لمس الحرائر - كاردينيا الغوازي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

لمس الحرائر

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

أتودين معرفة سر عائلة القمّاش؟ إنه هنا؛ في راحة الكف.. موهبة أو خبرة لتكون كاشفة باللمس! لو لمستُ “قماش” امرأة سأميز إن كانت عفيفة حرة… كما أميّز قطعة الحريرة… والنفس لا تتوق إلا للمس الحرائر…
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.8 231 تقييم
1190 مشاركة

اقتباسات من رواية لمس الحرائر

رائعة جدا جدا جدا احساس يفوق الوصف شرح دقيق لحالة كلا علي حدي حتي تشعر انك تراهم رأي العين

مشاركة من مسك الختام
كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية لمس الحرائر

    235

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    رواية جميلة وابطالها رائعين عائلة القماش وطبعا عامر ومعاناته مع حرير حبيبت علي كتير وكمان عمر

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    #لمس_الحرائر

    #هيام

    الصراع الشديد بين الأنا الأعلى وبين الهو

    هيام كانت مريضة بنوع من أنواع الهيستريا

    الهستيريا الفصامية، وفيها يواجه المريض صعوبات تتعلق بذاكرته ووعيه وإدراكه لكل ما يدور من حوله.

    الهستيريا التحولية، وهي الأكثر شيوعاً، وفيها يشكو المريض من الام أو أعراض جسدية لا يوجد سبب طبي معروف لها.

    الهيستريا التخيلية

    يتخيل المريض بعض الأحداث الغير مألوفة والبعيدة عن الواقع

    اعتقد انه حالة هيام كانت مزيج من كل تلك الأنواع

    حلقة مفرغة الهواجس أفضت لمشاكل اكبر و اشد

    مشكلة هيام كانت معها منذ الصغر منذ البداية.... مرض هيام لم يكن وليد و لم يكن ظهوره بزواجها من علي ... لكن علي كان الشئ الأغلى اللي ملكته هيام ... ف أصبح يسبب لها هوس أنها ليست محور الكون بالنسبة له ... و كل مدى يتزايد الوضع و يصبح أعقد

    رفض هيام للدكتور النفسي و الإقرار بأن عندها مشكلة كان أساس كبير و نقطة واضحة بتقول انها غير قابلة للعلاج و لذلك لو ظلت لأنتحرت من وجهة نظري ... هي فكرت في حرق جسدها لمجرد طفح خفيف ظهر لها .. فكيف لو كان ظهر عندها عرض اكبر

    نسبة اكتر من 80% من مصابي الهيستريا يخضعون للعلاج و يتم شفائهم بشكل كامل

    نسبة 20% يظلوا خاضعين للعلاج طوال العمر و لكن حالتهم تكون مستقرة.

    حالة هيام لا تخضع لهذا أو ذاك لأنها كانت ترفض الموضوع من اساسه ... والداها كبروا جواتها موضوع التملك لدرجة كبيرة جدا حتى خرج الأمر عن السيطرة ( موقف رضاعة سجى؛ ضربها لامها ؛ ظهور بعض التشنجات و شد الشعر) و مع كل الأعراض و البوادر دي تم تجاهل الوضع

    اعتقد الجميع كان مشارك في وصول هيام للمرحلة دي

    و أخص بالذكر الأهل

    بدل من الكشف عنه كانوا يقوموا بردم الموقف بالبعد عن كل شئ قد يثير هيام و يوصلها لمرحلة الهيستريا .... حتى صار الموضوع جريمة من اب و ام لم يكونوا السند و العون ف امتدت المعاناة لتشمل العديد من الأطراف و الشخصيات

    اعتقد انه الجميع تأذى من مشكلة هيام الاب و الام و الزوج ... سجى ... حتى سليم و نورجان تأذوا بأذى ولدهم

    #حرير

    ضحية لأب ذو شخصية متسلطة سوداوية

    ضحية لفهم خاطئ لمعني الطاعة

    ضحية لتجربة والدها الفاشلة و اللي حملها لأولاده كلهم و أكثرهم حرير

    حرير بالرغم من كل شئ كانت ميزان العائلة دائما كانت قادرة علي انها تكون ف الوسط لترضي جميع الأطراف

    حرير ابنة شجاعة حملت علي عاتقها مسؤولية العائلة كاملة و أكثرهم والدها ... الله منح حرير نوع خاص من التفهم فقدرت انها تميز حب والدها و خوفه عليهم من وسط شخصيته المتسلطة و تصرفاته المبالغ فيها

    حرير فكرتني بشخص اعرفه كويس جدا عاشت نفس التجربة ف مرض والدها لكن الحقيقة حرير كانت أقوى و اشجع

    #عامر

    بطل الرواية الأكبر و الأعمق ع الاقل بالنسبة لي

    شخصية عامر بالذات لو ظللت اكتب فيها من هنا لسنة لا يمكن اوفيها حقها .... شخصية عامر مش خيالية ... شخصيته موجودة ع ارض الواقع و شالت نفس الحمل ... عامر وحده من وجهة نظري سيمفونية عزفت ع قلبي ... بالرغم من أنه تصرفاته الأولية و البي بالمناسبة دفع ثمنها غاليا من سنوات عمره و فترة قلبه و حرمانه

    الا انه شخصيته كانت الأقرب لقلبي ... الحقيقة لو تعمقت اكتر من كدة ف شخصيته هكتب غصب عني و بدون ما اشعر تفاصيل شخصية فهكتفي بكدة

    #ااسعد الجنابي

    اةة و الف اةةة

    اب متسلط شخصيته سوداوية قرر يحكم من خلال تجربته و حطها قدامه قانون و ناموس يمشي بيه مع أولاده و حملهم نتيجة فشله الشخصي ... اسعد الجنابي في حد ذاته جرس انذار لكل اب و ام عن كيفية التعامل مع أولاده

    كنت كاتبة كثير و مثير من الكلام اثناء قرائتي للرواية و انا شبه حاقدة و مقهورة منه بل و شبه كارهاه و مش قادرة اتخيل ازاي حرير قادرة تتعامل معاه

    و مرة واحدة خليتي كل الكلام اللي كتبته اتبخر النقلة اللي حصلت في شخصيته بداية من اول موقف و ظهور أعراض غريبة فتحتي بيه باب 13 سنة فاتوا من الذكريات بكل مراراتها

    انا لوقت شكيت أنه اخدتي مواقف من حياتنا و سجلتيها ع الورق

    و بالمناسبة كنا ف وقت من الأوقات مكنش عارفين هو عيان بجد ولا بيمثل اعتقد من 10 سنوات فاتوا مكنش الزهايمر معروف بشدة زي دلوقت

    كل موقف حصل ل اسعد الجنابي حصل زيه تقريبا مشابه يمكن اختلاف تفاصيل بسيطة

    حاليا بقيت شبه خلدون ف الاحساس بالذنب أنه عدى وقت و انا مش فاهمة و كارهة و مضايقة

    عندي كلام كتير عاوزة أقوله لكن حرفيا الشخصية دي بالذات وقفت كل أفكاري يمكن مرة تانية اقدر اكمل الريفيو لباقي الشخصيات

    #لمس_الحرائر

    ∆هي عبارة عن عدة اجراس انذار للعديد من الأشياء

    تنبيه شديد من وسائل التواصل الاجتماعي إذا ما تم استخدامها بشكل خاطئ دون وعي و تقدير و ما يمكن أن تجلبه من مشاكل بل و ذل للنفس

    ∆رسالة للمحافظة علي الخصوصية و عدم جعلها منتهكة لأيا كان

    ∆رسالة لكل اب و ام للأنتباه لأولادهم ف الشئ الصغير الذي تدفن رأسك عنه اليوم هو مشكلة غدا

    ∆ رسالة هامة تقول صراحة " دينك هيظل في رقبتك لتوفيه" و كل شئ مردود مهما كان بسيط

    ∆ رسالة للإنتباه و التفرقة بين الطاعة الحقيقية المقصودة و بين الخنوع و القبول بأي شئ

    ∆ رسالة انه لا شخص كبير ع المرض و انه الجميع معرض لنفس الألم

    ∆ رسالة لكل اب و ام اذا كنت متقوي اليوم بضعف طفلك الصغير .... فغدا سيصبح الصغير و تنقلب الأدوار ... فأزرع ما تتمنى حصاده

    ∆ رسالة تقول القوة لا تدوم و القهر و الشدة و الصوت العالي لا تُربي ... حتى و إن صورلك عقلك هكذا

    ∆ لا تكن عنيدا ... ف أحبابك هم من يدفعون الثمن في النهاية

    #اقتباسات من الرواية

    $يهمني أن تستوعب أنّ اخطاءك التي تصفها ليست إلا من طبيعة البشر.. وسنظل نرتكبها بعناد غبيّ حتى الممات.. الاخطاء من جهة والقصور بالإدراك لسبب او لأخر من جهة أخرى.."

    &الامر كله يتعلق بهوى أنفسنا.. أنانيتنا.. مخاوفنا.. هذا المثلث هو منبع تصرفاتنا.."

    كاردينيا انتي مكتبتيش رواية انتي كتبتي حياة كاملة ... تسلم ايدك ❤️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    رائعة كالعادة كاردينيا، القصة فيها الفة فضيعة، تشعر وتحس بالشخصيات، من الشخصيات اللي أقدر اقول ان شفتها بحياتي شخصية أسعد والد حرير، الشخصية على كثر ماهي مؤذية على كثر ماهي حرفيًا تعشق ابناءها، ولكن قليل ويكاد يكون معدوم تفهم الأبناء لهذا النوع من الأباء، تسليطك الضوء على شخصية أسعد خلق فيني وعي وتفهم أكثر.

    أعمالك كاردينيا تخلق متعه وسعادة نحتاج لها كثير، فشكرًا لك وشكرًا للمجهود المبذول في مشاركتنا اياها.

    نوره العبدالله

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    حبيت الرواية جدا انتقالها بين الأهل والأبناء وصف العند وتأثيره العلاقة بين الآباء والأبناء وتأثيرها عليهم عقوق الأبناء بالابتزاز العاطفي مش بس الأذى الجسدي الفرق بين المرض النفسي والغيرة الطبيعية ازاي تم مزج الضحك بالتأثر بالبكاء والأهم من ده كله تعلم تقبل الناس ال بنحبهم بكل صفاتهم لدرجة ان صفاتهم ال الناس بتشوفها عيوب احنا نشوفها مميزات ❤️❤️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    رائعة ، ساحرة ❤️

    أحببت عائلة القماش فردا فردا ، سحرتني أجواء العراق الدافئة 🌿

    علي وعامر اقتسما القلب مناصفة للنهاية ، تمتعت بمشاركتهما الرحلة بداية من الألم والفجيعة نهاية بالسعادة والعِوض 💛🧡

    شكرا من قلبي لكتابتكِ هذا العمل الانساني الخلاب ❤️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    كعادة الكاتبة

    سلاسة واسلوب رائع

    مع حكاية اجتماعية لاولاد القماش

    مع التطرق لواقعنا الملموس خاصة

    تأثير وستءل التواصل الاجتماعى على المجتمع

    خاصة لو كانت بشكل خاطئ

    المهم انى استمتعت جدا بالرواية❤️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    من اكثر الكاتبات ابداعا وتميزا

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    من أجمل م قرأت 😍😍

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    قصص واروايات

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    يبليس

    moyh

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق