آداب النفوس - الحارث المحاسبي عبد الله بن اسد المحاسبي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

آداب النفوس

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

"وأنفعُ ما عالَج به المؤمنُ في أمر دِينه: قَطْعُ حُب الدنيا من قلبه، فإذا فعل ذلك هان عليه تَركُ الدنيا، وسَهُل عليه طَلبُ الآخرة... ولا يَقدِر على قَطعِه إلا بأداته.. أما إني لا أقول: أداته الفقر، وقلَّة الشيء، وكثرة الصيام والصلاة والحج والجهاد، ولكن أصل أداته: الفِكر، وقِصَر الأمل، ومراجعة التوبة والطهارة، وإخراج العِزِّ من القلب، ولزوم التواضع، وعمارة القلب بالتقوى، وإدامة الحزن، وكثرة الهَمِّ بما هو وارِدٌ عليه. هذا الكتاب واحد مع صغر حجمه وبساطة لغته إلا أنه من أفضل المداخل للتصوف. الحارث بن أسد بن عبد الله المحاسبي البصري، سمي المحاسبي لأنه كان يحاسب نفسه. ولد سنة 170هـ في البصرة ويعتبر أحد أعلام التصوف في القرن الثالث الهجري. «المكتبة الصوفية الصغيرة»: سلسلة تضم عددًا من كتب التصوف الأساسية والمهمة، صغيرة الحجم، سهلة اللغة، بسيطة العبارة، تهم كل من يجذبه الحكمة والزهد والتصوف ولكنه لا يريد المجلدات الكبيرة والشروح المعقدة. أغلفتها وتنسيقها الداخلي جذابان ويجمعان بين التراث والتصميم المعاصر في أناقة وبساطة. حجم الكتب صغير ليسهل وضعها في حقيبة اليد أو الجيب."
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
4.5 3 تقييم
46 مشاركة

كن أول من يضيف اقتباس

اقتباس جديد
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب آداب النفوس

    2

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • لا يوجد صوره
    4

    كتاب بديع يدخل في دقائق النفوس ليريك معاني في نفسك و يضع يدك علي امراض في نفسك ماكنت تدري بها لولا اناس ذوي بصيرة حادة مثل الكاتب تاخذ بيدك لتنير لك طرق الهدي و علاج امراضك

    لطالما ملأ رؤسنا السلفين المعاصرين بافكار سلبية في ايامنا هذه عن الصوفية و بجهل منا و عدم اطلاع انسقنا و صدقنا هذه الافكار السلبية بكل كسل و سلبية دون بحث او تدقيق بالرغم ان الائمه و العلماء الكبار منذ القرن الثاني لا يذكروا الصوفية الا بالسادة اصحاب الطريق. تعظيما و اجلالا لمقامهم.

    اتيحت لي القراءة مؤخرا في كتب شيوخ الساده الصوفية و في كل مرة انتهي من كتاب انبهر بالافكار الصوفية في تربية النفس و يزداد تعجبي كيف يكون لدينا هذا التراث الرائع و لا نعرف عن التصوف الا الموالد و الدراويش

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة