شارك Facebook Twitter Link

رجال في الشمس

تأليف (تأليف)
"رجال في الشمس"، هي الصراخ الشرعي المفقود، إنها الصوت الفلسطيني الذي ضاع طويلاً في خيام التشرد، والذي يختنق داخل عربة يقودها خصي هزم مرة أولى وسيقود الجميع إلى الموت. وهي كرواية لا تدعي التعبير عن الواقع الفلسطيني المعاش في علاقاته المتشابكة، إنها إطار رمزي لعلاقات متعددة تتمحور حول الموت الفلسطيني، وحول ضرورة الخروج منه باتجاه اكتشاف الفعل التاريخي أو البحث عن هذا الفعل انطلاقاً من طرح السؤال البديهي: "لماذا لم يدقوا جدران الخزان."
عن الطبعة
4.2 633 تقييم
6521 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 130 مراجعة
  • 43 اقتباس
  • 633 تقييم
  • 1406 قرؤوه
  • 1354 سيقرؤونه
  • 2217 يقرؤونه
  • 540 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
0

لا زلنا في تفاصيلنا اليوميه لا نستطيع طرق اي من جدران الخزانات التي اختفينا في داخلها.

الرواية فيها خيط نفسي لمونولوج داخلي نجريه بين ما نرغب فيه وبين جهاز التنفيذ فينا.

1 يوافقون
اضف تعليق
0

روايه اكثر من رائعه

0 يوافقون
اضف تعليق
5

" لماذا لم يدقّوا جدران الخزان؟"

هذه النهاية التي حدّثت عن بداياتٍ كثيرة و لخّصت مكتبةً كاملة في جملة انتهت بعلامة سؤال.

رجالٌ في الشمس كتابٌ مميّز له نكهته الخاصّةو أثره الباقي و المتجذّر في ذاكرة قرّاءه، لغته سلسة و قريبة و قصته التي تروي معاناة ثلاث رجالٍ انتقلوا في خزّان مياه ليموتوا فيه أيضًا كانت تفردًا عظيمًا بين كلّ الروايات التي قرأتها.

غسّان كاتِبٌ و صاحِب رسالة استطاع أن يوصلها حتى بعد عقود من استشهاده..

يستحقّ القراءة بشدّة...

3 يوافقون
اضف تعليق
0

كتاب يحكي كآبة واقع المواطن الفلسطيني

1 يوافقون
اضف تعليق
3

هذا الكتاب محاك لواقع الهجرة الغير شرعية فقد إقتطف غسان كنفاني جزء لا يتجزئ من الواقع المر للمهاجرين

فالجدير بالذكر أنه أظهر قساوة قلوب الناس الذين يعملون في التهريب و أنهم لا يأبهون للبشر ولا يحملون مشاعر الإنسانية في قلوبهم

فقد أظهر مدى قسوت - أبي الخيزران- حين رمى المهاجرين الثلاثه بعد موتهم إختناقا عند مكب النفايات بغرض أن تجدهم دوريات الشرطة

في الصباح التالي .

1 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين