روميو وجولييت - وليم شكسبير, عهد صبيحة
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

روميو وجولييت

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الكتاب

لاشك فى أن مسرحية ” روميو وجولييت ” قد حجزت لها مكاناً بين أشهر قصص الحب و أجملها فى العالم ، و بالتأكيد بين أهم أعمال الشاعر و المسرحي الانجليزى وليم شكسبير . نشرت المسرحية فى العام1597 . و ترجمت بعده إلى مغظم لغات العالم ، وكانت الملهمة لعظماء الادب و الموسيقى و الرقص و المسرح و السينما . على مر العصور اللاحقة .
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.1 47 تقييم
447 مشاركة

اقتباسات من كتاب روميو وجولييت

لان الحب اعمى،انسب شي له هو الظلام

مشاركة من Tabark Karim
كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب روميو وجولييت

    48

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    4

    روميو وجوليت .. أشهر وأعرق مآسي الحب عبر التاريخ .. لله درك يا شكسبير لماذا فعلت بنا هكذا ؟؟ لا تكاد تسدل الستائر على احدى قصصك حتى تكون قضيت على جميع أبطالها !!

    تدور احداث القصة في مدينة فيرونا .. احدى المدن الايطالية .. بين عائلتين بينهما ما صنع الحداد .. وينشب الحب ويتوهج بين روميو ابن مونتاجيو وابنة خصيمه في الحياة جوليت ابنة كابوليت .. ويشتعل الصراع بين العائلتين متزامانا مع اشتعال الحب بين العاشقين .. ويتوالى سقوط الضحايا في كل اتجاه حتى تنتهي القصة بانتهاء حياة ابطالها .. ثم يحاول شكسبير بعد ذلك التخفيف من المأساة بأن يجعل نتيجة ذلك سلام دائم يعم المدينة بعد ذلك

    هذا وتظهر ملامح كتابات شكسبير جلية في هذه المسرحية .. فشكسبير لا يهتم بالاحداث بقدر ما يهتم بتأثيرها على ابطال قصته .. فيبدأ في شرح احساس البطل على لسانه باستفاضة واطناب شديدين -يزيد عن حده في بعض الاحيان - ويكرر المعنى باكثر من صورة وشكل ويشبه ويكني ويستعير ويرسل الحكم والامثال ويذهب بالنص لأبعاد أخرى .. ويجعلك تعيش معه داخل القصة وتشعر بشعور أبطالها .. لهذا فان اعمال شكسبير ليست بالتي تقلب فيها الصفحات بسرعة متشوقا لمعرفة النهاية بل ان الفائدة الكبرى منها تتحقق بقراءة كل سطر منها بتأني وبهدوء ثم اعادة قراءته مرة أخرى وأن تتذوق الجمال في كل سطر وفي كل جملة وفي كل معنى على حدة .. فأعمال شكسبير أدبية بالاساس والحكاية هي الأمر الثانوي على العمل .. لذا فان مثل هذه الاعمال تتأثر كثيرا بعملية الترجمة حيث تفقدها الترجمة أروع ما فيها .. لأنك ان استطعت ان تترجم المعاني والكلمات فلن تستطيع ان تترجم تناسق الحروف وتناغم الكلمات التي يبثها شكسبير في نصوصه وقد حاولت قراءة بعض النصوص من الرواية بلغتها الام فكان الفارق واضحا .. شكسبير يرسم بالكلمات ويعطيها لحنا وجرسا موسيقيا لطيفا يكاد يصل الى الشعر في كثير من الأحيان .. ولم يحل بيني وبين استكمال المسرحية بالانجليزية الا الصعوبة البالغة لألفاظه ومصطلحاته .. وما هون علي أيضا قراءتها بالعربية هو روعة الترجمة في هذه الرواية بالذات فقد استطاع المترجم ان ينقل شيئا كثيرا من الاحساس والمعنى والخيال واللحن في ترجمته .. حتى اني ارى ترجمته عملا فنيا مستقلا في حد ذاته .. وقد اضاف المترجم حاشية شرح فيها كل تصرف قام بادخاله على النص الاصلي

    ويظهر ايضا في المسرحية استخدام شكسبير للحكمة بشكل واسع ..فيقوم باستخدام حكم بسيطة في المحادثات بين الاشخاص بدلا من الاجابات المباشرة

    ايضا تتميز المسرحية بسرعة احداثها فجميع احداثها لم تتعد الاسبوع تقريبا بالرغم من غزارة الاحداث فيها

    ومن مميزات الكتابة لدى شكسبير ايضا مخاطبة الجمهور على لسان ابطال قصصه ليوصل لهم رسالة يؤمن بها هو ولكن لم يتسع له المقام في هذه القصة للاكثار من هذا فجميع ابطال القصة كانوا في حال تغنيهم عن توجيه الحكم والنصائح العامة

    Facebook Twitter Link .
    6 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4

    أشد ما حمسني لقراءة هذه المسرحية صيتها الذائع

    لأكتشف أن سبب هذه الشهرة فتاة في الرابعة عشر من عمرها!!

    لكن لا أنكر أنها حملت معان عدة

    حيث صورت تلك الخلافات العصبية وما ينتج عنها

    كما أن أسلوب شكسبير وتجديده في الأدب كان له تأثير بالغ أيضاً

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    أحبائي

    الكاتب الكبير المعلم الأسطورة وليم شكسبير

    يجسد قصة الحب الخالدة التي لم تستسلم لظلمات المتخاصمين

    الحب الذي ظلت القلوب تنبض به إلى آخر لحظة من حياة المتحابين

    هذه القصة التي قالت أن هذه الحياة الدنيا لاتسع الا الأشرار الظالمين

    أحبائي

    دعوة محبة

    أدعو سيادتكم إلى حسن الحديث وآدابه...واحترام بعضنا البعض

    ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض

    نشر هذه الثقافة بين كافة البشر هو على الأسوياء الأنقياء واجب وفرض

    جمال بركات....رئيس مركز ثقافة الألفية الثالثة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    للإطلاع على مراجعتي لمسرحية روميو وجولييت يسعدني تشريفكم لي على رابط المراجعة في موقع هل تعلم:

    ****

    في انتظار تعليقاتكم ومناقشاتكم في خانة التعليقات على الموقع

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    منذ صغري وانا اسمع بـ روميو و جولييت كل الذي اعرفه عنهم ان حبهم اسطوري ولكن بعد ان قرأت الرواية نصدمت بلنهاية لم اتوقع هذه هي النهاية 💔

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    اعدت قرائتها بعد مضي الكثير الكثيرمن الوقت على أول مرة, عظيم شكسبير

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    جيده لكن الاحداث ساذجه

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    تجنن

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    ♥️♥️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون