القندس

تأليف (تأليف)
القندس " هي الرواية الرابعة للروائي والشاعر السعودي "محمد حسن علوان" الصادرة عن دار الساقي. رواية تتناول العديد من جوانب الحياة وتعري الكثير من عيوب المجتمع وتشير إلى سلبياته.... تحكي قصة شاب سعودي يعيش في كنف عائلة مفككة من أبٍ غير راض عن سلوكياته وأم تركته منذ نعومة أظافره. يسترجع البطل قصة حياته ويقلبها في ذاكرته ليخلِِص نفسه من ضغوطها السلبية وآلامها النفسية العميقة التي رافقته منذ الصغر. وعن سبب إختياره لهذا العنوان يقول الكاتب: إن القندس هو حيوان نهريّ ينتشر في مناطق من أوروبا وشمال أمريكا، ويشتهر بالسدود التي يبنيها في عرض النهر لحماية العائلة .. ليربط بذلك بين أخلاق حيوان وعائلة جنوبية تسكن الرياض. و أضاف إن روايته تصنف ضمن الدراما الاجتماعية بعيدًا عن العاطفة و مختلفه عن بقية رواياته . .... حازت روايته «القندس» جائزة الرواية العربية 2015.
التصنيف
عن الطبعة
3.1 86 تقييم
912 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 27 مراجعة
  • 16 اقتباس
  • 86 تقييم
  • 173 قرؤوه
  • 211 سيقرؤونه
  • 349 يقرؤونه
  • 30 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
4

اعجبتني الرواية و عشت معها و تأثرت بها و بطل القصة و كيف نقل صورة واقعية عن مجتمعنا ،حتى ولو كانت كئيبة وسوداوية بعض الشئ ... لكن تميز المُفردات و سرد الأحداث بشكل خلاق و جميل مما يجعلني أعيش في أحداثها و أتأثر بهم.

1 يوافقون
اضف تعليق
1

خيبة امل غير متوقعة ..

لكل رواية هدف ,, وهدف هذه الرواية نقد الرياض كمدينة قاحلة مغبرة المعالم .. نقد الرياض كسكان .. علاقات متفككة و اسر غاب عنها المحبة ... نقد الرياض كشباب .. شباب بلا طموح ولا اخلاق .. فقد تفنن الكاتب للاسف بذكر جميع انواع المشروبات الروحانية و جميع العلاقات المحرمة .. اعتقادا بان كسر المحرمات هو طريق النجاح ..

0 يوافقون
اضف تعليق
3

رواية محيرة بين كآبة شخصياتها وأحداثها وواقعية العرض.

هناك نظرة تشاؤمية سوداء عن المدينة وأهلها لا شك تؤلم أهلها ومن عاش فيها، فهي ليست بهذا القبح، ولا عائلتها بهذه القسوة والكآبة. لكنها روايته وزاويته وكميرته يصور ما يشاء ويعرض عما يشاء.

لا شك أني خفت أن أكمل عمري في الرياض بعد الرواية.

دقة الوصف للمكان والزمان والشعور تستحق خمس نجوم.

لم أستطع هذه المرة ألا آخذ المبدأ والدين في الحسبان عند التقييم كما في (موت صغير) ربما لأنها رواية رواية واقع خيالية بينما موت صغير كانت أقرب للخيال التاريخي مما ساعدني على تجاهل الشطحات التي تتعارض مع معتقدي ومبادئي.

تصلح (القندس) أن تكون دراسة نفسية اجتماعية فعلاً لأزمة الهوية.

0 يوافقون
اضف تعليق
4

احداثها غالباً لا تنسى ، تقع في حيز الذاكرة، ليست بالممتعة جداً ولكنها على قدر من الجمال.

0 يوافقون
اضف تعليق
3

مع أول 15 صفحة قد يصيبك الضجر وربما تضطر مثلي بأن تستنزف يوماً في قرائتها إلا أن الأحداث وبالرغم من أنها عادية وتربط لثلاثة أجيال لعائلة وتدور في مناطق مختلفة كالرياض وجنوب السعودية وبورتلاند الجميلة الباردة - النائمة غالباً وخيبات الأربعون المتتالية التي مُني بها غالب الذي لم يكن له من اسمه أي نصيب ووصف الحالة لدرجة تشعرك أن الكاتب يكتبها عن نفسه لا من خياله بالإضافة إلى أسلوب محمد علوان السردي جعل منها رواية تستحق أن تقرأ.

1 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين