عام الجليد - رائد وحش
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

عام الجليد

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

تدور الرواية حول سبارتكوس، الفتى القرويّ الحالم، الذي وجد نفسه منذ طفولته يعيش في تخيّلاته الخاصة، وعلى خلاف البشر الذين تُنضج التجارب والأيام شخصياتهم وأفكارهم انصبَّ التطوّر على خياله قبل أي شيءٍ آخر، ما أوصله إلى درجة بات فيها سبارتكوس يعيش تجربة الإنسان القديم في الغابات والكهوف بحثًا عن القوت والأمان، ومن ثم تجربة المغامر الذي تُدميه رغبة الاكتشاف، ليصل إلى نوعٍ من التألّه حين يخال نفسه قادرًا على الخلق. حين شبَّ سبارتكوس، اضطر إلى ترك المدرسة وأصدقائه القدامى، خصوصًا وليم والس وراديو، ليُعيل والده المريض مرضًا غريبًا منذ وفاة زوجته. يعمل سبارتكوس حارسًا لمزرعة فاكهة عملاقة، وبين أحضان الطبيعة سوف يضع قوّة خياله اللامحدود في خدمة الأسئلة التي تقلقه: الموت والحياة، الحب والجنس، قربى الكائنات الحية بعضها لبعض، إلى جانب قرابتها كلها للجغرافيا، يرشده في ذلك صديقٌ سريّ يُدعى زمهرير. خلال الانهماك في عبور محيطات من الأفكار، ومواجهة عواصف من الأسئلة، يبدأ سبارتكوس ببناء تصوّره الخاص عن رحلة الإنسان في هذا العالم، لكنه قبل الوصول إلى إجابات شافية تنشب حربٌ ويكون أولى ضحاياها، كما لو أنّ خياله وطلاقته هدف أساسي من أهدافها. ينسى من كان، وماذا أراد، وتنقلب أحلامه وخيالاته إلى كوابيس، في اليقظة والمنام، ما يأخذه في رحلة مضادة للرحلة التي قضى عمره في مسارها. "عام الجليد" رواية رمزية تمتزج فيها عوالم فانتازية وفلسفية في قالب حكائي، يسير على إيقاعٍ حالمٍ، لكنه سرعان ما ينكسر ويتحوّل إلى ديستوبيا.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.2 9 تقييم
69 مشاركة

اقتباسات من رواية عام الجليد

"يحمل الإنسان ظلامه معه، وإلا لِمَ تأتي الظلال داكنة؟ لو أضيئت الظلال فلن يكون هنالك موت".

مشاركة من Ghada Moussa
كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية عام الجليد

    9

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    3

    كتاب مجنون..و مفيش أحلي من إنك تخلي قلمك حر و تطلق العنان لأفكارك كإنها طير طاير في السما و دة اللي عمله الكاتب هنا و بمنتهي الذكاء😍

    تدور أحداث الرواية حول سبارتكوس الذي يعيش منذ طفولته في تخيلاته الخاصة التي يستوحيها من كتب الجغرافيا المدرسية ويستفيد في تجسيدها من تعلّقه بالأفلام.. تمنّى لو أنه ولد في زمن قديم، زمن بعيد جدًا لا يكون للعلم فيه هذا الدور الذي يلعبه اليوم في الحياة و عندما عمل حارسا لمزرعة كان

    كان يتواصل مع الحيوانات ..يمشي عارياً وكإنه يعيش في العصور القديمة..

    "لو عاشوا مثلي بين الماء والشجر والحيوانات لما احتاجوا إلى الثورة.."

    اللغة ممتازة والرواية تعتبر رواية رمزية يمتزج فيها الواقع بالخيال..يطرح فيها الكاتب بطريقة غير مباشرة تساؤلات عن الحياة،الحب،الجنس الموت،الاله،الحرب وحاجات كتير بس أنا شوفت ان أكتر حاجة الكاتب عاوز بيتكلم عنها هي الحرية..الحرية إنك تعيش حياتك زي ما أنت عاوز و إن السعادة احياناً حنلاقيها لما نبعد عن الناس وعن كل ما يفرضه علينا المجتمع بقوانينه وقيوده..

    زي ما قلت إن الكتاب مجنون و لكن إختيار الرواي كان أكثر جنوناً:) مش حابة أقول هو طلع ايه لأنك مش حتعرفه إلا تقريباً بعد أكتر من نصف الرواية و كان فعلاً غير متوقع بالمرة...وعلي العموم يعني هو حاجة مش شخص:)

    يعيب الكتاب إني حسيت إن خيالات بطل الرواية أخدت حيز كبير من الرواية علي حساب بعض الأحداث التانية اللي كنت حابة الكاتب يتكلم عنها أكتر...

    بحب الكتب التي تغرد خارج السرب والكتاب هنا في مكان لوحده..

    رائد وحش كاتب وشاعر فلسطيني سوري و مصافحة أولي لهذا القلم المميز و بالتأكيد في انتظار أعماله القادمة..

    التقييم ٣.٥

    "الروح بطاقة هويةٍ صنعها الله، وفيها كل الأسرار .."

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    "كي يروي لهم القصة، أو القصص، عن العينين اللتين رأتا جليدًا على النافذة، ثم أَرَتَا الجليدَ كلّ ما رأتاهُ، ثم صارتا جليدًا جوّالًا بين نوافذ البيوت، يبحث عن عينٍ تنتبه له، لعلها تحقّق حلمًا قديمًا راودها حين كانتا عينين لحارس مزرعة بأن ترى حكايته في أحد أفلام السينما."

    بهذا المقطع انهى رائد وحش روايته المدهشة التي تمزج الواقع بالخيال بطريقة تجعلك مشدودا لكلماته الساحرة التي تبدو كأنها لا تنتمي لزمان او مكان.

    علاقة سبارتكوس الفتى القروي الحالم المتوحد مع عناصر الطبيعة منذ طفولته بزمهرير وحش الجليد الذي يروي لنا القصة بدءً بطفل مختلف فجع بوفاة الأم، ثم بشاب اعتنى بأب عاجز وشهد على حربٍ اصابته بشظية في رجله وقضت على ما تبقى من عقله في أحدى مخيمات اللجوء. لكن الامور كلها لا تبدو بهذه البساطة حين تراها بعيون سبارتكوس وعندما يحكيها زمهرير...

    قراءة مختلفة لرواية كل ما فيها مختلف وخارج عن المألوف.

    من الرواية:

    ❞ شعر أن العلم وغد موجود كي يفسد أجمل التخيلات، بمنحها قوانينَ منطقيةٍ ❝

    ❞ "للقبور خرائط، ولو وجد البشر طريقة لجعل الموتى يتكلمون لاستطعنا رسم تلك المصورات المكونة من صور خيالية ترافقهم طيلة حياتهم، فالصور لا تموت.. لا تموت". ❝

    ❞ "يحمل الإنسان ظلامه معه، وإلا لِمَ تأتي الظلال داكنة؟ لو أضيئت الظلال فلن يكون هنالك موت". ❝

    ❞ أن الظل فراغ يحمله الإنسان ليتذكر أنه جاء من فراغ، وسوف يعود إليه عاجلًا أم آجلًا، وهو ما جعل الحياة تأخذ شكل صراع، بين الوجود والعدم، الضوء والظلام، الليل والنهار. ❝

    ❞ إن الغرقى يموتون في البحر بسبب الظلام الموجود داخله، وليس بسبب الغرق ❝

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    رغم صغر حجم العمل ورقيا الا انه ضخم بل و يزداد ضخامة على المستوى الرمزي مع كل جزء من الحكاية التي تنقلنا بسلاسة إلى عالم غرائبي حيث يتجاور المعقول بالخيال و حيث الحدود بين العالمين تختفي و تتلاشى داخل عيون بطلنا الذي لا يحمل اسم سبارتكوس عبثا و هو الباحث عن الحرية بحواسه الشفافة التي ترى و تسمع ما لا يراه الآخرين.

    العمل يصحبنا في رحلة تظهر انها رحلة خطية من زمن طفولة بطلنا الذي عرف بخياله المفتوح إلى لحظة ضياعه بسبب الحرب ،هذه الرحلة نكتشفها من خلال "زمهرير " و حش من عالم الجليد ( الماء المتجمد على زجاج النافذة ) وهو الذي يروي لنا ما رواه له سبارتكوس الذي عرف عنه أيضا بتماهيه مع الطبيعة ،أحداث هذه الرحلة عبرت عن شفافية الأطفال و قدرتهم على الخيال هذه القدرة التي يتم تدجينها و كبحها بل وحتى وأدها بفعل ضغط عالم الكبار الذين فقدوا القدرة على التخيل وفق دائرة متكررة . عبرت عن الحب : حب والد ووالدة سبارتكوس لبعضهما البعض و إخلاص الاب لهذا الحب حتى بعد وفاة الام لدرجة رفض الحياة و الانعزال عن العالم ، عبرت أيضا عم الخرب و بشاعتها عن التهجير و الشتات و مرارته و طرحت مجموعة من الأسئلة الوجودية عن الذات و عن الواقع تجعل القارئ بدوره في رحلة بحث عن الإجابات.

    العمل و عالمه أسس لوجود شخصية رئيسية تستنشق و تزفر خيالا و رسم وجودا و حياة لها ببساطة و يسر عبر محطاتها العمرية المختلفة و عبر علاقاتها مع المحيطين بها.

    العمل لوحة تجريدية كل قارئ يمكنه ان يسقط عليها رؤيته الخاصة و قراءته الذاتية و يعيش عبرها كوابيسه و أحلامه الخاصة.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون