مصر من تالت - مؤمن المحمدي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

مصر من تالت

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

هذا الكتاب هو مجموعة من “الحكايات” التي حدثت في مصر خلال النصف الأول من القرن العشرين ، إنه ليس تأريخاً بالمعنى الدقيق للكلمة ، بل هو محاولة لقراءة التاريخ من خلال أحداث ، قد تكون سياسية ، اقتصادية ، اجتماعية ، فنية ، لكنها تساعد في أن تعطيك تصورًا لما حدث . هذه الحكايات هي مجرد نافذة تطل منها على مصر التي كانت ولم تعد ، بداية تنطلق منها للبحث والتفكير ، وكل ذلك مغلف بغلاف مؤكد من المتعة
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3.5 8 تقييم
54 مشاركة

كن أول من يضيف اقتباس

هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب مصر من تالت

    9

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    3

    ١/أسلوب الكاتب خفيف جدا

    الحكايات بالعامية المصرية مع بعض الظرف الخفيف ع القلب.

    فمافيش مرة قريتلو فيها جملة "وهكذا أشياء"إلا وضحكتني

    وجملة"ما أمكنش"!

    ٢/الكتاب مافيش فيه أخطاء مطبعية، ودي حاجة كويسة بس مستغرب من حاجة!

    إنو بيفصل بين حروف الجر واللي بعدها زي: ب يحكي ب يطالب

    ‏ب كلمتين هـ نهجم.....

    ‏دا عادي عشان عامية

    ‏بس الغريب إنو بيعمل كدة حتى لو اللي بعد حرف الجر اسم!

    زي: استجابة لـ الحملة الصحفية!!!

    ٣/الكتاب فيه حواديت جواها معلومات حلوة ممكن تكون أول مرة هتعرفها فمثلا:

    -هتعرف قبل أي حاجة ليه هو سمى الكتاب مصر من تالت مش مصر من تاني؟

    -‏وهتعرف (لو اسمك فيه دكروري)أصل كلمة دكروري ومعناها إيه؟ ومين هو أول دكروري ف مصر كلها؟

    -‏وهتعرف مين هو الجبرتي صاحب التاريخ المشهور،والجبرتي دي نسبة لإيه؟ وإيه سبب الحدث الجلل اللي حصله في آخر حياته خلاه ينقطع مرة واحدة عن التأليف وعن حتى مجرد القراية؟

    -‏وهتعرف إزاي الفلوس المزورة والمضروبة كانت قاب قوسين أو أدنى إنو يتقال عليها فلوس أزهرية بدل ما يتقال مزورة لولا إن ربنا ستر وحما جناب الأزهر؟

    -‏وهتفاجئ زي مانا اتفاجئت بالظبط إن أبو الهول (والعهدة على مؤمن مش عليا)كان ف الأصل مدفون في الرمل قبل أن يتم اكتشافه!

    -‏وهتعرف إيه القصة اللي خلت المصريين يسموا الحنفية حنفية فينسبوها للمذهب الحنفي؟

    -‏وهتعرف ليه اتسمى البرتقان بالبرتقال وليه اتسمى ابنه عمي اليوستفندي باليوستفندي؟

    -‏وهتعرف قصة أول طلقة طلعت من مدفع الإفطار، ودور الصدقة البحتة-لو صح إن فيه حاجة اسمها صدفة يعني- فيها؟

    -‏وهتفاجئ إن المثل الشعبي الذوق مخرجش من مصر مش معناه زي ما بعض الناس مفكرة - وأنا كنت منهم بالمناسبة- إن الأخلاق والأدب باقية ف مصر و المصريين إلى قيام الساعة!

    لأ دا الذوق ده اسم واحد! فهتعرف ليه مخرجش من مصر!

    ٤/العيب الكبير اللي ف الكتاب واللي قطع متعتي للأسف هو تحامل الكاتب الواضح على كذا فصيل كدة جوة الكتاب.

    وغمزه لبعض الشخصيات من تحت لتحت برضو.

    دا هيخليني للأسف أدور على بديل له.

    بديل له نفس قدرته الفريدة الصراحة في حكي التاريخ.

    بس ميكونش متحيز ومتحفز زيو كدة.

    ودا لا يمنع إني استفدت من الكتاب واستمتعت بجزء لابأس بيه منه.

    لكن التحيز دا فج وواضح قوي.

    ولو كان الكتاب خلا منه كنت إديته نجمة زيادة كمان🙂!

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    لمن يتشدقون بوطنية محمد نجيب والظباط الخونة ، اقرأوا قصة خميس والقرى، حتى تشعرون بالخزي

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق