رحلتي من الشك إلى الإيمان > مراجعات كتاب رحلتي من الشك إلى الإيمان > مراجعة ضُحَى خَالِدْ

رحلتي من الشك إلى الإيمان - مصطفى محمود
أبلغوني عند توفره

رحلتي من الشك إلى الإيمان

تأليف (تأليف) 4.1
أبلغوني عند توفره
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


4

في بداية الكتاب يقول الدكتور مصطفى " ولو أنى أصغيت إلى صوت الفطرة وترطت البداهة تقودني لأعفيت نفسي من عناء الجدل ... ولقادتني الفطرة إلى الله .. ولكننى جئت في زمن تعقد فيه كل شيئ وضعف صوت الفطرة حتى صار همساً وإرتفع صوت العقل حتى صار لجاجة وغروراً وإعتداداً ... " ........ هذه هي قضية الكتاب عموماً وردّ موجز جداً على كل من يرهق نفسه فى سفسطة وتلاعب بالكلمات عبثاً لمجرد الجداااال فالأمر بسيط جداااا الفطرة السليمة تقودك إلى الله دون عناء ...

من اجمل ما قرات فى الكتاب " والصلاة الإسلامية هي رمز لهذه الوحدة التي لا تتجزأ بين الروح والجسد ...الروح تخشع واللسان يسبح والجسد يركع .... والطواف حول الكعبة رمز آخر لدوران الأعمال حول القطب الواحد ... وإستهداف الحركات والأفكار لهدف واحد هو الخالق الذى خلق حيث لا موجود بحق إلا هو وحيث كل شيئ منه وإليه ... والطواف هو التعبير الجسماني والنفساني والروحاني لهذا التوحيد .. "

بصراحة كنت متصورة الكتاب بشكل معين فى ذهني كده من خلال العنوان لكن الكتاب جاء بطريقة مختلفة ولكنها أيضا واضحة ورائعة ...

الكتاب لابد من قرائته وذكّرني بكتاب الأدلة المادية على وجود الله للشيخ الشعرواي -رحمه الله -وهما يتفقان فى نفس النقطة من نقص الكتابين في المعلومات الدقيقة العلمية مع تفوق الدكتور مصطفى - رحمه الله - نسبياً طبعاً لكنه لا ينفي عن الكتاب أبدا تأثيره وأسلوبه الرائع فى تناول وتحليل نقاط جدلية كثيرة مما يدور فى عقول الكثيرين من الخارجين عن الفطرة السليمة ....

كثيرون قالوا إنه يؤدى بك إلى الإلحاد عند إنتهاءك من قراءة هذا الكتاب وخاصة أول جزء منه وأقول إن هذه درب من دروب الجهل فمن يشعر بذلك حقاً هو من لديه تشوه وخلل في فطرته وعقيدته .... كتاب فريد ورائع

Facebook Twitter Link .
1 يوافقون
اضف تعليق