هَمْلِت

تأليف (تأليف) (ترجمة)
«هملت» هي مسرحية تراجيدية، تعد أحد روائع الكلاسيكيات العالمية، وهي تجسِّدُ مأساةَ تمزُّق الروابط الأخوية من أجل الوثوب إلى العروش الملكية، وقد اعتمد شكسبير في هذه المسرحية على عنصر المفارقة التي تَجَلَّت في شخصية «هملت» بطل هذه المسرحية؛ فقد جمع فيها بين الشخص المُحِب لحبيبته «أوفيليا» وبين الشخص الثائر لدماء أبيه الذي اغتيل بسيف شقيقه «كلوديوس» والد «أوفيليا». وقد أقام شكسبير مسرحيته على دعامتين إحداهما نثريةٌ قصصية، والثانية مسرحية حوارية. أيضًا اعتمد على العنصر الرمزي وقد تجلَّى ذلك في استخدامه لشجرة الصَّفصَاف التي تسلقتها «أوفيليا»، لتعلق على أحد أغصانها تاجًا من الأزهار؛ تخليدًا لذكرى أبيها الذي قتله «هملت». وقد اختار شكسبير هذه الشجرة خصِّيصًا لدلاتها الحزينة.
التصنيف
عن الطبعة
4 390 تقييم
7224 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 56 مراجعة
  • 83 اقتباس
  • 390 تقييم
  • 1044 قرؤوه
  • 3234 سيقرؤونه
  • 1933 يقرؤونه
  • 68 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
3

جذبني وشدّني تشبيه ما يود فعله من شده محبته

<<بطائر البليكان>>الذي اذا جاعت فراخه اطعمها احشائه وهو حي!!!

2 يوافقون
اضف تعليق
4

مسرحية كلاسيكية رائعة... اعتمد فيها شكسبير على الرمزية كثيراً كالرمز لشجرة الصفصاف الحزينة... حب وثأر وموت وحنين ملخص حياة رائع...

0 يوافقون
اضف تعليق
0

المتعة بالنص المنغلف، قرأت وإذ بي أنتهيت

0 يوافقون
اضف تعليق
0

قصة هَمْلِت اتوقع في زمننا هذا قصة متوقعة وعادية واحداثها اقدر اتوقعها ، اعترف انا فقط قرأت المقدمة وملخص القصة لم أقرأ الحوار بين الشخصيات .

0 يوافقون
اضف تعليق
5

أحبائي

الكاتب الكبير المعلم الأسطورة وليم شكسبير

يقدم النموذج المعذب النفس بفعل أقرب الأقرباء

هذه النفس التي تتبادلها الأفكار القاتلة للنيل ممن بدأوا الاعتداء

والنيل من هؤلاء في النهاية سيدمي القلب ويدمي قلوب الأحباء

أحبائي

دعوة محبة

أدعو سيادتكم إلى حسن الحديث وآدابه...واحترام بعضنا البعض

ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض

نشر هذه الثقافة بين كافة البشر هو على الأسوياء الأنقياء واجب وفرض

جمال بركات..رئيس مركز ثقافة الألفية الثالثة

2 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين