خوارق اللاشعور

تأليف (تأليف)
هذا الكتاب يبحث في غوامض العبقرية والتفوق والنجاح ومايسمى عند العامة بــ(الحظ) . وأثر الحوافز اللاشعورية فيها في ضوء النظريات العلمية .يقف الكاتب عند أمور عدة ومن جملة مايقول : "إن التقصد والتعمد والتكلف والتعجل أمور مناقضة لحوافز اللاشعور ومضرة لها ...إن كثيراً من أسباب النجاح آتية من استلهام اللاشعور ولا صفاء الروح الآتي ، فإذا تعجل المرء أمراً وأراده وأجهد نفسه في سبيله قمع بذلك وحي اللاشعور وسار في طريق الفشل ...إن تطور المجتمع البشري ناجم عن المنافسة الحادة التي تدفع كل فرد لأن يبرع ويتفوق على غيره ، فالتطور قائم على أكوام أبدان أبدان الضحايا ،أبدان أولئك الذين فشلوا في الحياة ، فصعد على أكتافهم الناجحون ،لقد ثبت علمياً بأن قسطاً كبيراً من هذه الإنجازات الخالدة التي قام بها هؤلاء الناجحون والنابغون جاء نتيجة الإلهام الذي انبثق من أغوار اللاشعور
عن الطبعة
  • نشر سنة 2008
  • 239 صفحة
  • دار الوراق للنشر
4 93 تقييم
674 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 23 مراجعة
  • 17 اقتباس
  • 93 تقييم
  • 179 قرؤوه
  • 227 سيقرؤونه
  • 77 يقرؤونه
  • 34 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
5

الكتاب ؛خوارق اللاشعور

الكاتب: د.علي الوردي

دار النشر :دار ومكتبة دجلة والفرات

عدد الصفحات :٢٣٨ صفحة

#ملخص

في بداية ألامر يتألف الكتاب من خمسة فصول هي:

1-الإطار الفكري

2-المنطق ألارسطوطاليسي

3-الأرادة والنجاح

4-خوارق اللاشعور

5-النفس والمادة

وفِي كل فصل يحوي في داخلة كم من القصص والنظريات ...يفتتح الوردي الكتاب بتحذير يقول فيه للقراء مايلي: (إن هذا الكتاب ربما ينفع الراشدين من الناس - أولئك الذين خبروا الحياة وأصابهم من نكباتها وصدماتها ما أصابهم. أما المستجدون المدللون والأغرار الذين لم يمارسوا بعد مشكلة الواقع ولم يذوقوا من مرارة الحياة شيئا فالأولى بهم أن لا يقأوا هذا الكتاب.. إنه قد يضرهم ضررا بليغاً.)

يحاول الوردي من خلاله ان يتطرق لموضوع اللاشعور او القوة النفسية او العقل الباطن وكيف يؤثر في حياتنا وقرارتنا ومصيرنا، كيف يؤثر على نجاحنا وفشلنا، على علاقاتنا، وما هو الحظ وحقيقته، كيف تصبح الإرادة عائقًا أمام نجاحك، كيف يصبح تفكيرك أو اطارك الفكري هو سبب مشاكلك و فشلك. استناده إلى النظريات والحقائق العلمية بالإضافة إلى توضيح الأفكار بأمثلة واقعية قريبة.

يذكر نظريه الفيلسوف الامريكي جيمس ان العقل البشري جزئي ومتحيز لطبيعته أن الحقيقه

الخارجية في رأية تحتوي عل نواحي متعددة وتفاصيل شتي"ليس من العجيب أن يختلف الناس في أذواقهم وميولهم ولكن العجب ان يتخاصمو من

أجل الاختلاف "

النظريات تستحق التوقف عندها اهمها مايرى تشيز العقل الظاهر او الواعي يمنعنا اثناء اليقظه من

الانتفاع بالعقل الباطن اللذي يخترق حدود المكان وان اصحاب المواهب هم من يخترقون العقل الظاهر

الى الباطن فهو يستطيع ان يقراء افكار الغير ويستشف الاشياء المغيبه حينما تسنح له الفرصه وهذه هي

ماتوقف عندها الكاتب على انها خلاصه الفرضيات في تعليل الاحساس الخارق

في الفصل الاخير متنقلا بين الحديث عن الظلمه ومقارنه بين مواقف في امريكا وفي بلدان عربيه وكيف ان الانسان هناك يعامل بقدر مايكافئ انسانيته وان هنا في العالم العربي الانسان يستند الى سلطته وماله ليعامل كاانسان

"النجاح هو التحرر من القيود النفسيه"

بخلاف بقية الكتب التي تتحدث عن العقل الباطن وخوارق اللاشعور، يُمكن لأيٍ منا قراءة الكتاب بسهولة، فمصطلحاته اليسيرة تجعل منه كتابًا لكل قارئ، لا للمتخص في هذا العلم فقط.

#رأي_ الشخصي

استطيع ان اقول ان هذا الكتاب من الكتب التي تغير التفكير وتكسر إطارنا الفكري المتجمد

لكني لا أنكر أستوقفت مع الوردي بأمور دينية لكن هذا ما جعلني أفقد متعتي بالقرأة بالعكس ما جعلني أعيد قرأة بعض الصفحات مراراً وتكراراً

#اقتباس

"يُحكى أن أحد الفلاسفة سُئل عند موته : ماذا تعلمت ؟ فأجاب : إن خير ماتعلمته في حياتي هو أني لا أعلم شيئا .. "

#اقتباس

"إن لكل نوع من أنواع النجاح مؤهلات خاصة . وتلعب القوى النفسية الخارقة دورًا كبيرًا في تكوين هذه المؤهلات . فمن أراد شيئًا وهو غير مستعد له نفسيًا أساء إلى نفسه و إلى أمته إساءة كبرى . "

#نجوان_حكمت

#علي_الوردي

#خوارق_اللاشعور

0 يوافقون
اضف تعليق
0

الفصل الثاني عبّر نوعا ما أو ترجم بعض أفكاري عن فكرة بالعزم والإرادة يُنال المراد

0 يوافقون
اضف تعليق
5

أعجبني في الكتاب استناده إلى النظريات والحقائق العلمية بالإضافة إلى توضيح الأفكار بأمثلة واقعية قريبة.

بخلاف بقية الكتب التي تتحدث عن العقل الباطن وخوارق اللاشعور، يُمكن لأيٍ منا قراءة الكتاب بسهولة، فمصطلحاته اليسيرة تجعل منه كتابًا لكل قارئ، لا للمتخص في هذا العلم فقط.

1 يوافقون
اضف تعليق
3

كتاب جميل إلى أنه يحتوي على العديد من الأفكار قد لا أتفق مع معظمها ولكنني أحببت الكتاب.

0 يوافقون
اضف تعليق
4

على أنني لا أتفق معه في أشياء بسيطة ، إلا أن الكتاب رائع وخرافي وسوف يفتح لعقلك مجالات مختلفة ربما لم تفكر بها يوما .

يتحدث الكاتب عن العقل الواعيوالعقل الباطن أو اللاشعر ولكن بطريقة مختلفة تختلف عن كتب التنمية الذاتية ، أنصح الجميع بقراءته.

3 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين