أمس - أغوتا كريستوف, بسام حجار
أبلغوني عند توفره
شارك Facebook Twitter Link

أمس

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الرواية

"أمس" رواية مترجمة نقلها إلى العربية "بسام حجار" من تأليف الكاتبة المجرية "آغوتا كريستوف". تتحدث الرواية حول معاناة المهاجرين في بلاد الغربة وظروف حياتهم، ذكرياتهم وأحلامهم، هي شخصيات غير منقطعة عن ماضيها، ولكنها في ذات الوقت لا تنتظر شيئاً من مستقبلها. ما يميز أسلوب آغوتا كريستوف أنها قد اختصرت الكلام السردي إلى أدنى درجة ممكنة إذ جعلت الأحداث في سردها لها تحدث فقط هكذا من دون مقدمات إنشائية أو كتابية... فهي جمل قصيرة وكلها متعجلة. وكأن الروائية تحاول نزع المشاعر من الحياة من دون مقدمات وتنحو صوب الكتابة المباشرة، مما جعل النقاد يعتبرون كتاباتها مستقلة عن النص السردي، ومعزولة عنه.
عن الطبعة
  • نشر سنة 1996
  • 128 صفحة
  • المركز الثقافي العربي

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

أبلغوني عند توفره
3.7 6 تقييم
42 مشاركة

اقتباسات من رواية أمس

يتقطع الزمن . أين نعثر على وعر الطفولة؟ على الشموش المضمرة المخبوءة في الفضاء المعتم؟ أين نعثر على الدرب الذي مال إلى العَدَم ؟ فقدت الفصول معناها .

مشاركة من نهال سعيد
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية أمس

    6

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    4

    بعد الثلاثية و النجاح الذي حققته ، يبدو أن أغوتا لم تستنفذ كل سحرها .

    رواية عميقة انصح بقراءتها .

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    ..."لقد قرأت، أو سمعت، في مكان ما أن الزواج المثالي لدي الفراعنة كان الزواج بين الأخ وأخته، وأنا أيضًا أؤمن بذلك"

    هكذا تتلخص قصة وأحداث تلك الرواية الصغيرة

    بشاعة الحرب!!

    حسنًا، سبق وأن قرأت لآغوتا كريستوف قبل ذلك رائعتها الدفتر الكبير

    اندهشت من براعتها في تصوير أثر الحروب وجروحها وندوبها في نفوس الأشخاص ولا سيما الأطفال.

    ومن ثم كنت قد تعودت على غرابة أطوار شخصياتها، مهما بلغت تصرفات تلك الشخصيات من أفعال مشينة ومقززة

    لكن الرواية وبغض النظر عن غرابة أطوارها، إلا أنها لم تلمسني

    جاءت ببداية غامضة مشوقة، لكن اكتملت بأحداث ضعيفة وحبكة معدومة وشخصيات سطحية لا ملامح لها

    يبدو أن التشوهات التي تخلفها الحرب طالت الرواية أيضًا

    فجاءت جنين مشوه لا ملامح له

    الغريب أن تلك الرواية هي آخر ما كتبت آغوتا

    لك أن تتوقع أنها ستحتوي على خلاصة تجاربها في هذه الحياة، أو ربما فلسفتها الخاصة التي عاشت عمرها بأكمله تغزل خيوطها، من الحرب تارة ومن الكُتب تارة أخرى

    لكن عليك ألا تعول كثيرًا على توقعاتك تلك، لأنك في النهاية لن تجد شيئًا من ذلك.

    أبدًا ليست تلك آغوتا التي سحرتني من أول حرف لآخر حرف في الدفتر الكبير

    شتان ما بين الأثنتين!!

    لم يرق ليّ سوى تلك الكلمات الشاعرية التي كانت تصف بها تناغمها مع الطبيعة

    والإصغاء لموسيقى الطبيعة الناعمة النابعة من العصافير، والورود وحتى الهواء

    تسابيح الكائنات الحية بأكملها معًا، هي الموسيقى :)

    أما عن الترجمة، بها خلط في بعض الكلمات

    لا يفرق المترجم بين لفظة الكلمة في العربية الفصحى وفي عاميته

    كانت قليلة، ربما سقطت سهوًا

    لكني أراها سخيفة، تثير حفيظة القارئ

    في المجمل، لم يعجبني سوى أقل القليل من هذا العمل

    إلى لقاء آخر آغوتا

    تمّت

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    4 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4

    قرأتها خلال يومين

    رواية قصيرة وجميلة ،لقد وفقت الكاتبة في سرد حياة عامل بسيط ذو طموحات غريبة ساذجة يفترض أن تكون شديدة الملل بطريقة مشوقة ،لا تخلو كل صفحة من مفاجأة ..

    تختلف الرواية عما الفته في الكتابات الأوروبية التي تميل إلى الفلسفة والاسهاب في التفاصيل ، وطريقة السرد أيضا ..

    وجدتها أكثر من رائعة ..أود قراءة المزيد للمؤلفة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    قصه اكتر من رائعه

    تروي فيها الكاتبه الاحداث بطريقه شيقه ولكنها بنفس الوقت احداث تعيسه يعيشها البطل ساندور ويلاحقه عار امه التي امتهنت البغاء كي تبقى على قيد الحياه هي وابنها ....

    كانت المفاجأة بالنسبه لي زواجه من يولاند التي كان بلجأ لها عندما لا يجد احدا يلجأ اليه .. فقد كانت على قائمه الاحتياط عنده... ...

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون