كتاب ولدت هناك ولدت هنا > مراجعات من ولدت هناك ولدت هنا

ولدت هناك ولدت هنا - مريد البرغوثي
تحميل الكتاب
ولدت هناك ولدت هنا
تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم



مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • 5

    اللغة تهرب مني الآن كما أنفاسي على هامش جنون الكلمات، فقط دموعي التي امتدات بامتداد فصول هذا الكتاب ما أنصفته، فاللغة كافرةٌ حافيةُ ترقص رقصة الموت على نار الدموع ولظى تلك الغصَّة في قلبي، سيدي مريد، لا أعلم هنا في كتابك قد زادت وطئة سلطة التشرد على قلبي وانتفض الحزن يكويني ربما لأني لست إلا ابن السادسة عشر ولا أعرف من التشرد إلا اسمه ومخيمي و حربين على مدينتي، مدينة البحر والموت والمطر، وحكايا والدي عن تيهنا في المنافي، وغيرها، هنا تخيلت نفسي معكم عشت بقلبي في تلك الحكاية التي رسم القدر أزقتها شكراً سيدي شكراً لنبض قلمك الذي منحته لقلوبنا لتعيش معك تلك اللحظات ..

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    كتاب جعلني ابكي لا ادري سبب فقد بكيت عند دخول تميم القدس وهذا حال كثير من ابناء شعب فلسطيني لا يسمح لهم بزيارة القدس وقارنت بيني وبين تميم انا التي يسمح لي بدخول القدس وان امشي في شوارعها ولكن من شكر لربي ع نعمة ولكن يوم اقول الحمد الله فانا من القدس والاحتلال الاسرائيلي الذي دمر بلدي

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    ولدت هناك ,ولدت هنا

    استكمال لكتاب "رايت رام الله "

    استكمال لجراح ومعاناة شعب حرم عليه وطنه

    بين السطور لم اقرأ معاناة مريد البرغوثى الذى حرم من وطنه فقط بل شاهدت مأساة شعب باكمله اغتصب وطنه وطرد منه

    انتهت صفحات الكتاب ولكت ولدت بداخلى الكثير من الحزن والتساؤلات والغضب

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    اقيمها ب 4 نجمات وذلك بحق النقاب والحجاب ..!!

    من يقرأ الرواية سيفهم ما اعنيه ..

    رواية شيقة رائعة مؤلمة مفرحة ..

    عشت مع مريد وتميم في ارجاء القدس وجنين ورام الله ..

    وصفه رائع جدًا, وشيق , اللغه سهلة وبسيطه ..

    احببت دمج الواقع بالمستقبل ..

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    الغربة والحزن والسخرية صفات ترافق الفلسطيني أو واجب عليه التحلي بها حتى يشعر بوطنه الضائع.

    مريد المثقف الفلسطيني الذي ترفع عن الاغراءات التي تفصله عن حبه واخلاصه لوطنه صريح للغاية ..يُذكّرنا في سنين الاحتلال التي ما زالت تُثقلنا

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    أن ترى كيف تكونت قصة العشق لدى الشاعر الصغير ..

    أن ترى بعيناه الوطن وفي والديه القلم ..

    وُلدت في كل مكان وبقي الوطن واحد ,,

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    مريد البرغوثي لا أعرف بما يوصف!

    الشعور بعد قراءته مختلف شعور لن تجده بعد أي شيئ تقرأه

    أفضل نصيحة هي: أن لا تفوت قراءته.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    مذكرات رائعة يجب على كل مغترب أن يقرأها :)

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    كتاب قيم يستحق القراءة

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    التفاصيل التفاااصيل ❤️

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    .

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    عن "وُلِدت هناك، ولِدت هنا":

    "هُناك" الموغلة في البُعد، القصية، سقطت "كافها" بتصريحٍ كلّف سنتين لتُصبح "هنا"، مُريد يُحضر ابنه تميم إلى فلسطين ليراها رأي العين، هو الذي يحفظ ملامحها عن ظهر غيب، ليدرك أنّه في نصها محض حاشية وهامش:

    "ها هُم أمامَكَ

    "مَتْنُ نصٍّ"

    أنتَ حاشيةٌ عليهِ وَهَامشٌ!

    أَحَسبتَ أنَّ زيارةً

    سَتُزيحُ عن وجهِ المدينةِ

    يا بُنَيَّ، حجابَ واقِعِها السميكَ"!

    الكتاب استكمالا لسيرته الذاتية (1998-2008) وهو مرتب ترتيبًا زمنيًا على خلاف طريقته في "رأيت رام الله" والذي يَذكره قبل أوانه بداعي أنّ الشيء بالشيء يُذكر يُخبرك أنه سيحدث مستقبلا، وكأن الكاتب يعيش في تلك اللحظة تحديدًا ويسكنها، وبطبيعة الحال كون الكتاب سيرة ذاتية فقد تضمن بعض آرائه السياسية، الفكرية، حياته الإجتماعية.

    وأقول أنّ القراءة للبرغوثي أشبه بالسير على النص حافيًا تجرحك حدته، ويأسرك جماله.

    أختلف معه في بعض أفكاره، وأعقب عليها كما عقب على رأيه في ياسر عرفات، هو قام بدوره ككاتب، وقمت بما أظن أنه دور القارئ وهو دور لا يقتصر على التصفيق*.

    في المُنتهى:

    "جهلنا مسؤول، قصر نظرنا التاريخي مسؤول، وكذلك صراعاتنا الداخلية، منطقنا العائلي القبلي، وخذلان عمقنا العربي المكون من دول معجبة بمستعمريها حد الفضيحة".

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    كتاب جميل بتاكيد سوف يعجب الكثيرين

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين