الجحيم - دان براون
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

الجحيم

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

"الجحيم " رواية دان براون الجديدة. بيع من النسخة الإنجليزية أكثر من 12 مليون نسخة حتى نهاية شهر سبتمبر/أيلول 2013! بعد رواية شيفرة دافينشي، أصبح دان براون مؤلّفاً عالمياً للروايات الأكثر مبيعاً. فهو يدمج بشكل رائع الشيفرات، والرموز، والفنّ، والتاريخ في روايات مثيرة تأسر مئات ملايين الأشخاص حول العالم. في هذه الرواية الجديدة ..."الـجـحـيــم"، يصطحب دان براون قرّاءه إلى قلب إيطاليا… ويقودهم عبر مشاهد مستوحاة من ملحمة دانتي، أو الكوميديا الإلهية، وهي واحدة من أهم الأعمال الأدبية الكلاسيكية وأكثرها ترويعاً في التاريخ. يفتح روبرت لانغدون، بروفيسور علم الرموز في جامعة هارفرد، عينيه في منتصف الليل متألماً من جرح في الرأس، ليكتشف أنه راقد في المستشفى لا يستطيع أن يتذكّر ما حدث معه خلال الساعات الست والثلاثين الأخيرة أو مصدر ذلك الشيء الرهيب الذي اكتشفه الأطباء بين أمتعته. إثر هذا تدبّ الفوضى في عالم لانغدون ويضطر للهروب عبر أزقة مدينة فلورنسا برفقة شابة لطيفة تدعى سيينّا بروكس، التي تمكنت من إنقاذ حياته بفعل تصرفاتها الذكية، ليتبيّن له أن بحوزته مجموعة من الرموز الخطرة التي ابتدعها عالِمٌ فذّ. تتسارع الأحداث عبر مواقع أثرية شهيرة، مثل قصر فيكيو، ويكتشف لانغدون وبروكس شبكة من السراديب القديمة، فضلاً عن نموذج علمي جديد ومخيف من شأنه أن يُستخدم إمّا لتحسين نوعية الحياة على الأرض… أو تدميرها. على هذه الخلفية، يصارع لانغدون خصماً رهيباً بينما يتشبث بلغز يأخذه إلى عالم الفنون الكلاسيكية والممرات السرية والعلوم المستقبلية، محاولاً اكتشاف الأجوبة ومعرفة مَن هو الجدير بثقته… قبل الانهيار الكبير.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.2 346 تقييم
2159 مشاركة
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية الجحيم

    356

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    أحلك الأماكن في الجحيم هي لأولئك الذين يحافظون على حيادهم في الأزمات الأخلاقية.

    جحيم دانتي ليس خيالياً.. إنّه توقّع!

    بؤس وتعاسة. ويلات وعذاب. هذا هو مشهد الغد.

    إن لم تتم السيطرة على الجنس البشري، فإنّه سيصبح مثل طاعون، أو سرطان...

    ستتعاظم أعدادنا مع كلّ جيل إلى أن تختفي وسائل الراحة الدنيوية التي كانت تغذّي فينا الفضيلة والأخوّة..

    لتكشف القناع عن الوحوش التي تعيش في داخلنا...

    فنحارب حتّى الموت لإطعام صغارنا.

    هذا هو جحيم دانتي بحلقاته التسع.

    هذا ما ينتظرنا.

    مع انقضاض المستقبل علينا، فإنّنا نترنّح فوق الحلقة الأولى من الجحيم، ونستعدّ للغوص فيها أسرع ممّا تخيّلنا يوماً.

    في بعض الأحيان عليك أن تتراجع وتخسر المعركة، على أمل الانتصار في الحرب.

    والطريق إلى الجنّة يمرّ مباشرة عبر الجحيم.

    ومن هذا المنطلق كان الحل الذي ابتكره أحد العلماء الأذكياء في مجال الهندسة الوراثية، لحل المشكلة الرئيسية للبشرية وهي الانفجار السكاني.

    إن الانفجار السكاني مشكلة صحية، لكن ما أخشاه هو أنه سيؤثر في روح الإنسان نفسها، فتحت وطأة الضغط السكاني، من لم يفكروا في السرقة مطلقاً سيتحولون إلى لصوص لإطعام أسرهم. ومن لم يفكّروا في القتل يوماً سيقتلون من أجل تربية صغارهم، كل خطايا دانتي المميتة: الطمع، والشره، والخيانة، والقتل، إلخ... ستتوالى، وستطفو على سطح البشرية، وستتفاقم بسبب اختفاء وسائل الراحة.

    إننا نواجه معركة ضدّ روح الإنسان.

    فكان الحل في الحد من تكاثر البشرية، وتقليص أعدادها، ومن هنا تنطلق رحلة العالم روبرت لانغدون لفك شيفرة الطريق والهروب من من يحاولون قتله ومنعه عن هدفة، ويحظى بين الوقت والأخر بمساعدة، ولكن الحائق لا تلبث ان تنقلب، والأصدقاء يصبحون أعداء، والأعداء أصدقاء، ويدخل لانغدون في الحيرة، فمن جراء فقدانه لذاكرته، سابقاً، لم يعرف بمن يستطيع أن يثق، وتتابع الأحداث،،،

    من المذهل قدرة دان براون على قلب الحقائق والموازين في اللحظات الحرجة، عدا عن المشاهد الرائعة والتاريخة التي يصفها، وهنا كان وصفه عن مدينة فالانسيا الرائعة ومدينة البندقية واسطنبول.

    غير ان استخدامه للأحداث التاريخة الحقيقة، ولـ لوحات الكثير من الفنانين العظماء وكشفه للكثير من الأمور عنها، يكون مدروساً بشكل يخدم به السياق، وهذه القدرة تبين حجم التعب الذي استغرقه من الإعداد العلمي والتاريخي ليدعم به الرواية.

    Facebook Twitter Link .
    16 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    يعيد دان براون لنا روبرت لانغدون مرة أخرى في هذه الرواية وتعود معه الاحاجي المعقدة والتي يجب حلها لمنع مصيبة عظمى من الوقوع. لكن الخصم في قصتنا ينتحر منذ الفصل الأول وروبرت يعاني من فقد أي ذاكرة عن آخر يومين ولا يعرف حتى كيف ولماذا وصل إلى فلورنسا في إيطاليا.

    بالنسبة لي زاد استمتاعي بالرواية لكون أحداثها تدور في أكثر مدينة إيطالية اثارت اعجابي وكان من الممتع جداً الاطلاع على معلومات كثيرة عن تاريخها وتاريخ المعالم الأثرية التي تضمها. لكن لمن اطلعوا على اعمال دان براون السابقة وعلى مغامرات روبرت لانغدون سيعلمون مسبقاً كيف سيجري سير الاحداث ولو بشكل عام. روبرت يملك طرف الخيط لأحجية معقدة تتطلب معرفة كبيرة بالتاريخ والجغرافيا وفي روايتنا هذه الأحجية ومفاتيحها تدور في فلك احد أشهر القصائد الروائية وهي "الجحيم" لدانتي وهو العمل الأدبي الذي الهم العديد من الروائع الفنية ورسخ الصورة المتعارف عليها حالياً للجحيم عند الغرب. جحيم دانتي سبب آخر من الاسباب التي جعلتني استمتع بهذه الرواية اكثر فلطالما قرأت عن هذه القصيدة وعن مدى التأثير الذي أحدثتها في زمنها وفي القرون التالية لها.

    تخيل أن يتم إعطائك زر ويطلب منك اتخاذ القرار بضغطه أو تركه... لو ضغطته سوف يموت نصف البشر مباشرة وإن تركته فسوف يتعرض البشر للانقراض بسبب تعدادهم المتزايد... ماذا ستفعل؟ تستطيع قراءة الرواية لمعرفة ماذا سيفعل ابطالها وهل يمكنهم إنقاذ البشرية.

    معلومة جانبية لمحبي الأفلام: تم تحويل الرواية إلى فلم سينمائي بنفس العنوان لكن للأسف تم تشويه الشخصيات والأحداث من أجل إثارة رخيصة. إن سبق وشاهدت الفلم ولم يعجبك فلا تعتقد أن الأمر نفسه ينطبق على الرواية.

    Facebook Twitter Link .
    9 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    ( أحلك الأماكن في الجحيم هي لأولئك الذين يحافظون على حيادهم في الأزمات الأخلاقية )....

    إلى الآن ملامح الدهشة لم تزال كلما رأيت رواية الجحيم ....

    كم كنت محظوظه حين وقع اختياري على كتاب من مؤلفات الاسطوري ( دان براون )

    لا يسع الجمال بأن أصف رواية الجحيم ..

    في ثنايها علم ومعرفه موسعة في قلب بريطانيا أهنئه على الأسلوب الغير مباشر ليصف به ويأخذ ذاتي إلى حيث ما وصف بطريقه تجعل كل حواسي تحت التخدير التام حتى أعيش مع بطل الرواية لانغدون من بداية الحبكة الدرامية حين كان فاقد الوعي وأدخل المستشفى ومن بعدها بدأت الأحداث بككل واقعية تنهمر بمفااجاءت الغير متوقعة تماما .

    من كل صحفه أندهش كيف جسد بطل الرواية بككل ذكاء ومعرفة لاتنطفئ..

    وذلك السر المجهول والبحث لأنقاذ البشرية عن الهلاك من المرض المدمر ..

    فقد سافر بي إلى أوعر الثقافات والاساطير المذهلة ..

    لم يتركني ولم يخذلني في صفحاته جعلني أتمنى أنها لا تنتهي شعرت بالفقد حينما أنتهيت منها أحسست بتلك الفراغ الذي يضعونه المؤلفين العظماء حينما ننتهي من الكتاب ونشعر بالسعادة لأن لم يخذلوننا فيما وضعوه...

    وعن المصطلحات التي لم تنساها ذاكرتي

    جحيم دانتي / دانتي أليغييري / آيا صوفيا . وغيرها من المصطلحات الغريبة المشده لي الإنتباه ولمعرفة ماتعنيه

    والى العلوم الكلاسيكية عرفت معناها حينما قرأت عنها وحدثني بها لانغدون ....

    فهي ليس حبكة درامية سطحية فحسب

    بل إنها عمميقة بكل ماتحتوية كلمة عمق من معنى

    فأصبحت لي كمرجع وخلفية واضحة عن متاحف ايطاليا ومن المدن الذي ذكراها داون براون .....

    فتستحق الخمس النجوم ليست العادية بل النجوم الذهبية بكل استحقاق لرواية الجحيم ..♡♡♡♡♡

    Facebook Twitter Link .
    9 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    "الطلب على الماء العذب ، حرارة السحط عالميا ، نفاد طبقة الاوزون ، استهلاك موارد البحار ، انقراض الانواع ، تركز ثاني اكسيد الكربون ، قطع الاشجار وتبدل مستويات البحار ، كانت جميع هذه المؤشرات السلبية ترتفع خلال القرن الماضي ، غير انها الان تعلو بوتيرة متسارعة ومخيفة "

    هذا المخطط رسم صورة مخيفة ليس للمستقبل البعيد فحسب ، بل للمستقبل القريب جدا .. انظر له جيدا وسترى انه قائم على متغيير واحد فقط .. كل خط فى هذا الرسم يصعد بتناسب مباشر مع قيمة واحدة .. قيمة يخشى الجميع مناقشتها او التحدث عنها .. نعم الامر فى غاية الوضوح والبساطة .. نعم ماجاء فى عقلك هو الذى اقصده واتحدث عنه

    خلال اربعين عام سيصبح عددنا تقريبا قرابة ال 40 مليار انسان يتصارعون جميعا من اجل البقاء .. فكرة مخيفة للغاية ، يقال ان الارض مرت بكثير من التغييرات ادت الى انقراض الكثير من الكائنات الحية ولكن المتوقع لو استمر الحال على ماهو عليه سيكون انقراض الجنس البشري هو القادم في ظل ارتفاع كبير فى عدد البشر مقارنة بانخفاض اكبر فى الموارد سواء الطبيعة او غيرها فى ظل وجودنا فى مساحة بسيطة من ارض هذا الكوكب .. الامر وفى تلك الصورة اصبح كما لو كنا نعيش فى قفص سيصبح البقاء فيه للاقوى .. ستذهب جميع المثل والفضائل التى قد نكون مؤمنين بها حقا او حتى التى ندعيها ستسقط جميع الاقنعة سريعا لتكشف عن الوحوش التى تقع بداخلنا عندما يتعلق الامر بالبقاء والاستمرار على قيد الحياة واطعام اطفالنا والحفاظ على من نحبهم .. ومايزيد الامر احباطا هو فشل جميع المنظمات العالمية فى توعية الانسان بان تحديد النسل اصبح امر حتمي .. فشل اصبح يجعل الانسانية تقف على حافة الهاوية واصبح سقوطها امر حتمي لا مفر منه

