دماغنا المتعلم كيف ننميه؟ - نجلاء نصير بشور
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

دماغنا المتعلم كيف ننميه؟

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

"إذا كان التعلُّم عملية طبيعية، كالتنفس، كما تؤكد الأبحاث العلمية الحديثة، فكيف يمكن البيئة المحيطة أن تسهِّل أو تعيق عملية التعلُّم هذه؟ وإذا كان الطفل كائناً اجتماعياً محبّاً للاستطلاع والتعلُّم بالفطرة، فما هو دور الأهل والمربين، وكيف يمكنهم تنمية التعلُّم لدى الأطفال، وما هي الطريقة الفُضلى لتعلُّمهم. تحاول هذه الورقة الإجابة عن هذه الأسئلة استناداً إلى آخر ما توصلت إليه أبحاث الدماغ الحديثة التي تؤكد أن للأهل والمعلمين الدور الأساسي في تعلُّم أو إعاقة تعلُّم الأبناء وفي رسم معالم شخصيتهم ونمو قدراتهم وتأثيرها في الأداء التعلُّمي لديهم منذ مرحلة الطفولة المبكرة.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3.9 11 تقييم
242 مشاركة

اقتباسات من كتاب دماغنا المتعلم كيف ننميه؟

والترکیز علی العملیات الذھنیة ولیس فقط علی النتائج، واستخدام أسئلة مفتوحة، واعطاء فکرة عامة عن محور(موضوع) التعلّم، قبل الشروع بالعمل به، واستخدام التغذیة الراجعة من خلال النشاط المعبّر عن التعلّم، واللعب الدرامي/تأدیة الأدوار، وتوفیر جو من الأمان العاطفي، من دون

مشاركة من jamal
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب دماغنا المتعلم كيف ننميه؟

    12

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    هذا كتيب بديع يوضح كيف تتم عملية التعلم في المخ بشكل عملي ومادي وقابل للملاحظة والرصد، حيث أنها تتم أساسا عن طريق زيادة الروابط بين خلايا المخ العصبية. فتلك الخلايا تستجيب للمؤثرات الخارجية وينمو تشابكها وترابطها في عملية التعلم. هذا التشابك والترابط هو الذي ينمي العقل ويبني السياقات والاطر في العقل البشري ومن خلال تلك العملية تتراكم الخبرات وتتفاعل مما يسهم في نمو العقل وتوسيع الإدراك وتعميق الوعي.

    إن هذا الإدراك المادي لعملية التعلم وكيف تتم في المخ البشري هو إدراك حديث وجديد، أمكن الوصول إليه ينمو التكنولوجيا التي فتحت الطريق لبناء أجهزة ترصد أنشطة المخ البشري في حياته وأثناء عمله، ومن قبل لم نكن نملك سوى المعلومات التشريحية لمخ ساكن لاشخاص لم يعودوا أحياء.

    وفي الحزء الثاني من الكتيب، يتم رصد الشروط اللازمة لعملية تعلم الأطفال بطريقة صحية وبناءه، تعمل على إطلاق قدرات الأطفال الكامنة وإطلاق فاعليات التعلم الموجودة بالفطرة فيهم وفي عقولهم.

    إنه كتيب من هام للغاية ويجب أن يقرأه بعمق وبفهم كل الآباء والامهات، لما كان لهم من دور أساسي ومحوري ومبدأي في عملية تشكل ونمو القدرات المعرفية والادراكية ووعي الطفل، كما أيضا يجب أن يكون كل ما في هذا الكتاب واضح ومفهوم بشكل كامل لكل المنخرطين في العملية التربوية والقائمين عليها وكل قادة الدولة والمثقفين ونخب المجتمع من أجل أعداد أجيال متميزة بالعلم والخبرة واتساع الوعي والمعرفة، فعلى أكتاف مثل تلك الاجيال وبهم تتقدم المجتمعات وتقام الدول القوية المنيعة القادرة على الحفاظ على استقلالها وسيادتها وتحقيق أهدافها.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    على الرغم من صغر حجمه الا انه غطى جوانب مبحثه بشكل يسير الفهم.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    ستبقى قدرات المخ للتعلم اكبر بكثير مما استطعات البشرية تعلمه وهذا ليس لعجز وإنما بهدف تحفيز الانسان على الاستمرار بطريق البحث والتعلم

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق