حياة باي

تأليف (تأليف) (ترجمة)
إذا استعرضنا قول "باي" بأن "بعض الأشخاص الذين نلتقيهم قد يغيرون حياتنا"، فإن بعض الكتب قد يسهم أيضاً في تغيير حياتنا. ملحمة يان مارتل هذه، بالغة البساطة، وبالغة الغموض والسحر في آن، تنتمي بالتأكيد إلى هذا النوع من الكتب.
عن الطبعة
4 21 تقييم
133 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 10 مراجعة
  • 28 اقتباس
  • 21 تقييم
  • 30 قرؤوه
  • 32 سيقرؤونه
  • 3 يقرؤونه
  • 9 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
4

للكاتب براعة في السرد مدهشه .. وقدرة على الوصف الدقيق للتفاصيل بطريقة غير مملة ابدا .. بأختصار هي لوحة من الخيال والفلسفة

0 يوافقون
اضف تعليق
4

بالنسبة لي فالرواية هذه تأخذ منحيين أساسيين

المنحى الأول فلسفي أو ديني يبحث في علاقة الفرد مع الإله وكيفية بحثه عنه وهذا ما كان ظاهراً بشدة طوال الرواية

أما المنحى الثاني فقد كان خفياً بعض الشيء، حيث كان منطقياً وأشار فيه الكاتب إلى أن الناس بشكل عام لا يتقبلون الأمور غير العقلانية أو غير المنطقية حتى لو كانت هي الواقع بذاته

أما عن الرواية وتفاصيلها فقد كانت مذهلة حقاً، وقد أضفتها إلى مجموع مع كاتبها إلى مجموع الروائيين غريبي الأطوار والمميزين بخيالهم

3 يوافقون
اضف تعليق
4

على عكس عادتي أن أبدأ بقراءة الرواية ثم أشاهد الفيلم شاهدت الفيلم هذه المرة ثم قرأت الرواية .الفيلم عبارة عن بيت من قصيدة رغم أنه أعجبني إلا عندما قرأت الرواية لاحظت كم الإختصار به ومدى الوصف والإسهاب بالرواية لا يُعقل لدرجة أنه شعرت بالملل أحياناً وأستمتعت به أيضاً.

أبدأ من موضوع الأديان ..لم أفهم ما الغرض من طرحه أصلاً وهل حرية إختيار الأديان منتشرة أصلاً بين الأسر الهندية العادية؟!

أرجع للوصف ..اندهشت من الوصف الدقيق للحيوانات عموماً والضبع خصوصاً والهند لدرجة أني أحببتها ..وكيفية استخدام السفن والمؤن والتخزين والدفاع عن النفس .وإسم "ريتشارد باركر"مازال يصدع في أذني إلى الآن حزنت كثيراً على أنه لم يُوَدِع باي تركه ورحل ..غالباً النظرة بعدم اللقاء ثانيةً تكون صادقة ! كم نُوَد أن نشكر من غيَروا حياتنا ،لكنهم لا يعطونا فرصة فيرحلون.صدقت الرواية بأننا نُصدِق مانريد أن نُصدِقه حتى ولو كان كذباً.

لا أدري كم من الصبر عندي لكي أحتمل رواية أعرف نهايتها من فيلم وأحداثها ،لكن كان لديَ شعور بأن هناك المزيد من وصف وأحداث ..مزيد من التعلُق ..مزيد من الفقدان

بها فلسفة ودرس وتأمل لكن يعيبها الحشو .أنصح بإكمالها فتُعلمك الصبر على القراءة والصبر فيها أن نهايته فرج بإذن الله.

7 يوافقون
4 تعليقات
4

رواية رائعه ممتعه شيقة بشده فقط الجزئية الخاصة بمقابلة التائه الأعمي الاخر في قلب المحيط هي ما احسست فيها بمبالغه غير معقولة و غير قابله للتصديق الجزئية الخاصة بالجزيرة النباتية و ان كانت فيها مبالغه الا أنها مبالغه مقبولة نوعا ما شاهدت الفيلم من قبل و أعطيته نفس التقييم

0 يوافقون
اضف تعليق
4

قريت الرواية بعد ما شفت الفيلم ومع ذلك مكانتش مملة .. عجبتني جداً زي الفيلم .. أحلى حاجة الوصف فيها وانها ركزت على تفاصيل كتير مجاتش في الفيلم .. القصة بتدور حوالين بيسين (أو باي باتيل) وهو ابن لعائلة هندية كانوا أصحاب حديقة حيوانات في بونديتشيري في الهند .. قرروا يهاجروا مع حيوانات ويبيعوها في دولة تانية عشان يعيشوا في كندا بسبب مشاكل في بلادهم .. وفي الطريق غرقت السفينة كلها بيهم ومنجاش غير باي ومعاه الضبع والحمار الوحشي وإنسان الغاب والنمر "ريتشارد باركر".. كل دول ماتوا واتبقى هو بس والنمر في المركب ده .. وطوال أيام وشهور بيوصفلك رحلته في البحر مع النمر وازاي رغم كل اللي اتعرضله باي إلا إنه مفقدش الأمل لحظة وفضل يحاول ويحارب لحد ما وصل للشاطئ وحكى قصته .. جميلة جداً والمترجم "سامر أبو هواش" أجاد في الترجمة فمتحسش وانت بتقرأها انها عمل مترجم

أعجبني ان الكاتب عمل نفسه بطل القصة اللي قابل العجوز الهندي اللي دلّه على صاحب القصة باي وقال له انه هيعرفه واحد هيحكيله قصة تجعلك تؤمن بالله

1 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
عن الطبعة