    " لا شيء يغير السلوك كالالم ، ربما الالم ينقذنا .. فالانسانية مرض والجحيم يطهرها"

    من فلورنسا ايطاليا كانت البداية .. يستيقظ روبرت لانغدون فى احدى مشافى تلك المدينة ليجد نفسه فاقد للذاكرة بشكل كبير ، جريمة قتل للطبيب الذى يعالجه ، اكتشافه لمحاولة قتله امس ذلك اليوم على ايدى جماعة مجهولة الهوية .. والكثير من التساؤلات التى تتردد امامه .. وفي ظل عدمه ادراكه عن سبب وجوده فى ايطاليا او سبب هروبه ممن يحاولن الامساك به يبدء لانغدون فى الهرب برفقة طبيبته سيينا بروكس ولكن قبل الهروب يقع تحت يديه اسطوانة معدنية تم اكتشافه لها بالصدفة .. لم تكن تحتوى الا على صورة مكبرة للوحة بوتيتشيلى .. الجحيم

    ربما تتسال لماذا فلورنسا .. لانها مدينة دانتى والتى منها وبسببها اتطاع ان يبدع جحيمه الذى طهر البشرية واخذها من الجحيم الى الفردوس .. الجحيم الذى ربما

    يكمن فيه خلصنا .. جحيم دانتي ليس خياليا .. انه توقع .. بؤس وتعاسة .. ويلات وعذاب .. هذا هو مشهد الغد

    " المغوون الذين تجلدهم الشياطين .. المتملقون الغارقون فى الفضلات البشرية .. الكهنةة الاستغلاليون المدفونون راسا على عقب وارجلهم في الهواء .. المشعوذون برؤوسهم المفتواة الى الخلف السياسيون الفاسدون في الزفت المغلى .. المنافقون الذين يرتدون عباءات ثقيلة من الرصاص .. اللصوص الذين تعضهم الافاعي .. الحامون المحتالون الذين تلتهمم النيران .. زارعو الفتنة الذين تقطعهم الشياطين واخيرا الكذابون السقيمون على نحو تبدلت معه ملامحهم "

    باعادة ترتيب الحروف الاولى من كلمات الخطايا السبع وجد روبرت وسيينا نفسهم امام ابحث وجده ! .. لتنطلق الرحلة من متحف الى متحب ومن قاعة الى قاعة فى محاولة لايجاد طرف الخيط الذى يحل هذا اللغز .. فى تلك الفترة ولو بحثت من خلال الانترنت عن تلك الاماكن ومابها من لوحات وتماثيل رائعة ستجد نفسك امام رواية تم العمل عليها بشكل جيد للغاية ولن ابالغ لو قولت انك ستكسب رحل ة الى فلورنسا مدفوعة التكاليف وانت جالس فى غرفتك لم تغادرها مطلقا

    بالرجوع الى روبرت وسيينا بروكس استمرت رحالتهم الى وجدوا قناع دانتى والذي كان بمثابة المفتاح الذي سيفتح باب حل تلك القضية

    بالوصول الى قناع دانتي ورؤية ما عليه من كتابة من الخلف استطاع روبرت وسيينا ان يستكملا رحلة البحث .. رحلة مرت بمدينة البندقية وصولا الى اسطنبول حيث يقبع الجحيم الذى استطاع زوبريست عالم الهندسة الرواثية ان يبتكره معتقدا انه فيه خلاص البشر من الهلاك المنتظر .. جحيم لن يؤلم من يمر به او حتى لن يشعر به لانه عبراة عن تغيير فى خلايا الانسان وجينتها تجعله غير قادر على الانجاب .. سينتشر المرض بين جميع سكان العالم وسيصيب البشر بطريقة شبة عشوائية .. فمادمت غير مقتنع ان تحديد النسل امر حتمي فبالتالى فسوف تجبر ليس فقط على تحديد نسلك بل لن يكون هناك اجيال قادمة على الاطلاق ومن ينجو من هذا الجحيم سيستطيع ان يبنى مملكة الارض التى تهدمت من البداية وعلى اسسس يراها هذا العالم الوراثى ستكون صحيحة بعيدا عن اخطاء التى ارتكبها الجيل الراحل من البشر

    بشكل عام تلك الرواية تركتني فى حيرة كبيرة .. فبين لغة الارقام والحسابات التى لا تخطيء وبين العاطفة والتى كثيرا ما تكون صحيحة لم استطع ان احسم مع اى طرف يجب ان اكون او اؤيد .. من ناحية نحن فعلا امام جحيم ذاهبين له بدون شك وبالتالى التضحية بالبعض فى سبيل ان ينجو الاغلب يعد امر منطقيا .. هؤلاء لن يتشعروا بالمرض او الالم على الاطلاق وسيمارسون حياتهم بشكل طبيعى .. ولكن ماذا لو كنت من ضمن هؤلاء الذين لن يستطيوا ان يكون لهم ابناء فى المستقبل نتيجة هذا الوباء اللعين ؟ .. هلى مازلت ارى ان هذا هو الحل المنطقى او الوحيد ؟ ! .. تلك كانت احدى النقاشات العديدة التى دارت بعقلى اثناء قراءة الرواية

    هل حقا الغاية تبرر الوسيلة ؟ لا بالطبع تلك مقولة يستخدمها الكثير فى محاولة لتبرير افعالهم الخاطئة في محاولة منهم لتسكين الالم الذي ينبعث من ضمائرهم .. من المؤكد ان هناك حلول او بدائل افضل من اللجو لهدم سعادة ملايين من البشر ولكن مع الاسف دائما يلجا البعض الى الطريق السهل ومعتقدا منه انه المنقذ او المخلص فيحاول ان يصلح الامور بارتكاب مصائب وخطايا لاتغتفر فيزداد الامر سوءا .. بالحديث عن العمل الادبى فكعادة مغامرات روبرت لانغدون جاءت مليئة بالاحداث والتفاصيل والالغاز .. رحلة الى الماضى من خلال استعراض اللوح والتماثيل والظروف التى عاصرتها وساهمت فى اخراجها .. مجهود دان براون الرائع دائماما يتحدث عن نفسه ولا يحتاج احدا لكى يشرحه او يوضحه

    لن احاول ان ابالغ كثيرا فى الحديث عن الفيلم لكن وبمنتهى الامانة الفيلم كارثي بكل ما تحمله الكلمة من معني .. لم افهم كيف يسمح دان براون بهذا العبث .. وكانها تتحدث عن رواية اخري سواء فى الاحداث او الشخصيات ، الطبيبة الشقراء التى اصيبت بصلع نتيجة لقدراتها العقلية الفريدة وتوترها الزائد عن الحد ستجدها هنا طبيبة سوداء الشعر وملامحها باردة للغاية .. رئيسة منظمة الصحة العالمية والتى كانت تمتاز بشعرها الفضي والذى تغني روبرت لانغدون به كثيرا فى الرواية ستجدها هنا مختلفة تماما عن الرواية .. بالاضافة طبعا الى عدم وجود شخصيات اساسا فى الفيلم وقيام شخصيات اخرى باداء درها ولا ادرى ما السبب فى هذا هل يريد منتخ الفيلم توفير اجر بعض الممثلين ام ماذا ! .. ثم لكي تكتمل صورة الفيلم الفيلم السيئة سترى ان هناك تبدل كبير فى اتجاهات الشخصيات .. فالبطلة التى تحاول ان تصلح ما افسدته فى الرواية ستجدها فى الفيلم تتجه الى القتل ومحاولة عرقلة سعى روبرت لاكتشاف الوباء وابطال مفعوله .. الفيلم لو لم تقرا الرواية ستجده ربما جيد الى حد ما ، لكن لو كنت مثلى ممن يهتموا بقراءة العمل الادبى فى البداية ستخرج منه وانت غير راضى على الاطلاق

    هذا الرجل دائما ما يبدع فى اخراج موسيقى لا تقل جمالا عن روعة الرواية وجودة الفيلم .. كان هذا هو الاحساس الذى يتملكني عقب رواية ملائكة وشياطين و شيفرة دافنشي وهما المغامرتين الاولى والثانية لروبرت لانغدون على الترتيب .. هنا جاء موسيقى الجحيم مزيجا وخليطا بين موسيقى ملائكة وشياطين وشيفرة دافنشى مجرد عمل مكرر فى اغلب مقاطعه يفتقد لاى تجديد .. هذا الامر كان محبطا للغاية خصوصا ان دائما ما تكون موسيقاه هى المصاحبة لى اثناء قراءة العمل .. حاولت سماعها اكثر من مرة ولكن بدون فائدة لم يتغير انطباعى عنها كثيرا .. على العموم تلك المقاطع هى اكثر ما اعجببنى فىيها

    " vinice " .. " the cistern " .. " Beauty awakens the soul to act " .. " Elizabeth " ... " the logic of tyrants "

    بعتذر عن طول هذا الرأي المتواضع واتمنى لمن استطاع ان يخطف دقائق بسيطه من وقته من اجل الاطلاع عليه ان يكون قدم ملخص شامل سريع عن تلك الرواية ويكون قد خلق لديه شغف وفضول من اجل قرائتها فى المستقبل القريب .. هى تستحق ذلك

    Facebook Twitter Link .
    8 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    هذه رواية سينيمائية بإمتياز، المطاردات اللاهثة و التنقل بين الأماكن الأثرية و وصف الأعمال الفنية و الألغاز المخبأة فيها -كعادة دان براون الأثيرة- هى فى رأيى أشياء تشاهد أفضل من أن تقرأ، و هو ما قلل من إستمتاعى بالرواية بعض الشىء، فكنت أشعر بأننى أقرأ سيناريو فيلم Thriller "هيكسر الدنيا" عندما يتم طرحه -و هو ما سيتم بالتأكيد- و لكن الإستطراد فى شرح كل هذا على الورق أشعرنى على العكس بالملل، و إن كان هذا قد تغير فى الجزء الأخير من الرواية الذى يدور فى إسطنبول، حيث كان رتمه أسرع كثيرا، خاصة مع إنكشاف حقيقة كل الألغاز التى حاكها براون على مدار الرواية ببراعة –وإن كان قلل من إستمتاعى بها بعض الشىء إستنتاجى لجزئية معينة من البداية- إلا أن المحصلة أن الرواية أعجبتنى و لكننى سأستمتع بها على الشاشة أكثر.

    أعجبتنى على الأخص فكرة الرواية و تناولها لخطورة الإنفجار السكانى المتوقع، و نظرية الأفكار بعد الإنسانية، و الخير المتخفى فى ثياب الشر أو العكس، كلها أفكار تستحق التمعن و تضفى عمقا على الرواية يخرجها من مصاف الأعمال البوليسية التقليدية.

    هذه ثانى تجاربى فى القراءة لدان براون بعد الرمز المفقود -التى إسمتعت بها أكثر ربما لأن إهتمامى بموضوعها كان أكبر- و أعتقد أنها لن تكون الأخيرة، فهو حقا كاتب متميز و مختلف وتعجبنى مواضيعه و حبكته و عنايته بأدق التفاصيل.

    Facebook Twitter Link .
    8 يوافقون
    5 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    رواية الجحيم من أدب الغموض والإثارة ..من يستهويه جو المطاردة يستمتع بها ..الرواية تتضمن كم هائل من المعلومات والثقافة الأدبية والفنية والتاريخية تجمعها حين تتنقل من خلال المطاردة عبر مدينة فلورنسا الساحرة والبندقية وكذلك اسطنبول...رائعة في الربط بين الأحداث وتسلسلها ....مشوقة الي النهاية...تطرح قضية خطيرة...وهي إنقاذ العالم البشري المتزايد بشكل سريع من خلال القضاء علي ...نصفه ...لتكفي الموارد نصفه الاخر....

    Facebook Twitter Link .
    5 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    قد يكون هذا التقييم منحازاً للدكتور روبرت لانغدون فهو شخصيتي المفضلة منذ زمن وبعد أن تم تحويلها الى فيلم يمكن القول اني كنت أرى توم هانكس يتنقل بين فلورنسا والبندقية وبشكل مفاجئ دون شك لي الى تركيا...

    التفاصيل كالعادة أكثر من رائعة، الكلمات الايطالية استهوتني بالتأكيد وذلك المجنون المدعو دانتي أليغييري صاحب الكوميديا الالهية لي وقفة معه قريباً ان شاء الله علّي أفهم بعضاً من جنون هذا الرجل. أثناء القراءة لم أستطع أن أمنع نفسي من البحث عن فلورنسا واللوحات الفنية والتماثيل وايطاليا ذلك البلد الجميل لم أعد أراه سوى من خلال التحف الفنية ل دان براون. أما بالنسبة الى تركيا وآية صوفيا يبدو أن لدي الكثير من البحث والدراسة التاريخية لهذه الأماكن.

    من ناحية التشويق علي أن أعترف أنه لم يكن كسابقاته شيفرة دافينشي وملائكة وشياطين لكن ربما أعزو ذلك الى فقدان الحماسة منذ مدة تجاه الكتب التي أقرأها.

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    3 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4

    رواية عبقرية لكاتب عبقري

    بغض النظر عن هذه المغامرة على المستوى العالمي ذات النتيجة المتوقعة، فإن الكاتب قد منحنا رحلتين إضافيتين

    الرحلة الأولى عبر تاريخ الفن وهناك كانت الرحلة في مدينة فلورنسا الإيطالية والمستوحاة من جحيم دانتي فيعرفك الكاتب على أهم أعمال الفنانين سواء المستوحاة من جحيم دانتي أو غيرها

    والرحلة الثانية تعرفنا علىت مشكلة على الصعيد العالمي برفقة كبار الشخصيات الوهمية ورحلتنا هنا كانت برفقة مديرة منظمة الصحة العالمية وأحد كبار علماء الهندسة الوراثية لعرض قضية معاصرة وشائكة وهي مشكلة التضخم السكاني

    لا يمكمن أبداً اعتبار هذه الرواية مجرد رواية مشوقة وإنما هي جزء من عبقرية الكاتب وجرء آخر من سعة ثقافته

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    إنه دان براون.

    كالعاده يمتلك دان براون قدره فزه على أن يلقي بالقارئ في قلب الرواية من دون مقدمات. مع الصفحة الأولى يجد القارئ نفسه يلهث خلف الأحداث, و يظل يلهث حتى الصفحة الأخيرة دون ملل. و أثناء هذه الرحلة اللاهثه تنقلب المفاهيم, فما كان يبدو شرا في بداية الروايه قد يصبح خيرا ثم قد يعود شرا مرة أخرى. هذا التلاعب يحدث بسلاسة دون أن يشعر القارئ بأي غضاضة من أن يتعاطف مع من كان يكرهه في بداية الروايه ثم يعود فيكرهه مرة أخرى. يتلاعب دان برون بعقل القارئ بمهارة نادرة تجعل القارئ سعيدا بهذا التلاعب.

    في هذه الرواية يلقى دان براون بالضوء على مشكلة من أخطر ما يواجه مستقبل البشرية على الأرض. و كيف يمكن للعقول الفزه على هذا الكوكب ان تفكر لحل هذه المشكلة (لن أذكر ما هي المشكلة). لا تخلو الأحداث بالطبع من كثيرا من المطاردات و المناورات و كثيرا من الرموز المخبأه في اللوحات و التماثيل و كثيرا كثيرا من الحديث عن الآثار التي تمر عليها الأحداث. قد يكون هذا الإسترسال في الحديث عن هذه الآثار و عن تاريخها هو نقطة الضعف الوحيده في هذه الرواية, في البداية كنت مستمتعا جدا بهذ الكم من المعلومات و لكن عندما أصبحت الأحداث أكثر تسارعا أصبح الحديث عن هذه اللآثار فاصلا فصيلا (أي يفصلني ذهنيا عن أحداث الرواية الأساسية).

    في النهاية هي رواية ممتعه و صادمة تستحق القراءه.

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    3 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    "احلك الاماكن في الجحيم هي لاولئك الذين يحافظون على حيادهم في الازمات الاخلاقيه"

    توقف دان بروان على اكبر مشكله ممكن ان تؤدي فعلاً الى الجحيم هي الانكار و الوقوف بجانب محايد عند الشدائد فاحتواء الازمة ليس الحل لكن الحل هو ايجاد الطريق الصحيح دون وقوعها

    من الانفجار السكاني المهددين به..

    احببتها بكل تفاصيلها فلم اشعر بالضعف بالسرد او بالمحتوى اهتم بالتفاصيل الدقيقه ليبين الاثار التاريخيه الرائعه من قصر بيتّي و قصر فيكو في فلورنسا و البازيليك سان مارك في البندقيه ..ثم الى ايا صوفيا و القصر الغارق في اسطنبول

    الاثار الرائعه وتوصفيها الجميل.

    وايضا الكوميديا الالهيه ل أليغييري دانتي من الجحيم الى المطهر ثم الجنه والمعنى العميق الذي تتضمنه والذي كان هو الاحجيه التي يفك رموزها لانغدون (بطل الروايه )

    و ذكره للرسام بوتيتشلي الذي جسد رائعه دانتي الجحيم ..مستويات الجحيم التسعه والتي احلكها تكون للمحايدين في الازمات الاخلاقيه ..

    تحتوي هذة الروايه على معلومات كبيرة ومفيدة في الفن والتاريخ و المستقبل و الازمات الحاليه وو الفوضى الموجودة و لم ينسى الجوانب الايجابيه كذلك .. متنوعه ومتناغمه هذه الروايه بسردها وو لم اشعر بالملل فقط جعلتني متشوقه اكثر لقراءة المزيد من ابدعات دان بروان لكونها الروايه الاولى التي اقراها له ☺

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    لا ينفك القارئ عن إلتقاط أنفاسِه مع كُلِّ فصل من الفصول المشوقة لهذه الرواية.

    أتقن الكاتب فَنَّ اللَّعب بالأعصاب، بزيادة عناصر الغُموض والتَشّويق.

    إبتدأ الرواية بأسلوب الجذب والإثارة والكثير الكثير من المُطارد، كانت لديه القدرة على أَسّر القارئ وزيادة نقطة تركيزه في

    التفاصيل والمتابعة لمعرفة المزيد ومُواكبة الحدَثّ.

    غنية هذه الرواية بالمعلومات الفنية والتاريخية، وذِكر مفصل لبعض الرموز والمعالم السياحية في فلورنسا، والبندقية، وتركيا

    وكانت هذه نقطة جذب بالنسبة لي؛ أضافت شيء من المعرفة وزادت من القيمة الروائية الهادفة.

    سيينا، كانت بمثابة الوتر الحساس في لُعبة المُطاردة. لم أَشُك بها أبداً، إلّا أني قدْ صُدِمتْ بشَخّصِها وشخصيتها الحقيقة في نهاية الرواية

    هذا هو الإتقان بالنسبة لــ "دان براون".

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    عندما تقرأ لدان براون تكتشف أهمية معرفة التاريخ القديم للعصور السابقة فهو يجعلك تجلس وتبحث عن تلك الأمور التى حدثت وأنت لاتعلم عنها أي شيئ, فقصيدة مثل الكوميديا الإلهية لدانتي تجعلك تكتشف بأنك من أجهل الناس معرفة بالفن القديم فلقد أخترقت سمعتها الآفاق وترجمة إلى الكثير من اللغات والكثير منا لا يعلم عنها شيئ مع غض النظر كونها تتحدث عن الجنة والنار والمطهر من منظور الديانة المسيحية إلا أنها تبقى فن راقي ومؤثر ومعبر أيضاً. وهنا أضع نقاط تعجب وأستفهام عن المصادر التى تأثر دانتي بها فلو قرأتم عنها في الويكيبديا سوف تفهموا وجهة نظري جيدا.

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    أحلك الأماكن في الجحيم هي لأولئك الذين يحافظون على حيادهم في الأزمات الأخلاقية

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    أعتقد بأن هذه الرواية قد حازت على اهتمام أكبر بكثير مما تستحق ،كما هو الحال مع روايات كثيرة أخرى

    قرأت لدان براون ثلاث روايات ولم أستطع تقييم أي منها بأكثر من نجمتين كحد أقصى ،ولكن هذه الروية قيمتها بثلاث نظراً لأهمية الموضوع الذي يتحدث عنه.

    لا أعلم لم يحب دان براون أن يقحم أحداثاً غير واقعية ،ومصادفات لا تحدث إلا في الأفلام ..الهندية ،ورواياته..!!

    فالصدف والأحداث الغريبة رافقت كل فصل من فصول الرواية ،ولم يكن لوجودها -على الأقل بالنسبة لي-أي داع. بل كان يستطيع استبدالها بأحداث أخرى أكثر واقعية تضفي على الحدث معقولية أكبر.

    أما التشويق فقد وجدته مفرطاً لدرجة أنه قد انقلب في بعض الأوقات إلى ملل..!!

    الأحداث كانت مشوقة حيناً ،مملة في بعض الأحيان ،وأربعمئة صفحة هي كثيرة جدا على رواية لم تستغرق أحداثها سوى عدة ساعات ،فقد بدأت الأحداث في الصباح وانتهت في مساء نفس اليوم.

    والخاتمة كانت جامدة .فرغم معرفتهم بأن الوباء قد انتشر في كل أنحاء العالم ،إلا أن أحداً من الأبطال لم يحرك ساكناً وتابعوا حياتهم بشكل طبيعي جداً .!

    كما أن افتتان الكاتب بدانتي و"روائع "دانتي وكتاب دانتي وقصائد دانتي كان مفرطاً جدااااااا، وأظن أنه كان على بعد خطوة من أن يجعل هذا الرجل نبياً ،وكتابه كتاب مقدس منزل من السماء .!

    الوصف -برأيي- وإن كان جميلاً ويشد القارئ ،إلا أنه كان طويلاً جداً ،خاصة لمواصفات الأمكنة ،حتى أحسست نفسي أقرأ كتاباً لدليل سياحي ،لا لكاتب!! وإن قدر لي في يوم أن أزور فلورنسا أو البندقية فلن أستخدم سوى هذا الكتاب كدليل سياحي يرشدني لجميع الأماكن السياحية في المدينتين ،ويعرفني على تاريخها !!

    تقييمي للرواية بثلاث نجوم أعتبره منصفاً جداً . فالرواية إن نظرنا إليها كأسلوب يكفيها نجمتين ، وكأحداث نجمة واحدة ،أما الموضوع فهو مازاد تقييمي لها ،فالموضوع مهم ،وقضية النمو السكاني الكبير في العالم والنتائج الكارثية التي قد تترتب عليه لا أظن أنه قد تم ذكرها من قبل،كما أن خلو الرواية من أي كلام فاحش أو بذيء -على غير عادة السيد براون - ساعدني على استساغتها بشكل أفضل

    بشكل عام الرواية جيدة ، وطريقة الكاتب في سرد الأحداث ،وخياله الواسع وطريقة استخدامه للرموز والشيفرات جعلتني أعجب بالرواية.. نوعا ما .

    .

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    ليست الاثاره والتشويق ما اعجبني في روايه براون انما السياحه الفنيه والفكريه في عصر النهضه والوصف المبهر للفن في ايطاليا من انجلو الى بوتشيللي ودافنشي دانتي من رموز النهضه فهو اول من كتب بالايطاليه متجاوزا اللا تنيه وفاتحا الباب امام اللغات القوميه فتبعه بوكاشيو وبترارك في ايطاليا ثم ارسيموس ورابليه في فرنسا

    كتب دانتي كتابه بعد ان اطلع علي رسالة الغفران للمعري والفتوحات المكيه لابن عربي فالتشابه كبير بين ابن القارح مرافق المعري في رحلته وبين فرجيل مرافق دانتي وهذا ما اكده الشاعر الاسباني بلاسيوس عندما اكد ان دانتي بعد نفيه من فلورنسا اقام في دير يحوي مئات

    المخطوطات المنهوبه من العالم العربي ايام الغزو الصليبي ومنها مؤلفات المعري وابن عربي حيث اطلع دانتي عليها مترجمة الى اللاتنيه

    اما ما اورده دانتي في كتابه من اساءه الى الاسلام والمسلمين فهي جزء من العقليه التى سادت اوربا بعد الحروب الصليبيه

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    رواية شيّقة وذكية!، أحببت فكرتها الملامسة للواقع الحالي

    وفي حقيقة الأمر لطالما رادوتني هذه الفكرة بأن أعداد البشر في ازدياد دائم،

    مما يعني أنه قد يأتي يوم لن نجد فيه أي موارد على أرضنا هذه.

    حاولت التفكير بالحلول، هل على كل بلدٍ أن تفرض قانونًا كالصين بأن كل عائلة لديها الأحقية بإنجاب طفلٍ واحدٍ فقط؟

    أو ربما هناك حلول أخرى . . .

    في ترحالي أثناء الرواية قبل أن يتضح نوع الفايروس الذي أراد برتراند زوبريست نشره

    لم أستطع اعتباره شريرًا أبدًا، كنت أدعم فكرته جدًا، ولكن كنتُ ضدّ الوسيلة التي أرادنا الكاتب أن نتخيلها

    ألا وهي الطاعون الأسود، ولكنّ الخاتمة كانت أقلّ حدّة من المرض المتوقع XD

    روايةٌ تحمل في طيّاتها نظرةً مستقبلية

    آمل أن لا ينتهي الجنس البشري بأيدينا، رغم أننا أصل الفساد في البيئة XD

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    أحداث الرواية تشدك أحداثها منذ البداية .. و هذه نقطة قوة للرواية ..

    الرواية جميلة وغنية بالمعلومات ..

    لا أعتقد أنها رواية خارقة :) بلإضافة إلى انتي أشعر بتكرار في شخصيات و أحداث الرواية بالنسبة لروايات سابقة لدان براون

    أقوى شخصية من وجهة نظري شخصية سيينا المرأة خارقة الذكاء و التي كانت تحمل العديد من المفاجآت التي خالفت التوقعات ..

    استمتعت بقراءتها- ولا يلزم الاتفاق مع أفكارها -

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    أحلك الأماكن في الجحيم هي لأولئك الذين يحافظون على حيادهم في الأزمات الأخلاقية

    من ناحية الروائية ف دان براون لا نقاش في كتاباته اما ما اتار اهتمامي هو موضوع الرواية حقيقة اننا نتخد الحياد و هاد ما اقلقني فعلا

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    في هذا الكتاب يخبرنا ان فكرة تحديد النسل [علميًا] غير مجدية بالنسبة لمن يؤمن أن الناس أصبحوا أكثر من ان تستحملهم الأرض ومواردها ...

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    مثلما عوّدنا "دان براون" دائما..التشويق، الإثارة، و المعلومات الكثيرة..المتعة تواصلت عبر كل فصولها..رواية رائعة بأتم معنى الكلمة

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    قرأت حتى الآن ربع الرواية.

    كعادة دان براون بجذب القارئ إلى داخل الأحداث من أول صفحة و يجعله منتبها إلى آخر صفحة.

    مستمتع.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    رآئـــــــــــــعه بحق , وتصلح بشده أن تتحول إلي فيلم سينيمآئي نآجح :)

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    رواية رائعة كالعادة دان بروان ملك في أسر أنفاس قراءة

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    وصفه رائع ويستحق 5 نجوم

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    الجحيم || دان بروان

    المغامرة الرابعة لروبرت لانغدون عالم الرموز بجامعة هارفرد فبعد مغامرته فى الفاتيكان و روما فى ملائكة و شياطين و مغامرته فى اللوفر و إنجلترا فى شيفرة دافنشى و مغامرته فى الكابيتول و أروقة واشنطن السرية فى الرمز المفقود ها هو روبرت لانغدون يعود لنا فى مغامرة جديدة له هذه المرة فى إيطاليا مجدداً و لكن فى فلورنسا و البندقية و إسطنبول

    لم أتخيل أننى سأعجب بكاتب بهذه الطريقة التى حدثت معى عندما بدأت قراة ملائكة و شياطين لدان براون أنهيت له أربعة من أضخم أعماله فى فترة قصيرة و أنوى إنهاء الحصن الرقمى و حقيقة الخداع هذا العام أيضاً بإذن الله

    فى هذه الرواية و كعادة دان براون إقتبس خلفيته التاريخية من ملحمة دانتى الكوميديا الإلهية التى إستوحى منها الكاتب عنوان كتابه الجحيم أو ” inferno “

    الرواية تدور فكرتها حول قضية علمية هذه المرة بعكس الجانب التاريخى فى الثلاث مرات السابقة هذه المرة تدور الرواية حول تزايد تعداد الجنس البشرى بطريقة مرعبة و أن الأرض ستصل لمرحلة تشبع قريباً جدا مما ينذر بكارثة عالمية

    رسم تخطيطى لمعدل الزيادة السكانية فى الآونة الأخيرة

    الرواية من نوعية اليوم الواحد كعادة دان براون فى رواياته و تدور الأحداث فى أوروبا من فلورنسا بإيطاليا إلى البندقية إلى إسطنبول فى رحلة يقطعها روبرت لانغدون الذى فقد ذاكرته ولا يتذكر شئ عن الأيام التى سبقت إستيقاظه فى مشفى فى فلورنسا ” بغض النظر عن حقيقة المشفى فى آخر الرواية :D ” إلى ان روبرت يبدأ رحلة مطاردة وراء مشروع مجنون لعالم تأثر بأراء دانتى آليغرى حول الجحيم بشكل كبير و إخترع سلالة جديدة من الفيروسات لتقليل عدد الجنس البشرى . طاعون جديد صنعه ذاك المجنون الذى نصب نفسه إلاهاً على الجنس البشرى ليقرر من يموت و من يحيا لينقذه

    الرواية كالعادة مبهرة و مميزة و مشوقة طوال قرائتك للرواية ستفاجئ المفاجأة ستستمر معك حتى تنتهى منها لن تدرى من يقف بجانب من و من يعمل مع من حتى تصل للنهاية ستُصدم من هول المفاجأة و خطأ كل التوقعات التى بنيتها طوال الرواية

    الكاتب قفز بك فى قلب الأحداث مباشرةً منذ الصفحة الأولى ولم يعطيك فرصة لإلتقاط أنفاسك طوال الرواية التى تميزت بروعة الوصف للمناطق السياحية فى المدن التى دارت فيها الرواية و بالطبع سيجعلك ذلك تلجأ لشبكة الإنترنت للبحث عن هذه المناطق

    أعمال دان بروان غير قابلة للوصف و الحديث عنها لن يعطيها حقها على طوال أربعة أجزاء من المتعة و التشويق سترتبط بروبرت لانغدون بشكل كبير بسترته و بنطاله المميز و ساعة ميكى ماوس المميزة

    روايات دان بروانت تتطلب مجهود ذهنى ليس بالقليل لتفهم ما يجرى و طبيعة الأحداث بداخلها فالقفز من جانب لآخر مرهق بشكل كبير و يظهر مقدار الروعة و الإبداع لدى الكاتب

    إذا قرأت لدان براون فأول شئ ستسأله لنفسك متى سيأتى إلينا كاتب عربى بمثل هذه الروعة متى سيظهر عمل عربى بهذه القوة التى تخرج بها أعمال دان براون متى و متى و متى

    الأسئلة تطول و لكن بلا إجابات :(

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    الجحيم باختصار: حبكات ذكية ، تطور أحداث مفاجئ ، الكثير من الوصف و التشويييق 😌

    رواية عبقرية مستوحاة من الكوميديا الإلهية لدانتي .. الذي تصوّر فيها أن أحلك مراتب الجحيم هي للذين يجابهون الأزمات المجتمعية بالإنكار والحياد دون محاولة إيجاد حل واقعي حقيقي ..

    كما هو الحال في مشكلة التضخم السكاني التي تهدد البشرية بالانقراض والمرض والفقر .. التي واجهها مسؤولو منظمة الصحة ببعض النصائح السخيفة حول تنظيم الأسرة وتوعية الأهل !!

    وبالطبع الغاية لا تبرر الوسيلة المجرمة الي ابتدعها العالِم لإنقاذ الكوكب من الانقراض ..

    تسلسل أحداث سريع.. تجعل القارئ يلهث لمتابعة الأحداث مستمتعا.. التغير في الشخصيات الغير متوقع وتحولها من الخير إلى الشر ثم إلى الخير مرة أخرى بسلاسة وإتقان ..

    كسر لكل التوقعات التي بنيت عليها رؤيتك للرواية على مدى 300 صفحة في ال 100 صفحة الأخيرة التي كانت الأجمل والأكثر إبداعا برأيي ..

    رحلة مشوقة في فلورنسا.. المتاحف.. القصور.. ومعلومات عن دانتي .. ليوناردو.. والكثير وأجمل مافيها أنها معلومات حقيقة ..

    ما يعيب الرواية الوصف الطويل الممل المتعب الذي أخلّ أحيانا بتشوقك لمتابعة الأحداث ..

    أسلوب دان براون الذي لا يدخل إلى عمق شخصية أبطاله ولذلك تجد نفسك غريبا عنهم وتكون تصرفاتهم غير مبررة بالنسبة لك ..

    هي سينمائية بامتياز وهذا ما جعل عناء قراءتها مضاعفا .. 😌.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    " وتساءل لانغدون رغما عنه عما من الممكن أن يفكر فيه دانتي لو علم بتأثير قصيدته الملحمية في العالم بعد مرور قرون من الزمن ".

    "جحيم دانتي" تعد من أعظم الأعمال الادبية ومنذ القرن 14 كانت إلهاما للعديد من الأدباء والفنانين ،،ودان براون على هذه الخطى ...

    صورة لتمثال دانتي بفلورنسا

    ****

    تبقى تفاصيل الفن-التاريخ-الرموز ودمجها وتحويرها ميزة دان براون تدل على جهده في الكتابهرغم ما يراه البعض بتكرار نفسه و افتعال الحدث واني متحيزه ومنبهره بدان براون سلفا وآمل ألا يخيب توقعاتي والحمد لله لم يحدث ذلك بالرغم من ان جزئية اسطنبول كانت متسارعة ...البداية كانت اقوى نوعاً ما من النهاية ...

    ____

    وددت لو بامكاني التعبير عن الرواية اكثر فقد استمتعت بجزئية فلورنسا كثيراً

    النسخة التي قرأتها الكترونية مكونة من 386 صفحة

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    واااااااااااااو

    رائعة مثيرة مشوقة

    مغامرة جديده لروبرت لانغدون ضد عالم مجنون صنع فيرس للقضاء على عدد من البشر لتقليل الانفجار السكانى

    لان فى المستقبل لو استمرينا بنفس المعدل الاسى من الزيادة فموارد الارض لن تكفينا

    فشاف انه يصنع الفيرس يقضى على اعداد من البشر

    لتحدث النهضة والتطور بعد كده

    تماما كما حدث بعد الطاعون الذى حدثت بعده عصور النهضة

    ترى ماهو الفيرس

    وهل سينتشر بين الناس وماذا ستكون النتيجه

    لتعرف اجابة الاسئلة عليك بقراءة الرواية:)

    بجد الاسلوب ممتاز لحد اخر لحظه بتلاقى مفاجأت

    و

    خلانى هموت واسافر فلورنسا والبندقية وتركيا

    المفروض ان دان براون ياخد من الدول دى فلوس عشان الدعايةالرهيبة اللى عملها فى القصة

    وصف الاماكن رهيب

    كالعادة دان براون يثبت براعته

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    م كنت متخيلة انو ممكن اندمج بهالرواية لهالحد ، عشت مع روبرت وفكرت بنفس تفكيره وحاولت اجعل نفسي بمكانه حته اتخيل شنو ممكن اسوي ، م مر عليه اسم مكان من غير ما ابحث عنه ب غوغل وهالشي أنتج عن ثقافة فنيه وجغرافيه بسيطه اكتسبتها من بعد قراءتي للرواية،وصفه للأماكن كان رهيب بحيث انو الوصف أفضل من صور غوغل واتمنيت انو اكدر أزور كل الأماكن ، انصدمت جدا بهواي احداث لكن ابرزها ، كوّن الفيروس اللي اطلقه زوبريست هو مجرد فيروس يجعل الانسان عقيم ، توقعت شي اكثر عدوانية وشراسة ، و كذلك تواطئ سيينا وياه كان شي غير متوقع بالنسبة الي ، الرواية خيالية الجمال

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    دان براون خرج عن المقدمات التقليدية المملة نوعاً كما في روايتيه الرمز المفقود و ملائكة و شياطين. أعجبتني الراوية كونها تمد بصلة لدراستي الطبية، و استمتعت بقرائتها، لكن لم يعجبني ربط الشخصيات ببعضها في الفصول الأخيرة، لم يوفق الكاتب في هذه النقطة برأيي. شخصياً أرى أن دان براون يحتاج لبضع محاولات أخرى حتى يتغلب على نفسه و يأتي برواية بمستوى شفرة دافنشي، لكنه يضل المؤلف المفضل عندي.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون