في القدس - تميم البرغوثي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

في القدس

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

فى القدس يرتاح التناقض, والعجائب ليس ينكرها العباد, كأنها قطع القماش يقلبون قديمها وجديدها, والمعجزات هناك تلمس باليدين. فى القدس لو صافحت شيخا أو لمست بناية لوجدت منقوشا على كفيك نص قصيدة يابن الكرام أو اثنتين. فى القدس, رغم تتابع النكبات, ريح براءة فى الجو, ريح طفولة, فترى الحمام يطير يعلن دولة فى الريح بين رصاصتين... مررنا على دار الحبيب ..فردنا عن الدار قانون الأعادي وسورها..فقلت لنفسي ربما هي نعمة ..فماذا ترى في القدس حين تزورها..ترى كل ما لا تستطيع احتماله ..إذا ما بدت من جانب الدرب دورها..وما كل نفس حين تلقى حبيبها تسر ..ولا كل الغياب يضيرها..فان سرها قبل الفراق لفائه ..فليس بمأمون عليها سرورها..
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.3 102 تقييم
532 مشاركة

اقتباسات من كتاب في القدس

مرَرْنا عَلى دارِ الحبيب فرَدَّنا عَنِ الدارِ قانونُ الأعادي وسورُها

فَقُلْتُ لنفسي رُبما هِيَ نِعْمَةٌ فماذا تَرَى في القدسِ حينَ تَزُورُها

تَرَى كُلَّ ما لا تستطيعُ احتِمالَهُ إذا ما بَدَتْ من جَانِبِ الدَّرْبِ دورُها

وما كلُّ نفسٍ حينَ تَلْقَى حَبِيبَها تُسَرُّ ولا كُلُّ الغِيابِ يُضِيرُها

فإن سرَّها قبلَ الفِراقِ لِقاؤُه فليسَ بمأمونٍ عليها سرُورُها

متى تُبْصِرِ القدسَ العتيقةَ مَرَّةً فسوفَ تراها العَيْنُ حَيْثُ تُدِيرُها

مشاركة من Mostafa Shalaby
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب في القدس

    103

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    4

    أحببت هذا الديوان، وهذا الشاعر جدًا ..

    وأحب أن أسمع شعره بصوته دومًا ..

    http://www.youtube.com/watch?v=tZTSLDVeH5M

    Facebook Twitter Link .
    9 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    كثيرون من كتبوا عن القدس وفي وصف القدس ،، إلا أن تميم البرغوثي أبدع في هذه القصيدة الخالدة

    في زيارتي للقدس قبل عام كنت أعيش وأمر بالقصيدة وبكلماتها على أرض الواقع

    "والقدس تعرف نفسها

    فاسأل هناك الخلق يدللك الجميع

    فكل شيء في المدينة ذو لسان حين تسأله يبين"

    مبـــــــــــــــدع يا تميم، لأبدعت في قصيدة حفرت في قلب الصغير قبل الكبير

    Facebook Twitter Link .
    7 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    احب اشعار تميم البرغوثى جدا وخصوصا عندما يقراها بصوته واسلوبه الخاص

    اكثر من قراءتها ف الكتب

    Facebook Twitter Link .
    6 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    فَـ ترى الحمامَ يطيرْ يُعلنُ دولة فِي الرّيحِ بينَ رصاصتينْ :)

    آآآه يا تميم كمْ كنّا صغاراً أمامَ شعركَ و أنتَ تصفُ القُدس عبر السنينْ ,, و تتمهّلُ كاتبَ التّاريخ الذّي آستثنى الدّهر الكامنَ عُنوة ,, مُوجعة تلك القصيدة لمن كانت جراحُ الأمّة تعنِي لهُ خيطاً واحداً من شامها إلى مغربها و يتشوّقُ البعيد إلى زيارة لهذه القدسُ عسى أن تراهاَ العين حيثُ تديرها ...

    أبدعتَ أنت يا سليل العائلة المُبدعة :)

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    يا كاتب التاريخ مهلاً !

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    تعلقت بقصيده في القدس كثيرا ... ابدع تميم في وصف القدس حتي اعتبرت قصيدته أروع ما قيل في الشعر العربي الحديث عن القدس.

    أُمرر بها واقرأ شواهدَها بكلِّ لغاتِ أهلِ الأرضِ

    فيها الزنجُ والإفرنجُ والقِفْجَاقُ والصِّقْلابُ والبُشْنَاقُ

    والتتارُ والأتراكُ، أهلُ الله والهلاك، والفقراءُ والملاك، والفجارُ والنساكُ،

    فيها كلُّ من وطئَ الثَّرى

    كانوا الهوامشَ في الكتابِ فأصبحوا نَصَّ المدينةِ قبلنا

    يا كاتب التاريخِ ماذا جَدَّ فاستثنيتنا

    يا شيخُ فلتُعِدِ الكتابةَ والقراءةَ مرةً أخرى، أراك لَحَنْتْ

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    الكل مرُّوا من هُنا

    فالقدسُ تقبلُ من أتاها كافراً أو مؤمنا

    أُمرر بها واقرأ شواهدَها بكلِّ لغاتِ أهلِ الأرضِ

    فيها الزنجُ والإفرنجُ والقِفْجَاقُ والصِّقْلابُ والبُشْنَاقُ

    والتتار والأتراكُ، أهلُ الله والهلاك، والفقراءُ والملاك، والفجارُ والنساكُ،

    فيها كلُّ من وطئَ الثَّرى

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    لا اعرف عدد المرات التى قرأت فيها هذه القصيده او سمعتها بصوت تميم البرغوثى ربما عشرات المرات

    ولا اعرف لماذا هذه القصيده دون غيرها ممن قرأتهم اشتاق لها ؟!!

    كل مره اسمعها اشعر وكأننى فى القدس واشم مزيج من الروائح مابين رائحه عطر ومسك تختلط برائحه الدم وياتى من فوقك صوت الصوارخ والمدفعات وتسمع قريب منك بكاء طفل وترمى بنظرك بعيدا فترى القبه الذهبيه للمسجد الاقصى وتشرد قليلا بنظرك اتجاه المسجد وتتخيل لو ان هناك من جموع المسلمين يُصلون فى مشهد جمالى رائع ويكبرون ويعلو صوت تكبيرهم يهز ارجاء القدس " الله اكبر"

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    قصائد جميلة جمعت في القدس والاوطان والحرية حيكت بتنويعات شعرية بديعة؛ عمودية وحرك وتخميسات لا تمل قراءتها. وما يميز الشاعر تميم هو مهارة الكلمة والاسلوب ولتبسيط والعمق في آن واحد.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    اريد رابط الكتاب احتاجه شكرا

    قي القدس من في القدس لا انت

    قي القدس دب الجند منتعلين

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    رائعه

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    في القدس تنتظم القبور كأنهن سطور تاريخ المدينة والكتاب ترابها

    الكل مروا من هنا

    فالقدس تقبل من أتاها كافراً أو مؤمنا

    أمرر بها واقرأ شواهدها بكل لغات أهل الأرض

    فيها الزنج والإفرنج والقفجاق والصقلاب والبشناق

    والتاتار والأتراك، أهل الله والهلاك، والفقراء والملاك، والفجار والنساك،

    فيها كل من وطئ الثرى

    كانوا الهوامش في الكتاب فأصبحوا نص المدينة قبلنا

    أرأيتها ضاقت علينا وحدنا

    يا كاتب التاريخ ماذا جد فاثتثنيتنا

    يا شيخ قلتعد القراءة والكتابة مرة أخرى، أراك لحنت.

    في القدس: ديوان شعر للشاعر تميم مريد البرغوثي.

    بصراحة هذا الشاعر له معزة خاصة في قلبي.

    ومن أكثر القصائد التي أحببتها في هذا الديوان:

    - في القدس

    - يا هيبة العرش الخلي من الملوك

    - النثر الموزون، والشعر المنثور في حديث الكساء ووحدة الأمة

    - تقول الحمامة للعنكبوت

    - أمر طبيعي

    - القهوة

    - رجز USA أو رجز الغربة

    ومن يحب أن يستمع لشعره بصوته -مثلي- إليكم رابط قناة (+AJ ساحة)والتي ينشر فيها كل أشعاره حالياً.

    الرابط: https://www.youtube.com/channel/UCEg4_mU2CqqtQxWwzL_uh-w

    التقييم العام للديوان: 5/5

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    تميم له قلمٌ ينذفُ شعراً

    ولو طاوعتُ نفسى لنقلت الديوان كله هنا

    وهذا أقلُ القليل

    أنا لى سماءٌ كالسماءِ، صغيرةٌ زرقاء"

    احملها على رأسى وأسعى فى بلاد الله من حىٍ لحىّ

    هذهِ سمائى فى يدى

    أنا لى سماءٌ كالسماءِ، صغيرةٌ زرقاء

    فيها الطيورُ تطيرُ دوماً للوراء

    شوقاً إلى الأرض التى قد غادرتها، لا إلى الأرض التى تمضى إليها

    ثمَّ حين تغادرُ الأخرى تكادُ تموتُ من حزنٍ عليها

    "والمدى عشقٌ يزيد

    وفى خاتمة الديوان يوجه البرغوثى شكراً

    لكم منى الشكرُ ألفاً

    فإن المُحبَّ لدينا إذا ما استطاع المحبةَ رغم المهالكِ، شخصٌ كريم

    وإن الحياة الطبيعية اليوم أمرٌ عظيم

    وإن حياتى لتشعرنى أننى مذنبٌ فى الصباح، وتشعرنى أننى بطلٌ فى المساء

    فقد مرَّ يومى كمجموعة كُلفت بإغتيالى ولم ترنى، مر وقعُ خطاهم على شارعٍ لحظةً، وانحسر

    أُهنئ نفسى فقد مر يومى ومازلت بعض البشر

    يقاتلنا الدهرُ عن صحةِ الروحِ فينا ويدفعنا للفساد

    "وللحبِّ فى زمنى صفةٌ من صفاتِ الجهادْ

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    هو شاعر من غير زماننا، حقا ابدع في هاته القصيدة جعلنا نجوب القدس حارة حارة لم يهمل ادق التفاصيل...

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    " في القدس لو صافحت شيخاً أو لمست بنايةً ،لوجدت منقوشاً على كفيك نص قصيدةً يابن الكرام أو اثنتين "

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    أشعار فلسطينية أغلبها جميل..

    سماعها بصوته أحلى من قرائتها😅

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    بداية تعارفي بتميم .. من أروع ما كتب في حب القدس ..

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون