لاعب الشطرنج - ستيفان زفايج, إيزيس قاسم
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

لاعب الشطرنج

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الرواية

في هذه الرواية البديعة: يختزل زفايج بعبقرية شديدة معاناته مع الإنسانية في صورة ""مباراة شطرنج"" بين بطل العالم في اللعبة والغريب الذي يقابله على متن سفينة متجهة من نيويورك إلى بوينس إيرس، وعلى سطح المركب حيث بالكاد يمكنك أن تلفظ أنفاسك مع كل حركة يقوم بها البطل متحديًا بطل العالم وسط البحر وطاقم السفينة الذي يشاهد المباراة المثيرة في ترقب مهيب يجعلك تتسائل طول الرواية عن كيفية الفوز في لعبة الشطرنج ولعبة الحياة بأكملها.. بل إنك ستتسائل بعد أن تغلق الرواية عن تعريف الفوز نفسه. إنها رواية بديعة يمكنك قراءتها في جلسة واحدة، لكنك أبدًا لن تنساها هي وصاحبها.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.2 197 تقييم
1270 مشاركة

اقتباسات من رواية لاعب الشطرنج

استهلال : ستيفان زفايغ كاتب نمساوي كتب الرواية وبعدها بخمسة أسابيع انتحر .

من كتبه : عالم الأمس ( مذكرات ) ، حذار الشفقة ، رسالة من مجهولة ....

بطل قروي انبهر العالم لنبوغه منذ الصغر في الشطرنج فلا يجيد إلا هذه اللعبة من الحياة ، ورجل آخر عاش الاعتقال الطويل في غرفة فندق ولم يجد إلا كتاب فنون الشطرنج فكان أنيسه ، تقابلًا في سفينة وبدأت المنافسة ...

- هرب ستيفان في قصصه من رافعي لواء الطقوس والتاريخ ليلوذ بحضن الفن ( ميركو ) أخذ الدور 11

- لكن الفكر حين يُحرم مِنْ مدد خارجي يظل يتطلب نقطة ارتكاز له ، وإلا دار دوراناً جنونياً .53

- إنها لعبة لا دخل للحظ فيها كل شيء في مسألة واحدة هي النزال بين ذهنين . 67

- لا يكرهني بل إنني أبقى معه متقد الذهن يقظاً بلا طائل .85

مشاركة من bandr altamimi
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية لاعب الشطرنج

    199

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    4

    رواية لطيفة ومسلية وجدا مناسبة للمبتدئين في القراءة فصفحاتها لا تتعدى التسعين صفحة

    عنوانها يحكي ما فيها (قصة للاعب شطرنج) لا تحتاج لمعرفة بلعبة الشطرنج حتى تفهمها فهي بسيييطة واسلوب الكاتب اسلوب جدا رائع سلس ودقيق ولا يطول الاحداث بشكل ممل بل انك تنسى نفسك ووقتك حينما تقرئها ولا تجد نفسك الا وقد انهيتها.

    تقييمي للرواية

    4.8 من 5

    Facebook Twitter Link .
    7 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    رواية ممتعة ممتعه حقا!

    انصح الجميع بها،من المستحيل تركها رائعة حقا.

    ...

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    كنت واقفاً أتحدث الي صديق بعيداً عن الهرج والمرج الذي أصاب ممر السفينة العلوي ، إذ تألق وميض كاميرات مرتين أو ثلاثة بالقرب منا ، كان أحد المشاهير علي ما يبدوا يدلي بحواراً الي الصحافة.

    حينها نظر صديقي الي وقال سيرافقكم عصفور نادر في هذه الرحله ، ولما رأي علامات عدم الاستيعاب علي وجهي أخبرني أن هذا العصفور هو ميركو تشينتوفيتش بطل العالم في الشطرنج.

    من رحلته البائسة في الفشل في التعليم والتعلم ، ومن مراحل مختلفة من المعاناه نبغ ميركو في لعبة الشطرنج اختبارات ومسابقات كثيرة جعلتهم يتأكدون أنه فعلا ماهر ، حينها قررت قريته والقري المجاورة دعمه وتعليمه أساسيات هذه اللعبه.

    الرواية مكتوبة بطريقة ساحرة بصيغة الراوي الذي يحكي ويصف ويحلل ، سردية ممتعة ليس فيها إلا حوار قليل وذات ترجمة ممتازة.

    استفز الراوي من تصرفات ميركو وغطرسته وصمته ، يريد أن يعرف ما الذي وراء هذه الشخصية وكيف يمكن للإنسان أن يفشل في كل شيء وفي نفس الوقت يكون مبهراً في شئ ما !

    جاءته فكرة أن يصنع ركن للعبة الشطرنج في جناح ما علي السفينة

    حتي يجذب إليه محبين اللعبه الذين سيكون من بينهم ميركو حتماً.

    وفي أثناء الأحداث يظهر الدكتور "ب" الذي سيكتشفون أنه يحفظ جيداً أدوار وطريقة لعب عظماء هذه اللعبة ، يتعرف الراوي عليه ويطلب منه تحدي ميركو ، حينها حكي الدكتور للراوي سبب معرفته بلعبة الشطرنج وأنه لم يلمس هذه الأحجار منذ عشرين عاماً.

    تشعر في جوانب حكي مأساة الدكتور أنها مأساة الكاتب ، الذي غادر وطنه بعد أن وقع تحت حكم هتـ لر قبيل الحرب العالمية الثانية.

    - هي اللعبة الوحيدة من بين كل الألعاب التي ابتدعها الإنسان ولا يتحكم فيها الحظ ويكون النصر فقط نتيجة إعمال الفكر ، أو لشكل من أشكال المواهب الذهنية.

    رواية بديعة يمكنك قراءتها في جلسة واحدة لكنك أبداً لن تنساها هي وصاحبها.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    حقيقي اكتر حاجة بتدهشني ان رواية تكون منشورة من ١٩٤١ يعني من حوالي ٨٢ سنة.. و مازالت حتي اللحظة دي بتُقرأ و الناس بتكتشفها

    أحداث قصتنا بتبدء بشاب تقريباً فاشل في كل حاجة.. حتي مش بيعرف يكتب ثلاث جمل صح من كتر ما هو بليد!

    ولكنه شاطر بل و ماهر لدرجة الرعب في شيء واحد بس.. الشطرنج ♟️♟️

    وهو طالع سفينة بتلف العالم عشان يروح يحقق انجازات اخري في بلاد اخري لأنه بيسحق اي حد يلعب قدامه و في اي بلد..

    في نفس السفينة دي راجل غريب الأطوار.. شخصيته غامضة إلي حدا ما.. مر بتجربة سياسية صعبة

    ايه علاقة الرجل دا بلاعب الشطرنج الماهر ازاي هيحصل بينهم تواصل بوساطة تلك اللعبة

    وايه علاقة التجربة الي مر بها الرجل غريب الأطوار برده بالشطرنج ؟!🤯

    رواية بسيطة، فلسفية لدرجة عالية، مناسبة لاي مبتدأ في القراءة ( هي و جميع اعمال ستيفان زفايج لانها صغيرة جدااا )

    الرواية تقع في اقل من ٩٠ ص

    سهلة اللغة و الأسلوب و التعابير

    ممتعة جدا و هتخلصها في جلسة واحدة...

    العمل بيلعب في ما يمكن ان يفعله الفراغ في نفسية الشخص.. و اي درجة ممكن يوصلها من الجنون.. و بيناقش عدة نواحي اخري كلها تقع بداخل النفس البشرية.. ببراعة يحسد عليها الكاتب...

    جرعة التشويق الي هتخليك منتظر مبارة حاسمة جدا بين أمهر لاعب شطرنج في العالم.. و راجل غريب الأطوار.. له علاقة غريبة باللعبة ولكنه لم يمس رقعة ولا طاولة في حياته تخص اللعبة.. ف مين هيكسب في المبارة العجيبة دي🤨⚠️

    اكتر شيء برده مميز في العمل قدرة الكاتب علي نقل مشاعر و نفسية البطل للقارئ بوساطة وصف حركاته و انفعالاته👌♥️

    حقيقي العمل حلو جدا و الكاتب دا عبقري لدرجة عالية.. عمل بالرغم من عظمته فهو زي ما قلت بسيط و مشوق للنهاية و في شوية تراكيب نفسية صعبة و هتحس في بعض المقاطع (بالخنقة) حرفيا

    ف انصح اي حد بيه♥️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    .

    يكتشف الراوي أثناء سفره أن بطل العالم في الشطرنج مسافر معه على نفس السفينة ويحثه فضوله لمعرفة سر تفوقه في اللعبة على الرغم من غبائه المعروف به ويؤدي ذلك إلى أن يتحدوه في لعبة جماعية ويكتشفوا من بينهم لاعب آخر ذكي هو الوحيد القادر على مجابهته وكان وراء إتقانه للشطرنج قصة طويلة وهي مغزى هذه الرواية .. حيث تعلم وأتقن الشطرنج في أحد السجون النازية الانفرادية القاسية .

    .

    .

    ترتبط الرواية بحياة زفايغ بشكل ما وهذا ما لا علم لي به لذلك اسمتعت بالرواية كما جاءت فقط.

    هي بسيطة ومؤلمة في حد ذاتها.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    لعلي أظلم ستيفان تزفايج، من انا حتى أضف رأيي فيما كتب هذا الفذ العبقري الذي تمنيت أن يكون حيا بيننا الآن، كتبه تأخذك من بدايتها الي نهايتها في عالم آخر كل جمله تحملك معها وتزرع بقلبك شغفا ما بعده شغف، وداعا حارا ستيفان

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    رواية تمس الواقع الاجتماعي وتشعرك بأن الدنيا حظوظ فمثلا بطل القصة شخص عنده قصور ذهني ورغم كل ذلك لعب الحظ معه دور فأصبح بطل العالم في الشطرنج .

    اعجبتني طريقة السرد .

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    قصة ممتعة متماسكة على الرغم من انها قصيرة والمؤلف بارع في رسم الشخصيات واختيارها وبها حس مرح لطيف وبعد نفسي يشير إلى اثر الفراغ والوحدة على الإنسان والترجمة ممتازة.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    هي كانت مبارة بين بطل الرواية وذاته و خوفه

    ..مباراة خاسرة .. تنتهي بخسارة البطل وخسارة زفايغ

    حيث ينتحر بعد كتابتها .... لذلك هي فعلا كانت بين زفايغ و داخله

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    رواية للمتألق ستيفان زفايخ تحعلك رغم انفك تُدمن لعبة الشطرنج

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    رواية جيدة، أحسنت الترجمة إيزيس قاسم.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    نتتت

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون