فاتنة الإمبراطور: فرانسوا جوزيف إمبراطور النمسا السابق وعشيقته كاترين شراط - نقولا حداد
تحميل الكتاب مجّانًا
شارك Facebook Twitter Link

فاتنة الإمبراطور: فرانسوا جوزيف إمبراطور النمسا السابق وعشيقته كاترين شراط

تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب مجّانًا
الإمبراطور «فرانسوا جوزيف» الذي حكم النمسا زهاء ٦٨ عامًا حتى وفاته عام ١٩١٦م، وعرفه الناس ملكًا طيبًا مسالمًا، قضى حياته عاشقًا لـ «كاترين شراط» الممثلة الحسناء التي فتنته عن زوجته وابنه وريث عرشه. يروي لنا «نقولا حدَّاد» كيف أوغلت الفاتنة في القصر، وقد أتته أول مرة بائسةً متوسِّلةً، تحمل بين يديها عريضةَ استرحامٍ ترفعها للإمبراطور ليعفو عن أخيها المتَّهَم بإهانته، واستطاعت بعد تلك الحادثة أن تحصل على ما هو أثمن من رحمة جوزيف؛ قلبه وماله. أحداث الرواية تجسِّد فصول ذلك الصراع الذي احتدم بين الإمبراطور وعشيقته من جهةٍ، وبين الإمبراطورة الشرعية ووصيفتها من جهةٍ أخرى، في حكاية تاريخية ذاعَ شقُّها الغراميُّ في البلاط النمساوي، حتى أطلقوا على إمبراطورهم ذاك اسمَ «شراط» تيمُّنًا بعشيقته.
3.9 80 تقييم
1745 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 89 مراجعة
  • 11 اقتباس
  • 80 تقييم
  • 186 قرؤوه
  • 1084 سيقرؤونه
  • 213 يقرؤونه
  • 7 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • 4

    الرواية كانت جميلة ، والنهاية كانت متوقعة ، فالامبراطور انقاد وراء سعادته ولم يأبه لمكانته أو يكترث فيما إذا كانت هذه الممثلة الشابة قد أحبت شيخاً مثله بالفعل أم أنها أحبت ماله وسلطته ، عدا عن جرحه لمشاعر زوجته الامبراطورة وإهانته لكرامتها أمام الرعية....

    فكلُّ المؤامرات والمكائد التي حيكت كان سببها الرئيس الامبراطور وتصرفاته غير اللائقة ، ومعارضة الحزب والشعب كانت مبررة ، فإن كان الامبراطور ينفق أموال العمال وتعبهم الذي يقتضيه منهم على المغنيات والممثلات فهو ليس جديراً بعرشه ، ولاسيّما إن كان على دراية تامة بفداحة مايفعل حتى أنه عاقب ابنه الأمير لسيره على خطوات أبيه....

    الرواية حملت عبرة جميلة وأكدت على ضرورة ابتعاد النساء عن السياسة وشؤونها ، فهذا غالباً مايحمل الدولة إلى الانهيار.

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    حبيت الحيّل اللي بينهم،استمتعت صراحه فيها والنهايه احسها سامجه تمنيتها احلى من كذا

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    الرواية تحدثت عن انسياق إمبراطور خلف غانية، مديرا للعرش ظهره،، لاتوجد تفاصيل كثيرة حول شخصيات الرواية او ربما الكاتب أراد ان يكون حياديا في توصيف الشخوص، كوّن التركيز كان على الحقبة التاريخية؛ واستغربت كيف يمكن للساسة تحريك الشعب كما لو كانوا بيادق على رقعة شطرنج! وذلك باستمالة عواطفهم.

    وعلمت ان السياسة لعبة قذرة يصعب الطاهرين الخوض في وحلها.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    1 تعليقات
  • 5

    جميلة جداً بس لو أدري ان نهايتها حزينه ما قريتها 💔.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    2 تعليقات
  • 3

    من مجريات أحداث القصة تظهر لنا كيف ان الخيانه والأهواء النفسيه للبشر تنعكس سلبا على حياته الاسريه وعلى سياساته للرعيه حتى وان كانت نزوات شخصيه ولكنها الثغره التي يستغلها اعداءه للنيل منه او من اسرته او من شعبه والتي في النهايه تدمره ...

    روايه جميله فعلا لمن تأملها وكيف ان الانسان يعمى ويصم عن ما يجري حوله اذا احب نفسه وهواه فلا يدري من هو يريد له الخير ولا من هو يريد له الشر ...

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    تحميل رواية فاتنة الإمبراطور PDF | نقولا حداد

    https://books.hafedkplus.com/2020/03/Nicola-Haddad.html

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    رائعه رائعه جداً أهنيي نيكولا حداد ع هذا الاسلوب الاكثر من رائع

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    ممتعه ولاكن يوجد مط في الأحداث قليلا ولاكنها مجملا رائعه 😌

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    لا يستحق القراءة... رواية تافهة.

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    حسنًا لم أكن أتصور أنني سأقرأ رواية من هذا النوع أبدًا ,

    أردت التنويع فكنت أبحث عن شيء ( تاريخي ) لقرائته ، ولفتني عنوان الكتاب الذي كان مبهما عن غيره من العناوين البحتة

    فقررت قرائته ورؤية ماتخبئه لي هذه الصفحات . . .

    يمكنني القول بأنني لم اشعر بالملل في الرواية وهذا يكفي لأن أقول بأن الكتاب جميل .

    ولكن أظن بأن مسمى الكتاب لا يُناسب محتواه تمامًا ، فبعد أن عرفت نبذة عنه وبناء على العنوان

    جاء في خاطري أن أحد الشخصيات الرئيسية والتي سيكون لها حضور طاغي في جميع الفصول هي كاترين شراط ، عشيقة ذلك الإمبراطور

    ولكنني لم أجد ذلك ؟! في الحقيقة كان وجودها أشبه إلى كونه تواجدًا فرعيًا فقد ظهرت في الثلاثة فصول الأوائل تقريبًا ، إضافة إلى خاتمة الكتاب فقط

    صحيح أن كل ماحدث بين ذلك كان يدور في باطنه عنها ، ولكن في نظري الكتاب أقرب إلى أن يُسمى ( مكائدٌ في البلاط ) مثلا

    لأن معظم ما تناوله الكتاب هي صراع بين طرفين بمكائد من كِلاهما .

    في الختام لا أظن أنني سأقرأ شبيهه من الكتب في يومٍ ما ، فلم ينل إعجابي كثيرا :) .

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    تعلقت بها جدا جدا ، لم ادرك ان النهايه كانت على بعد صفحات من يدي حتى بقيت اقلب الصفحات املاً في ان اجد فصلاً جديداً لكنها كانت النهايه 💔

    عموما وجدتها ممتعه لم اشعر بالملل ابدا بين اسطرها ، الحوارات هي اكثر ما شدني كانت بسيطه كافيه المعنى ، ونجد الذكاء في الحوارات وبديهية الكاتب في الرد بين شخصيات الروايه ، كما قال البعض ان عنوان الروايه لم يكن شامل لكل الروايه توقعنا ان تكون كاترين شراط هي محور الروايه من بدايته حتى النهايه لكنها اختفت تقريبا بنصف الروايه وبدأت احداث البارونه لوليتي و امينة سر الامبراطوره تشغل النصف الاخر ،لعل الكاتب لم يرد ان يجعلنا نتململ من كثرة الحديث عن كاترينا فنوع قليلا بطرح القصص ممن هم موجودين في القصر ، شكرا فريق ابجد على جهودكم ❤️❤️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    لا أعلم حقا كيف أخذني هذا المؤلف الرائع إلى عالم أشبه بالواقع كنت أعيش الأحداث وكأنني أحد الشخصيات فيها

    قصة عجيبة وبديعة تنقلك بين التشويق والإثارة، الخير والشر، أتعلم شعور أن ترى مباراة نهائية لفريقك المفضل وأن تنتظر النصر أو أنك ترى فلم أكشن تنظر النهاية السعيدة للبطل، أحسست بهذا الشعور وأن أتنقل بين السطور.؛إقرأ وأحكم بنفسك... 💚

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    تصفحتها بلا ملل ولا كلل وهذا دليل كافي بالنسبه لي على انها ممتعه ومشوقه

    المأخذ الوحيد لي عليها هو العنوان فقط

    العنوان يتكلم عن شخص لم ارى انهُ بطل كل الاحداث بتواجده الشخصي بل ان الاحداث تدور حوله فقط من غير ان يكون له تواجد بشخصه وذاته

    انصح بقرائتها...

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    تحتاج الى مزيد من التفاصيل عن الشخصيات تنقصها المتعة و الإثارة بوصف المكان الفصول واليوم و الهيئة العمر .. ركيكة نوعا ما تنفع للمبتدئين بالقراءة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    رواية تاريخية رائعه ، وتسلسل القصه مشوق فعلا😍، والنهايه غير متوقعه وحزينه ☹️❤️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    الكتاب مرة خايس وما يصلح للقراءة من الاخير الكتاب

    ابو...

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    واو

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    دقو

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    Uu

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    .

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة

اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

اقتباس جديد
اقتباس جديد
اقتباس جديد
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين