مراجعات محال > مراجعة Mghani910

محال - يوسف زيدان
تحميل الكتاب
محال
تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


3

بطل الرواية هو المكان و الزمان الذي عاصرته الشخصية الرئيسية في هذه المدينة و ما مرت به من أحداث بها.

شخصية ظلت بدون إسم طوال فصول الرواية...رمزية للمجهول و ما ينتظرها من تقلبات.

أم درمان

الولادة و النشأة لأسرة سودانية بسيطة عائلها دائم التنقل بين السودان و مصر..يصر علي تعليم الأبناء حتي نهاية المرحلة الجامعية.

الأبن الأكبر و دخوله الجامعة ثم مساعدته لوالده بالعمل بالسياحة في أسوان عن طريق أخواله طوال فترة الدراسة الجامعية.

لقاء مع الشيخ السعودي في إحدى الصيفيات و التعجب من الحراسات المسلحة و السيولة الماليه الكبيره.

أسوان

العمل و الإقامة طوال الشتاء لإكتساب الرزق من الإرشاد السياحي للأفواج الرخيصة من الخارج أو الطلبة بالداخل و بناء شبكة معارف محدودة لإكتساب الخبره و زيادة الرزق للإدخار من أجل الزواج و مساعدة الأهل.

العودة سنويا للسودان قبل موسم الإمتحانات ثم تأدية الإمتحانات و البيات الصيفي قبل معاودة العمل شتاء.

تحول مفاجئ و تعلق شخصي بطالبة الأسكندرية التي جاءت في رحلة أجازة نصف العام.

انقلاب عاطفي يحول مجري الأحداث و الأفكار...وعد بالإرتباط و فراق علي وعد اللقاء بالأسكندرية صيفا.

الأسكندرية

رحلة موسمية صيفية إلي شواطئ الغرام و أحلام المستقبل بالزواج بعد الدراسة و التخطيط للإستقرار صيفا بالأسكندرية و شتاء بأسوان حيث العمل بالسياحة.

شهور صيفية من السعادة يتخللها القلق من الغريم الليبي ذو النفوذ و الحظوة عند أهل الحبيبة و زياراته المتقطعة.

اللقاء الصيفي الأخير الذي تطورت فيه علاقة الحبيبين لتصبح زواج غير رسمي في شقة مفروشة.

إنقطاع التواصل بعد العودة إلي أسوان و إختفاء مفاجئ لأسرة الحبيبة ثم الصدمة بمعرفة خبر الزواج من الغريم تحت ضغط مرض والد الحبيبة الخطير.

دبي-الشارقة-الدوحة

هروب إلي الخليج من جرح العشق و الخروج من ضيق العيش إلي سعة الرزق.

العمل مع صاحب شركة ذات صلات خارجية بتمويل الحركات الإسلامية في اسيا الوسطي و أفغانستان.

مهمة عمل في طاجكستان و حمله لإسم أبو بلال من مسلمي الطاجيك بعد قراءته القرآن معهم.. يعقبها الزواج من عروس طاجكيه هادئة و جميلة ثم الإستقرار بالشارقه حتي وفاة صاحب الشركة و تغير الأحوال بالبطاله و البحث عن عمل.

ترشيحه لوظيفة جديدة كمصور ميداني بقناة الجزيرة و سفرة بمهمة ميدانية في أفغانستان حيث تنقلب الأحداث و تندلع الحرب علي طالبان و هروب طاقم العمل إلي باكستان.

إحتجازه علي الحدود الباكستانية ثم إعتقاله في سجن يخضع للسيطرة الأمريكية و التحقيق معه بواسطة المخابرات الإنجليزية و في تطور سريع و مفاجئ يتم ترحيله إلي جوانتانامو.

Facebook Twitter Link .
0 يوافقون
اضف تعليق