دفاعاً عن الجنون (مقدمات) > مراجعات كتاب دفاعاً عن الجنون (مقدمات)

مراجعات كتاب دفاعاً عن الجنون (مقدمات)

ماذا كان رأي القرّاء بكتاب دفاعاً عن الجنون (مقدمات)؟ اقرأ مراجعات الكتاب أو أضف مراجعتك الخاصة.

دفاعاً عن الجنون (مقدمات) - ممدوح عدوان
تحميل الكتاب

دفاعاً عن الجنون (مقدمات)

تأليف (تأليف) 3.7
تحميل الكتاب
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم



مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    0

    إن لغة ممدوح العدوان التي تأخذ الطابع الفلسفي كافية أن تزيد جمالية أخرى على أبجدية العدوان وتلقى إقبالا على سوق القراء.

    الكتاب: دفاعاً عن الجنون

    الكاتب: ممدوح عدوان

    عدد الصفحات:106

    دفاعاً عن الجنون هو كتاب مقالات ومقدمات يتحدث بها الكاتب عن الأوضاع العربية من الاضطربات والاضطهادات التي تعاني منها الشعوب العربية والمجازر التي ترتكب بحقه داخليا من قبل أنظمة الحكم العربية وخارجيا من قبل الامبريالية.ودور الشعر والفن وموقفه من هذه الاضطرابات وكيف بإمكان المسرح أن يكون رسالة الشعب للعالم ودور المرأة والشعر في نشر السلام فالمرأة والشعر بهذا الكتاب أقوى من القتل والحروب.

    يقدم الكاتب في هذا الكتاب أسلوباً مختلفاً بطريقة عرضه للأمور عن طريق عدة مقدّمات منتقاة مذهلة.

    هذا الكتاب يعيد النظر في كل الأسرار من حولنا.. من الانسان، الطبيعة، والفن...

    وقد تناول في كتابه عدة مواضيع أخرى فقد كرّس ممدوح فصلاً كاملاً في هذا الكتاب لا ليدافع عن الجنون، بل ليدافع عن العقلانية؛ لأن الجنون هو الفعل العقلاني الوحيد في هذا الزمان.

    وقد وجَّهَ ممدوح صفعة قوية بوجه السلطة الثقافية التزويرية التي تخدع آلاف الناس باليافطات الثقافية المعلقة في شوارع الثقافة التي تطالب كلها بأدب للناس وهم بالحقيقة ليسوا مهتمين بتثقيف الناس، لا يريدون أن يتعمق وعي القارئ ولا يريدون لهذه الفئة من القراء أن تكون مساهمة أو متسائلة، بل يريدون رعية تابعة فهم لا يريدون إلا ثقافة وأدب يرضي السلطات.

    #مراجعة_مكتبجي

    #دفاعاً_عن_الجنون

    #ممدوح_عدوان

    #مكتبجي 📚 👤

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
1
المؤلف
كل المؤلفون