سفينة نيرودا : بتلة بحر طويلة - ايزابيل الليندي, صالح علماني
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

سفينة نيرودا : بتلة بحر طويلة

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الرواية

في سنة 1939، جهَّزَ ﭘابلو نيرودا لرحلة السفينة وينيبيغ؛ وهي السفينة الأسطوريَّة التي أبحرتْ من فرنسا إلى تشيلي حملةً على متنها ألفيْ لاجئ إسبانيّ كانوا قد فرُّوا من نظام فرانكو القمعيّ. واستنادًا إلى هذا الحدث التاريخيّ الذي سيتذكَّرُه نيرودا باعتباره "أجمل قصائده"، تروي إيزابيل ألليندي الحكايةَ الأخَّاذة لعازفة بيانو حبلى وطبيب أُجبرا على مغادرة برشلونة المُحاصَرة آنذاك، ويحلمان في الحصول على فرصة ثانية في المنفى. إيزابيل ألليندي في ذروة قوَّتها الروائيَّة، تكلِّمنا عن الأمل والانتماء والحُبِّ في المنافي الطويلة الأمد... "لديها هنا كلّ ما يلزم: الأذن، والعين، والعقل، والقلب، وإنسانيَّةٌ شاملةٌ لا تستثني أحدًا". The New York Times
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.3 30 تقييم
297 مشاركة

اقتباسات من رواية سفينة نيرودا : بتلة بحر طويلة

إيزابيل ألليندي

سفينة نيرودا( بتلة بحر طويلة )

زمن الأحداث الحقيقية فترة منذ عام 1936 حتى 1994

هي حقًا رواية لكن الأحداث حقيقة بأشخاصها التاريخية الحقيقية وما زاد عليهم من شخوص متخيلين استوحتهم الكاتبة ببراعة من مخيلتها الخصبة من وجودها في المنفى و زملاء نفس الظروف المعاصرة لها و شهود عيان وحكائين تنوء الصفحات بآلامهم

من أجمل تعبيرات الكاتبة أن هذا الكتاب كتب نفسه بنفسه كما لو إنه قد أُملي عليّ👌🏻👌🏻❤️❤️

يمتاز الكتاب بكل شيءٍ على أكمل وجه كما لو إنه اختار من الحياة أرقى التجارب ليؤسس بها أروع القصص والأحاسيس والمشاعر والعلاقات الانسانية المتشابكة من جميع الجهات

كيف آن الألم يوحد بين الناس ليسند بعضهم البعض

كيف ان الحروب تعيد تشكيل خرائط العالم 🗺 وكذلك تعيد تشكيل النفس البشرية بكل جبروتها وضعفها

هذا الجيل مر بأحداث حددت مصيره و مصير شعوب بأكملها من حروب أهلية وانقلابات عسكرية و معسكرات اعتقال والمنفى وأوضح دور الصليب الاحمر في بعض الانقاذات الضرورية

الموسيقى و الشعر والشغف الذي لا يعرف فقر من ثراء و يثبت إن الآلم و الفقد والاغتراب من أعظم محفزات الموهبة وإن ما من شيء يقتل الشغف بسهولة

پابلوا نيرودا الشاعر الذي جهز السفينة وينيبيغ الاسطورية التي أبحرت من فرنسا بالهاربين من جحيم فرانكوا القمعي من اسبانيا 🇪🇸 إلى تشيلي 🇨🇱 حاملة على متنها ألفي لاجىء

يتذكره نيرودا في أشعاره كأجمل قصائده وتروي ألليندي الحكاية الأخاذة ل روزر عازفة البيانو المتبناه من

آل دالماو لتكبر مع أولاده وتصير أم حفيده التي تشع حماسة و حيوية إلى أخر حياتها

وفيكتور الطبيب الذي أجبر على مغادرة برشلونة المحاصرة آنذاك والصديق الذي يأتمنه على أمه وزوجة أخيه للهروب بهم الى حدود فرنسا ايتور ايبارا ودوره المهم في حياتهم

كيف للصداقات ان تفتح طرق كما يمكن ان تضع متاريس وحواجز

الحلم بالحصول على فرصة ثانية في المنفى هو حلم كل منفي يتعلق بالأمل والانتماء والحب

إنسانية شاملة لا تستثني احداً ❤️❤️

كاتبة بارعة في وصف المشاعر بأدق تفاصيلها ودهاليز النفس البشرية وتعقيداتها

صعب جدًا اختيار مقتبسات من الكتاب دون غيرها كلها أحق ان تكتب❤️❤️❤️منها على سبيل المثال لا الحصر:

لقد كان هناك فائض من الكتب ولكن الحروف كانت تتراقص معه على الصفحات

المتطوعين القادمين من اكثر من خمسين بلدًا للقتال في حرب ليست حربهم

غني معي يا نوريا لأن الغناء يبعد الأحزان

المؤلم كان في ترك الحالات الحرجة لأنهم سيموتون على أي حال

كانت السعادة تبدو له بذاءة وقحة حيال كل تلك النكبات

الحزن عدوي إنه اخد بكسب المواقع

عندما اكتئب تكون المحبة هي ما يساعدني

❤️❤️❤️❤️❤️

ارشح الكتاب لكل الناس اللي عايزة تقرأ عمل عظيم

مشاركة من Aiat Khalifa
كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية سفينة نيرودا : بتلة بحر طويلة

    31

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

المؤلف
كل المؤلفون