في الرواية العربية الجديدة - فخري صالح
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

في الرواية العربية الجديدة

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

"ينصّب اهتمام هذا الكتاب على تأمل ظاهرة الرواية العربية الجديدة عبر قراءة عدد من نماذجها الأساسية"، التي تنتمي في غالبيتها لجيل الستينات وبعضاً من جيل السبعينات، للبحث عن مفاتيح تطور الكتابة الروائية العربية، وللإجابة على السؤال: كيف استطاع هذين الجيلين انتهاك "جسد الكتابة الروائية الكلاسيكية، ونقل الرواية العربية من ...أفق اليقين المستقر الهانئ إلى أفق الشك حتى بعملية الكتابة نفسها؟". وصولاً لهذا الهدف، يبدأ الكاتب دراسته النقدية بعرض إشكالية مصطلح "الرواية العربية الجديدة"، ويعتبر أن مفهومها لا علاقة له بالزمن بقدر ما ينطلق من اتباع نهج أو أسلوب مختلف، أو صيغة مغايرة تقتحم مكوّنات صيغة الكتابة الروائية السابقة. فيتخذ من روايتي "ثرثرة فوق النيل" و"ميرامار" لنجيب محفوظ مثالاً على ذلك، ويعتبرهما محاولتين "للخروج من أسر الشكل الخطي للسرد، واعتراف بأن العالم ليس مفهوماً تماماً كما يوحي لنا عمل محفوظ الروائي السابق على هذين العملين". بالاتجاه نفسه ينتقل الناقد بعد ذلك للدخول في تحليلات مسهبة لروايات "موسم الهجرة إلى الشمال" للطيب الصالح، و"البحث عن وليد مسعود" لجبرا إبراهيم جبرا، في محاولة لإثبات إنهما تمهدان لأفق من الكتابة الروائية العربية سيتحقق في أعمال من سيأتي بعدهما من روائيين أمثال: إدوار الخراط، ويبحث في روايته "رامة والتنين" حيث تنعدم الحدود الفاصلة بين التصنيفات التقليدية، وصنع الله إبراهيم فيحلل روايته "اللجنة" التي كسرت بتميّزها الشكل التقليدي للرواية العربية، وإلياس خوري في رواية "الجبل الصغير" التي اعتمد فيها على تقنية سردية مغايرة عن المألوف وتتمثل في تغير "الأنا" السردية، وسليم بركات في رواية "فقهاء الظلام" التي اختار الغرائبي أو العجيب كطريقة لسرده، وإبراهيم الكوني في ثنائية "الصحراوية"، الذي اعتمد في بنائها الروائي على عناصر محدودة من عالم الصحراء. في فصل بعنوان "تنويعات على السرد التراثي"، استثنى الناقد، الروائي إميل حبيبي، ليتحدث عن أسلوبه الروائي الخاص بشكل عام، والذي شكّل مادته السردية في دوائر متقاطعة كل حكاية فيها تجر إلى حكاية، كما الروائي جمال الغيطاني، فبحث في روايته "الزيني بركات" التي عمل فيها على "تطعيم الشكل الروائي الحديث بالمادة السردية". يتضمن أيضاً، هذا الكتاب النقدي الحديث، الشيّق والمثير للاهتمام، للرواية العربية الجديدة، قراءة ملحقة سجالية لكتابي إدوار الخراط "الحساسية الجديدة" و"الكتابة عبر النوعية".
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4 2 تقييم
27 مشاركة

كن أول من يضيف اقتباس

هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب في الرواية العربية الجديدة

    2
المؤلف
كل المؤلفون