النظارة السوداء - إحسان عبد القدوس
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

النظارة السوداء

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

لم يكن لها شعب، ولا وطن، ولا هدف، ولا شيء تغار وتتحمس له.. كانت شيئا ضائعا لا خطوط له ولا حدود .. شيئا كهذة الرغوة التي تطفو على سطح مياه البحر قرب الشاطىء، تختفي حينا وتظهر حينا، دون ان يكون لها أثر، ولا اهمية، لا بالنسبة للبحر، ولا بالنسبة للشاطىء .. مظهر واحد كان يحدد شخصيتها .. وهو هذه النظارة السوداء التي تضعها على عينيها دائما، صباحا و مساء...!
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3.2 16 تقييم
101 مشاركة

اقتباسات من رواية النظارة السوداء

سيلومني البعض على نشر هذه القصة سيقولون: كيف أكتب عنها بعد كل ما كان بيني وبينها.. لقد كنت لها أخا وأبا وصديقا وأستاذا ولا أزال.. ورغم هذا، فهذه هى قصتها، أنشرها على الناس بكل حروفها.. وبكل ما فيها من هوس وجنون .. أنشرها وأنا فخور بها .. بالقصة وببطلة القصة..

من هى؟

إن أحدا لا يكاد يسمع با الآن ولكنها منذ خمس سنوات كانت ملء عيون القاهرة.. وكنت تلتقى بها دائما في النوادي الراقية والليالي الساهرة والفنادق الكبرى.

أما الآن فقد أصبحت فتاة أخرى.. إنسانة تحس بالألم والسعادة إنها تحس بالابتسام ولكنها قلما تبتسم، وتحس بنشوة الشراب ولكنها لا تشرب، وتطوف مع الأحلام عندما ترقص، ولكنها لا ترقص، وتتذوق الطعام معندما تأكل ولكنها لا تأكل إلا النزر الذي يمد في حياتها.. ثم إن نظارتها لم تعد سوداء!!..

هذه هى البطلة..

وقد مر عليها - في قصتها- كثير من الأبطال.

مشاركة من فريق أبجد
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية النظارة السوداء

    17

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

المؤلف
كل المؤلفون