حكاية الجارية - مارغريت آتوود, أحمد العلي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

حكاية الجارية

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الرواية

رؤية مخيفة للمجتمع وقد تحوّل جذريًّا بسبب ثورة سياسيّة دينيّة متشدّدة. لقد باتت "حكاية الجارية" واحدة من أوسع الروايات قراءة في العالم وأكثرها تعلّقًا بالحاضر وقضاياه المؤثّرة. "أوفرِد" هي جارية في "جمهورية جلعاد" ، تخدم في منزل "الرئيس" الغامض وزوجته حادّة الطّباع. تخرج مرة واحدة يوميًّا إلى الأسواق، حيث استُبدلت الصّور بكلّ اللافتات المكتوبة، فالنساء في جلعاد تحرّم عليهن القراءة. يجب عليها أن تصلي من أجل أن يجعلها الرّئيس حاملًا ، ففي زمنها انخفضت معدّلات الولادة حتى صار وجود الأطفال في البيوت أمرًا نادرًا، وهكذا باتت قيمة المرأة تكمن في قُدرتها على الحمل، أمّا فشلها فيعني إرسالها إلى المستعمرات لتنظيف النفايات الإشعاعيّة. تتذكر أوفرد الأوقات التي عاشتها مع زوجها وابنتها، وفي وظيفتها ، قبل أن تسلبها الثورة حتى اسمها الحقيقي. رواية تُعتبر في مصافّ رواية جورج أورويل "1984" و آلدوس هكسلي "عالم جديد شجاع"، إذ لم تترك بصمتها وحسب في أدب الدستوبيا، بل وشكّلت تحذيرًا لمُستقبل يُحتمل وقوعه، ونشعر الآن برعشة برودته.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
2.7 67 تقييم
987 مشاركة

اقتباسات من رواية حكاية الجارية

سأبحث عنك في الكتب اتمنى ان تجدني هناك.

مشاركة من ayat
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية حكاية الجارية

    75

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • لا يوجد صوره
    0

    سهل

    Facebook Twitter Link .
    5 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    رائع

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    رائع

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    3 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    اته

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    نتخ

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    .

    حكاية الجارية

    للكاتبة الكندية مارجريت آتوود

    عدد صفحات الرواية 405 عن دار كلمات

    "أود أن اصدق أن كل ما أحكيه مجرد قصة، حاجتي أن اصدقها، يجب أن اصدقها. فمن يستطيعون تصديق أن القصص هي محض قصص يحملون فرصة أفضل لحكايتها.

    احكي لا أكتب فليس عندي ما اكتب به. لكن إن كانت قصة رغم دورانها في راسيي فلا بد أني أحكيها لاحد. فأنت لا تحكي قصة لنفسك فقط. الآخر هناك دوما. إنه هناك، حتى لو لم يكن هناك أحد."

    إن حكاية الجارية حكاية تتعمق في وصف ديستوبيا لا يمكن تصورها لا يمكن أن نفكر بمجرد تفكير أن تصل الأمور إلى هذا الحد لكنها قد تصل وقد تكون وصلت في مكان ما وفي وقت ما دون أن يعلم بها أحد!

    تروي لنا بطلة هذه الرواية والتي تدعى في زمن جلعاد باوفريد، كان لها اسم آخر في وقت ما لكنه الآن ممنوع فهي جارية والجارية لها عمل واحد في هذا الحياة وهو جلب الأطفال لمن لا يستطيعون لأي سبب كان، وهذا ليس عمل من طيب خاطر انه إجبار فهي الآن في جلعاد مجرد جسد وعاء لصنع الأطفال.

    هل يمكن أن تصل الحال باي بلد بأن تصنف الناس حسب ما تراه مناسبا سيدة وجارية ومرثيات (عاملة)

    هل يمكن فرض نوع واحد من اللباس للجميع حسب تصنيفهم هل يمكن مراقبتك في كل مكان وزمان هل يمكن أن تعيش، هي يمكن أن تجبر على اتباع حياة تسيرها لك الدولة لأنها أدرى بمصلحتك وأن تأخذ منك عزيزا لأنها أدرى بمصلحته؟

    رواية قاسية تصف لنا حال لا يمكن لأي امرأة تصور نفسها به فهو ينزع من المرأة صفة الإنسانية لتصبح أداة وإن ظننا أن النساء هم من تأثروا بهذه القولبة فإن الرواية قد تعطيكم أفكار أخرى.

    رواية جميلة وقوية ينصح بها

    #Aseel_Reviews

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    رواية رائعة و مخيفة و غامضه و لها مسلسل ايضاً جداً رائعة

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    حلوة انصح بالقراءة

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    من كتب هذالكتاب

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    كتاب رائع

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    لص

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    رواية طويلة جداً

    مملة جداً

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    اللغة العربية

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    جميل👌🏻

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    ٧٠كيلو

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    عربي

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة