مذكرات طبيبة - نوال السعداوي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

مذكرات طبيبة

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

تمضي نوال سعداوي في سرد مذكراتها كطبيبة كانت بحاجة في لحظة من اللحظات إلى من يداويها... يداوي آمالها التي انبعثت مع لحظات انبثاق أنوثتها... وآلامها التي تفجرت مع تفجر هذه الأنوثة... المجتمع بتداعيات معتقداته... والأهل بسجن عاداتهم وأفكارهم... والنفس بهواجسها وتطلعاتها ومعصيانها وتمردها، وبإذعانها أخيراً لشيء ما... تعلن مذكراتها.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3.6 36 تقييم
297 مشاركة

اقتباسات من كتاب مذكرات طبيبة

ليس الطب سلعة .. وليس النجاح مالاً وشهرة .. الطب هو أن أمنح الصحة لكل من يحتاج الصحة بلا قيود ولا شروط .. والنجاح هو أن أمنح من عندي للآخرين

مشاركة من ثناء الخواجا (kofiia)
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب مذكرات طبيبة

    36

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • لا يوجد صوره
    3

    - مذكرات ساخطة .... ساخطة على كل شئ بسبب وبدون سبب وإن كان لها عذرها الذي تلتمسه لنفسها بسبب طفولتها البائسة على حد وصفها بالرغم إني لا أرى ذذلك فلو كان أهلها فعلا متشددين لتلك الدرجة ما كانوا تركوها تعيش بمفردها وتستقل بنفسها تماماَ ولكن من يعيضش الظروف في الحقيقة من المؤكد أنه لديه وجهة نظر أخرى .

    - جعلتني يتملكني الفكر بخصوص كل شئ فلو نظر المرء منا لكل الأمور بتلك النظرة لكره حياته تماماً ....الأمر يدعو للإنتحار أو فقدان العقل ولكن في النهاية فهي وجدت ضالتها على ما أظن .

    Facebook Twitter Link .
    6 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    "لا مستحيل! لن أخضع للمجتمع..ولن أنساق وراءه...ولن أحني له رأسي..ولن أحنمي في رجل

    سأخوض المعركة وسأحتمي في نفسي..في ذاتي..في قوتي..في علبمي..في نجاحي.."

    يروقني كثيراً هذا النوع من الكتابات المشحون بالمعارك النفسية والتمرد علي المجتمع وتحدي العادات والتقاليد والاعراف السائدة التي تعمق فكرة الهيمنة الذكورية وتختزل دور المرأة علي المنزل فقط.

    وعدم الاستمرار في الخطأ تفاديا لتفاهات المحيطون بها فالجميع يخطئ واننا لا نعرف الصواب الا من خلال الخطأ

    ....مذكرات طبيبة ::

    "لا شئ سوي الانكار ..التحدي ..المقاومة!

    سأنكر أنوثتي...سأتحدى طبيعتي...سأقاوم كل رغبات جسدي"

    ولكن ما ان يحل الفراغ ويتحرك ذلك العملاق في داخلها حتي تشتاق للحياة ولانسان تقاسمه الفرح والحزن والالم

    "أه

    ما أقسى الصمت؟وما أرق أصوات البشر ولو كانت ضجيجاً...

    ما أبرد الوحدة؟وما أدفأ أنفاس الناس ولو كانت مريضة..

    ما أقبح السكون؟وما أجمل الحركة ولو كانت معارك...

    ما أفظع الفراغ؟وما أحلي التفكير والانشغال حتي بالفشل...

    **ولكنها فجأة تصاب بذلك الشعور العجيب الذي يهز الاعماق وتقع في حب موسيقار وما أجمل الفن..

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    اول كتاب اقرؤه للكاتبة ، توقعت ان المحتوي مذكرات عن سنوات عملها كطبيبة ، لكنني تفاجات بمحتوى اخر .

    الكاتبة متاثرة جدا بالصراع الجندري بين الذكر و الانثى الى حد انها بنت حياتها على اساسه . لها نظرة عنصرية قوية سيطرت على كل افكارها بطريقة مزعجة للقارئ .

    لا افهم لماذا لم تنقل المريض في اخر الكتاب الى المستشفى و حسب . لا ادري منذ متى اصبحت بنوك الدم تمنح غرباء مجهولين اكياس الدم ببساطة !

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    نوال السعداوي ! كانت اول تجربة لي مع كتاباتك ..

    في البداية كنت قلبا وقالبا متفقة مع أفكارها !

    كيف من اول ما ننولد بيزرعوا فينا "المجتمع والعادات والتقاليد" نزعه الذكر والانثى !! ومن منّا لم يجرب كل الذي تحدثت عنه البطلة في البداية

    لا تلعبي بالشارع ! رتبي سريرك ! اجلسي بشكل سليم

    وكأن أخاها جاء من عالم آخر ! لتربي النزعه بداخل الفتيات منذ نعومة أظافرها

    وكأي ردة فعل طبيعيه أصبحت البطلة تريد الصراع مع أمها/ المجتمع/ الرجل

    أصبحت حاقده على أي رجل ! فلقد لجأت الي العلم إلي الطبيعيه/ إلى الزواج من اي رجل والسلام !

    وكل هذا لما يلبي لها ما تريد ..

    ولكنها بالغت بشكل كبير بطرح الموضوع !! فأحسستها ناقمه على انوثتها على مجتمعها على خلقها بهذه الطريقة !! ولم أحبب هذه الجزئية

    ولم أنفك طول الرواية أتسائل أي الدين في كل هذا ؟؟لماذا لا تعلم ان ديننّا الاسلامي هو الحل لكل شي, لماذا لا تعلم انو الدين كرمّ المرأه وجعلها في مكانه الرجل !!

    لكانت اختصرت على نفسها الكثير الكثير ..

    مالفت إنتباهي كثيرا نهاية الرواية

    وكأنها تقول لي مهما علوت المرأه ووصلت للذي تطمح للاستقرار لتمنية ذاتها

    ستبقى دائما بحاجة رجل يفهمها يحبها يستوعبها ويكون معها في مشوارها

    ولكن الاهم من ذلك ان تختار من يكملها ويفهمها

    كانت رواية مليئة بالافكار وأعطتني الكثير الكثير لأفكر به :)

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    كتاب جيد

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2

    أول كتاب أقرأه لنوال السعداوي بهدف واحد إني أتعرف علي شخصيتها

    والريفيو ده عن الكاتبة أكتر منه عن الكتاب

    صراحة كل الناس اللي بيتكلموا عنها بيقولوا كلام وحش فقررت أكتشف بنفسي وأقرأ أول كتاب ليها

    أول حاجة حسيت بيها هي كرهها الشديد للضعف أو إنها أقل من أي حد وده اللي خلاها تكره أنوثتها لأنها شايفة المجتمع بيحط البنت في مكانة أقل من الولد

    اختارت الطب عشان تحس وتعرف الناس انها أقوي منهم

    نظرياتها في الزواج والأنوثة و الضعف والقوة عجبني منها أجزاء وأجزاء اختلفت معاها تماما نظرا لاختلاف البيئة والظروف والتربية

    حسيتها بتبحث عن المثالية وإنها شخصية مستقلة وقوية ومتمردة حتي علي الحاجات المسلم بيها و ده في بعض الأحيان بيبقا حاجة وحشة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    انها القديره د.نوال السعداوى

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة
المؤلف
كل المؤلفون