لغز الحياة

تأليف (تأليف)
لغز الحياة... كلما تتوافر المعلومات بتقدم العلم وأدواته ،كلما تحير العقل البشري أمام هذه المعجزة. عن هذا اللغز قام الدكتور (مصطفى محمود) بتأليف هذا الكتاب فبدأ بشكل الحياة قبل ملايين السنين التى كانت تخلو من الضعف والشيخوخة ولا تعتمد على التزاوج والتلاقح.. لينتقل بعدها إلى تطور الحياة بعد الشجرة المحرمة ورحلتها مع الفناء. تتنوع ايضا موضوعات الكتاب لتشمل نظرية داروين ونظريات فرويد والقنبلة الذرية ولغات الحيوانات والحشرات وغيرها من ألغاز العلم والحياة التى يقدمها المؤلف بأسلوب مميز ومضمون خاص يحمل نظرة جديدة إلى العالم من حولنا.
عن الطبعة
  • نشر سنة 1992
  • 107 صفحة
  • دار المعارف - مصر
3.9 47 تقييم
260 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 8 مراجعة
  • 10 اقتباس
  • 47 تقييم
  • 102 قرؤوه
  • 66 سيقرؤونه
  • 19 يقرؤونه
  • 6 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
5

أحبائي

الدكتور الزميل الصديق المبدع الكبير مصطفى محمود

عمل جيد

0 يوافقون
اضف تعليق
5

كتاب

0 يوافقون
اضف تعليق
4

تحدث الدكتور مصطفى محمود رحمه الله في هذا الكتاب عن موضوع بداية الخلق، والإعجاز الكامن في تفاصيل كل كائن قد نضعه تحت المجهر من أصغر شيء بحجم الفيروسات إلى أضخمها بحجم المجرات.

تناول مواضيع العلم الحديث ونظرياته بعين الناقد بتعقل، فشرح نظرية بداية الخلق ونقد ما في نظريات داروين من تناقضات حول النشوء والارتقاء والانتخاب الطبيعي، كما تناول نظريات علم النفس التي كانت سائدة في منتصف القرن الماضي المتمثلة في نظريات فرويد وأدلر وغيرهما، كما تطرق إلى مواضيع أخرى عن الفيروسات وعالم النمل والنحل وجسم الإنسان ونفسه، وصولاً إلى عظمة المخ البشري عقلاً وتشريحاً.

شرح العلم بالعلم ودحض الفرضية بالعقل و المنطق بشكل مقنع جداً وغير قابل للنقاش بعده، ليوصلنا إلى مبتغاه النهائي بأن كل شيء في هذا العالم مهما دق أو جل فهو يوحي بوجود يد خفية تديره في الخفاء، يد الله تعالى الذي أحسن خلقه و أبدع صنعه.

أبدع الدكتور مصطفى في هذا الكتاب علماً ومعنى وأسلوباً، كان كتاباً علمياً دينياً ولكنه لم يكن طويلاً بحيث يمل القارئ طوله، ولم يجمع من المعلومات كماً يعجز القارئ عن استيعابه، بل كان وسطاً في كل شيء.

كتاب جميل يُنصح المتشكك واللاأدريّ بقراءته.. عساه يغير فكراً أو يصحح فهماً.

رحم الله كاتبه وجزاه عنا كل الخير.

12 يوافقون
اضف تعليق
4

لقد كان ولا ذال من أجمل و أعمق ما قرأت ، كتاب يجعلك في هالة من التساؤلات التي يتعمد الكاتب عدم الإجابة عليها ، ليجعلكـ تبحث بنفســكـ ... "خذو الكتاب بقوةة "

0 يوافقون
اضف تعليق
4

مصطفى محمود يظهر الفجوات في الفكر الدارويني وتفسير معتنقيه للحياة

في عصر ظهرت فيه الداروينية المتطرفة اللي أصحابها بيدافعوا عنها كأنها عقيدة مصطفى محمود بيبدأ بعض مقالات الكتاب ده بافتراض ان نظرياتهم صح وبعدين بيسأل الأسئلة الصعبة والتقيلة وبعدين بينقض اجاباتهم عليها

فيه مقالة من مقالات الكتاب عن فكر فرويد ونظرته للحياة ولدوافعها

ملاحظة مهمة

مصطفى محمود بيعترف ان تشارلز داروين وسيجموند فرويد علماء كبار ونظرياتهم معقولة وبعضها صحيح لكن فيها فجوات انصارهم رافضين يبصولها بجدية

2 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين