مسرى الغرانيق في مدن العقيق - أميمة الخميس
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

مسرى الغرانيق في مدن العقيق

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

مميزات الكتاب: * تُرجم بعض أعمالها إلى عدد من اللغات. نبذة الناشر: مزيد الحنفي النّجدي نفسه، الذي هو “محض تاجر كُتُب في زمن الفتنة والاحتراب وشهوة إحراق المدوّنات والمخطوطات وتطهير الذّنوب بجمرها”. “تاجر كُتُب.. قد تكون هذه صنعتي حقاً، أو لربما أستتر خلفها بمنجًى من الريبة والشك بين مسافري قافلة العطور المتجهة من بغداد إلى القدس…”. فـ”مِن بغداد إلى القدس فالقاهرة ثمّ قيروان فالأندلس، يسافر مزيد الحنفي النجدي من وسط جزيرة العرب ليجد نفسه بين ليلة وضحاها مكلّفاً بمهمة خطيرة. سبع وصايا كان على مزيد أن ينساها، بعد قراءتها، ويترك لرحلاته أن تكون تجلياً لها. لكن شغفه بالكتب ومخالفته بعض الوصايا ختمتا رحلته بنهاية لم يكن يتوقعها. . . "تعد رواية "مسرى الغرانيق في مدن العقيق" من الروايات التشويقية؛ حيث تنقلك بين عوالم وثقافات متغيرة وعبر أزمنة متعددة." مجلة فكر الثقافية
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.6 5 تقييم
72 مشاركة

اقتباسات من رواية مسرى الغرانيق في مدن العقيق

"الحياة أعظم من تعاليم و وصايا الحياة الدنيا منزلقة في عالم التحولات لا تستقر على حال الزمن يسيل و لا شيء يبقى كل شيء يترك مكانه، و لا أمر يبقى مؤزلا صبوة المعرفة فقط هي أم الفضائل".

مشاركة من أٻو حمېد ★
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية مسرى الغرانيق في مدن العقيق

    5

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    رحلة روائية قصد فيها الأعرابي :

    مزيد الحنفي ،من صحراء الجزيرةالى بغداد، القدس ، مصر الفاطمية ثم الأندلس ..

    وكان مسكوناً بهواجس السؤال وقلق المعرفة، وتقوده الأحداث والمصادفات العجيبة إلى أن يصبح عضواً او غرنوقاً في جماعة سرية تحتفي بالعقل كطريق للحق تنقلنا الكاتبة في هذه الرحلة بين عوالم وثقافات متغيرة وعبر أزمنة متعددة ..

    يحسب للكاتبة :

    قدرتها الابداعية و أسلوبها مايتضح أيضا سعة اطلاعها و ثقافتها التاريخية و تمكنها من ذلك و الجهد البحثي المبذول للإلمام بتلك الحقبة التاريخية ..

    استعراض المدن كان جيدا يعكس التنوع الثقافي ، الاجتماعي و السياسي آنذاك كما الفتن المتنوعة في ذلك الوقت و ما افضت اليه من تفرقة و ظلم و استبداد ديني و ثقافي ..

    ذكرتني بنسق رواية موت صغير للكاتب محمد حسن علوان بشخوص و زاوية مختلفة قليلا ،رحلة ممتعة باسلوب أميمة الخميس تمنيت أن تكون أكثر عمقاً وفقت في بحثها التاريخي لتلك الحقبة

    مسرى الغرانيق في مدن العقيق هي صيد ذهني محفز لمن قرأها وتتبع مسرى غرانيقها ، وحيازة ثقافات اجتمعتْ في مستراد روائي مُذهل ومصفوفة ثمينة من البيان العربي الفاخر .

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون