هكذا خُلقت > اقتباسات من رواية هكذا خُلقت > اقتباس

ما أجمل أن نكتب بدايتنا مع الحب تكون أحاسيسنا حينها طاهرة كطهارة المطر..نتعمق داخل أنفسنا علنا نُبصر ماتريد هل تُكمل مشوارها مع أول نبض للقلب أم تتوقف كم نحن جبناء إذا قلنا أننا نستطيع التوقف عن شرب كأس الهوى مع أول رشفة يذوب جليد مشاعرنا ليجري نهر متدفق ليروي صحراء الروح ليغرقها لذة وسكر..

عندما نصل لنهاية المطاف تبدأ المصافحة ثم المعانقة ثم الدوام والبقاء لكن...

قد لايحالفنا الحظ فنتجرع مرارة الإختيار فنلجأ لسكب حبر ألمنا على صفحات خيباتنا لنقرأها بكبد السماء لنؤمن بأنه قدر مكتوب لنا لافرار منه.

فكم من قلبٍ جُرح ومازالت سطوره تئن...

وهناك قلوب داست على أحاسيسها لتعيش بلا حزن..💕💕

مشاركة من flwah a ، من كتاب

هكذا خُلقت

هذا الاقتباس من رواية

هكذا خُلقت - محمد حسين هيكل

هكذا خُلقت

تأليف (تأليف) 3.7
تحميل الكتاب مجّانًا