أجهزة النيفة المركزية - أسامة غريب
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

أجهزة النيفة المركزية

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

يقضي الاقتراح بأن تضع ايران الأربعة عشر ألف جهازا للطرد المركزي تحت اشراف البروفيسور عبد العاطي صاحب الانجازات العلمية الكبيرة، و هو لمن لا يعرفه اعلى قامة علمية في مصر حاليا و يوازي عبد القدير خان في باكستان و شاروخان في الهند. و قد رأينا شيوخا معممين يصطفون في استقبال السياح بمطار شرم الشيخ و في يد كل منهم وردة لكل من تعطف علينا وزارنا. و لن أسأل عن معنى وجود الشيوخ في منتجع قائم اساسا على الاستلقاء تحت الشمس بالبكيني، لكنى فقط أود أن أعرف : أيهما أفضل. أن تحصل على الطعام بعد أن تتحول الى قرد، أم أن تظل انسانا جائعا؟ سكت فجأة ثم قال لي بصوت خفيض: أنا لا اعرف البكاء وربما كان هذا من أسباب عذابى و تفاقم قرحتي. هل يمكن أن تهبنى شيئا من دموعك و تبكي بدلا مني. تسمرت في مكاني و عجزت عن الرد للحظات، ثم وجدتنى أقوم مندفعا خارج باب العيادة. و على السلم نزف داخلي السؤال : أنا أستطيع البكاء بسهولة. فلماذا أصابتنى القرحة ايضا؟
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
5 2 تقييم
43 مشاركة

اقتباسات من كتاب أجهزة النيفة المركزية

عامية المثقفين التي تحوي الكثير من التعبيرات الفصحي والتشبيهات الأدبية والإيجاز والولوج للمعني مباشرة، لولا أنه في هذا الزمن الأغبر طغي علي الساحة الإعلامية الذئب والنسناس والنطيحة والمشرومة ومن لدغها....

مشاركة من عبدالسميع شاهين
كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب أجهزة النيفة المركزية

    2

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    5

    منذ كتاب "مصر ليست أمي.. دي مرات أبويا" وهو أول ما قرأت للأستاذ أسامة غريب.

    لقد استحوذ الأستاذ عليّٓ بكتابتها وخصوصاً في مجال النقد الساخر ليقع مع زمرة عمالقة الأدب الساخر.

    الموضوع الأشهر منذ سنوات أصابني بهستيريا من الضحك الممزوج بالبكاء على الحال.

    أبدع الأستاذ أسامة في الكتاب كعادته

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    حبيت الكتاب وقصصه مممتعه استمرر !

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون