مملكة النحل في رأسي - مريم الساعدي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

مملكة النحل في رأسي

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

كنت منشغلة تماماً مثل نحلة... لكن داخل رأسى فقط، كان رأسى يمور بالحياة، رأيت الحياة دوامات بشر، حركة ورق شجر يسقط في الطريق، حفر صغيرة، حجر أولاد يلعبون، آخرون يتسلقون جدران المدرسة. حبر على الجدران، بنات أشياء كثيرة تحصل، لا شىء يخصّك. تظل مكانك تنتظر شىء غامض يحصل لا تعرف ما هو، تظل هناك متأملا منتظراً لادخل لك فلا شىء يخصك... يبدو أن دبور دخل رأسي في يوم ما وقضى على مملكة النحل فيه؛ يعم الهدوء الآن... يعم الفراغ، ولا أستاء؛ من هنا تبدأ مرحلة العتبات.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3 1 تقييم
26 مشاركة

اقتباسات من رواية مملكة النحل في رأسي

عندما استيقظتُ هذا الصباح كنت أشعر بأني امتلأت أكثر مما ينبغي بك، بكم أفتقدك، وقلت لنفسي في مرآة المصعد وأنا أهبط من شقتي في الدور التاسع إلى الدور الأرضي إنني في غمرة افتقادي لك افتقدت افتقاد نفسي، أنت لاحظت في صوتي ذلك، وظللت تسألني ما بـي. أنت تشعر حين تتملكني مشاعر مختلفة بشأننا، لكنك لا تعرف تحديدها، أنا أيضًا أحيانًا لا أعرف تحديدها، أو لا أريد أن أتكلم بشأنها، لأني أعرف كم أنت دقيق، تهمّك الدقة، ويهمّك أن تفهم كلّ كلمة، وماذا أقصد بها بالضبط، وأخشى أني في غمرة محاولاتي التوضيح أقول أشياء لا أقصدها حقًّا، لذلك أفضل التزام الصمت أحيانًا، وعدم الإجابة على سؤالك بغير «لا شيء، أنا بخير» لأن المعنى الوحيد والأهمّ هو أني أحبك، لا شيء بعد ذلك يهمّ حقًّا.‬‬‬‬‬

مشاركة من إبراهيم عادل
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية مملكة النحل في رأسي

    1