عبقرية محمد > مراجعات كتاب عبقرية محمد > مراجعة Toqa Sayed Galal

عبقرية محمد - عباس محمود العقاد
تحميل الكتاب مجّانًا

عبقرية محمد

تأليف (تأليف) 4.3
تحميل الكتاب مجّانًا
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


لا يوجد صوره
3

الاسلوب الادبي في الكتاب طبعا اول شئ يشد الانتباه و يخلي الواحد يكمل قراءه

الكتاب مش كل السيره و لكن مقتطفات

منها بتوضع براعه النبي من كذا جانب و منهم

الجانب العسكري لما كان بيقارن الخطط الحربية بخطط نابليون اللي اتعملت بعد النبي محمد بكذا سنة

ان لا يمكن تكون نشاه الاسلام بحد السيف هو الدين خرج من اهل مكه و المؤمنين بيه كانو في اشد اضطهاد

و كان لازم علي الاقل يكونو بيعرفو يدافعو عن نفسهم

لان الحرب مع مكه مكانتش حرب افكار و انما حرب سلطه تمنع من التفكير

و السلطه لا يمكن محاربتها الا القوه

مع العلم ان الجزيره العربيه كانت في حاجة للتوحد تحت ظل الدين ده و التوحيد للاخطار الداخليه و الخارجيه اللي احاطت بيها من وجهه نظر الكاتب

عبقريه سياسية و عبقرية ادارية

و بيتكلم عن محمد الانسان في العديد من النواحي

كزوج و هنا الكاتب يبدا يتكلم عن حقوق المراه قبل الاسلام

و يذكر بعض الاحاديث

اللي توكد حلم النبي مع زوجاته و خاصة عائشه بعد حادثة الافك

و موقفه مع عبد الله ابن ابي السلول

بيذكر ان كل زوجة من الزوجات كان ليها ظرف خاص و حاله خاصة و كانو كبارا في السن و لم يتزوج بصغيره الا عائشه

العقاد تطرق في كتابه للحكم الشرعي لتعدد الزوجات

ممكن اتفق معاه جدا ان زمان كان لازم يحصل تعدد زوجات و لنفس وجهه النظر

انه كان بيستخدم للصلح و الربط بين القبائل

و عشان السيدات اللي زوجها ممكن يموت في الحرب

لرعاية السيدات و من لم يكن لهم عائل

ده حكم عادل زمان فعلا

الكاتب هنا نظر نظره دونيه للمرأه جدا فسمح لمن كانت زوجته مريضة او متخلفش يروح يجامع عليها و ان ده اكرم لها من عدم الزواج او من زوج كاره لها لهذا السبب

لان المراه اله للانجاب فقط لا غير

و لابد لجنس ان يخضع للاخر حتي لا تنشا حرب كحرب البيض و السود !!!

تاني حاجة زودت الطين بله

اما جه يتكلم عن عقاب المرأه و نشوذها

كانه بيتفنن في وضع طرق للعقاب و لاسبابه

مثلا

العقاب بالهجر في المضاجع

لان ده هيكسر انثويه المراه و ثقتها في نفسها فتخضع لانها لا تملك الا الفتنه و الجسد دون العقل و لا حتي العاطفة امام الرجل

من انهي مصدر جاب كلامه !!

يتحدث عن محمد الاب

و موت ابناؤه و فجيعته عدا موت فاطمه

و بكائه علي ابراهيم

ابنه و حفيد ابنته فاطمه

إنها رحمة وضعها الله في قلوب من يشاء وإنما يرحم الله من عباده الرحماء

محمد السيد و مواقف مع معاملته مع دمه و عبيده

و اعتاقه زيد ن حارثة و تزويجه لزينب بنت جحش (ابنه عم الرسول(

كيف اختاره زيد و فضله علي اسرته

آكل كما يأكل العبد ، وأجلس كما يجلس العبد ، فإنما أنا عبد

اخيرا يتحدث عن دور الاسلام و محمد في التاريخ

كتاب جيد و ان ضايقني النظره الدونيه للمراه مع ذكر بعض الاحاديث الضعيفه

كحديث الشعراء و امرؤ القيس

و فكيفما تكونو يولي عليكم

و حديث السواك و ني اسرائيل

Facebook Twitter Link .
1 يوافقون
اضف تعليق