رجال في الشمس

تأليف (تأليف)
"رجال في الشمس"، هي الصراخ الشرعي المفقود، إنها الصوت الفلسطيني الذي ضاع طويلاً في خيام التشرد، والذي يختنق داخل عربة يقودها خصي هزم مرة أولى وسيقود الجميع إلى الموت. وهي كرواية لا تدعي التعبير عن الواقع الفلسطيني المعاش في علاقاته المتشابكة، إنها إطار رمزي لعلاقات متعددة تتمحور حول الموت الفلسطيني، وحول ضرورة الخروج منه باتجاه اكتشاف الفعل التاريخي أو البحث عن هذا الفعل انطلاقاً من طرح السؤال البديهي: "لماذا لم يدقوا جدران الخزان."
التصنيف
عن الطبعة
4.2 480 تقييم
4258 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 106 مراجعة
  • 31 اقتباس
  • 480 تقييم
  • 863 قرؤوه
  • 727 سيقرؤونه
  • 1520 يقرؤونه
  • 531 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
0

أكره هذا الكتاب.

Facebook Twitter Google Plus Link .
0 يوافقون
اضف تعليق
0

هذه رواية موجودة داخل كتبنا بالمدارس وانا اخذتها في مدرسة والى الان تذكرها ولكن انوي قراءتها كمان مرة وشكرا لكم

0 يوافقون
اضف تعليق
4

رواية قصيرة تحكي الواقع الفلسطيني الاليم بفترة الهجرة للكويت ومحاولة البحث عن الخلاص ، فترة الضياع بصحراء العراق ، والدليل الهارب ، فساد رجال الحدود .

مرحلة من مراحل كثيرة للواقع الفلسطيني المليء بالمراحل الصعبة والحياة الاليمة ....

تسلسل الاحداث رائع وكذلك وصف الشخصيات ، ونهاية متوقعة اليمة متناسبة مع احداث الرواية ككل

انصح بقراءتها :)

2 يوافقون
اضف تعليق
5

تم 2017

رواية الكفاح ..

رواية أضحكتنا في البدايات لكنها ظلت عبرة ودمعة في عين كُل من قرأها.

0 يوافقون
اضف تعليق
5

مؤلمة .. مؤلمة .. مؤلمة :(

ثلاثة شخصيات تمثلنا .. تمثل واقع شعبنا وأحلامه ..

" أحلامه " التي يفترض ان تكون من ابسط الحقوق لاي انسان طبيعي ..

لكنّ تعليم الفتى في واقعنا اصبح حلما .. امتلاك غصن زيتون او اثنين .. حتى سقفٌ من الاسمنت اصبح حلما ..

وفي ظل هذه الحياة البائسة .. يظهر من بعيد شعاع من نور .. أمل صغير لتغيير الأحوال .. فلنتمسك به إذا !!

" الهجرة " أملنا الأخير .. لكنه من أكذب الآمال وأتعسها ..

و كيف تهاجر والمهرب خائن ، وحظك عاثر ، وجيبك فارغ .. تهاجر اذا في خزان مغلق .. في حر يذيب الصخر ..

تتمسك بهذا الأمل _الكاذب _ حتى الرمق الاخير ..

تفضل أن تموت منتظراً النجاة على أن تعود الى حياة الشقاء والذل والبؤس !

ولهذا برأيي لم يدقوا جدران الخزان :(

......................

من ناحية الاسلوب كانت تعج بالحركة .. بالإثارة .. بالتشويق .. تلامسك وتعيش أحداثها معهم وكأنك تحترق أيضا في حر الشمس .. و يضيق صدرك في الخزان المغلق .. وتعد الثواني التي يجب أن يقطعها المهرب كيلا يختنق الرفاق .

ومن الأمور المميزة وصفه لخلفية كل شخصية من شخصياته .. آماله وأحلامه .. والدوافع الي دفعته ليقدم على قراره .

وكان وصفه ممتعا لانه أقحمه في الحديث الآني لأبطالنا باسلوب محبب !!

رواية تترك في نفسك أثرا حزينا .. وكثيرا من الألم :(

3 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
التصنيف
عن الطبعة