبر ولن يكبر ، وانه سيحبها وتحبه ثم تفارقه مرة أخرى بين يديه . . تلك هي لعنته ونعمته

    معنونة في أربعة فصول بالترتيب الآتي: (مدينة الملاعين، النور الأبدي، لعبة الملاك، الخاتمة ١٩٤٥)

    من الرواية : " دخلت إلى المكتبة واستنشقت عبير الكتب المكون من السحر والأوراق، واستغربت كيف لم يخطر على بال أحد حتى الآن أن يعبئه في زجاجة عطر."

    وكما ورد في أحد مراجعات النقاد حول لعبة الملاك..." إن كانت ظل الريح تحتفي بمتعة القراءة فإن لعبة الملاك تستكشف هذيان الكتابة.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    من الرواية : " " دخلت إلى المكتبة واستنشقت عبير الكتب المكون من السحر والأوراق، واستغربت كيف لم يخطر على بال أحد حتى الآن أن يعبئه في زجاجة عطر."

    .

    .

    تدور أحداث هذه الرواية في برشلونة /اسبانيا أوائل القرن الماضي، و يبدأ القاص وهو بطل الرواية ( دافيد مارتين) حكايته من جريدة (صوت الصناعة) حينما كان طفلاً صغيراً مرهف الحس، ضعيف البنية، شغوفاً بالقراءة، وهذه الأخيرة علىٰ وجه التحديد كانت مصيبته التي أوقعته في شرك الحياة بخيرها وشرها... يروي مارتين قصته من البداية مع رائعة تشارلز ديكينز (آمال عظيمة) التي اهداه اياها صاحب مكتبة صغيرة _السيد سيمبيري، ومحاولة مارتين جاهداً التملص من عقاب ابيه الجاهل الحاقد على الكتب ومؤلفيها، وقراءة الكتاب خفية عنه ومحاولته الحفاظ عليه ... يمر بنا مارتين بجوانب شتى من حياته المريرة الشائكة في صغره و شبابه... مستعيناً بتفاصيل المكان والزمان موضحاً ومفسراً للعديد من المواقف والأحداث... وصولاً بكتابةِ اول سلسلة قصصية بإسمه بعنوان مدينة الملاعين التي كانت بدورها فتيل شهرته ليبدأ حياة الشهرة في ظل اسم مستعار...وعقد احتكار مقيت كان يجبره على عدم التراجع ليظهر شبح الحكاية او الشيطان كما ورد ذكره حاملاً اسم اندرياس كوريلي الناشر الفرنسي الغامض في ملامحه وفي ظهوره و في اختفاءه، والذي يطلب من مارتين طلباً غريباً مقابل حياة أبدية ومبلغاً طائلاً ... فيفتح شرارة البحث والتنقيب في حكايةٍ معقدة لا تحمل بداية ولا نهاية و لا تبشر بالخير أبداً. في هذه الرواية أكد كارلوس زافون على أن #الكتابة و#القراءة على حدٍ سواء ما هن الا ملكات و أرواح تسكن صاحبها ولا ترحل عنه الا بموته... ففي ظل الريح كان توجه زافون نحو القراءة و محبيها وهنا في لعبة الملاك يوجه رسالةً أنفة إلى أن الكتابة ملكة تكملها مكلة القراءة فلا قارئ لا يكتب ولا كاتب لا يقرأ....

    وكما ورد في أحد مراجعات النقاد حول لعبة الملاك...

    " إن كانت #ظل_الريح تحتفي بمتعة #القراءة فإن #لعبة_الملاك تستكشف هذيان #الكتابة.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    الجزء الثاني من سلسلة مقبرة الكتب المنسية للكاتب كارلوس ثافون

    رواية شديدة الإتقان مليئة بالأحداث لدرجة أنك لا تستطيع التوقف لأخذ نفس

    داڤيد مارتن كاتب قصص اسباني من برشلونة يتلقى عرضاً كبيراً من ناشر مجهول بقيمة 100 ألف فرنك مودعة في أحد المصارف لكي يكتب كتاباً لم يكتبه أحد قبله لكن يكتشف الكاتب أثناء تأليف الكتاب وسكنه في بيت البرج أحداث مثيرة تتعلق بأشخاص لهم صلة بالناشر ويزداد الأمر سوءاً بوقوع جرائم قتل لكل من له صلة بالكتاب والمؤلف السابق له الذي لم يكمله ..

    وفي الخلفية يعمل المحقق غراندس على تعقيد الأحداث أكثر ويجعلك تنتظر مفاجآت غير متوقعة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    اذا كان كارلوس زافون قد ابدع في ظل الريح، فقد تفوق على نفسه في لعبة الملاك!

    واذا كان عنوان ابداعه في ظل الريح هو تجسيد الأماكن، فهو في "لعبة الملاك" تجسيد الشخوص!

    شخصيات الكاتب في لعبة الملاك حقيقية جداً، واقعية جداً، متقنة الوصف جداً للدرجة التي تجعل القارئ يشعر بهم تماماً.

    الحبكة متقنة إلى درجة عالية جداً. لا أقاوم الابتسام حين أقرأ عملاً معقداً كهذا وأكتشف في النهاية ان الكاتب لم يترك خيوطاً سائبة او حبكاتٍ فرعية دون أن يحكمها.

    بلا تأخير، أنطلق إلى "سجين السماء"...

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    رواية عبقرية فذّه إلا أنني لأول مره شعرت عند قراءتي لنهايتها بأني اقرأ لكاتب مجنون ،ليس دماغا طبيعيا الذي كتب نهايتها

    لم يبهرني بل احسست بشعور لا أعلم ماهيته أهو حنق سخط أم إعجاب من نوع جديد؟لا أعلم لكنها رواية حافلة بالأوصاف

    أنصح بقراءتها أم لا؟أيضًا لا اعلم

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    مش طبيعي الإبداع زافون مبدع من الطراز الأول سواء كان في ظل الريح أو هنا في لعبة الملاك حكاية أندرياس كوريلي اشي فوق الوصف نقلنا إلى عالم آخر ❤️❤️❤️❤️❤️❤️🤭😅

    بدأت حديثا في سجين السماء و متأكده متعة جديدة في الأنتظار 😍😍😍

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    احدى اجمل روائع الادب العالمى و التحفة الاجمل ادبيا و انسانيا على الاطلاق

    استمر زافون فى هذا الجزء فى العزف على وتر الاماكن و الاشخاص و الذكريات

    تناول فى هذا الجزء و الذى يدور حول الكتابة قصة حياة ديفيد مارتين

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    رواية مثيرة ومشوقة وممتعة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    احمر

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون