كتاب بيكاسو وستاربكس > اقتباسات من بيكاسو وستاربكس

بيكاسو وستاربكس - ياسر حارب
أبلغوني عند توفره
بيكاسو وستاربكس
تأليف (تأليف)
أبلغوني عند توفره
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

اقتباس جديد
اقتباس جديد
  • يقول الدلاي لاما : لا تقلق فإن لكل مشكلة طريقتين الأول أن يكون لها حل، ولذلك لا تقلق ، والثاني ألا يكون لها حل ،فلماذا القلق؟

    مشاركة من ميسون
    2 يوافقون
  • ‏حب النفس هو أحد أطهر أنواع الحب .

    مشاركة من alwafi3006
    2 يوافقون
  • الهدف دون خطة يبقى حلماً!

    مشاركة من المغربية
    2 يوافقون
  • المشكله ليست في الألم ذاته. بل في كيفية التعامل معه، فالإنسان هو الذي يقرر إلى أي مدى يسمح للألم بأن يتمكن من نفسه أو من جسده

    مشاركة من المغربية
    2 يوافقون
  • القائد الجيد يلهم الناس ليثقوا به. أما القائد العظيم، فإنه يلهم الناس ليثقوا بأنفسهم

    مشاركة من المغربية
    2 يوافقون
  • لا يمكننا أن نحب من لا نؤمن بهم، ولكننا نؤمن بمن نحبهم. إن الذي لا يمنحنا الإيمان بأنفسنا هو حب ناقص، لم يعرف طريقه إلى القلب. أليس الإيمان ما وقر في القلب وصدقه العمل!

    مشاركة من المغربية
    2 يوافقون
  • إن رحيل الإنسان عن نفسه هو أقسى أنواع الرحيل

    مشاركة من إيمان حيلوز
    2 يوافقون
  • في بعض المجتمعات العربية، يَندُر أن تجد من يقول لك «أنت ناجح»، ولكن من السهل أن تجد من يقول «أنت مخطئ»، وهذا أحد أسباب التراجع العربي. ولذلك لا يشعر غالبية المبدعين في تلك المجتمعات بالأمان المعرفي، ويسعون إلى استرضاء طائفة فكرية معيّنة، حتى يجــدوا لديها تشجيعاً أياً كانت صيغته. فيتحــول المبدعون في هذه الحال إلى نسخ مكررة، تُردد نفس الشعارات، وتستشهد بنفس المقولات التي يتداولها مَن حولهم. لا أؤمن بالأمثال كثيراً، وقلّما أستخدمها في حياتي، فالأمثال تجارب إنسانية لبشر مروا قبلنا، قد يخطئون وقد يصيبون، وكلامهم ليس من التنزيل حتى يُنزَّه عن الخطأ.

    في هذا الكتاب قد لا تجد من يقول لك " أنت ناجح " ولكنك بالتأكيد لن تجد من يقول لك " أنت مخطئ"

    مشاركة من فريق أبجد
    2 يوافقون
  • لا تقف كالأشجار في وجه الريح

    بل كن سنبلة كي لا تكسرك عاصفة

    خالد صقر

    مشاركة من خالد صقر
    1 يوافقون
  • الصراع حكاية ، ولكل حكاية نهاية ...

    مشاركة من sira
    1 يوافقون
  • النمطيون لا يسألون الله إلا حسن الخاتمة والنجاة من النار وينسون أن يسألوه علما وفهما وعملا وتطورا ، وبنية تحتية وتكنولوجيا حديثة ، واستقرارا سياسيا واقتصادا متينا ، فالموت عندهم راحة من كل هذا. النمطيون يبنون بيوتا ولكنهم لا يبنون مدينة ، يزرعون شجرة ولا يزرعون حديقة . النمطيون لا يعلمون ولا يريدون أن يعلموا ويحبون أن يصنفون ما يجهلونه تحت باب علم لا ينفع . النمطية داء حضاري يورث الدعة ويدعو إلى الاستسلام والتسليم.

    مشاركة من ميسون
    1 يوافقون
  • يسعى النمطيون إلى اكتشاف حياة ما بعد الموت ، وينسون أن يكتشفوا حياة ما قبل الموت .هؤلاء لا يخشون الجهل ، بل يخشون المعرفة ، ولذلك لا يعرفون كيف يتعاملون مع أصحابها ، فيلجأون إلى العنف اللفظي أو الجسدي

    مشاركة من ميسون
    1 يوافقون
  • الألم لايدمر الأنسان ، بل الأنسان هوا من يدمر نفسه عندما يختار الخضوع له .

    مشاركة من Je Je Ghonem
    1 يوافقون
  • الالتزام بالقانون هو دليل نضوج المجتمع وبلوغه مراتب من العلم والمعرفة أهّلته ليعتلي سلّم الحضارة .

    مشاركة من alwafi3006
    1 يوافقون
  • يقول الدلاي لاما:( لا تقلق، فإن لكل مشكلة طريقين، الأول أن يكون لها حل، ولذلك لا تقلق، والثاني ألا يكون لها حل، فلماذا تقلق؟ )

    مشاركة من hawa alsweyi
    1 يوافقون
  • ألم تتساءل لماذا لا تموت القردة المصابة بمرض الإيدز بسرعة؟ الجواب هو: لأنها لا تعلم أنها مريضة. إن من يستحوذ الألم على حياته يفقد الأمل ومن يفقد الأمل مات مرتين.

    مشاركة من تقوى سعيد سواعد
    1 يوافقون
  • الخائفون من الإبداع قد يبنون مدناً.. ولكنهم لا يستطيعون أن يبنوا حضارة

    مشاركة من Arwa Alkhanbashi
    1 يوافقون
  • وكم يهوى الإنسان البدايات، لأنها تكون خالصة وصادقة ولا تدوم.

    مشاركة من المغربية
    1 يوافقون
  • معرفتنا بأنفسنا تصنع خياراتنا، وخياراتنا تصنع قدراتنا، وقدراتنا تصنع مستقبلنا

    مشاركة من المغربية
    1 يوافقون
  • إن أكبر مقيد للحريات الإنسانية وللإبداع الفكري هي المجتمعات الرجعية والمتعصبة. ففي تلك المجتمعات، يتردد المبدع ألف مرة قبل إظهار موهبته خشية من غضب المجتمع ومن مخالفة أعرافه وقوانينه التي لا تمت بعضها للحضارة بصلة، ليتحول الإنسان من مخلوق حر مبدع، إلى عبد للمجتمع، متبع لتعاليمه لا مبتدع لمهاراته.

    مشاركة من المغربية
    1 يوافقون
اقتباس جديد
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين