ألف - باولو كويلو, رنا الصيفي, وفيق زيتون
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

ألف

تأليف (تأليف) (ترجمة) (مراجعة)

نبذة عن الرواية

في روايته الأكثر دخولاً إلى عمق النفس البشريّة حتى الآن، يعود باولو كويلو، المؤلف الأكثر مبيعاً عالمياً، برحلة رائعة لمزيد من اكتشاف الذات. في الوقت الذي يسعى فيه إلى طريق للتجدد والنمو الروحي، يقرر أن يبدأ مجدداً: ليسافر، ليختبر، وليعاود التواصل مع الناس والطبيعة.ينطلق إلى أفريقيا، ثم إلى أوروبا وآسيا عبر السكك الحديدية العابرة لسيبيريا، بادياً رحلة لإحياء طاقته وعاطفته. ومع ذلك، لم يتوقع قط أن يلتقي عازفة الكمان الشابّة الموهوبة هلال. وهي امرأة أحبّها باولو منذ خمسمئة سنة قبل الآن، وهي المرأة التي خانها في عمل جبانٍ منعه منذ ذلك الوقت إلى الآن من العثور على السعادة الحقيقية في هذه الحياة. سيبدآن معًا رحلة صوفية عبر الزمن والأمكنة، ويسافران في طريق يُعلّم المحبة والمغفرة والشجاعة، للتغلب على تحديات الحياة التي لا مفرّ منها. في هذه الرواية سعيٌ إلى الحكمة، وإدراكٌ للواقعَيْن المرئي واللامرئي، الصراع الداخلي الطويل، الواقع السحري المؤقت، الشك بجانبيه السلبي والإيجابي، السعادة من منظور آخر. يقع كويلو على التراث الأدبي والفكري والفلسفي لمختلف الشعوب.رواية "ألف" جميلة وملهمة، تدعونا إلى التأمل في معنى رحلتنا الشخصية : هل نحن حيث نريد أن نكون، ونفعل ما نريد أن نفعل؟ الروايات تُقرأ عادة. "ألف" تُعاش
3.5 171 تقييم
919 مشاركة

اقتباسات من رواية ألف

( الحالمون لايمكن ترويضهم أبدًا )

مشاركة من إيمان الطائي
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية ألف

    176

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    3

    كَعادتهِ باولو، لا يَكتبُ دونَ الغَوص في الأَعماقِ أبداً

    روايته هذه كانَتْ مُختلفة عمَّا قبلها، لا تَحتاج للقراءةِ فقط

    تحتاجُ للوقت، للتَّفرغ ولتفكيرٍ مُركَّز

    شَغلت حَيِّزاً من ذاكرتي، بعض الكلمات احتجتُ قراءتها أكثر من مرة كي أَستطيع أَنْ أُنهيها!

    Facebook Twitter Link .
    8 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    وايات باولو كويللو كالضبع تنفث في وجهي الخوف والعزلة وعدم التوازن فأتبع ذاك الضبع إلى وكره وأمكث في التفكير بذاتي وأحلامي وسلامي إلى أن أغلق الرواية ويموت الضبع فأعود إلى ذاتي المنهمكة في الحياة اليومية.

    " توقفت طاقتي عن التدفق. شيء ما في ماضي كان يعوقها"

    هذه العبارة تصف الرواية من بدايتها إلى نهايتها .. إذ أن باولو كويللو يشعر أن اتصاله الروحي مع ذاته قد توقف عن الرقي فيقوم مرشده بنصحه بأن يبحث عن هذا الاتصال خلال قيامه برحلة فيقوم الكاتب بعبور قارة آسيا على سكة حديد طولها 9288 كيلومتر. وفي روسيا يقابل "هلال" التي تساعده على العودة إلى الماضي وغفران ما كان من أخطاء

    رواية جميلة عن التجسد والسلام النفسي والروحانيات تضيف إلى حياة القاريء التأمل وتثير في نفسه تساؤلات عن التجسد والعودة إلى الماضي

    كويللو: كاتب روحاني من الدرجة الأولى

    2 likes ·

    Facebook Twitter Link .
    7 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    بدأ باولو كتابة بقصة عن التصوف الإسلامي دارت في حوار بين المعلم و تلميذه و المعلم على فراش الموت حيث أخبر المعلم تلميذه أكثر الأشياء التي تعلم منها خلال حياته و كانت الدهشه على وجهه التلميذ عندما أخبره المعلم أنه تعلم من لص و كلب أشيائاً. باولو في هذا الكتاب يحاور النفس، يطرح تساؤلات، يتأمل معك، يأخذ بيدك ليطوف بك في أغوار النفس البشرية.

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    أنهيت للتو قراءة هذه الرواية , هي حقا رائعة و ملهمة و مليئة بالمناظر الخلابة , شعرب بأنني مخرج أفلام , و أنني أقوم بتلقين الشخصيات الحركات المناسبة لكل موقف .

    تحتاج للذكاء عند قراءتها .

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    “إننا نحاول دوماً تفسير الأمور وفق ما نريد، لا وفق ما هي عليه”

    رواية رائعة يتحدث فيها عن مغامرته الشخصية ورحلته

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    على قدر ما وصفها أصدقائي بأنها مملة، إلا أنني وجدتها أجمل كتب كويلو،،

    وكأنه في سعي أخير وحكمة أورثتها إياه كل تجارب حياته..

    لم أترك ورقة بيضاء في الكتاب دون أن أملأها بأفكاري عندئذ،

    رواية روحية بامتياز..

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    باولو كويلو في هذا الكتاب اكمل رواية الخيميائي لكن هنا كان يكتب عن رحلته الشخصية هنا

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4

    شيءٌ غريبٌ يشدُّ فضولي وغرابة موقفي أمام هذه الرّواية التي اقتنيتها صُدفةً "فقط" لاسمها الّذي جذبَ فضولي كاملاً ...

    أَلـــِفْ ... بكلّ معانيها تأخذُنا للروحانيَّة المُطلقة والتي لا شكّ أنّها تسبرُ في أعماقِ مُخيّلة باولو كويلو الخصبة لإيصال الهدف في المرمى الصّائب الّذي يُريد ..

    كانت رحلةً أبعد من أن تمضي في أيّام مع هذه الصفحات ، رحلة مع الذّات و الأنــا الّتي تغدو مع مُضيّ الوقت والتراتيبة التي نعيشها أناتٍ مُتعددة تبتعد كُلّ البعد عن ما نرمي إليه في دواخلنا ، وإيمانُه الكامن في هذه الرواية بل من خلالها عبر بالتأكيد لكلّ قارئ ( بالحُبّ ، بالرُّوحانيّة ، بالسّلام ) مع الاختلافات والتحفظات الشَّديدة لتلك الطّقوس السحرية !

    من الجميل مع هذه الرواية أنَّ قلمي الرصاص كانَ أوَّل من يجلس على طاولة القراءة قبل الأوراق حتّى ، لأضعَ خطّاً ولو متواضعاً أمام الاقتباسات الباهرة في قراءة اليقين الكامن ...

    لأضع ها هنا حفنةً لا تفي حقّ الكُلّ :

    - الحالمون لا يُمكن ترويضهم أبداً

    - إن سعينا إلى شيء، فالشيء ذاته يسعى إلينا

    - إن حياة بلا سبب هي حياة بلا نتيجة

    - الحُبّ ينتصر دوماً على ما نسميه الموت

    هذا ولن أقتبس ما يتعلّق في تفسير الألــِف لأتركه للقارئ بعدي ليتأمّل ...

    اختصاراً وإيجازاً ...

    هذه هيَ الرواية الّتي يبحثُ فيها أحدهم عن ذاته الّتي تاهت منه بطرقٍ شتّى ليتوصَّل أن قوّة الحُبّ العُظمى "وحدها" والموهوبة من الله هي ما أوصلته إليه - إلى ذاته - ففي الحُبّ نختبر معنىً آخر لذواتنا من جَديد ، وهلال كانت بمثابة النور القادم لـ باولو من بعيد لتُضيء له منارة اكتشافه لذاته ..

    " يُمكن للنّاس الواقعين في الحُبّ أن يختبروا ، وفي لحظاتٍ خاصّة جدّاً، الكُلّــــية "

    تمام الواحدة والنصف ودقيقة \ 16

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    رواية شوشتني وجعلتني مضطربة تتحدث عن الحيوات السابقة وكيف لها ان تؤثر أو يكون لها أثر على حاضرنا أدخلني باولو كويلو لعالم جديد وأكثر ما أعجبني هو تأكيده على أهمية عيش الحاضر دون التفكير في الماضي او المستقبل رواية ممتعة ان كنت تريد ان تكتشف عالماً جديداً غريباً نوعاً ما...

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    كتاب عمييييق جدا ، كعادته كويلو ، لا يخلو كتاب له من الفلسفه في الروح . حقيقة وانا اقرأ كتاب "الف" شعرت انني مررت بتجربة الآلف 💕

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    كتاب جميل جدا !!!

    نفس القصة حصلت لي شخصيا ، كنت اريد ترجمة هذه الاشياء ، جاء باولو يخبرني بما أشعر!!

    شكراً لك معلمي باولو...

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    الروايـــات : تُـــقرأ عـــادةً ,

    .

    ( أَلِــــــــف ) تُعــــــاش .

    ____________________ ♥

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    بعد بضع صفحات قررت أن أتوقف عن قرائتها وأكتب لماذا توقفت في مراجعة كهذه, لكن لم أكن أريد إعادة تجربة كتاب the secret مرة أخري, لكن كلما وقعت عيني علي كلمة الاكثر مبيعا و صيت باولو كويلو "المؤلف الاكثر مبيعا عالميا" .. فتغريني لقرائتها !

    كنت قد كتبت مراجعتي الاولي وصببت غضبي علي المترجمة .. ألفاظ الرواية لما تتدخلني في جوها الروحاني .. لم أستشعر اي حماس لأكمل قرائتها .. كانت الالفاظ بمعني إسم مؤلفها "الصخرة الصغيرة" جامدة .. لكن علي كل حال هh أنا أنهيتها وها أنا اكتب المراجعة الثانية .

    إسم الرواية ذكرني بمسلسل the walking dead كان لمؤلف هذا المسلسل أن يسميه zombie

    لكنه يعلم أن الكلمة مستهلكة .. ظننت أيضا باولو كويلو فعل هذا ..الألف وعلاقته بتناسخ الارواح !

    ربما لست ممن يتحمسوا لفكرة أبجد لكنه لديه الحق في تلك المقولة "لو كان لأحدهم أن يمر عبر تلك النقطة في المقطورة لأنتابه إحساس غريب كما لو أنه بات فجأة يعرف كل شئ لكنه ما كان ليتوقف لمعاينة ذلك الشعور والتأثير سيتلاشي في اللحظة التالية" ربما أمون استشعرت هذا وربما هي فقط الذاكرة المزيفة والرغبة في التصديق !

    عالم ألف "نقطة إلتقاء كل شئ في نفس المكان والزمان" هذا يعارض عقيدتي فأبعدني هذا كثيرا عن ان يتقبل عقلي فكرتها من الاساس ..فكرة الروح لدي ــ وهي من أمر ربي ــ أو ما يتقبله عقلي أكثر فكرة مصطفي محمود عن الروح يذكر كتاب رحلتي من الشك الي الايمان ,أن الذاكرة محلها الروح ذاكرة الشخص نفسه وليست ذاكرة روح دائمة وكيف نحاسب إذا كانت روحي ليست ملكي بل أنا أجسدها فقط !

    كانت روحي كسائل في قدر علي موقد وقوده كلمات هذه الرواية .. أنتظر لروحي أن تصل لنقطة بلوغها ..نقطة الغليان .. لكن أعتقد أن الكلمات لم تكن بتلك الحرارة لتصلني للألف .. حتي الكلمات لم تسعفني للنهاية لقد أنتهي الوقود قبل الغليان .. أنتهت الرواية ولم أصل مبتغاها .. ربما السائل أكثر كثافة من أن تذيبه هذه الكلمات .. ربما .. لكنني لن أعيد الكرة لأعرف السبب فلا نية في أن اعيدها مرة أخري ..

    استشعرت أيضا في الرواية أنه كان يحاول جاهدا أن يصل لنا مشاعره الصادقة ,, وليست كأنها رواية تجارية

    تذكرني هذه الرواية برواية العنكبوت لمصطفي محمود .. لمن قرأها سيجد تشابه كبير في فكرة الرواية مع اختلاف مصدر أو منبت تلك الفكرة .

    .. أخشي أن تكون هذه هي الرواية الاولي والاخيرة التي سأقرأها لباولو كويلو ..

    بقي اخيرا أن اقتبس سطورا من الرواية أعجبتني :) :

    " لا تدعي لقوة وُضعت في قلوبنا بحيث تجعل كل شئ أفضل, أن تدمر نفسك"

    "الرجال والنساء ممن يتمتعون بقوة إرادة بالغة هم في العادة من الصنف الإنعزالي الذي ينبعث منه نوع من البرودة"

    "أن تعيش يعني أن تختبر أموراً , لا أن تتقاعس وتفكر في معني الحياة"

    "و علي غرار كل من يعاني الأرق أطمئن نفسي تفاؤلا بأنني أستطيع استثمار الوقت في التفكير بأمور مثيرة للإهتمام لكن بالطبع يثبت إستحالة ذلك"

    "كل من يعرف الله يعجز عن وصفه وكل من يقدر علي وصف الله لا يعرفه"

    "وجودي وحيداً قد يجعلني أكثر ضعفاً ولكن أكثر إنفتاحا"

    "أدركت منذ زمن بعيد أن علي المحارب الساعي إلي تحقيق حلمه أن يستوحي من أفعاله وليس من تلك التي يتخيلها"

    "لا تدع آراء الآخرين تخيفك . وحده التواضع يقين ، لذلك اركب المخاطر وقم بما تريد أن تقوم به فعلاً . ابحث عن الأشخاص الذين لا يخافون من ارتكاب الأخطاء والذين ، بالتالي ، يرتكبونها . لهذا السبب ، لا يكون عملهم في الغالب مقدّراً لكنهم تحديداً نوع الأشخاص الذي يغيّر العالم ، وبعد كثير من الأخطاء يقومون بشيء سيغيّر مجتمعهم تماماً"

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    يجيد الاستمتاع بهذه الرواية من حاول ان يكون كاتبا .. حيث يقدم الكاتب نفسه بصوت الحاكي عن تجربة تؤلم الكاتب و هي افتقاده للمملكة .. اي مملكة يقصد ! .. ليست على الارض او في السماء .. بل مملكة الروح لذا يقبل الدخول في رحلة ليست بالقصيرة ليعيد اكتشاف مملكته و في رحلته لاستعادة الروح يجد نفسه متوحدا مع حيواته الاخري التي يؤمن الكاتب بأنه عاشها .. وربما لشخص مثلي لا يؤمن بهذه الفكرة .. اجد انه من الممتع على الاقل التفكير في شخصيات اخري عبر الزمان .. نتوحد معها و نتكشف مملكة الروح الخاص بنا من خلال اخرون ليس بالضرورة معني في نفس الزمن .. بل عبر ازمنة مختلفة ..

    الرواية تعد جزء من الادب المتصوف الذي يكتب في بحره الواسع باولو كويليو .. ممتعة في اجواءها .. غامضة في بعض احداثها و ان كنت اري ان جزء من المشكلة سببها الترجمة

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    لم استطع اكماله يعتبر الأسوأ من وجهة نظرى...لم افهم المقصد رغم اننى وصلت الى منتصف الكتاب تقريبا

    تعريف ألف بالنسبة لى غير منطقى وفكرة تناسخ الآرواح لا أصدق فيها

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4

    رواية تجعلك تغوص في أعماق ذاتك

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    .

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    الألف كتاب في قمة الروعه استمتعت بقرائته فيه مداخلات لعقلنا الباطن واحياء لانفسنا لندرك ان كل ما يحصل معنا سببه نحن ونحن من نتحكم به وبقدرتنا على التحكم بمجريات حياتنا بشكل دقيق.

    هذا العمل الابداعي ليس غريبا على من هم بمثل باولو كويلو اسلوبه المميز الجذاب وتدوين معلومات ثريه تمكن القارئ من معرفة حقيقة الانا التي يمتلكها.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    ربما شعرت ان بداية الكتاب مملة بعض الشئ ثم استغرقتني قصة هلال وحكايات باولوا مع محكمة التنفتيش اذهلني وصفة للالف والحياوات السابقة وما تؤثر به في شخصية الانسان ما اعجبني هوالتجربة الشخصية الروحية بامتياز وحكايات باولو عن نفسه كما يراها هو لا كما يراها الاخرون

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    على قدر ما وصفها أصدقائي بأنها مملة، إلا أنني وجدتها أجمل كتب كويلو،،

    وكأنه في سعي أخير وحكمة أورثتها إياه كل تجارب حياته..

    لم أترك ورقة بيضاء في الكتاب دون أن أملأها بأفكاري عندئذ،

    رواية روحية بامتياز..

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    أنا هسة بنصف الرواية تقريباً ومستمتع جداً فيها

    لما إشتريتها و بلشت أقرأها , سمعت من كثير ناس إنها رواية مملة وعديمة المعنى ومن غير مقصد

    بس أنا شايفها كثير حلوة ومش حاب إنها تخلص

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    رواية مشوشة... مشوقة... ورائعة

    تخيلت نفسي اعيش بين صفحاتها.. جعلتني اتخيل انني هلال.. ببساطة لا أنصح بقراءة ألف لأنها تقلب الفكر.. وتقلب الحياة.. فعلا الروايات تقرأ، ألف تعاش

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    لم أفهم اي شيء في هذه الرواية هل فعلا الإنسان يستطيع التنقل من زمن الى آخر؟ أتمنى أن لا يكون هذا الشيء صحيحا

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    مرت سنتين مذ أن قرأتها وما زالت الا الان عالقة بذهني..لا أعرف السبب

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    أكتر كتاب ممل قريته فى حياتى و مفيش منه أى إستفادة ..

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    رواية تستحق القراءة لانها تتعمق في الذات البشرية

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    أكثر من رائعة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    محمود

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون