بمداد من ذهب أسود ؛ قصة النفط في المملكة العربية السعودية - محمد أحمد مشاط
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

بمداد من ذهب أسود ؛ قصة النفط في المملكة العربية السعودية

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

يتألف الكتاب من إهداء ومقدمة يليهما ستة عشر فصلاً وثلاثة ملاحق. يدرك القارئ من الإهداء وسيرة المؤلف أنه أب محب لأولاده وشاعر قد سطا عليه الشعر، ورجل اقتصاد وأعمال عاش حياته في حقول النفط السعودي وعلى مقاعد إدارة شركاته. ويتضمن الكتاب مقالات تعرف القارئ العادي والمتخصص بطبيعة حقول النفط والغازالسعودي منذ بداية اكتشافها، ونوعه. وبشركات النفط العملاقة ومنظمات الدول النفطية وكيف تعمل تلك الشركات والمنظمات. وحيث إن السعودية "تمتلك أكبر احتياطي للنفط في العالم، وغدت أكبر منتج ومصدّر له في العالم، وتمتلك أكبر طاقة انتاج فائضة في العالم" يجري التركيز في الكتاب على نفط المملكة العربية السعودية. ونظراً لأهمية هذه المادة الاستراتيجية تتناول بحوث الكتاب آلية النفط وتقلباتها تبعاً لنوعه وتأثير العوامل العالمية السياسية والاقتصادية والاجتماعية المتقلبة سلماً وحرباً. كما يتطرق المؤلف إلى تطور الصناعة النفطية وبدائل الطاقة المكتشفة. وليس الكتاب مجرد سرد أرقام ومعلومات جغرافية فحسب بل تحليل لخبرات المؤلف المتراكمة إن إحتمال حدوث التطور الرهيب الذي يوصل الأمور إلى السيناريو الأسوأ، وهو قفل مضيق هرمز، والذي يمكن بواسطته القطع الكلي أو الجزئي لنفط الكويت والإمارات وقطر وإنتاج العراق المصدر من ميناء البصرة والقسم الأكبر من نفط المملكة الذي يتم تصديره من مرافقها الخليجية، هذا السيناريو - لا شك - يمثل شعلة إلتهاب فتيل أسواق النفط العالمية كلما تم الإقتراب منه. ومن ناحية ثانية ركز ماثيو سيمونز في كتابه "غلس في الصحراء" (Twighlight in the Desert) على التشكيك في صحة مستوى إحتياطي المملكة من النفط الخام، كما ادعى أن صناعة النفط السعودية قد بلغت ذروتها، وهي في طريقها لبدء العد التنازلي لمسيرة التدني في الإنتاج ثم النضوب. أما (أوبك) فقد استطاعت أن تصمد خمسين عاماً، وأن تخدم مصالح أعضائها بدرجات متفاوتة من النجاح رغم ما اعترض طريقها من عقبات وضغوط خارجية وخلافات ومشادات داخلية، فهل يستطيع أن تقوم بنفس الدور الذي لعبته، وتؤدي نفس الخدمة، أو أفضل منها في القادم من الأيام؟. لا اود أن يفهم مما تقدم أن النفط الخام غير مهدد من الطاقات الأخرى البديلة لآجال طويلة، فهذا غير صحيح، والذي نتحدث عنه الآن هو إحلال طاقات أخرى بدلاً من النفط الخام، وما يترتب عليه من إعادة هيكلة البنية التحتية للطاقة عالمياً.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
كن اول من يقيم هذا الكتاب
18 مشاركة

كن أول من يضيف اقتباس

هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب بمداد من ذهب أسود ؛ قصة النفط في المملكة العربية السعودية

    1

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

المؤلف
كل المؤلفون