لا تخافوا ولا تحزنوا: الآن يمكنك أن تودع الخوف والقلق، وتنعم بالحياة > اقتباسات من كتاب لا تخافوا ولا تحزنوا: الآن يمكنك أن تودع الخوف والقلق، وتنعم بالحياة

اقتباسات من كتاب لا تخافوا ولا تحزنوا: الآن يمكنك أن تودع الخوف والقلق، وتنعم بالحياة

اقتباسات ومقتطفات من كتاب لا تخافوا ولا تحزنوا: الآن يمكنك أن تودع الخوف والقلق، وتنعم بالحياة أضافها القرّاء على أبجد. استمتع بقراءتها أو أضف اقتباسك المفضّل من الكتاب.

هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم


اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

  • لهذا يقال إننا نعيش في الدنيا حياةَ (ذوق) أي تذوق لا حياة كاملة، فالألم فيها مجرد تذوق للألم الحقيقي، والفرح فيها مجرد تذوق للفرح الحقيقي، والمتع فيها ليست إلا ذوقًا لما ستكون عليه المتع في الآخرة.

    مشاركة من Habiba Hamed
  • {يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُو إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ

    خطأ في الآية يرجى تصحيحها

    مشاركة من ِAhmed Refat
  • طالما كان الشخص حزينًا فلن يمكنه أبدًا تذكر نعم الله عليه مهما كثرت، ولن يلمس أي إيجابيات في حياته مهما بدت واضحة للآخرين، وبالتالي لن يحمد، ولن يشكر، وكلنا نعلم أن الحمد والشكر هما وسيلتا زيادة النعم وحفظها من الزوال،

    مشاركة من om habiba
  • القيم-: لا تفسد فرحتك بالقلق، ولا تفسد عقلك بالتشاؤم، ولا تفسد تفاؤل الآخرين بإحباطهم، ولا تفسد يومك بالنظر إلى الأمس.

    مشاركة من om habiba
  • لا تفسد فرحتك بالقلق، ولا تفسد عقلك بالتشاؤم، ولا تفسد تفاؤل الآخرين بإحباطهم، ولا تفسد يومك بالنظر إلى الأمس.

    مشاركة من Habiba Hamed
  • النهي في كلمة (لاتمدَّن عينيك) يعني الأمر الجازم والقاطع والصريح بعدم مد العين أو التطلع إلى ما عند الغير

    مشاركة من Aizen Sosuke
  • وقد يأتي الجبر أيضًا بشكل آخر، وبطريق غير مباشر كأن تجد قومًا يشتكون لك نَفس حالك، فتجد نَفسَك تكلمهم تُصبرهم، وكأن تصبيرك لهم تصبيرًا لنفسك، لأن أقرب أذن سامعة للمتكلم هي أذنه.

    مشاركة من kholoud
  • - و(الصمد) من الأسماء الحسنى التي يقال عنها إنها أسماء جامعة، أي التي تجمع صفات الله عز وجل في كلمة واحدة، مثل اسم (الحي القيوم)؛ لهذا فإن الرسول عليه الصلاة والسلام حينما بلغه أن أحدهم يدعو الله بهذا الدعاء (اللهم

    مشاركة من kholoud
  • ⁠‫حتى إنه لما سمع أعرابي الآية التالية لهذه الآية {فَوَرَبِّ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِّثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ} (سورة الذاريات الآية 23)، قال: سبحان الله مَن الذي أغضب الحليم حتى أقسم؟، أي من الذي يشك أن الله عز وجل سيرزقه؟،

    مشاركة من kholoud
  • - {وَفِي السَّمَاء رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ} (سورة الذاريات، الآية 22)، ولذلك عندما قيل لأحد الصالحين من أين تأكل، فقال مَن عرف خالقه لم يشك في رزقه، هذا وعدٌ من الوعود التي نحتاجها جدًّا هذه الأيام، فحقًّا عيب علينا أن نتعامل

    مشاركة من kholoud
  • كتاب رائع

    مشاركة من Princess Moon
1