مراجعات تراب الماس > مراجعة Eng Mohamed Bassuny

تراب الماس - أحمد مراد
تحميل الكتاب
تراب الماس
تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


1

انا قريت الروايه من زمان و كتبت تعليقي عليها لان الي نصحني ب قرايتها حد عزيز و قولت ليه هكتب رايي فيها و مكنش شاف رايي فيها و اعتقد الموقع يستحق اني اعرض تعليقي عليه بس المشكله ان الروايه دي و امثالها تستحق نقد لازع و قوي و شديد و تستحق كلمات اكثر من كده "" اسف لو في اي حاجه طلعت مني في تعليقي كانت قويه او متماديه او متعديه للحدود ""

و انا اسف ل نفسي اني كملت الروايه دي و قريتها

القصه سافله للغايه .. ل عدة اسباب

اولا بتركز جامد قوي علي الجانب الجنسي و كل شويه تذكرة بدون اي داعي

و بتصور الرجل علي انه لا يتعامل مطلقا علي ان الست لها مشاعر و احاسيس قبل اي شئ غريزي فيه و فيها

لكن تهميش احاسيس المرأه و اعتبارها مجرد اداه لتفرغ طاقه شئ في نظري حقير ... لان ده بيموت الست و عمره ما بيحسسها ب انوثتها

اه الي بتجيبه القصه كل دقيقه .. شى طبيعي .. لكن مش كل شوية التركيز عليه و كان الرجال لا يفكرو في غير ذلك

من الاخر انا شايف ان الجنس وسيله لصناعه اسرة و ليس هدف لكي يتم صناعة الاسرة

يعني ببساطه مش هو اساس ان اي حد يتجوز ... لكنه عامل من العوامل الاساسيه في صناعه الاسرة

مازالت الكلمات السافله تاتي من حين ل اخر كانها شئ عادي

مع ان الغالبيه و محور الحديث مش محتاج ابدا

العجيب في الامر الكاتب مكسوف يقول ان البواب بيقول المريكان ولا الكلب ... و عادي لما يجيب سيرة السرير و كانه كده خايف من المريكان و مش خايف من ربنا

و المصيبه الي يقرا كلامي ده يفتكرني معترض علي شئ غريزي في اي انسان سواء ذكر او انثي

بس انا معترض علي حشرة في اي حاجه بدون اي سبب و بدون اي داعي

الفصل الخامس .. و مازالت السفاله مستمرة

لا لا كده السفاله تعدت كل الحدود بجددد

السفاله زادت قوي لدرجه انه قال كلام قذر

حتي لو واقع بلدي قذر .. و ان الكلام القذر ده بيتقال في البلد و انا و غيري بيسمعه ... ف معتقدش ان كتابته في كتاب تكون سبب لحل مشكلته

بس برضو انا مش مستحمل فكرة ان يجي كلام في روايه تخدش الحياء او تقلل من مستوي القارئ

مش حابب فكرة سماع الكلمات القبيحه دي و الافكار الغريزيه .. الي بيتم سردها ب اسلوب قذر

اي كلام بيقرب من الجنس بيكون ب طريقه مشمئزه مفيش فيها اي شعور ... كلها حجات ب اسلوب قذر و سفاله

و في الاخر اجي اقول اصل حال بلدي كده .. و هو ده مش واقع فعلي .. و هي دي مش حقيقه ....!!!!!!!؟

الحقيقي و الي انا متيقن منه ان الغريزه و الحب هما الي بيفهمونا حجات طبيعي هنفهما لوحدنا و هنبقا كمان اكتر الناس علم بيها .. مش قرايه كتاب او روايه فيها توضيحات و معاني لحجات يتم سردها ب طريقه مخجله

الله المستعان ... نكمل قرايه

من ساعت ما بدا يعرف حوار تراب الماس و الروايه حالها بدا ينصلح اما ما قبله .. ف كلامي الي فوق يوضح رايي فيه

مازال القصه الان تحكي قصه الموت و القتل و ده الشئ الطبيعي الي متوقعه لانها..... روايه

كده كل شئ اتعدل الي حد ما

الفصل الرابع عشر

ارتقو بفكركم بعيدا عن سطحيه الكلام الفارغ و البعد عنه و هيبقا كل كتاب ليكم عالم بتبحروا فيه لوحدكم

ده اصلا الهدف من القرايه .... تنوير الذات و نحتها و الارتقاء بها

و ده مش كلام شعارات

ل الاسف كل ما بيجي نقول الموضوع حاله انعدل ... يبوظ الامور تاني

صحيح الامر المره دي هادي شويه مش ب السفاله الي كانت موجوده بس ممكن نعديها

و نركز علي جزء الانتقام .....

الفصل الخامس عشر

عدي علي خير و جميل

برضو لسه شغالين في القذارة و قله الادب و عدم الاحترام

اسلوب قذر و محتوي عقيم و قلة ادب و خلاص كل حاجه بيدخل فيها قلة الادب و بس

انا خلصت الرواية صحيح بس علشان ابقا قريت الروايه الي الكل بيقول حلوه و طالعين بيها السما

و بصراحه مضايق اني كملتها

اذا كان انا ولد و كنت بسمع الكلام و مضايق من قله الادب دي

امال ك بنت مثلا ازاي تكملها و ازاي يجيلها نفس تكمل روايه فيها كلام زي ده

عموما الروايه دي و الكاتب ده ميتقراش ليه تاني ابدا

Facebook Twitter Link .
10 يوافقون
اضف تعليق