امرأة من طهران - فريبا وفي, المترجم أحمد موسى
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

امرأة من طهران

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الرواية

امرأة من طهران تروي حياة النساء حبيسات الجدران الأربعة الغارقات في العزلة المفروضة، وليست العزلة المختارة بمحض الإرادة. يتحملن حياة الزوج الباردة والباهتة، وتعلمن أن يطمسن كل شيء في ذواتهن وأن يعشن من دون طائر يرفرف عالياً. امرأة من طهران هي حديث المرأة التي لا حلم لها، المرأة التي لا أمل لها، وهي في النهاية المرأة التي لا طائر لها. تطلعنا فريبا وفي في روايتها على العوالم الداخلية لآلاف النساء الإيرانيات، وتسمعنا صوت النسوة اللواتي يقضين عمرهن محاصرات بالقضايا الدينية والاجتماعية والثقافية والأخلاقية في مجتمع كالمجتمع الإيراني. رغم أن الرواية كتبتها امرأة وقصتها قصة نسائية لكن الرجال أيضاً سيجدون المتعة المرجوة فيها، وكأن بقراءة الرواية يكتشف الرجل عالماً جديداً.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4 16 تقييم
204 مشاركة

اقتباسات من رواية امرأة من طهران

‫ «أنا بحاجةٍ إلى المُساعدة والأمل والتعاون، وإلَّا فالعالم يعجّ بمن يبرع في التيئيس وقطع حبل الرَّجاء».

مشاركة من -
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية امرأة من طهران

    19

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب