أولاد الناس: ثلاثية المماليك - ريم بسيوني
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

أولاد الناس: ثلاثية المماليك

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

لم تدرِ بنفسها وهي تطوق صدره، وتهمس في فرح طغى على كل المشاعر الأخرى: محمد! -لم تنطقي اسمي هكذا من قبل. -أنت أفضل زوج في كل البلاد. -مع أنني من المماليك؟ -مع أنك من المماليك. سلط نظره إلى عينيها وقال: زينب، اصدقيني القول، ماذا يقول العامة عن المماليك؟ وإياك أن تكذبي. قالت في خضوع: يحمون البلاد ويضحون بأنفسهم وحياتهم. ابتسم في تهكم ثم قال: وأهل مصر يفهمون هذا؟ يعرفون الأخطار؟ طأطأت رأسها ثم قالت: ربما لا يدركون سوى أخطار الوباء والفقر يا مولاي، للإدراك يوم وميعاد، مثله مثل الموت والميلاد... الجهل يعمي البصيرة ويخرج الضغائن، ربما لو عرف أهل مصر المماليك أكثر لتلاشى الخوف...
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.5 103 تقييم
640 مشاركة

اقتباسات من رواية أولاد الناس: ثلاثية المماليك

جاهد نفسك ولا تدللها ليس لنفسك ان تملي عليك من تكون،لا تجعلها هي الاقوي، فهي الضعيفة، بها الفجور قبل التقوي.

مشاركة من Marwa Lotfy
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية أولاد الناس: ثلاثية المماليك

    104

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    قد يراها البعض مبالغة !

    ‏لكني لا أذكر إني قرأت رواية عندما أتوقف أشتاق للعودة واستكمالها .. ولا أذكر إني قرأت رواية بمجرد أن اقتربت على نهايتها تمنيت لو تطول وتطول

    ‏مثل هذه الرواية " أولاد الناس "

    ‏للمبدعة : ريم بسيوني ⁦‪

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    كتاب مثير للغثيان.. متلازمة ستوكهولم تكاد تخرج من الكتاب لتغرق حياتنا بمزيج من القئ والمرار

    ليه كده .. ليه كل البطلات مقهورات ويحببن من يذللهن ويقهرهن

    رومانسية مريبة وشهرة الرواية بالنسبة لي مثيرة للريبة اكتر

    كل دي ناس عندها فانتازيا مريضة عن الحب والرومانسية؟

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    كتاب فى غاية السوء: أسلوب ضعيف و حبكة مهترئة و لغة ركيكة بحيث يداخلك الشك إن كانت الكاتبة تتحدث العربية كلغة أولى!

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    الجز التاريخي مشوق

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

     أول تجربة لى مع الكاتبة/ دكتورة ريم بسيونى واستغرقت ٥ أيام للانتهاء من هذه الرواية التاريخية - السياسية.

    الحكاية الاولى - اولاد الناس

    نتعرف فيها على تاريخ مسجد السلطان حسن ، من هو وما هى نشأته وظروف مقتله؟ بداية من حكاية أبيه وأمه وصولا الى مقتله ثم بناء مسجده الشهير.

    الحكاية تاريخية فى شكلها العام لكن ما بين السطور هى حكاية سياسية بامتياز تصف لنا ما يتعرض له المصريين من ظلم وعدوان ومآسى على مدار تاريخ مصر حتى يومنا هذا. هى حكاية المصريين دائما مهما اختلف الزمان والتاريخ.

    الامير محمد المملوكى هو أفضل شخصية فى الحكاية كلها بالطبع وهو رمز للحكم الباطش وزوجته زينب هى رمز للشعب المغلوب على أمره دائما المطلوب منه السمع والطاعة طول الوقت وكيف يتكيف الشعب دائما مع البطش والظلم والاستعلاء حتى لو كان من يحكمهم فى الاصل من العبيد - غير المصريين - الذين تم خطفهم وتدريبهم على القتال والمعارك وتم تعيينهم أمراء على حكم مصر ولا عزاء للشعب نفسه الخاضع والخانع دائما.

    الحكاية الثانية - قاضى قوص

    بعد مرور سنوات على احداث الحكاية الاولى نشهد صراع شرس بين قاضى - يريد الحكم بالعدل وتطبيق الشرع على الجميع دون النظر الى الرتبة او المكانة - وبين امراء المماليك الذين يعتبرون أنفسهم فوق اى قانون هم وأهلهم.

    القاضى نفسه يخوض صراع أخر داخلى بين نفسه وهواه الدنيوى وبين رغبته فى نشر العلم والدين وحماية حقوق الناس وحفظ كرامتهم. هذا الصراع تمثل فى المراة التى جاءت تطلب منه أن يطلقها من زوجها لانها مرغمة عليه من أبيها القاسى الذى لا يكف عن ضربها هى وأمها طول الوقت ونجد ان القاضى يميل اليها ويرغب فيها ويريدها زوجة له !!! صراع من أجمل ما يمكن يوضح لنا حقيقة النفس البشرية بما فيها من نواقص وشهوات تهزمنا تارة وننتصر عليها تارة أخرى.

    وسط كل هذا نجد صراعات المماليك التى لا تنتهى على حكم مصر والاهم ان كل هذه الصراعات يتابعها المصريين وينتظرون من سينتصر حتى يحتفلوا بأكل الحلوى على شاطىء النيل !!!! شعب خاضع وخانع ومستسلم ويكيف نفسه مع الاوضاع التى تفرض عليه بدلا من ان يكون هو صانع الحدث ويقرر مصيره بنفسه.

     

    الى ان نصل الى نهاية الحكاية الثانية بنهاية حكم المماليك واحتلال العثمانيين لمصر.

    الحكاية الثالثة - حادثة الليالي

    نستكمل الاحداث بعد مرور ١٠٠ عام وغزو العثمانيين للشام ثم مصر. الحكاية عبارة عن شهادات لثلاثة أشخاص هم الأمير سلار المملوكى الذى حارب ضد العثمانيين ، والسيدة هند التى تعرضت للخطف على يد العثمانيين لكن أنقذها سلار وعاملها كجارية له ، والترجمان مصطفى باشا العثمانى مترجم السلطان سليم قائد الغزو العثمانى على الشام ومصر.

    نعرف ما حدث فى هذه الفترة من خلال وجهات نظر الثلاثة ، ونجد أن العثمانيين استطاعوا الانتصار على المماليك ليس فقط بالمدافع والنار لكن بخيانة بعض المماليك ومساعدتهم السلطان سليم طمعا فى حكم مصر والشام. حاول السطان طومان باي ومعه أمراء المماليك ان يدافعوا عن مصر وانضم لهم الشعب واستطاعوا تكبيد الاتراك خسائر فادحة لكن تفوق الاتراك من حيث السلاح والخيانة من بعض أمراء المماليك كانت لها القول الفصل وأعدم طومان باى على باب زويلة فى النهاية.

    حكاية سلار وهند تشبه الى حد كبير الحكاية الأولى بين الامير محمد وزينب ونجد فيها تناقضات البشر المعهودة مهما اختلف الزمان. فى البدء الكراهية من زينب وهند بسبب غصبهن على محمد وسلار ثم تتحول الكراهية الى حب وعشق وهيام ورغبة محمومة فى البقاء مع الغاصب الى الابد. لمسة ماسوشية لا شك فيها موجودة دائما فى جينات المصريين بصفة عامة.

    شخصيا الحكاية الثانية - قاضى قوص - هى أكثر حكاية أعجبتنى من بين الثلاث حكايات.

    رواية جميلة وممتعة رغم حجمها الكبير جدا لكنها سريعة الاحداث ولا تبعث على الملل إطلاقا ، ومتشوق لقراءة باقى أعمال الكاتبة ان شاء الله.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    كانت بداية دخولي لعالم الثلاثيات المبهر مع رواية (أولاد الناس- ثلاثية المماليك). قبل قراءتي للرواية، لم أكن أعرف الكثير عن عالم المماليك وما قدموه لمصر أو ما تركوه من آثار في مدينة القاهرة.

    الان، ادعي أنني أصبحت مفتونة تماماً بالعالم المبهر لهؤلاء المقاتلين المجهولين، الذين حكموا مصر يوماً ما واعتبروها بلادهم التي لا يعرفون غيرها.

    لقد انقذتني رواية المماليك من أحد أكثر الفترات المظلمة في حياتي، ومنذ ذلك الحين، وأصبح المماليك أهلاً وصحبة.

    أصبحت أجد السلوى مع الأمير محمد وزينب وعمرو وضيفة وهند وسلار. أصبحوا صحبتي ورفاقي وأصدقائي، وأصبحت أتذكر سلطان مصر العظيم طومان باي بالرحمة والفاتحة ثلاث مرات كما أراد أن يتذكره المصريون.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    تعلقت جدا بهذا الكتاب…. أسلوب الكاتبة. ساحر جدا…يا الاهي لا اعرف التعبير عن ما يجول بداخلي..انك رائعة يا ريم

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    ممتازة

    ودي اول معرفتي بالكاتبة الرائعة ريم بسيوني

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون