رحلاتي مع UBER : ٢٢ رحلة حول العالم - فادي زويل
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

رحلاتي مع UBER : ٢٢ رحلة حول العالم

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

عندما طلبت أوبر في ميونخ، جاءتني سيارة فخمة مرسيدس E300 موديل السنة ولم أدفع سوى مبلغ ضئيل أجرة! سألت السائق: هل تحقق أوبر أي ربح في ألمانيا؟ وفي لندن عاصمة الضباب أخبرتني ريبيكا عن المصري الذي يحبه الشعب الإنجليزي وتكرهه العائلة المالكة، وكيف تسبب هذا الشخص في إحراجهم أمام العالم! وجندي المارينز الأمريكي الذي شاهد بعينيه أفراد المخابرات الأمريكية يدفعون الأموال لطالبان بينما كان يؤمّن أحد المطارات في أفغانستان. في هذا الكتاب 22 قصة من رحلاتي حول العالم تدور جميعها مع سائقي أوبر من الجنسيات المختلفة وذوي خلفيات ثقافية واجتماعية متنوعة ومركبة منهم الغني والفقير، المثقف والسطحي، المتواضع والعنصري، المهاجر والمواطن، تعلمت منها الكثير وتأثرت بها في حياتي لما فيها من دروس قيمة وعبر. عزيزي القارئ دعني أصطحبك في رحلة ممتعة ومشوقة حول العالم مع أوبر، فلتضع حزام الأمان وهيا بنا ننطلق.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3.9 115 تقييم
683 مشاركة

اقتباسات من كتاب رحلاتي مع UBER : ٢٢ رحلة حول العالم

"الذكي هو من يستطيع التأقلم مع ما يحيط به من تحديات ويستخدمها لصالحه بدلا من البحث عن مكان آخر للهروب إليه، فالحياة سلسلة من التحديات نخوضها الواحد تلو الآخر، فنفشل، ثم نتعلم من التجربة."

مشاركة من عبدالله حسن نعمان
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب رحلاتي مع UBER : ٢٢ رحلة حول العالم

    120

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    0

    الكتاب مش بيحمل للاسف

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    4 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    اسم العمل : رحلاتي مع Uber

    :22 رحلة حول العالم

    تاليف: فادي زويل

    التصنيف: "أدب الرحلات"

    دار النشر : الدار المصرية اللبنانية

    يبحر بنا الكاتب مع اثنين وعشرين رحلة مع سائقي أوبر لكل سائق قصة و رؤية حول ما يطرحه الكاتب من اسئلة.

    هذه الكتاب يمثل نوع جديد من ادب الرحلات الغير معتادة فالكاتب لم يتطرق بذكر معالم تاريخية او التعرف علي اكلات مختلفة في اماكن مختلفة. الا انه رحلة قصيرة بين الكاتب وسائق أوبر الذي يخاطب شريحة مختلفة من المجتمع و يكون علي مستوى ثقافي و تعليمي معين لانه يمثل فئة مجتمعية مختلفة عن سائقي التاكسي.

    و كانت الرحلات تحدث في مدن مختلفة حول العالم،

    مثل لندن وباريس وطوكيو ومالطا وستايل والقاهرة والاسكندرية .

    أعجبني انها قصص حوارية، تحمل عنوان شيق يعبر عن مشكلة اجتماعية مثل العنصرية والارهاب و الانتماء و أزمة منتصف العمر والكثير من القصص التي كانت تنتهي بتعليق من الكاتب حول الحوار مع سائق أوبر.

    ولقد كانت تجربة جميلة لقراءة تلك القصص من سكانها من مواطنين ومهاجرين ومعايشة تلك القصص التي تجعلك تحزن و تبتسم وتندم وتستلهم منها، والكثير من المشاعر والمواقف اتجاه بعض سائقي أوبر وما حدث لهم.

    أعجبني اسلوب الكاتب فهو سلس وسهل وخالي من الممل، وكذلك اللغة التي كتب بها الكتاب فهي تتميز بالسهولة.

    بعض الاقتباسات التي أعجبتني

    ❞ لا يوجد مكان أو ثقافة مثالية وخالية من المشاكل الاجتماعية، التي تؤثر على من يعيش فيها، لقد رأيت الكثير ممن يبذلون الغالي والرخيص من أجل الهجرة إلى الغرب لتأمين مستقبلهم ومستقبل أولادهم ظنًا منهم أن الهجرة إلى دول الغرب ستوفر لهم من وسائل الحياة المريحة والسهلة التي عجزوا عن تحقيقها في بلادهم الأم، ولكن ما يتناساه دائمًا المهاجر أنه ينتقل إلى مجتمع جديد له عاداته وتقاليده المختلفة، له مساوئه وعيوبه التي قد يستطيع أو لا يستطيع التأقلم معها❝

    ❞ هناك يوجد نوع آخر من الاضطهاد، فرص العمل والحياة المريحة متوفرة فقط للنخبة والصفوة من الناس وإن لم تكن من هذه النخبة فليس لديك الفرصة للحصول على حياة كريمة. ❝

    ❞ فكل من يحيط بك من الأشخاص لديه توقعات وأهداف معينة تكون أنت جزءًا منها سواء أبيت أو رضيت، وغالبًا ما نصاب بخيبة الأمل والإحباط عندما لا تحقق هذه التوقعات؛ الأموات لا ينتظرون أي شيء منك فهم ساكنون في سلام. ❝

    ❞ طموح الإنسان وتطلعاته تقحمه في صراعات مستمرة وهو على قيد الحياة للوصول إلى أهداف قد يظن أنها ستحقق له السعادة والسمو فوق الآخرين، ❝

    ❞ مظاهر التعصب ليست فقط في أمريكا ولكن يمكنك رؤية آثارها القبيحة في كل مكان، فالتعصب لا دين ولا بلد له، بل هو أداة يستخدمها أصحاب النفوذ والمصالح للسيطرة على من أحجم عن استخدام عقله في وزن الأُمور. ❝

    ❞ لقد نجحت اليابان في زرع روح الانتماء في أبنائها. ❝

    ❞ لا بد أن تترك فرصة لأطفالك للتجربة والفشل، لا بد وأن تطلق لهم العنان لأن الأزمنة تختلف ولا يمكن أن تقيس تجربته والفرص التي أمامه في الحياة بما مررت أنت به. ❝

    ❞ «الأوقات الصعبة تنشئ رجالًا أشداء، الرجال الأشداء يصنعون الرخاء، الرخاء يصنع جيلًا ضعيفًا، الجيل الضعيف يجلب الأوقات الصعاب» ❝

    ❞ «من قال لك أن مصدر الدخل الأساسي لفرنسا هو العطور، وسويسرا الشكولاته، وأمريكا التكنولوجيا، وألمانيا السيارات قد كذب، الدخل الأساسي لهذه الدول يأتي من بيع الأسلحة ونشر الخوف من العدو». ❝

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    كتاب رحلاتي مع uber

    من صفحه 1-171

    هل صادفت إن تركب مع سائق يعمل في مشرحه وصديقًا للموتي او ان تواجه سائقه لاوبر في مصر او رجل اعمال ناجح يوصلك الي وجهتك في المطار هذا ما عاشه الكاتب خلال رحلاته حول العالم استقل خلالها عشرات السيارات من خدمه اوبر وقابل كثير من سائقيها باشخاص وطباع مختلفه منهم المهاجر لظروف بلاده الصعبه ومنهم من يعمل بعد التقاعد لتمضية الوقت والتعرف علي الناس والتفاعل معهم ومنهم سيدات رائعات امتهن هذا العمل لمساعدة اطفالهم علي حياه افضل اشتبهوا جميعًا في محاولة التحسين من النفس والبحث دائما عن الافضل واختلفوا في الطرق منهم من كان مغامراً يحب المجازفة التي اعطته النجاح في العمل وتكوين الاستثمار الناجح ومنهم من جازف وخسر وتعلم من خسارته ليبدأ من جديد مع قليل من البزخ وكثير من الخبره ويبقي الحنين الي وطن لم نعد نستطيع العوده إليه او العيش فيه هو السائد دائما في قلوب المهاجرين .

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    رائع ما قدمت استاذ فادي استمر من نجاح لنجاح اكبر

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    كتاب بعنوان فاضي شوية نسمع قصة في دولة جديدة ؟.. كتاب عبارة عن كبسولات من خلال التوصيل بتطبيق اوبر في مختلف دول العالم.. نوع مختلف من ادب الرحلات يتماشي مع تكنولوجيا العصر الحديث بنوع مختلف من القصص والتوثيق في قصص من مختلف الشعوب والثقافات في اجواء مختلفة.

    الحركة الدولية للمهاجرين في شتى الدول ومصادفة ان تتعرف علي شخص من نفس دينك او جنسيتك وكأن هناك رابطة نفسية تعرفك عليه قبل الحديث سواء من علامات شكلية او كنا قال عمرو دياب "أي حاجة تيجي من ريحة الحبايب" لأنك حين تتحدث مع احدهم في الغربة وهو من بلدك ينشأ بينكم شئ من الحنين وكأنك ذهبت الي بلدك مابالك ان كانت جزيرة مالطا التي كانت تصنف ع إنها منفي في بدايات القرن الماضي.

    "يعني اختلاف اللسان يسجن بني الانسان" هذه الجملة من فيلم النمر الاسود لاحمد ذكي لكن جاء ذكرها هنا لبيان مدي تأثير الغربة النفسي علي اشخاص ربما تركوا اوطانهم بحثا عن مناخ أفضل للحياة بعيدا عن الصراعات السياسية والجينية او العنصرية واعجبني تركيز الكاتب علي مناقشة هذه الجوانب سواء مع اهل البلاد او المهاجرين إليها في بيان مدي تقبل المجتمعات الاوربية للمهاجرين باختلاف اسباب هجرتهم.

    القولبة المجتمعة البلاد البعيدة عن الجانب الآخر من العالم وكيف للآلة الإعلامية تأثير قوي عن ما يبث عن مجتمعات مختلفة وكيفية بلورة فكرة معينة عن عرق معين او ديانة في بلاد لم تزرها من قبل لكن هذه الاخبار لديها القدرة علي ضرب جدار بينك وبين اخوة في الانسانية واشعال مشاعر استنكار او غضب ربما لان جزء الصورة المراد نقله لك ما يريده التوجة وليس الصورة الكاملة.. لذا مثل هذه التجارب من تواصل واستكشاف له قيمة هامة وممتعة ايضا.

    وجدت في حديث الكاتب وطريقة السؤال والجواب نوع من البساطة في ترتيب الحوار وسرد المهم من الحديث مع ذكر انواع السيارات والتركيز علي اسماء قائدي السيارات نوعا من التوثيق المحبب لفكرة انغماس المهاجرين ومدي قبول كل مجتمع للقادمين من خارجه.

    أعجبني تنوع الاحداث باختلاف الرحلات والدروس المستفادة من رسائل ربما تأتيك علي لسان شخص ربما لن تقابله مرة ثانية لكنه يحنل لك درس او رسالة ربانية لك انت بالخصوص باختلاف لغاتكم وثقافاتكم لكن لزاوية الشوف هنا متعة مختلفة في معرفة كيف يراك اصحاب الجنسيات المختلفة ومدي قرب التجمع الانساني باختلاف تعبيره عن ما يشعر ألا ان الهموم متقاربة من ارتفاع اسعار معيشة وعنصرية ومعاناة سواء لظروف الغربة المعتادة او مضاف إليها تحديات كل مجتمع للمهاجرين إليه بدءا من اللغة حتي الطعام والشراب.

    وجدت في خاتمة الكتاب دليل براءة الكاتب من نقطتين كنت سأضعهم في رؤيتي لما قرات لكنه نوه عنهم في وجهة نظره هو عن اجزاء حديثة ولخلفيته الثقافية والدينية ورؤية كونه مهاجر من عمر ليس بالقليل إلا انه مازال لديه حس الفكاهة وسرعة البديهة والعين الفاحصة لما حوله مما جعل الكتابة ثرية وشاملة في جعل القارئ يري المكان والجو العام للحالة ليس فقط سرد مجرد لسؤال وجواب من بين قائد السيارة والكاتب واحببت دمجه لرؤيته هو او لمعلومات عن مسار الحديث لادخال القارئ جو الموقف وان لم يكن علي علم عن ما يدور الحديث فالآن لديه نبذة وعليه البحث ان رغب في الاستزادة.

    التجربة ممتعة واذا كان لها جزء تاني سواء ان كان مع اوبر او وسيلة مواصلات اخري فاتمني ان اقتنيها ايضا واستمتع بحكي وسرد الكاتب واستمتع بصحبته صامتا في الكرسي الخلفي للسيارة اري الطريق في كلماته واطل من النافذة بعينيه واستشعر حنينه بين السطور كلما اشتم رائحة الحبايب.

    اقتباسات

    اليابان

    ❞ أجابني بنبرة جادة: شكرًا لعرضك ولكن هذا خطأ منا هنا في دولة اليابان أنك لم تستطع إجراء عملية الدفع بنجاح من أول مرة، وأنا أتحمل نتيجة هذه التجربة المؤسفة ولا يمكن أن أقبل أن أعطلك عن عملك للبحث عن النقود؛ ❝

    المانيا

    ❞ دائمًا ما يُصاحبنا الحنين إلى بلدنا الأم في الغربة، العشب يبدو دائمًا أكثر اخضرارًا عند الآخرين.

    ‪ “The grass is always greener on the other side of the fence”. ❝

    ❞ الذكي هو من يستطيع التأقلم مع ما يحيط به من تحديات ويستخدمها لصالحه بدلًا من البحث عن مكان آخر للهروب إليه، فالحياة سلسلة من التحديات نخوضها الواحد تلو الآخر، فنفشل، ثم نتعلم من التجربة، ثم تزداد التحديات صعوبة، وهكذا تدور ❝

    ❞ هل تعلم! أنا كنت من المنتظمين في الذهاب إلى الكنيسة، وكنت أحد المتطوعين الدائمين في إحدى الكنائس الشهيرة في مدينة سان أنطونيو قبل انتقالي لمدينة أوستن، حتى بدأت أسمع من الواعظ أحاديث مثل «أن تساوي الحقوق بين المرأة والرجل ضد ❝

    ❞ «من قال لك أن مصدر الدخل الأساسي لفرنسا هو العطور، وسويسرا الشكولاته، وأمريكا التكنولوجيا، وألمانيا السيارات قد كذب، الدخل الأساسي لهذه الدول يأتي من بيع الأسلحة ونشر الخوف من العدو». ❝

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    الكتاب من اجمل الكتب اللي قرأتها في حياتي اسلوب الكتاب سلس ويحمل الحكم بطريقة مبسطة ونظرة عميقة للحياة تنم عن ثقافة وبعد نظر

    احدى اهداءات الكاتب كانت لصديقه وسر الاهداء لم يكن طول مدة الصداقة ولكن اعجابه بفكر صديقه مما جعله يقيم صداقته على انها الأثمن وهو ما يدل على كيفية حكم الكاتب على الأمور

    مبدأ الكتاب يتحدث بايجاز عن البشر كاداة تعليم اساسية تم اغفالها فكل لديه وجهة نظر تستحق ان تذكر وان يتم التفكير فيها وهو ما يفعله فادي زويل بعناية وقد اختار الكاتب تلك الاحاديث التي تركت اثرا في نفسه منها

    ومما ركز عليه انه ليس كما هو شائع عند البعض في الواقع لا يوجد مكان او ثقافة خاليه من المشاكل الاجتماعية

    لمحات لطيفة من القصص :

    الافارقة عامة اكثر من يعرف الشمس حينما تسافر لمكان احرص ان تكون قريبا من مكان مشمس قلة الشمس تسبب الاكتئاب

    لماذا يجب ان نحب المصريين؟

    لانهم الشعب الوحيد من ذوي البشر السمراء الذين تمكنوا من استعباد الجنس الابيض من البشر

    لو عملت مع الجثث ستعلم انه اكثر راحة من العمل مع الاحياء لان الاحياء يكون لديه توقعات وشئت ام ابيت تكون انت جزءا منها

    في اليابان يعرفون جيدا قيمة الوقت لدرجة تسميته بالثمين لدرجة عدم اخذ شيء منك اذا قاموا باضاعة دقايق من وقتك الثمين

    من اهم مقولات الكتاب عن موضوع السفر

    جملة ان العشب يبدو دوما اكثر اخضرارا عند الاخرين

    فربما عشقك لبلد ما ناتج لانه على الجانب الاخر ليس اكثر

    هذا الجزء القادم من الكتاب هو الافضل بالنسبة لي يتحدث عن سائق شاب في السابعة والعشرين من العمر متزوج وله ابناء وهذا الجزء تحديدا هو ما اكد لي بعد نظر الكاتب للحياة ركز فيه على ان وجهة النظر على من سيدفع اكثر في ناحية العمل خاطئة تماما ومن ينمي عقليته على هذا يصبح هو نفسه منتج محدود الامكانيات يدفعه المجتمع للزواج والمال لدرجة ان لا يداعب خياله احلام اخرى مثل ان يكون نحاتا مشهورا وعندما يراه يرى امامه صورة صورة مستقبلية لرجل أربعيني يعاني من أزمة منتصف العمر، لديه حفنة من الأبناء في أعمار مختلفة، ترهقه المصاريف والمسئوليات، يعاني من أمراض مزمنة وفقده لعدد من أسنانه لعدم اهتمامه بعلاجه وتجده يسال عن فرص لتصحيح المسار

    وقد قال فلنعلم اولادنا ان الاختلاف ليس عيبا والتميز يحتاج التجديد بينما نمطية التفكير تولد اليأس والاحباط

    لمحة لطيفة : ماذا لو كان لكل منا حصته من الحظ هل ستحب استهلاكها كلها ام توفيرها للمناسبات الكبيرة؟

    سألت احدى السائقات عن محمد الفايد ان كان من عائلة فقيرة لكي يكون لديها امل ان العالم ليس فاسدا بالكامل

    وقال لها لا تخافي هناك قوانين الهية تتفوق على قوانين البشر من يجتهد ويصبر ويشقى لتحقيق حلمه مصيره النجاح وان اختلفت درجة التحديات والصعوبات التي قد يقابلها الاشخاص من مكان لاخر ولكن تلك هي سنة الله في ارضه

    يمكن ان تصادف امريكي يدرس وهو في الخمسين بسبب الرأسمالية في امريكا لانه لو لم يفعل ذلك فلن يجد فرصة عمل تغنيه عن التسول

    ومن يكون في اوروبا قد يكون حلمه امريكا والرأسمالية وفرص العلم ومن في امريكا قد يحلم باوروبا والتامين وعدم الحاجة للعمل لسن متاخرة وقد يكون الاثنان مغفلان يبحثان عن عذر عما واجهما من فشل في التأقلم في المجتمع الذي يعيشون فيه ، لكل مجتمع مميزاته وعيوبه ولا توجد جنة على الارض هذا هو ملخص موضوع الهجرة وماذا افضل وماذا اكثر ارضاء من ماذا .

    الذكي هو من يستطيع التأقلم مع كل ما يحيط به بدلا من الهرب والحياة عموما سلسلة من التحديات نخوضها الواحد تلو الاخر فنفشل ثم نتعلم من التجربة ثم تزداد التحديات صعوبة وهكذا تدور بين الحياة بين الكثير من الفشل والقليل من النجاح

    الاوقات الصعبة تنشيء رجالا اشداء

    يوجد مسجد في مالطا وهذا ليس من المستحيلات فلا يأس مع الحياة

    قابل شابا كان غنيا وكانت نصيحته له ان لا يستدين ليعيش حياه مرفهة ولا تندم على ما مضى من عمرك فما لا يقتلك يجعلك أقوى

    اختتم الكتاب بمقولة

    انه عندما حاول استدراج السائقين للحديث من اجل الكتاب كانت محادثات مملة وعندما يترك الامر يأتي اليه القدر بقصة شيقة ومن هذه التجارب ادرك انه (يجب ان لا تستعجل القدر) وان تترك الامر ياتي في وقته المحدد وقد تتفاجأ بما تأتي به المقادير

    وهذه الجملة توضح سرعة استيعاب الكاتب

    ياريت الكاتب يكتب كتاب تاني وشكرا ليك ❤️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    رحلاتي مع UBER "٢٢ رحلة حول العالم"

    هي ليست رحلة حول العالم بقدر ما هي رحلة في عقول البشر المختلفة في الأجناس والأعراق.

    أظن أن أحاديث البشر والدخول في ممرات عقولهم هي الفكرة المميزة بالنسبة للقارئ أو على الأقل بالنسبة لي، فكثيرًا ما نجد كتب عن تاريخ البلاد وجغرافيتها، وصف للمعالم وتتوفر أيضًا الأفلام والصور، أما عن الشعوب وأفكارها؛ رؤية الأمريكي للمصري والجزائري للفرنسي، كوكب اليابان وأفغانستان، أذان مالطا وشوارع فرنسا فيقل المتحدثين عن ذلك.

    لا يوجد عالم مثالي.. تلك الحقيقة معروفة وتُقال ولكن دائمًا ما نحتاج دليل لنبرهن على صحتها، والكتاب هنا جاء بالدليل.. لم يكتفي بذكر أن دولة قامت على مليون شهيد، وأن أمريكا نشأت على دماء الأخرين بل وضح أيضًا أفكار الشعب.. مشاريعه وإخفاقاته، نجاح رجل أعمال وفشل اخر، نجاة أحدهم وغرق أخر. كل رحلة ناقشت شخصية بطريقة بسيطة ووضحت عدة أمور قد تختلط على الفرد الذي لم يجرب السفر، وأثبتت أنه من المستحيل حصر أذكى طفل في العالم في جنسية معينة.

    استمتعت بال٢٢ قصة والتي تتقلب ما بين سياسة واقتصاد واجتماعي، نقاش محتدم ونقاش لطيف وأخر غريب.

    بعض الجمل كانت ملخص مدهش لكلام يطول شرحه، اعجبتني واعدت تكرارها مرة تلو الأخرى وأخذت الكثير من الاقتباسات ومنها حديث الأمريكي الاخير (سويسرا لم تقم على صناعة الشيكولاته..).

    اللغة بسيطة والأسلوب سلس وهذا جعلني أشعر وكأنني أستمع إلى حكايات في جلسة عائلية.

    تكرار نفس القالب في كل قصة وبنفس الأسلوب بدأ يصيبني بالملل لما بلغت منتصف الكتاب... القالب هو أنتظر أوبر أمام بوابة المطار.. اخذ الحقائب وركبت بجانبه أو ربما خلفه. أحسست لو تلك الكلمات أُصيغت بطريقة أخرى متجددة مع كل رحلة لكانت منعت هذا الشعور بالروتينيه

    ومن ناحية أخرى قلت هو فعلًا روتيني وهو ما ذكره الكاتب في المقدمة.. طبيعة عمله تجبره على السفر وهو ما يجعله كثير الاستخدام لسيارات أوبر لذا شعور الروتينيه هذا يلازمه.

    لكن ربما كان التغير في طرح المشهد سيحسن من تلك النقطة. كما أنني لا أفهم في أنواع السيارات فلا أستطيع تخيل ما يتحدث عنه ما عدا المواضع التي وصف فيها شكل السيارة مثل في الرحلة الأخيرة وفي اليابان وغيرها. ففي تلك الحالة من غدم تصور شكل السيارة وتكرار نفس الكلمات أعتبر أول جملتين مملين بلا روح.

    واخر شيء انتبهت له أن بعض الرحلات تقل فيها وصف حالة المتحدث امتعض من الكلام أو سعد ومثل تلك الأشياء والتي أظنها أساسية فلو أن شخص يحكي لأخر موقف عايشة سيهتم بتلك التفاصيل لتوصيل الصورة بشكل دقيق.. أو هكذا أظن.

    الكتاب مميز أعجبني واتمنى لو كُتب عن سويسرا وفرنسا كما ذُكر في نهاية الكتاب.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    يأخذنا الكاتب في 22 حكاية مع سائقين رحلات اوبر حول مدن العالم القاهرة الإسكندرية يوستن سياتل كاليفورنيا لندن طوكيو وباريس

    تري الاختلاف في الثقافات واللغات واداب وطقس  

    الدول الشرقيه والغربيه

    وان الهجرة الي الغرب ليست كالذهاب الي الجنة ولكن بها الكثير والكثير من الصعاب

    يوضح الكاتب آراء سائقين اوبر واغلبهم من المهاجرين في المدن العاملين بها وسبب هجرتهم وكيفية التعايش مع الغربة لاختلاف الثقافات

    يبين لك أنه مازال توجد عنصرية في الغرب سواء للسود اوالقادمين من دول العالم الادني

    اهتم الكاتب بآراء الجيل الاول من المهاجرين وآراء أبنائهم الذين تربوا بالخارج

    رغبة المهاجرين للعودة الي بلادهم بعد رحلة طويلة من الهجرة والعمل في بلد أخري حتي لو ظروف أوطانهم أسوأ

    تجد في احدي المدن يقام مهرجان لمخدر الماريجوانا وبحماية من الشرطة

    تجد من يحب التعامل مع الجثث علي التعامل مع البشر

    والذي يعمل اوبر بجانب عمله لتحسين دخله ووضعه الاجتماعي ومن يعمل لعدم جلوسه في منزله

    ومنهم رجال أعمال يعملون باوبر وذلك للتعامل واكتساب خبرات جديدة ومقابلة ناس جدد

    و من يدافع عن آراء بلده السياسية ويجد المهاجرين ماهم الادخلاء علي بلده ويحصلون علي رزقه

    اعجبتني رحلة القاهرة مع سائقة اوبر

    وايضا رحلة طوكيو في كوكب اليابان

    وقصة شحنة الآثار المسروقة

    وكورس مكثف في البيزنس

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    انتهيت من قراءة كتاب #رحلاتي_مع_أوبر للكاتب المصري/ فادي زويل الصادر عن دار نشر المصرية اللبنانية لعام 2022.

    وهو كتاب خفيف ينتمي لأدب الرحلات، حيث نسافر مع الكاتب حول العالم في اثنتين وعشرين رحلة بين مختلف قارات العالم لنتعرَّف معه على عادات وتقاليد الناس في هذه البلاد، كما نشاهد حياة المهاجرين وما يواجههم من صعوبات وتحديات، وما يحيق بهم من نجاح وفشل، وشعور التشتت الذي يصيبهم بين الحنين إلى الوطن الأم، والرغبة في الانطلاق وإثبات الذات في الغربة.

    أكثر ما أعجبني في الكتاب هو عقلانية الكاتب، وعدم انحيازه لطرفٍ دون طرف، فهو ينقل لنا الصورة بحيادية تماماً، ويترك الحكم للقارئ.

    كما أعجبني أيضاً سرعة بديهة الكاتب في ردوده على أسئلة واستفسارات بعض سائقي أوبر الذين اصطحبوه في رحلته.

    وحقيقةً فقد كانت رحلة ممتعة أرجو أن يكون لها جزء ثانٍ لنكتشف المزيد من البلاد والثقافات الجديدة.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    لأنّي أستخدم (أوبر) في كلّ تنقلاتي، وفي بعض الأحيان يكون لكابتن الرحلة حكاية يحكيها، من ذلك الرجل كبير السن الذي كان يدير فندقًا فاخرًا في مصر وهو الآن يقود لا لجنى المال ولكن لتمضية الوقت في شيء مفيد بعد التقاعد، إلى الشاب الذي يدرس الهندسة ويعمل بدوام جزئي في الحرم ليحكي لي تجربته هناك، حتى ذلك الرجل الذي بدأ يشرح كيف يمضي يومه كي يعيل عائلته ولا يقطف من يومه إلا ساعتان كي يمضيها مع أبنائه!

    من أجل الحكاية قررت أقرأ الكتاب،

    وكان الكتاب لطيفًا خفيفًا محمّلًا بالحكاية.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    عجبني اسلوب الكتابة جدا وان كل رحلة مش طويلة وسلسلة وفى رحلات فيها جمل بتعلق معاك وبتتعرف على ثقافات مختلفة وتفكير مختلف لشعوب كتير ودي حاجة مميزة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    ممتازة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    يجننن

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    رائع

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق