#انستا_حياة - محمد صادق
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

#انستا_حياة

تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب
"اقطع كل تلك الخطوط الوهمية التي تربطك بواقع مزر، وأغمض عينيك دقيقة واحدة.. و الآن .. أخبرني .. ما الهدف من كل هذا ؟" هذا ما كتبه (حسين عارف) في محاولة منه لمعرفة أشياء يستحيل إدراك حقيقتها .. هو رجل ثلاثيني قرر أن يجد إجابات لكل الأسئلة التي يخاف الجميع أن يطرحوها على أنفسهم، و يهربون منها دائماً .. لم تتبق إلا ثلاث ساعات فقط .. انستا حياة
التصنيف
عن الطبعة
2.9 89 تقييم
577 مشاركة
اقتباسات من #انستا_حياة

جرب أن تظل وحيدا فترة .. ستجد أن البشر بلا أي فائدة حقيقية سوى إنهاكك في تفاهة سطحية لمشاكلهم النفسية طوال الوقت.

مشاركة من رقية سمير
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات 94

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • 0

    من المفترض أني أقوم الآن بكتابة ريفيو عن "الرواية" ، و لكن أين الرواية؟ :)

    -------------------------------------------

    هو دا أقسي ريفيو أنا كتبته من يوم ما كتبت عن الكتب..و يشهد الله إني كنت بحاول ألاقي فيها اي حاجه كويسة تشي بتقدم أو محاولة ادعمها و اشيد بيها، لكن فعلا الوضع بقي سخيف و مبتذل للغاية.

    كنت قريت عن قاعدة نقدية شهيرة بتقول لك ايه بقي:

    إن العمل الأدبي اللي تقدر تلخصه كاملا في سطور قليلة تغني قارئها عن قراءة العمل أو لو قرأه ميلاقيش فيه جديد عن ملخصك ده، ف هو عمل أدبي فاشل.

    و بتطبيق القاعدة علي "روايتنا" هنا:

    تأخذك الرواية معها في سطور لداخل أزمة بطل الرواية الوجودية، الراجل صحي في يوم قافش علي الدنيا و قرر من باب كسر الملل إنه يلاقي 10 أسباب يخلوا الحياة تستحق إنها تتعاش، و من باب أرشفة الأحداث قرر أنه يشارك الحدث دا مع مليون متابع كدا علي صفحة فيس بوك خاصته بين مؤيد و مهاجم و بين "لمي" .

    آه بس كدا و الله !

    هو دا اللي بيحصل في ال 300 صفحة طيب؟ آه و الله

    طيب مش مشكلة فكرة فلسفة الموت فكرة عظيمة و فلسفية و مناقشتها محركة للأفكار دايما..

    و الله ما حصل، أكتر معالجة سطحية للموت شوفتها ف حياتي

    طيب مش مشكلة، ساعات بنكمل قراية حاجه عشان اللغة ممتعة و عاجبانا

    هي فين اللغة دي يا فندم ؟

    طب الشخصيات؟

    *صمت*

    طب الحوار طيب؟؟ السرد طول القصة؟؟

    عارف لما تشوف جملة حلوة تعجبك اوي اوي لدرجة انك تكتب حاجه طويلة عريضة لمجرد انك تقحمها في وسطها كدا؟ دا الاحساس اللي وصل لي طول الرواية

    جمل مقحمة ظاهرها العمق و الفلسفة و باطنها مُسِف و فارغ المعني محطوطين في فصول متتابعة و سمت بهتانا و زورا رواية.

    المعلومات اللي جوا الرواية لم يبذل فيها مجهود لدرجة إن تلاتة اربعه انا شوفت تعليقاتهم كل واحد منهم طلع غلطة بدائية شنيعة من مجال شغله، بيتكلم مثلا عن الغرق كأنه خدر لذيذ في حين أنه من أعظم الآلام المسجلة طبيًا و من اسوأ الطرق اللي الواحد ممكن يموت بيها، في مشهد في رواية حفلة التفاهة بتاع كونديرا كان بيوصف فيها مشهد غرق أحد الأبطال..هحاول اصوره و أجيبه هنا و المقارنة هتبقي سهلة وقتها.

    طيب لما اضرب غطس و اجيب لك فقرة او جملة واحدة من رواية ساراماجو بتاعة انقطاعات الموت اللي بتتكلم عن قضية شبيهة توازن أثر "الرواية" دي كاملة و تخطيها هيبقي كويس؟؟

    نقول تاني؟ لأ كفاية كدا .

    --------------------------------------

    *فن صناعة الرموز من اللاشئ*

    يا سيّدي الكاتب الشاب، أنا لا أطلب منك المستحيل..اقرأ

    الكاتب الجيد هو قارئ جيد بالمقام الأول، ستكسبك القراءة القدرة علي تقييم ما تكتب ووضعه في مكانه و حجمه الصحيحين "آلة فرم الورق او سلة مهملات الحاسوب إن كنت تكتب إلكترونيا"

    اقرأ ثم اقرأ ثم اقرأ

    إما ستصقل القراءات موهبتك و تساعدك علي تقديم ما لديك بشكل مقبول علي أقل تقدير

    أو ستساعدك علي وضع نفسك في موضعك الصحيح

    هناك روايات و كتابات صالحة لكل زمان و مكان، ستظل باقية خالدة الذكر تُقرأ و تدعو للتفكير او تهدي قارئها وقتا جيدا او تنمي لغته

    إن اردنا تصنيف "روايتنا" هنا، أين ستوضع؟ :)

    *في رف البيست سيلر*

    حين تتواري مواهب حقيقية تستحق الدعم و التقدير لكن نتيجة لفساد الذوق العام و استسهال القراء القراءات السطحية الشبيهة تتواري أو يقرر أصحابها ينأوا بنفسهم عن الجو دا من الأساس، و يتشجع الكثير لكتابة "روايات" مشابهة من القئ الأدبي اللي بقي متصدر المشهد و لا حول و لا قوة إلا بالله.

    نصيحة معظم الناس للكتاب هي اقرأ، طيب خلينا نتخيل لو فضل حال الكتابات كدا

    بعد عشر سنين او أكثر قليلا هيكون حال القراء اللي دي القراءات المطروحة امامهم ايه؟

    هتتضايق من الريفيوهات اللي بتهاجمك و تقول إنها مش بتحترم مجهودك و تعبك علي لما قدرت تخرج العمل دا؟

    مش مشكلتي إن انت بذلت مجهود غير كافي أو انك قررت تكتب و مقومات الكتابة مش عندك من الأصل، كما يقول الصديق أحمد جمال "النية الحسنة لا تكفي لكتابة عمل جيد" .

    لا تقييم بالنجوم، التقييم للأعمال الأدبية.. و هذا ليس أحدها.

    بس عموما اصل دول ناس مغرضين مجحفين أعداء نجاح مقارناتهم ظالمة بيقارنوا رموز أدبية خالدة بكتاب شباب مساكين صحيوا قرروا علي طريقة حسين عارف بطلنا الهمام إن الحياة مملة و بينا نكتب رواية :)

    Facebook Twitter Link .
    10 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    رواية #انستا_حياة تحاول البحث عن المعنى الاساسي من الحياة وهل بجب ان يكون معنى واحد او عدة من اجل الحياة؟ على العموم رواية لم استمتع بها واسرعت في اتمامها ولا انكر الافكار الاجابية او السلبية التي ناقشها محمد صادق لكني وبعد قرائتي ل هيبتا اجد ان هذه الروايةً لا تصل للاولى رغما عن اختلافهما من ناحية الموضوع

    Facebook Twitter Link .
    10 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    بصراحة مش لاقية حاجة أقولها ك ريفيو عن هذا الشئ السخيف المسمي زورا و بهتانا " رواية " غير انها :

    آخر مسمار ف نعش المرحوم محمد صادق

    Facebook Twitter Link .
    5 يوافقون
    5 تعليقات
  • 3

    إذا هنتكلم عن الكتاب بشكل عام فهو مناسب لفئة معينة من المجتمع - الشباب و المراهقين بالأخص-، الكل عارف إن الانتحار مشكلة بتواجهنا في العصر الحالي و على ما أظُن نشأت بسبب مجتمعنا العقيم ..

    مبدئياً، الفكرة حلوة و لكن أتوقع إنها ممكن تصاغ بشكل أفضل من كدة، حسيت كمان إن المخزون الثقافي للكاتب ضعيف بشدة، يمكن عشان حرصه على توصيل الموضوع للفئة ديه بشكل سلس ؟ معرفش.

    و لكن عشان مكونش ظالمة الرواية ديه تعتبر من أحسن ماقريته من روايات محمد صادق من حيث طريقة العرض و تركيب الجمل ذات نفسها، وصفه الدقيق للشخصيات بهرني لدرجة إني قدرت ارسمهم في خيالي كويس جداً، إذا هقارن بين الكتاب ده و بين " هيبتا " على سبيل المثال، أخمن إني مش هصدق إنهم لنفس الكاتب.

    بالتوفيق يا محمد ✋

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    الفكره حلوه

    الحوار سيء (فكره ادخال العربيه الفصحي داخل الحوار العامي سيئه جدا وتسبب في فقد اي نكهه للحوار بغض النظر عن ركاكه الفصحي المستخدمه)

    الاسلوب (لم يتحسن)

    اعتقد ان الكاتب تسرع في نشر الروايه كان يجب ان يتمهل ويعيد صياغه معظم الروايه للوصول الي شكل نهائي احسن, احببت فكره الحوار مع النفس لكن للاسف تنفيذه كان سيء علي الرغم من ثراء الفكره وامكانيه استخدامها بشكل اكثر فاعليه في التاثير علي القارئ.

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    فين الاسباب العشرة ؟ كنت منتظر اني اعرفهم طيب ! فكرة ان حد يحدد معاد للانتحار مش بطالة فكرة انك تخلي واحد زي حسن ينتحر ملهاش معنى غير انك عايز تفاجئني ان الوحيد اللي مينفعش ينتحر انتحر !

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    السلام عليكم...انتهيت للتو من قراءة أول كتاب في 2017: رواية "انستا حياة" لمحمد صادق صدرت في 2015 و هي رحلية نفسية للبحث عن اسباب الحياة و تحكي قصة مواطن مصري قرر إنشاء صفحة على فيسبوك بنفس إسم الرواية إثر انتحار زوجته بعد قصة حب كبيرة.

    على صفحة "انستا حياة" ، أعلن حسين عارف (بطل الرواية) أنه يعطي لنفسه مهلة ثلاتة أشهر ليجد عشرة أسباب للحياة و إن لم يستطع فأنه سينتحر في آخر يوم و الذي يوافق يوم 31-12-2014 و بعدها تبدأ رحلته في إيجاد الأسباب و كلما وجد سببا أعلن ذلك على صفحته و أعطى تلميحات دون الأفصاح عنه مباشرة و منهيا كل منشوراته بنفس الجملة : "إما أن أصل لنهاية الطريق أو لنهايتي أنا...لا فارق.."

    زمن الرواية هو آخر يوم في 2014 و الذي يأتي ليعلن فيه البطل أنه قرر الاستسلام لأنه لم يجد السبب العاشر الذي يجعله يستمر في الحياة... و يعود الكاتب كثيرا ليسلط الضوء على أحداث مضت ليجعلك تفهم دوافع حسين عارف و بحثه عن اجابات منطقية.

    -حين انتهيت من الرواية وكونت فكرتي الخاصة عنها وجدت انتقادات كثيرة لها( و لهذا أفضل أن أقرأ الآراء بعد و ليس قبل حتى لا أتأثر بأي نقد). فكرة الرواية مميزة و مهمة و لكن يتخللها بعض الملل في وسط الأحداث و مع ذلك كنت مصرة على إكمالها لأعرف ماذا سيحدث للبطل...هل سينتحر؟ هل سيجد السبب العاشر قبل نهاية آخر يوم في المهلة؟

    الأسلوب أقل من بسيط و مرن و هناك مقاطع كثيرة بالعامية و تحس في الكثير من الأحيان أنك تشاهد فيلما لكن حينها يجب أن يعالج الحوار بشكل يشد المشاهد أكثر لأن جو الكآبة طاغ جدا.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    لم تعجبني بالمرة

    كئيبة بدرجة رهيبة غير انها مش مقنعة

    بيحاول يقنعك في البداية بالانتحار و ان مفيش لازمة لحياتك و انت بتكمل قراءة على اساس انك في الاخر هتفهم سبب حياتك و هدفها لكنك بتقرا ده كله عشان في الاخر و لا حاجة

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    لا احداث تشد ولا شخصيات ترتبط بها ولا قصة تأسرك.. اعطيتها نجمتين لمحاولة الكاتب ان يخترع قصة جديدة مواكبة للعصر فأثار لدي الفضول حتى ابقى معه للنهاية،

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • 0

    حسيت بيها بنوع من الملل ...واسلوب دمج الفصحى مع العاميه معجبني.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    تقريبا كل اللي ممكن اقولو عن الكتاب او الرواية دي مكتوب مسبقا من ناس تانية قرأت الكتاب .. وانا اتفق معاهم جدا في رأيهم .. الرواية لو اتكلمت عنها بالمجمل كده او بشكل عام .. فهي حلوة وفكرتها حلوة .. بس كانت محتاجه من الكاتب مجهود اكتر شوية وتركيز في بعض التفاصيل اللي الناس خدت بالها منها فا أفسدت شكلها .. ومن رأيي كمان ان فكرة الكتابة بالعامية وسط الكلام بالفصحي مش حلوة .. يا اما تبقي كلها بالعامية او تبقي كلها بالفصحي .. وواضح ان حسين عارف مكانش بيدور علي اسباب للحياة .. كان بيدور علي اي حجة تخليه يكمل الحياة البائسة اللي مش عجباه اصلا .. كنت قريت قبل كده حاجة بتقول ان اللي عايز ينتحر او يقتل نفسه .. لو راح جرب ينتحر في البحر هيلاقي نفسه بيصارع عشان الحياة .. رغم انه مكانش عايز الحياة دي بس هيصارع عشانها .. دي غريزة في الانسان وطبيعه انه بيبقي عايز يحافظ علي حياته .. وحتي لو وصل للمرحلة دي فا هو مش عايز يقتل نفسه .. هو عايز بس يقتل الاحساس والشعور اللي جواه .. لو الرواية فعلا زي ما انا فاكرة .. يبقي هي مش بتوصل رسالة للي عايز ينتحر عشان يدور علي اسباب للحياة .. لأن لو كده .. كان الكاتب جاب الاسباب دي بنفسه ووصلها للي عايز ينتحر .. لكن اللي حصل كان عكس توقعاتي في نهايتها .. والنهاية المفتوحه مكانتش متوقعه بردوو

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • 3

    الرواية بها شئ جديد، اسلوب محمد صادق تحسن بنسبة بسيطة،،اللغة السردية معقولة...موضوع الرواية جيد والحبكة غير متوقعة وكذلك النهاية...رجااء قد نختلف ف التقييم وهذا شئ طبيعي ومقبول..فالظروف لها جزء من حكمنا علي الاشياء.الشئ الجيد في رواية انستا حياة انها رواية انسانية وليست رواية تجارية قائمة علي فكرة ادب الرعب والتسلية..،

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    - لا أعرف فأنا مشتتة جدا جداا بخصوص رأيي بشكل عام في الكتاب .

    - هي ليست برواية ولكن أقرب إلى كتاب ذاتي لا أقول تنمية بشرية ولكنه يخاطب بعض من اليائسين من الحياة ومن جدواها .

    - أكره النهايات المفتوحة بل أمقتها وبالتالي حكمي ناقص على الرواية فهي ليست نقطة قوة من وجهة نظري في الكتاب أبدااااا .... جيدة إلى حد كبير

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    الرواية مملة من الاول خالص كنت فاكر انها هتحلو شويةبعد ما تدخل في التفاصيل بس ملقتش اي حاجة فين الاسباب العشرة ؟ هل حسن انتحر فعلا ولا هما لحقوة نهاية مفتوحة ومملة انا لو معرفش ان محمد صادق عامل هبتا وكنت قرتها قبل كدة استحالة اصدق انو يعمل رواية زي دي

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • 2

    اللي اقدر اقوله ان الغلاف حلو وشكله جميل

    لكن عن الرواية مش لاقي حاجة اقولها

    كم من التعقييد ومحاولة الكاتب انه يوصل لأبعد نقطة في الغموض ولكنها محاولة فاشلة

    مش ممكن يكون ده كاتب هيبتا

    كنت متوقع رواية علي قدر من كتاباته السابقة لكن خاب ظني للأسف

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    أعتقد ان محمد لو استمر سنوات في الكتابة ونال بعض التدريب وخسن لغته العربية واستفاد من حدمات بعض المحررين فربما يكتب عملاً يقرأ لنهايته

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    كتاب رائع و اسلوبه عميق نوع ما .. لكن كانت النهاية مخيبة للتوقعات نوعا ما

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    بالرغم من كم الحزن اللي في الكتاب بس اد ايه هو جميل اخدنى معه جدااااا

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • 3

    كتاب فكرته كويسة بس نهايته مخيبة للتوقعات

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    روايه كئيبه وممله 😕

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • 0

    I loved it

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    كئيب وممل

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    روايه جدددددا خرافه ولن يفهمها الا من يعاني من هذه الحياه وكل هذه التعليقات السلبيه انا لا اوافقها ابدا🙂❤

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    👎👎👎👎😮بس كفايه كده

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • 0

    _

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين