يوميات آدم وحواء - مارك توين, فرج جبران
تحميل الكتاب مجّانًا
شارك Facebook Twitter Link

يوميات آدم وحواء

تأليف (تأليف) (ترجمة)

نبذة عن الرواية

لو كان أبوانا آدم وحوَّاء قد دوَّنا يومياتهما المبكِّرة، ماذا عساهما كانا لِيَكْتُبا؟! قرَّر «مارك توين» أن يقوم بالمهمة عنهما، فقدَّم لنا بِلُغَتِهِ الرَّاقية وأسلوبه الساخر صورةً عن حياة الرجل الأول والمرأة الأولى، كما كانا ليتحدَّثا عنها. في هذه المذكِّرات، يضيق آدم بصُحبة ذلك المخلوقِ طويلِ الشَّعَر، كثير الكلام، المولع بالتفاصيل، ويكاد لا يصدِّق أنه مخلوق من ضلعه؛ فهو لم يفقد ضلعًا من قبل! أما حوَّاء المفتونة بسحر الكون، تتأمَّل وجهها على صفحات الماء، وتمدُّ يديها إلى السماء طمعًا في التقاط نجمة تزيِّن بها شَعَرها، لا يفوتها أن تُجْري تجاربها على ذلك الكائن الغامض الملول. هي تحتار في آدم كحيرته فيها، لكنَّ قُرْبَه يُسْعِدها، وبُعْدَه يُضْنِيها. لِنَرَ كيف سيهتدي الغريبان اللذان أَخْرَجَتْهُما الخطيئةُ من الجنَّة إلى بعضهما البعض، وكيف سيتقبَّلان ثالثهما؛ ابن آدم.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب مجّانًا
3.6 263 تقييم
3168 مشاركة

اقتباسات من رواية يوميات آدم وحواء

«أينما وُجِدَتْ حواءُ … وُجِدَت الجنَّةُ.»

مشاركة من MalAk EsmerAn
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية يوميات آدم وحواء

    273

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • لا يوجد صوره
    0

    لماذا صور الكاتب في الفصل الاول بان سيدنا ادم عليه السلام كان يستغرب من كل اسم تطلقه حواء على الاشياء و كأنه لا يعرف شيء مع العلم ان الله ذكر في كتابه العظيم انه علم آدم الاسماء كلها

    Facebook Twitter Link .
    15 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    ادم نبي مااعتقد يجوز اننا نقوّله مالم يقول!

    Facebook Twitter Link .
    7 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    كتاب جيد يعطي نظرة واسعة حول البشرية يبين لك الفرق الموجود بين الرجل و المرأة من صفات واحاسيس وفكر في هذه الحياة كما يبين لنا ان المرأة تكمل الرجل في الوقت نفسه يكون الرجل تكملتا للمرأة بأسلوب آخر كما نستنتج من هذا الكتاب العظمة الالاهية و إبداع الخالق الله عز وجل من صغيرة الى كبيرة على الرغم من ان الكاتب ليس مسلما 🖤

    Facebook Twitter Link .
    5 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    مارك توين قد صَنع تُحفةً لطيفة بِكتابهِ هذا الكِتاب، حين شرح مالذي كانو ليكتبانهِ أول رجُلٍ وأول إمرأة، آدم وحواء.. كيف كان تفكير حواء الغريب والمميز، او تفكير آدم الذي لا يُحِب ما هوّ مُميز او غريبٌ عليه.. عن كيفية خروجهُم من الجنة أو عن كيف قالت حواءٌ بهذهِ المُناسبة"لقد فقدتُ الجنة ولكنَّنِي وجدته … هو!" او ما قاله آدمٌ عنها "!خيرٌ لي أن أعيشَ خارج الجنَّةِ وهي بجانبي من أن أعيش في داخلها بدون حواء!"

    وماذا عن تِلك الجُملة التي أنهى بِها الكاتِب كِتابة؟ «أينما وُجِدَتْ حواءُ … وُجِدَت الجنَّةُ.» الجُملةُ التي كُتِبت على قبرِ حواء.

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    كتاب يوميات ادم وحواء رواية ذات طابع مختلف يتحدث فيها مارك توين عن صورة تخيلية للايام الاول لابوينا ادم وحواء وكيف عاشا واستكشفا جنة عدن والطبيعة والحيوانات وكيف كانت علاقتهم العاطفية وقصة التفاحة والشجرة المحرمة

    H

    الرواية تخيلية وبعيدة جدآ عن الواقعية لاكنها رائعة فيشرح مارك توين عن ادم الرجل العصبي المستكشف الباحث عن سكن وحياة وعن حواء المحبة للطبيعة التي تتبع ادم اين ما ذهب وتسمي الاشياء بما تريد

    H

    لم يعجبني بالرواية طريقة استقبال قابيل وهابيل للحياة فقد صورهم مارك توين بانهما مرسلين علئ هية طفل من السماء او من الطبيعة بدون ولادة او علاقة بين ادم وحواء وانهما فالبداية ارادو قتل قابيل لانهما ظناه مخلوق غريب

    H

    الرواية قصيرة وسلسة تستحق القراء للتنويع لا اكثر

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    الكتاب خفيف و لطيف جدا، ك من آدم و حواء بيكتبو يومياتهم من بدايه خلقهم و مشاعرهم تجاه الأشياء من حولهم و اتجاه بعضهم البعض.. الكتاب لا يخلو من بعض السخريه و مشاعر الود و الحب، اللطيف فيه أن مارك توين كتبه أكنه آدم و حواء أشخاص معاصرين برغم اختلاف الزمن ما بينا، بس نفس الاضطرابات اللي حصلتهم من بدايه الخلق بتحصل مع الإنسان المعاصر دلوقتي.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    1

    ‏الله لا اله هو الحي القيوم لا تأخذه سنة ولا نوم له ما في السماء وأتي وما في الارض من الذي يشفع عنده إلا بإذن يعلم ما بين ايديهم وما خلفهم‏ولا يحيطون بشيء إلا‏بعلمه وسع الكرسي يو ما في السماوات وما في الارض ‏ما يؤدي حفظهما وهو العلي العظيم صدق الله العظيم

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4

    فإنه لو انعدمت الأشياء التي يجب أن نبحث عنها، أصبح العالم عالمًا مملًّا ..

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    المسلم لايقراه لأنه يروي احداث تخالف دينا الاسلامي واحداثه خياليه

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    كتاب سيء وماحبيتو يمكن لانو نحنا مسلمين وبحسو اسطورة بس

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    «. أينما وُجِدَتْ حواءُ … وُجِدَت الجنَّةُ »

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    من أرووووع ما قرأت .. !

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    كتاب رااائع انصح به

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    من ألطف وأظرف ما قرأت عن علاقة الرجل والمرأة

    رسمها العبقري "مارك تواين" على هيئة يوميات كتبها آدم وحواء في محاولة لفهم بعضهم البعض

    وعن طريق هذا التشبيه اللطيف أستطاع "تواين" أن يوضح الكثير من الفروقات في التفكير بين الرجل والمرأة وأيضاً طريقة تعاملهم معاً وتفهمهم لتصرفات كل منهما وحاجة كل منهما للآخر

    كتاب ظريف وصغير جداً أنصح بقرائته

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    عامة الكتاب من جهة السرد و الوصف لليوميات بكل تفاصيها كان دقيقا و عرف نوع كبير من الإتقان ،و البناء كان صفيرا يعني الحكي لم يعرف توسيعا في القصة .لكن من جهة المحتوى ، فأخده من باب الأسطورة بأعتباري مسلمة "الأمور و الحقائق الدينية لا تعرف معنى الأسطورة"و كان هناك تنقيصا من جهة المرأة و تحريفا في الحقائق .

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    هناك الكثير من الاخطاء السردية للقصة فحتى لو كانت ساخرة يجب احترام الحقيقة الواقعية الآتية منها هذا الكتاب والمحافظة عليها

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    فاشل جدا بنشر ثقافة الاهانة والضرب والضعف لحواء باخر جزء

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    2 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5

    كان هذا أول كتاب أقرأه في حياتي وسأظل أتذكره دائما ❤️

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    2#

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    كتاب جميل.. سلاسة بالكتابة، تشويق، بعض من الفكاهة، أظهر الكاتب بطريقة رائعة وغير مباشرة الفروقات بين الرجل والمرأة من حيث التفكير والعاطفة إلخ...

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    1

    من وجهة نظري لم ينجح في معالجة الفكرة الرئيسة التي يطرحها عنوانه. وأفضل نه كتاب الرجال من المريخ والنساء من الزهرة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    كتاب خفيف و لطيف لكن لم يضيف لي الكثير

    أحب الكتابات الأكثر تعمقا في الشرح و تناول الموضوعات

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    كتاب استطيع وصفه بكتاب خفيف الظل (:

    طريقة طرح الفكر الذكوري والأنثوي بطريقة جميلة جداً

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    كتاب يتحدث عن حياة ادم وحواء بعد دخول الموت لعالميهما

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    3

    يفي بالغرض وقت الملل..ممتع وكلماته حلوة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    هاب _$#_/×_%-:"-) رءمظب٨ ىى

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    شكرا كلش استمتعت بلقراءة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    سخيف جدا

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    كتب

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1

    ممل

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة
المؤلف
كل المؤلفون