قُـطُز - الجزء الثاني من ثلاثية "فرسان وكهنة"

تأليف (تأليف)
شعور بالعجز تملك مراد قطز، وجعله يشتاط غضبا، وهو يرى ياسمي ورفاقها يقتادون كالأغنام إلى درج في آخر القصر يقود إلى قبو عميق لا يعكس أي شيء من الثراء والرقي الذي بدا له في الأعلى! وضعوا كل واحد منهم في زنزانة منفردة ثم جلبوا لهم شرابًا غريبًا يشبه القهوة، ولكن طعمه أكثر مرارة، كما بدا له لاحقا من تعابير وجوههم عندما شربوه؛ في البداية رفضوا جميعهم شربه، ولكن أمام إصرار الحراس وتلويحهم باستخدام العنف، شربوه على مضض. بعد برهة من الوقت، لاحظ مراد أثرا غريبا بدأ يظهر على نوران ومحمود ومحمد، إذ بدأت تعتلي وجوههم نشوة، ثم أخذ كل واحد منهم يستلقي على أرض الزنزانة بارتياح شديد وكأنهم يستلقون على فراش وثير في حجرة نوم بديارهم! هذه الآثار لم تظهر على ياسمي، حتى إن الحارس المكلف بها أمعن النظر في الكوب الذي يحتوي الشراب للتأكد من أنه فارغ تمامًا.
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 2014
  • 399 صفحة
  • ISBN 13 9786140113060
  • الدار العربية للعلوم ناشرون
4.3 77 تقييم
437 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 16 مراجعة
  • 20 اقتباس
  • 77 تقييم
  • 126 قرؤوه
  • 116 سيقرؤونه
  • 33 يقرؤونه
  • 45 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
3

علي الرغم من انها تجيب علي بعض اسئلتي فيما يخص مراد قطز مثل من هو مراد قطز ؟ و هل يوجد اكتر من مراد قطز ؟

و لماذا بينه و بين فريجنيا حتي تلقي به من علي السطح ؟

و انتظر ان تتضح كامل الصوره قريبا

الا انها ليست في جوده الجزء الاول علي الاقل بالنسبه لي بما فيها من تشيتت لعقلي و اصابتي ب اختلاط الامر و الاحداث حتي انني عدت و قرات بعض صفحات مره اخري محاوله مني للفهم ولاستعاب

علي كل حال مازلت فكره الروايه تعجبني و لنا الحكم النهائي عند انتهائي من الثلاثيه

0 يوافقون
اضف تعليق
4

يجاوب على سؤال مين أنا وتكملة للجزء الأول

0 يوافقون
اضف تعليق
5

جميل جداً...

0 يوافقون
اضف تعليق
3

في هذا الجزء يسلط الضوء على ماضي مراد قطز الذي تركنا حيارى عنده في الجزء السابق الذي كان أكثره عن الأحداث التاريخية، أعتقد أن الثلاثية مبنية على أساطير أو خرافات ومحاولة إقناعك بها، ربما لو كانت غير مرتبطة بقطز، لكان لي رأياً آخر فهي جيدة السرد والأحداث مشوقة، ولكن من حيث واقعيتها أو ما هي مبنية علية فخرافات لإقناعك بها فهذا يثير الجدل بعض الشيء، كما أنه لا فائدة من اكتشاف أحدهم أنه حفيد لقطز وأن له قدرات خارقة وأشياء كهذه، إلا لو كانت قصة منفصلة من البداية كانت ستكون أفضل

0 يوافقون
اضف تعليق
5

رواية ممتعة وذكية في أحداثها و شخصياتها ..

رغم قوة شخصية ( مراد ) لكن كبطل للرواية تمنيت أن يكون أفضل من كذا ..

في الرواية جانب فلسفي لطيف لكني لا أحبه كثيراً ومع ذلك لم يؤثر من جمال الرواية ، أثناء القراءة تذكرت رواية الخميائي .. ما أدري عَل شعر أحدكم بمثل هذا الشعور ؟

ممممم هذا ليس كل شيء :)

في الرواية تبطين وتلميع لعدة أفكار تستحق التوقف ولا يجدر بالقارئ تمريرها - و أرى أن الكاتب أبدع في تضمينها الرواية .. ولا أوافقه بالطبع.

- حكم الأغاني

- الحق وكونه مرهون لوجهة نظر

- المعتزلة و العديد من الأمور التي ذكرها عنهم

- ما الداعي لذكر العديد من المشاهد الجنسية أو الخيانات الزوجية ..

وهذا يعيدني لنقطة تؤرقني : أهمية الرواية وقوة تضمين الأفكار من خلالها

أسلوبه أكثر من رائع ويشدك للاستمرار، أنتظر الجزء الثالث بشوق و أرجو أن يرتفع المستوى الفني وهذا هو التحدي. .. تستحق القراءة

1 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين