ست الحاجة مصر - بلال فضل
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

ست الحاجة مصر

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

تصدير مهم لحماية المستهلك الكلام ده قبل الثورة، ولا بعد الثورة؟. من حقك أن تسأل هذا السؤال وأنت بصدد إتخاذ قرار شراء هذا الكتاب (إذا كنت تقوم بسرقته من على شبكة الإنترنت فليس من حقك السؤال، حَمِّل وأنت ساكت وأنا لن أسامحك على فكرة). لكي أجيب على سؤالك، أنا بصراحة لا أدري متى ستقرأ هذا الكتاب، هل ستقرأه في نفس عام صدور طبعته الأولى، أم في العام الذي يليه، أم بعدها بعشرة أعوام، أم بعدها بخمسين عاما، لا أدري هل سيكون عندك دم وتشتريه؟ ، لا أدري هل سأكون حيا أم ميتا، وهل ستذكرني بالخير أم بالشر وأنت تقرؤه، لا أعلم، فـ اللقا نصيب والخطوة نصيب، وأنت ستقرأ هذا الكتاب عندما يكون ذلك من نصيبك، عندما تقرأه إذا شعرت أن السطور التي تقرأها في هذا الكتاب لم يعد لديها صدى في واقعك المحيط بك فقد إكتمل نجاح ثورتنا، أما إذا شعرت أنها لا تزال جزءا من واقعنا، فتأكد إذن أنك لازلت تحتاج إلى ثورة.. ثورة تكتمل.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3.6 50 تقييم
204 مشاركة

اقتباسات من كتاب ست الحاجة مصر

نحن أناس لا نخاف الموت , لكننا نعشق الحياة , ولذلك سنضحك كلما استطعنا الي ذلك سبيلا

مشاركة من فريق أبجد
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب ست الحاجة مصر

    49

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    4

    نحن أناس لا نخاف الموت , لكننا نعشق الحياة , ولذلك سنضحك كلما استطعنا الي ذلك سبيلا

    بلال فضل .. كاتب المرحلة :)

    Facebook Twitter Link .
    6 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    نحن أناس لا نخاف الموت , لكننا نعشق الحياة , ولذلك سنضحك كلما استطعنا الي ذلك سبيلا

    بلال فضل مع كل كتاب اقرأه لكل مع كل مقال او سيناريو او نص تليفزيونى اكن لك الاحترام

    اتمنى من الله تعالى ان الكتاب الذي اقراه لك في المرة القادمة يكون تحقق املنا في بلدنا

    يتحقق العدل والرخاء والمساواة و الامن والامان

    اتمنى ان تكون بلدى مصر ووطنى العربي ككل في اعلي الامم

    شكرا لك :)

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    6 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    "إذا شعرت أن السطور التي تقرأها في هذا الكتاب لم يعد لديها صدى في واقعك المحيط بك فقد إكتمل نجاح ثورتنا، أما إذا شعرت أنها لا تزال جزءا من واقعنا، فتأكد إذن أنك لازلت تحتاج إلى ثورة.. ثورة تكتمل"

    تعمل ثورة تعمل اثنين تعمل عشرة واضح ان مفيش فايده

    ربنا يلطف بينا

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    وكم ذا بمصر من المضحكات ولكنه ضحك كالبكاء

    جملة المتنبى دائمْا ما تليق بمقالات بلال فضل و لا اجد افضل منها كتعليق على مضمون الكتاب

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    5 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    http://suchasmallaffairs.blogspot.com...

    يبدأ الكتاب بتساؤل ضمنى و ان كان غير صريح: هل قامت فى هذا البلد العتيق ثوره ام لا؟؟؟..اذا كانت الاجابه نعم فالكتاب لا يساوى الورق و الحبر فالكلام هنا مكرر و معاد و اذا كانت الاجابه لا فالكتاب يساوى وزنه ذهب

    تجد نفسك بعد انتهائك من الكتاب تتقين ان الاجابه بالتاكيد لا ...فالهم هو الهم و الحزن (بفتح الحاء)هو الحزن و القذاره هى القذاره ....و برضه يسقط يسقط حكم العسكر

    لعل الكتاب يستحق 3 نجوم لكنه استحق النجمه الرابعه بسبب تلك المقاله الاولى عن والده بلال فضل التى عشت معها ايامها و لمست تلك القصه الدافئه و الرقيقه وتر من نفسى و هى موهبه تضاق لبلال بجانب السخريه و الضحك الذى كالبكاء..القصه تلك وحدها تستحق 10 نجوم و ليس 5

    الكتاب فالعموم كتاب كلاسيكى لبلال فضل بنفس المراره و الضحك حتى الركب

    هو ينتقد الحاضر بانتقاد الماضى

    ينتقد حكم العسكر بانتقاد حكم مبارك

    اعترف بمهاره التقديم الذى جعل كتاب يتضمن مقالات قديمه عن نظام سقط يتصدر المبيعات

    يسقط يسقط حكم العسكر

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    ست الحاجة مصر

    مجموعة من المقالات للأستاذ بلال فضل

    بعد المقدمة بداء الكاتب بمقالة أشبه ما تكون بدردشة بين صديقين

    يتحدث فيها عن موقف فى محيط عائلتة

    ثم مجموعة من المقالات المختلفة فى المواضيع والتوقيت الزمنى

    بأسلوبة المميز الذى يمزج فيه النقد بالسخرية اللاذعة والمغلف بشعور من المرارة والحزن

    ينتقد الكاتب أحوال عدة فى المجتمع

    يتميز أ/ بلال فضل بانة يوصف لك الأحداث من منظور الشخص الذى جرب وليس الشخص المتعاطف

    وشتان مابين الأثنين فكما قيل

    لَيسَت النائِحةُ الثكلى كالنائحةِ المُستأجَرة

    برغم مرور زمن على صدور الكتاب ولكن لم يتحسن الأمر بل إزداد سوء

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    "أما إذا شعرت إنها لا تزال جزءا من واقعنا فتأكد إذن إنك لازلت تحتاج إلي ثورة .. ثورة تكتمل"

    ده اللي مكتوب علي غلاف الكتاب ردا علي سؤال الكتب ده قبل الثورو ولا بعديها؟

    و بعد ما تقراه هاتكتشف إن تقريبا مافيش ثورة اصلا !!

    الكتاب مجموعة من المقالات .. أغلبها قبل ما يسمي بالثورة لكن هي مستمرة لحد دلوقتي و كل اللي فيها لسه بيحصل لحد دلوقتي

    آخر كام مقالة منه كانوا بعد الثورة لكن لما تقراهم دلوقتي و علي الحالة اللي احنا فيه هاتحس بسذاجة في الكلام و و إنه بقي مجرد كلام شاعري و عاطفي علي الفاضي :(

    كتاب جيد .. ساخر .. مضحك .. محزن

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    قرأته في فترة سيئة، في يوم وليلة وأنا سيء المزاج، والوضع سيء عامة. الكتاب كان يمكن قراءته في فترة 2012،2013 كان يمكن يبقى مثير، ومهم، لكن اللي فيه دلوقتي قراءته مسلية نوعًا ما. عجبني جدًّا أول مقال فيه، الغلطة مش على بلال في إنه الوضع اتغير للسوء ده وكتابة أصبح لا يجاري الواقع، بس كجهود رائع منه، وكتابة ممتعة للغاية.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    أتمنى إن في يوم من الأيام أقرأ الكتاب ده وألاقي...مش هقول "كل"، لأ... "نص" المقالات اللي فيه، مش من الواقع المُر لبلدنا.. أتمنى اليوم ده ييجي قبل ما أروّح من الدُنيا دي.

    أملي في ربنا كبير، بس أملي في المصريين للأسف.. يكاد يكون منعدم.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون