هكذا تكلم الذئب

تأليف (تأليف)
قصص "هكذا تكلم الذئب" تقدم عالمًا سرياليًا ومجنونًا، حيث الإنسان مجرد ترس صغير في آلة عملاقة. يفقد فيها حدود الواقع فيعيش في مجموعة كوابيس لكنها كوابيس مضحكة. في عوالم هكذا تكلم الذئب ثمة أنواع عديدة من البشر بعضهم مصنوع من طين أو قطن أو بلاستيك أو لحم، جميعهم يتصارعون للفوز بوظيفة ما، في حقبة يفقد فيها الزمان وجوده، وتتجلى الروح في صورة سمكة صغيرة حمراء أو حجر معسل. هذه القصص تشكل جميعًا رقصة واحدة، يتجمع فيها الموتى مع الأحياء، فمن قال أن الموت هو المهرب للإنسان، لا مهرب، فالدائرة مغلقة، والإنسان البائس مركزها. كتاب يضم 12 قصة أبطالها تتجسد على هيئة البعض من الحيوانات والجماد والبشر، "تقدم عالما خيالياً ومجنوناً لكنها تحاكي واقع حقيقي مؤلم ، حيث الإنسان مجرد ترس صغير فى آلة عملاقة، يفقد فيها حدود الواقع فيعيش فى مجموعة كوابيس لكنها كوابيس مضحكة" "كنت عاطلًا.. لا أملك المال لدفن امرأتى، لذا تركتها على أريكتها الزرقاء المهترئة تشاهد التلفاز وأمامها طبق من الفشار وبقايا بيتزا، وفوق رأسها أطنان من الذباب، بينما جلست فى الركن أقرأ الجريدة الحكومية.. عادة لا يجد مسن مثلى فرصةً للعمل، لذا لما قابلنى هذا الإعلان انتصب ظهرى، قرأت المكتوب بعناية، مرة بعد مرة، . لم تخدعنى عيناى، مطلوب موظف للعمل فى مكتب البعث، شرط أن يبلغ الستين من العمر"
التصنيف
عن الطبعة
كن اول من يقيم هذا الكتاب
3 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 2 سيقرؤونه
  • 1 يقرؤونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين