مجنون ليلى

تأليف (تأليف)
«مجنون ليلى» هو قيس بن الملوح، من بطون هوازن، وأحد كبار الشعراء الذين عاشوا في القرن الأول الهجري إبان الحكم الأموي، ويعد قيس من المتيَّمين الذين سالت ألسنتهم بالشعر قولًا في الحب والغزل، وسمي بمجنون ليلى لهيامه بها وعشقه لها، ذلك العشق الذي فاق كل الحدود، حتى أصبح مثالًا للعاشقين، ورغم هذا الحب، فقد رفض أهل ليلى أن يزوجوها له، فهام على وجهه ينشد الشعر ويتنقل بين البلاد، حتى مات كمدًا، فأي أُنْس له في الحياة وقد استوحشت، وأي طمأنينة له في نفسه وقد صارت قلقه، وأي حب ينشده في الدنيا بعد حب ليلى! وقد تناولَت هذه المسرحية الشعرية لأمير الشعراء أحمد شوقي، تلك المأساة الدرامية تناولًا متميزًا ورائعًا.
التصنيف
عن الطبعة
4.3 118 تقييم
3476 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 9 مراجعة
  • 21 اقتباس
  • 118 تقييم
  • 258 قرؤوه
  • 2136 سيقرؤونه
  • 602 يقرؤونه
  • 12 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
5

أحبائي

أمير الشعراء الشاعر الكبير أحمد شوقي

عمل جيد

Facebook Twitter Google Plus Link .
0 يوافقون
اضف تعليق
5

كتاب رائع جداااااا

0 يوافقون
اضف تعليق
5

حلوه مرح معني ما احب الي كذا بس عجبنتني انصحكم تقرونها ♥️♥️♥️♥️

2 يوافقون
اضف تعليق
0

ط ي🌫🌫🌫🌫

8 يوافقون
اضف تعليق
3

لست من محبي الحكايات الرومانسية، لكن هذه المسرحية أثارت إعجابي؛ شجعتني لقراءة المزيد من المسرحيات لأحمد شوقي٠

4 يوافقون
1 تعليقات
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين