طوق الحمامة في الألفة والألاف - ابن حزم الأندلسي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

طوق الحمامة في الألفة والألاف

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

كتاب طوق الحمامة أو طوق الحمامة في الألفة والألاف هو كتاب لابن حزم الأندلسي وصف بأنه أدق ما كتب العرب في دراسة الحب ومظاهره وأسبابه. ترجم الكتاب إلى العديد من اللغات العالمية. واسم الكتاب كاملاً طوق الحمامة في الألفة والأُلاف. ويحتوي الكتاب على مجموعة من أخبار وأشعار وقصص المحبين، ويتناول الكتاب بالبحث والدَّرس عاطفة الحب الإنسانية على قاعدة تعتمد على شيء من التحليل النفسي من خلال الملاحظة والتجربة. فيعالج ابن حزم في أسلوب قصصي هذه العاطفة من منظور إنساني تحليلي. والكتاب يُعد عملاً فريدًا في بابه.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.4 28 تقييم
308 مشاركة

اقتباسات من كتاب طوق الحمامة في الألفة والألاف

عصمنا الله وإياك من الحيرة، ولا حمَّلنا ما لا طاقة لنا به، وقيَّض لنا من جميل عونه دليلًا هاديًا إلى طاعته، ووهبنا من توفيقه أدبًا صارفًا عن معاصيه، ولا وَكَلنا إلى ضعف عزائمنا، وخَوَر قُوانا، ووهاء بِنْيَتنا، وتلدُّد آرابنا، وسوء اختيارنا، وقلَّة تمييزنا، وفساد أهوائنا.

.

مشاركة من Susan Mohamed
كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب طوق الحمامة في الألفة والألاف

    28

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    عندما اطلعت على محتوى هذا الكتاب:ـ

    آمنت بأننا لم ننال من نهل الحب إلا نهلة ولا من بحره سوى غرفة فلا غصنا في تفاصيل وجده وشوقه وولهه.

    ولهفته وغزله ولوعته ووصله وهجره وطاعته وإذعانه وانطوائه وبينه وعذله.

    وإن الاولون السابقون لهم منه اوفر الخظ والنصيب فمنهم المنتحر ومنهم المكابر الصابر والمثابر الذي فقد عقله وجن نهاية عمره.

    ومنهم من انتحل ورحل ومنهم من طوي في كفن ودفن حياً.

    إقرأ وتأمل معي هذا الكتاب فتجد ما ذكرته لك حقاً وإلا دع عنك الهوى وعش سليماً معافى في بدنك وصحتك وعقلك.

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    يقولون ان الحب لاتعريف له. كان هذا الكتاب جيد في وصفه

    جميل

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    الكتاب الرابع لعام 2023

    طوق الحمامة في الالفة والالاف

    ابن حزم الأندلسي

    وقد علمنا أنه لا بد لكل مجتمع من افتراق، ولكل دان من تناء، وتلك عادة الله في العباد والبلاد حتى يرث الله الأرض ومن عليها وهو خير الوارثين. وما شيء من دواهي الدنيا يعدل الافتراق، ولو سالت الأرواح به فضلاً عن الدموع كان قليلاً. وسمع بعض الحكماء قائلاً يقول: الفراق أخو الموت، فقال: بل الموت أخو الفراق.

    هذا الكتاب واحداً من أشهر الكتب التي تناولت موضوع الحب عبر التاريخ. وقد اكتسب شهرةً واسعة وتُرجم إلى عدة لغات في المشرق والمغرب. ألفه ابن حزم الأندلسي - أحد أشهر علماء وفقهاء عصره في الأندلس - قبل حوالي ألف عام نزولاً عند رغبة صديقٍ محب طلب منه أن يصنف له "رسالةً في صفة الحب ومعانيه وأسبابه وأعراضه، وما يقع فيه وله على سبيل الحقيقة". وهذا يدفع إلى أذهاننا التساؤل الأول: هل من الممكن فعلاً أن يُعرّف الحب وتُقسّم معانيه وأعراضه وأنواعه والمشاعر المتعلقة به وأن يصنف في كتابٍ أو رسالة؟

    من موقع ويكا ابن حزم هو محمد بن علي بن أحمد بن سعيد بن حزم، وقد عُرف بابن حزم الأندلسي الأزهري، ولد في الأندلس وتحديدًا في قرطبة في عام 994م، ويعدّ ابن حزم أكبر العلماء الإسلاميين في التصنيف والتأليف بعد الطبري، وهو فقيه ظاهري وإمام حافظ وأديب ومتكلم وشاعر، كما أنّه من المحللين النقاد، حتّى أنّه وُصف بالفيلسوف، كان ابن حزم وزيرًا سياسيًا للأمويين، شُرّد عن وطنه بسبب جماعة تتبع مذهب الإمام مالك فقامت عليه، ويُعدّ ابن حزم مؤسس المذهب الظاهري وعُرف عنه أنّه ممن ينادون برفض القياس الفقهي الذي يقوم عليه الفقه الإسلامي، ورأيه كان بأنَّه لا بدّ من وجود دليل شرعيّ صريح وواضح من القرآن أو السّنّة لإثبات حكم ما، ولم تكن نظرته ضيقة أو اختزالية ، توفي ابن حزم عام 1063،.

    في أصل تسمية الكتاب

    الحمام هو كن السلم والحب هو السلام وهو مبنياً على فكرة الديمومة والثبات؛ كقول العرب: "أبقى من طوق الحمام". أو أنه يحمل دليلاً على معاني الزينة والحلية واستلهام الجمال الذي هو مثار الحب. أو - بكلِّ بساطةٍ ممكنة - أن الحمامة هي رسول الحب والهوى، والطوق حليتها وزينتها، أو الأمانة المعقودة في عنقها لحملها من العاشق إلى المحبوب.

    الكتاب

    وهو من أدق وأروع الكتب العربية التي درست الحبّ وأسبابه ومظاهره، وقد تكلّم فيه عن موضوعات عدّة وفي الكثير من الأبواب منها باب الكلام في الحبّ وباب علامات الحبّ، وباب من أحبّ من الوصف وباب من أحبّ من نظرة واحدة وباب الواشي وباب الهجر وباب الوفاء، وفي ختام الكتاب تحدّث في باب قبح المعصية وباب فضل التعفف، وقد ألف ابن حزم كتاب طوق الحمامة بسبب صديق له طلب منه كتابة رسالة تصنيف في صفة الحب وأسبابه ومعانيه وأغراضه، فكتب عن ذكرياته في الماضي التي كانت مع جواري والده، وقد كتب في باب الكلام عن ماهية الحب وعلاقته بالروح والشكل، وحيث إنّه يؤكّد على ارتباط الحب بالروح،

    تعريف الحب: "الحبُّ -أعزك الله - أوله هزلٌ وآخره جد، دقّت معانيه لجلالتها عن أن توصف، فلا تُدرك حقيقتها إلا بالمعاناة. وليس بمنكرٍ في الديانة ولا بمحظورٍ في الشريعة، إذ القلوب بيد الله عزَّ وجل وهنا اعتمد على الخلفية الدينية

    ويكفينا هذا الاقتباس لملاحظة النزعة الدينية والقالب العقلاني الذي طغى على غير موضعٍ في هذه الرسالة. ولنا أن نسأل إن كان ذلك نابعاً من خلفية ابن حزم وفكره الديني، أو من حقيقة أنه كتب الرسالة رداً على طلبٍ من صديق؛ وبالتالي فقد كانت أشبه بالتوثيق والتوصيف العلمي، وأنها لو كُتبت في فترة أطول وفي وقتٍ مختلف من حياة ابن حزم لكان محتواها أو طريقة عرضها اختلفت عن المضمون الحالي.

    أصل الحب عند ابن حزم "اتصالٌ بين أجزاء النفوس المقسومة في هذه الخليقة في أصل عنصرها الرفيع"؛ وهو يرى أن المحبة ضروب: محبة المتحابين في الله عزوجل، ومحبة القرابة، ومحبة الألفة، ومحبة التصاحب والمعرفة، ومحبة البر، ومحبة الطمع في جاه المحبوب، ومحبة المتحابين لسرٍّ يلزمهما ستره، ومحبة بلوغ اللذة، ومحبة العشق التي لا علّة لها إلا اتصال النفوس، والتي في رأيه هي المحبة الوحيدة التي لا تفنى ولا تزيد ولا تنقص كأنواع المحبة الأخرى.

    يعتمد الكتاب على قصصٍ وأخبارٍ شهدها ابن حزم أو نُقلت إليه. ذلك أنه قد تربى في بيئةٍ تزخر بالنساء والجواري وهنَّ من علّمنه وأدّبنه فكان أن اطلع على الكثير من أسرارهنَّ والخبايا المتعلقة بهن. وهو إلى ذلك يزخر بالكثير من الأبيات الشعرية التي صاغها ابن حزم شواهد على فكرةٍ أو معنىً أو قصةٍ ذكرها. والأخبار في الرسالة تجمع بين المتعة والتعرف على المجتمع الأندلسي في عصره، والدهشة كذلك؛ كقصة فتىً أحب جاريةً في منامه، وذهب قلبه ولبّه وهام بها! وأصبح في حياته مغموماً مهموماً من حبه الذي عرض له في المنام!

    ولعل أكثر أفكار الكتاب جدليةً، هو ما ذكره ابن حزم من أن الحب لا يكون إلا مرةً واحدة، ولحبيبٍ واحد. وهو يرفض فكرة أن يحب المرء اثنين، أو يعشق شخصين متغايرين. ويعتبر أن هذا لا يتعدى أن يكون شهوةً تسمى محبةً على المجاز لا على التحقيق. "وأما نفس الحب فما في المُبتلى به فضلٌ يصرفه في أسباب دينه ودنياه، فكيف بالاشتغال بحبٍّ ثان؟!" - وفي ذلك يقول:

    يبقى أن نقول أن طوق الحمامة هو رسالة قيمة وكتاب فريد في الموضوع الذي تطرق إليه وعالجه. اتفقتَ مع ما ورد فيه أو خالفته، فهو يظل بالتأكيد كتاباً لا يخلو من المتعة والفائدة والأخبار العجيبة عن الحب والمحبين في المجتمع الأندلسي على وجه الخصوص، وفي سائر الأمكنة والأزمنة على العموم

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    #ماراثون_القراءة_مع_بيت_الياسمين.

    بيت الياسمين - Bait Elyasmin

    مهما كانت صلابة الرجل ومنزلتة ودرجتة بين الناس ، لابد أن يكون الحُب أخذه مرة ، يكون الإنسان ما يكون في حياتة ، يسير في الدنيا علي حسب أقدار الله التي كُتبت له وعليه ، لكنه في اللحظة التي يتذوق فيها شيئاً من معاني الحب لا يعود كما كان أبداً.

    ابن حزم الاندلسي يعد من أكبر علماء الأندلس وأكبر علماء الإسلام تصنيفًا وتأليفًا بعد الطبري، وهو إمام حافظ. فقيه ظاهري ، بل محيي المذهب بعد زواله في الشرق ، متكلم وأديب وشاعر ونسّابة وعالم برجال الحديث وناقد محلل بل وصفه البعض بالفيلسوف ، كما كان وزير سياسي لبني أمية، سلك طريق نبذ التقليد وتحرير الأتباع.

    ولا عجب أن تكتشف أن ابن حزم له كتاب يتحدث فيه عن الحُب والأحِبة ، وعن المشاعر التي تتكون في داخل الإنسان تحت راية هذا الحب وتجتمع حولة ، فإن العالم والفقية جزء من تكوينة الذي جُبل عليه هو التأمل في آيات الله وخلقه ، ولمّا كانت الحياة لا تكتمل بغير الحالة الخاصة جداً التي يصنعها الحُب والأحوال التي تظهر علي أصحابة ، ولمّا كان أن يتميز العالم والفقية بأسلوب أدبي وشعري وفلسفي له وجهه ومنطق وأساس ديني يضبط هذه المشاعر فنحن علي موعد مع قراءة ممتعة.

    قدّم الإمام في كتابة عن طريقة عرض الكتاب وأنه قسّمة إلي فصول وأبواب ، الباب مُعنون بالحالة وبعدها شرح وتوصيف للعنوان ، ثم حكايات عن أحوال شهدها الإمام بنفسه علي أشخاص عرفهم ، لكنّة عرّض في ذكر أسمائهم واكتفي بوصف الأحوال كاملة ثُم أتبعها بأبياتٍ شعرية كتبها مُعبراً بأسلوب مختلف عن المعني الذي وجده علي صاحبة المُحِب.

    ‏ورغم أن غاية الحب ومبدأه أنه يوجد بلا سبب ، لكن الإمام أوضح في البداية أن للحب علامات منها النظر إلي محبوبك والتأمل فيه وحب مُجالسته ، وقد ذكر استغراباً لم يكن ليصدقه لولا أنه رآه بعينه وحدث معه بالفعل.

    فقد دخل علي صديق يعرفة فإذا هو نائم يفيق من نومة ، فوجد أن الصديق هذا في نفسه شئ فسأله عن ما به ، فأجابة أنه رأي جارية جميلة في حلمه واستيقظ وقلبه مُعلق بها ، ظل صاحبنا شهراً كاملاً يحيا علي غير عهده السابق قبل رؤية الجارية في الحلم ، فسأله الإمام إن كان يعرفها في أو رآها في الحقيقة ؟ ، فأجابه أن لا فشدد عليه الإمام مظنة أن يرفق بحالة ، فكيف يحب المرء من لم يره فضلاً عن عدم يقينة إن كان موجوداً أصلاً في هذه الحياة !.

    كتاب أنيس وجميل تمنيت أن يطول ، وإن كان هناك أُناس لا يعجبهم أن يتحدث فقيهاً عن المشاعر والحُب وأن يكتب في ذلك كتاباً ، فإن ابن حزم قد ذكر في تمهيدة وخاتمتة أن المشاعر من الصفات التي حبي الله بها خلقه فلا يمكن كبتها أو تجاهلها ولكنها تُضبط علي الوجه الذي ينبغي أن تسير فيه.

    وكما أنه ذكر أحوال المحبين فقد حذرهم بأمثله أخري من السير في

    طُرق المعصية.

    ⭐⭐⭐⭐.

    اقتباسات:-

    ‏❞ واعلم أن العين تنوب عن الرُّسل، ويُدرك بها المراد، والحواس الأربع أبواب إلى القلب ومنافذ نحو النفس، والعين أبلغها، وأصحها دلالةً، وأوعاها عملًا، وهي رائد النفس الصادق، ودليلها الهادي، ومرآتها المَجْلُوَّة التي بها تَقف على الحقائق، وتميِّز الصفات، وتفهم المحسوسات، ❝

    ❞ وإني لأطيل العجب من كل مَن يدعي أنه يحب مِن نظرة واحدة، ولا أكاد أصدقه، ولا أجعل حُبَّه إلا ضربًا من الشهوة، وأما أن يكون في ظنِّي متمكنًا من صميم الفؤاد نافذًا في حجاب القلب فما أُقدِّر ذلك، وما لصق حُبٌّ قطُّ إلا مع الزمن الطويل، وبعد ملازمة الشخص لي دهرًا، وأخذي معه في كل جدٍّ وهزل، ❝

    ‏❞ وللحُب علامات يقفوها الفطن، ويهتدي إليها الذكي؛ فأولها إدمان النظر؛ والعين باب النفس الشارع، وهي المنقبة عن سرائرها، والمُعبِّرة لضمائرها، والمُعربة عن بواطنها، فترى الناظر لا يطرف، يتنقَّل بتنقل المحبوب، وينزوي بانزوائه، ❝

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    كتاب إنساني نفسي فكري اجتماعي لغوي .. يتحدث عن فلسفة الحب والجمال النابع منه وبه .. جميل ان يكون كاتب كتاب كهذا هو فقيه عاش في الأندلس /ابن حزم/ وهو من تربى بادئ حياته بين النساء فعرف أخبارهن... يمتاز الكتاب بالصدق والسلاسة الفكرية واللغوية .. كما أن شخصية الكاتب تظهر بسرورها وكأنها تحدثك وتخاطبك وهي تروي عن شغفها وحبها وألمها ... فتشعر قرب الفكرة منك ..

    كتاب قيّم ، يستطيع أن يكون تربوي ، لكل والد ذي فراسة وانتباه لأبناءه ، فيتدلل على مكمون عواطفهم ... وطالما اطلقت على هذا الكتاب /الفاضح/ لستر العشاق وخفيّ لغتهم ..

    الكتاب رائع ولا يمل منه ... وأتمنى لو أملك مكتبة كبيرة منه لاعطيه لكثيرين ...

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق